الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

لا اعرف

بقلم : وهم

تعبت في حياتي من الناحية الدراسية

أنا عمري ٢٢ سنة , تعبت في حياتي من الناحية الدراسية , كنت اعتقد أن العلم هو الحل لكل مشاكلي وبعدها سوف أجد عمل وأحقق أحلامي .. لكن هيهات .. نحن الإناث في هذه المجتمعات لا نملك سوى الأحلام , فحياتي ليست ملكي بالرغم من أني انفق على عائلتي وأقوم بكل واجباتي .

لدي أربع إخوة , ما أن يشتد عود احدهم ويتخرج ويعمل حتى يطلب منا البحث عن عروس ويسكن في ابعد منطقة عنا لكي يعيش بسلام ولا نطلب منه شيء..

اعلم عزيزي القارئ انك قد لا تفهمني فانا اكتب بعد ثلاث ساعات من محاولتي الانتحار، سوف أتحدث عن نفسي قليلا , انا يتيمة الأب منذ الطفولة , أسرتي فقيرة , لا يوجد لدي أخوال أو أعمام , ولم نكن نخرج للتنزة أو للمطاعم , كنا حبيسي المنزل طوال الوقت , لا نعترف بنهاية أسبوع أو أعياد , كنا نرتدي ثياب جديدة ثم نجلس يتأمل احدنا الآخر ...

لم استسلم للوضع وضعت كل جهدي في دراستي حتى وصلت الجامعة وكنت من الأوائل . كانت الجامعة في مدينة اخرى قرب مدينتي وصدق او لا تصدق كنت اسافر لها يوميا , اخرج قبل الفجر واعود عند السادسة مساء , لكن لا يهم لأن من يتعب ينال , لكن أنا لم أنل شيء , عملت وأصبحت انفق على عائلتي وشقيقاتي المطلقات وأطفالهن لأن الرجال وكما يبدو لي لا يتحملون مسؤولية شيء .

كانت هناك منحة دراسية الى امريكا لكن لم استطع الذهاب .. منعوني بحجة اني فتاة!! ..

حتى في الخطاب ذوق أمي يجب أن يناسب معايير الملل والنكد ؟؟ وأنا في الاساس لا يهمني الزواج ولا افكر به , انا اتمنى ان تكون لي حياة كباقي البشر , كيف احاسب على شيء ليس من اختياري ؟ .. اراقب العالم وارى الاحياء من خلال شاشتي الصغيرة فقط،.

أنا اتحدث مع نفسي منذ مدة حتى اصبحت اهلوس , اخر خروج لي للترفيه كان ليلة رأس السنة مع صديقة في العمل ..

اتمنى ان تساعدوني , اصبحت افكر حتى في التكلم مع الجن او سحر افراد عائلتي لكي اتمكن من العيش.


تاريخ النشر : 2016-05-18

انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

اكتشافات جديدة مذهلة حول الكون
أنتحر لأجلي!
رزونة الأردنية - الأردن
الجمال جمال روح
موقع عمل على النت
مرام علي - سوريا
التمثيل
سارة
من صاحب ذلك الصوت ؟
غريب الديار - المغرب
الرجل الذي ولد قزما ومات عملاقاً
روح الجميلة - أرض الأحلام
وسوسة قاتلة
مجهولة
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (32)
2016-06-03 08:07:12
96509
user
32 -
shroog ss
اقترح ان تبحث عن اصدقاء جدد و أن تبحث عن عمل يناسبك و أن تختلط مع الناس
2016-05-31 22:17:43
96252
user
31 -
ليلي
السلام عليكم اختي العزيزه اتمني لك السعاده والفرج ، ولكن مشكلتك ليست بهذا الحجم الذي تووليها اياه اهدئ وحاولي ان تتماسكي قليلا وتبحثي عن عمل يناسبكي ، واياكي والانتحار جميعا نمر بمواقف صعبه ونحاول الانتحار ولاكن لاتيأسي ارجوكي ، قلتي بانك لاتريدين الزواج ولا تفكرين فيه لما لها فيه الخير لعل حياتك تتغير لعل الله يرزقك الحظ السعيد معه فكري، وبالنسبه لاهلك الذي منعوكي من السفر لانك فتاه انا اهلي لايدعونني اشاهد التلفاز لوحدي لانني فتاه لا يدعونني اخرج حتي من البيت ويجعلون لي ناس يراقبوني في البدايه انهرت نفسيا ومن ثم فعلت مثلك نويت الانتحار ومن ثم هدأت وتأقلمت مع الوضع صدقيني لن تعيشي الشك الذي عشت انا فيه ، تاقلمي عزيزني وابحثي عن ما يفرحك انتي ومن ثم اهلك اتمني لك السعاده والفرج من كل قلبي
2016-05-28 02:24:10
95751
user
30 -
مجهولة-2-
كلنا فى الهم سواء

لا ادرى لماذا اتذكر ذلك اليوم جيدااااا كانه بالامس
فقد كنت فى اخر يوم فى عملى وبعدها تبدا الاجازة السنويه
يومها خرجت من عملى وتوجهت الى بيتى و
اغلقت الباب
اربعه ايام كامله لم يطرق بابى احد
قرات الجرائد القديمه وتصفحت ا لمجلات المتهالكه
وطالعت التلفاز واكلت وشربت ونمت
وفى نهايه اليوم الرابع
نظرت فى المراه
وجدت امامى
وجه غريب.... هذا انا.؟؟؟
انها امراه عجوز شاحبه
هذا انا
الوحده قاتله
والناس ايضا..............قتله
2016-05-27 13:02:21
95709
user
29 -
الحزين
انا شاب عمري 30 سنة وحياتي تشبه ما مررت به انتي ....لاتياءس...ابدا ....
2016-05-27 07:48:34
95675
user
28 -
حسن 1818
لا اريد ان اطيل في الكلام لان من سبقني في التعليق من الاعضاء الاعزاء كان كافيا وشافيا ومنيرا
اختي العزيزة والكريمة من خلف هذه الشاشة ومن عالمنا الصغير اقول لكي بختصار شديد (من وجد الله ماذا فقد ومن فقد الله فماذا وجد)
افصاحك عن ما في داخلك له الشي الجميل ونحن نشاركك احزانك واوجاعك ومن خلال هذا المنتذى المبارك ونقدم لكي الحلول الإجابية فلا داعي بتفكير في الانتحار بمعنى اصبري وصابري ...
فوالله خلق هذي الحياة وقال عنها لا تساوي جناح باعوضة وانها فانية ومن كان مع الله في السر والعلن جعل الحياة تهتيه بكل ملاذاتها وهيى صاغره في عينه ..
في نهاية حديثي اسأل الله لكي ان يأتي لكي بالحياة وهيى صاغره في نظرك .
2016-05-23 08:26:11
95267
user
27 -
ريان
لم افهم حقاً ماهي مشكلتك ، انت شابة صغيرة متخرجة من الجامعة و لديكي عمل ، كل هذا جيد و رائع .. بعض المتاعب المادية و اخوة غير متعاونين ... هل هذا يستحق الانتحار ... من منا ليس لديه متاعب في حياته ... وضعك جيد يا عزيزتي ، هذه تسمى بعض المشاكل في الحياة عادية جدا ليست مأساة ...
2016-05-22 15:51:49
95215
user
26 -
الكسندرا
حبيبتي لاتستسلمي بل تفائلي للغد وللمستقبل مهما بلغت المصائب انتي جاهدي وحاربي من اجل مستقبلك وكوني قوية وواثقة من نفسك ومن قدرتك تحلي بالشجاعة ولا تهتمي للمعيقات فالحياة اختبار علينا العمل بجد من اجل الربح والربح هو تحقيق الهدف لذا لا تيأسي بل فكري في الاحسن وتخيلي انكي ستنجحي فستنجحي بقوة ارادتك واصرارك واجعلي حياتك مرحا وسعادة باي ثمن مهما كلف الامر
مذا اقول ليس عندي ادنى فكرة عن مذا يجب تفعلي لذا اقول لكي لا تنسي ربكي بالادعية والصلواة والاذكار
بالمناسبة لمنحتكي الدراسية انا استنتجت ان اسرتكي اسرة محافظة لان الدين الاسلامي لا يسمح للفتاة بالخروج من بلدها بدون حرمة اي اخ او زوج او اب لكن حالتكي مختلفة فانتي تعبتي واجتهدتي بقي فقط ان تحصدي والحصاد يجب ان تتقنيه جيدا لتكوني رابحة حاولي ان تقنعي عائلتكي بالدراسة في امريكا وانظري اذا كانت المنحة لازالت مسموحة انتي اجتهدي وافعلي اي شيئ لاجل حياتك فاين هم الاولاد ماخدمتهم مذا سينفعون مذا يظنون الحياة ايظنونها لعبا ومزاحا انتي لا تنظري لاخوانك اسفة ولكنهم فاااااشلون هذه الحقيقة وانتي لا تفعلي ما فعلوه بل اصبري وصابري على الحق والنجاح
لقوله صلى الله عليه وسلم"اطلبوا العلم ولو كان في الصين"
اجتهدي وسادعي لكي بالوصول الى القمم ماعليكي ان تكوني قوية صبورة مجتهدة مكافحة و متحملة ومصرة وعنيدة على النجاح


اتمنى لكي النجاح
تحياااتي
2016-05-22 06:42:51
95139
user
25 -
صوت الاحزان.
لاتستسلمي العمل يحتاج الى الامل لاتفقديه ياصديقتي

الله يوفقك ويحقق ماتريدينه

تحياتي لكٍ
2016-05-20 17:41:08
94980
user
24 -
اللة الملك الحق المبين
اليس عندك اخوى ذكور
2016-05-20 05:09:10
94874
user
23 -
محمد ابو العز
انظري الى الناس الذين هم دونك من الناحية المادية
انظري الى اللاجئات والمشردات والمعتقلات وستلاحظين بان حياتك جنة ... لا تكوني انانية
2016-05-20 05:05:19
94867
user
22 -
اسلام
ياوهم انا مثلك تماما ولكن بعض التغييرات فقط ليست مثلك يعني مثلا انا شاب مثل عمرك تقريبا ولكنني حبيس منزلي لا اخرج منه الا للضرورة وحتى ان خرجت اخرح لمجرد الطلبات للمنزل والعائلة او للامتحان او للمناسبات الضرورية
ولذالك خسرت الكثير والكثير من طموحاتي وانا الان ايائس شخص على الكوكب حتى العمل لم اعد اذهب اليه ولا افكر بالزواج ولا اي شيء بحياتي اصحبت يائس من الحياة قسماً بالله اتعلمي انني فكرت في الانتحار اكتر من مائة مرة وكل يوم افكر فيه بعشر مرات
لكن افكر واقول انه ليس الحل ان اموت كافرا بالله ولن يتاثر العالم بموتي بل ساتاثر انا فيما بعد ف حياتي مابعد الموت
وما اثار دهشتي في مشكلتك اكثر هو انك تصرفين من مالك الخاص على شقيقاتك المتزوجات !! كيف ذالك وازواجهم مازالت اروحاهم في اجسادهم هل يعقل ذالك !! ان تتحملي مسؤولية شخص يتحملها مسؤوليتة اصلا شخص اخر !!
عليكي بالتفكير قليلا في حياتك فانتي لست اكثر مني ومن غيري بؤساً
2016-05-19 15:33:31
94824
user
21 -
The Killer EMO
أ ليس مع العسر يسرا ؟ لم تستسلمين ؟ هذه حماقة ! هذا اختبار ، الدنيا ستنتهي بأية حال ، انتهزي الفرصة فورا ! لا تسأمي يا فتاة .... استسلامك يعني خضوعك للوسواس ، هذا ليس ما يجب فعله في هذه الحالات ، بل الصبر ما يجب فعله ، حسنا لو قاسيت في هذا العالم المخيف ، ألن تستمتعي بعد صبرك في الجنان ؟ فكري في المستقبل وحسب ...
2016-05-19 05:28:30
94764
user
20 -
زوبيدة من الجزائر
وصباح الخير احباء هذا الموقع وأنتي كذلك كنتي ستنتحرين تحيا العالم العربي الذي انجب شابا هذا العصر وإسمهم المنتحرون ما هذا الجنون اليوم كل مقال اقرأه لا أجد فيه غير كلمة الإنتحار مابالكم أبناء المسلمين وأين الصبر والحنكة في التعامل مع الامورأم تراه الشيطان ومملكته متلبس بكل فرد حتي يهلكهة في جهنم صغيرتي ماهذا التفير المظلم أنتي تعملي ويمكنك دائما التواصل مع العالم الخارجي وليس لان مجتمعك تحكمه الاعراف والتقاليد فهنا نهاية العالم كلا إصبري ولا تجعلي زلة النفس تهلكك بالعكس أنت درستي وتعملين وهذا معناه الحرية ولكن يجب ان تقنعي بشئ واحد حالك أحسن من حال بعض الفتيات في المجتع العربي الذي لا يزال يحتفظ بطريقة وأد البنات.
2016-05-19 05:24:18
94750
user
19 -
خيال مريض
الاخت كاتبت المقال
انتي جبانه وانانيه تفكري فقط بنفسك !
اذا انتحرتي اسرتك ستنهار
والانتحار اقرب طريق لجهنم
يجب ان تختاري ان تتعذبي في الدنيا وتكسبي الاخره في الجنه نعيم ابدي
2016-05-19 05:18:26
94739
user
18 -
الكاتبة :
لا تنتظري قطار السعادة فهو لن يأتي ابدا لأنه ليس موجود اساساً ان اردتي السعادة عليك بالقناعة اصنعي سعادتك ولا تنتظري من يوصلها لك
2016-05-19 05:18:26
94738
user
17 -
"مروه"
انتي مجتهده وناجحه
استمري علي ذالك ولا تياسي
سيغير الله حالك
2016-05-18 20:22:22
94722
user
16 -
هابي فايروس
:)
مولا
2016-05-18 20:10:09
94720
user
15 -
أحدهم
إذا وضعتِ السماء في قلبك فسيغدوا العالم من حولك أفسح مما هو في الواقع..
لا يجب أن نملك الكثير حتى نكون سعداء.. فالسعادة لها معايير أبسط مما نظن.. فقط لو كنا نعرف ماهية هذه المعايير..
اليأس يأتي من عدم معرفتنا لذواتنا من جهة والقواعد الحقيقية التي يجب أن نبني عليها تصورنا للحياة..
اعلم بأن هذا التصور النظري قد يجلب الملل للبعض لكنه هو القاعدة لمشكلة ضياع الهوية في الحياة..
البؤس إنما هو أمر داخلي وجداني.. والظروف القاسية قد تشعرنا بالضيق نعم، لكن لا يجب عليها أن تهز القواعد والغايات الأساسية التي تعطي للحياة معنى وهدف وغاية..
بالعطاء لا بالأخذ تسعدين..
وبالصبر تشعرين قيمة الحياة وتقدرينها..
واليأس إنما يجب أن يكون له حدود لا يتجاوزها..
وما عدى ذلك يجب أن يحل مكانه الرضى بالمكتوب..
عليك بإعادة التصور إتجاه الحياة والذات.. بعدها واجهي مصاعب دربكِ..
..
كان الله معكِ.. :)
2016-05-18 19:47:41
94717
user
14 -
ستفرج ولو بعد حين
اختي الدنيا دار ابتلاء خلقنا الله كي يمتحننا في ديننا و شهواتنا صبرنا و طاعتنا له .. لن اقول لك ان الانتحار طريق لجهنم و من هذا الكلام ان تعرفين ذلك جيدا. .. انا في نفس عمرك والله لا يعلم بهمومي و اوجاعي الا الله و كل مرة اقترب للانهيار اتذكر ان هناك قرآن يريح القلب فبمجرد سماعي كلام الله عز وجل يرتاح قلبي واتذكر ان ما ذلك الا ابتلاء من الله و انه جل وعلا لا ينسى احدا من خلقة بل اذا أحب عبدا ابتلاة ...
افعلي ما تحبين اخرجي مع صديقاتك و مارسي هواياتك اسعدي نفسك بنفسك لا تنتظري ذلك من احد و كوني قنوعة و احلمي ولا تجعلي لطموحك حدود استغلي هذة الرحلة الدنيوية بما يرضي الله و لا تفكري بانهاء حياة وهبها الله لكي .. تذكري عبارة كلما احسستي بالحزن .. "ان هذا الوقت سيمضي "
2016-05-18 18:36:56
94708
user
13 -
جودي - فلسطين
ما بال الناس!!!!
كل من وخزته ابره اصبح يريد الانتحار.. ألهذه الدرجه حياتكم رخيصه عليكم؟!!!
غريب جدا!!!
2016-05-18 18:28:17
94699
user
12 -
ساهر
إن تفائلتي بالخير وحياه يملؤها سعاده فانتظري وستعيشين ذلك أمرا واقع يوما ما..

إن تفائلتي شرا وحياه يملؤها كآبه فانتظري ذلك وستعيشينه أمرا واقع يوما ما ..

" والكون سوف يستجيب لجميع أفكارك "

إنتظري المجهول الكئيب وتأقلمي معه حتما سيأتي يوم وسوف تموتي بأي شكل من الاشكال بسبب تفكيرك المعاكس تجاه الجانب المشرق من حياتك الذي لم يكن يحصل لو لم تحطمي معنوياتك ..

هناك فقراء كنا نراهم كأنهم أغنياء .. لماذا ؟ لأنهم أحبو الحياه بحلوها ومرها إلى أن تحسنت ظروفهم فيما بعد .. وهناك اغنياء وكأنهم فقراء ..لماذا ؟ لأنهم خافو الفقر فظهرت التعاسه على وجوههم الى ان وقعوا في ماكان يخشونه ..

الانسان نصف حياته فقر والنصف الآخر عكس الفقر تماما .. لابد أن نذوق الحلو والمر .. عليك أن تعلمي أن الغنى مهما طال لايدوم .. وأن الفقر مهما طال فلن يدوم ..

فإذا أنتي تعانين من الفقر فانتظري السعاده .. بشرط أن لاتستعجلي ..


تمنياتي لك بالتوفيق ..

ساهر...
2016-05-18 18:28:17
94698
user
11 -
محمد القاسم
و إيااااكي أن تفكرين في الإنتحار خافي الله
2016-05-18 18:04:30
94697
user
10 -
محمد القاسم
أعانك الله أختي في الله
2016-05-18 17:51:10
94694
user
9 -
محمد الشريف من ليبيا
اختي اياك و الانتحار فأنتي هكذا كتبت على نفسك خسارة الدنيا و اﻵخرة و ما بعد الضيق الا الفرج ، انت غير مسؤولة عن الإنفاق على شقيقاتك فلو لم يتحصلن على النفقة من ازواجهن فيجب عليهن العمل فإذا اعترض اخوتك فقولو لهم اما ان تقومو بواجبكم في الانفاق على أخواتكم او العمل ، أنصحك بالبحث عن زوج صالح يتفهم وضعك و يقبلك كما أنت و ابني حياتك الخاصة و لا تقصري تجاه والدتك فأنت مسؤولة عنها فقط ، من اي بلد أنت؟؟
2016-05-18 16:47:11
94675
user
8 -
هيبة
لم أجد أي كلمة أقولوها لكي غير ربي معاك إنشالله كلنا فقراء الغني ربي سبحانه أختي. وهو لي يفرجها عليك
2016-05-18 15:01:19
94659
user
7 -
alone girl
صدقيني يا أختي أنني أمر مثلك فأنا عمري 21 ووحيدة وليس لي اصدقاء او اقارب وعائلتنا منعزلة عن الاخرين ولا نستمتع باي مناسبة مع الناس لكن ماذا نقول نحن فئة النساء مغلوب على امرنا فالمجتمع مشبع بالجهل تجاهنا ولا يريدون ان ينظروا لنا كالنساء وفتيات مجتهدات ونستحق ان نحقق احلامنا ... بل اننا عبئا عليهم ويريدون التخلص منا !!

اختي الحل المناسب لكي أن تدعي ربك وان تقنعي نفسك بان هذه الحياة مجرد رحلة وستنتهي عما قريب فدنيا فانية والاخرة هي حياتنا التي سنعيش فيها سعداء بالجنة باذن الله واذا كنتي تريدين التحدث تحدثي مع الكتب واقرئي مثل ما أفعل لقد نسيت الناس وتفاهاتهم انني ادخل الى عالم اخر عندما أقرا .. اتمنى لك السعادة من كل قلبي

وتقبلي تحياتي صديقتي العزيزة
2016-05-18 13:44:52
94640
user
6 -
عل عام مشغول
يا اخت لا تسايري هذه الاحداث بل اصنعي عالمك الخاص اصنعي الفرحة لنفسك وارجعي دموع الحزن الى دموع الفرح حتى وان كنت حبيسة المنزل لا تهتمي تخيليي انها غرفة بيضاء والقلم في يدك لملءها بالخربشاات الحلوة واما في خصوص العمل فسياتي يومك لا تدعي اليأس يسيطر عليك فهذا هو الفشلة الحقيقي وانا احب بما تحسين فقد مررت بهده الحاجة في وقت من الاوقات
2016-05-18 13:44:33
94638
user
5 -
LONLEY ONE
تحياتي الى كاتبة المقال ...

اختي الكريمة ... ألمنــي جداً ما تمرين فيه .. هل فعلاً سردك تم بعد محاولة فاشلة للانتحار .. فعلاً كمية السواد المغلفه بها حياتك لم تمر علي سابقاً .. لاكن لايعني ذلك اني لم اشهد الاسوء بل ما اقصده هو نمط مماثل لنمطك لم يمر علي انما مر الاسوء كما ذكرت لك .
اختي العزيزة .. لن اقول اني عشت حياة مريرة سابقاً فنحن هنا لسنا بصدد تحدي من منا عانى اكثر ، انما ما اود الاشارة لك به هو انه مرت علي في لحظات سابقة ذقت فيهاايام من الجوع قد تكون لك فيها وجبة مقابل يومين من الجوع .. فهل مررت بلحظة كتلك ؟

اختي الفاضلة .. دوام الحال من المحال .. لذا التطلع لغداً مشرق شئ ايجابي ويساعد على تغيير الواقع الحالي ولو بعد حين وهذا من باب تجربة فلانسان رهين افكاره ، صدقيني افهم معاناتك كأنثى واستشعر الآمك فأنتي كافحتي ليكون لك موطئ قدم في هذه الحياة لذا اقول عن امثالك انهم مناضلين لاكن اياك والاستسلام لواقعك عليك بتبني افكارك لانها لبنة التغيير لما تريدي ان تكوني لذا فلانتحار او الاستسلام او الخضوع لواقع مرير ماهو الا اعلان انهزامي للذات وعكس هذه المشاعر السلبية هو الصبر والمقاومة وتحديد الاهداف والسعي لتحقيقها .

نقطة اخيرة ... انتي أمرأة قوية وجسورةوالا لما كنتي تحملتي على عاتقك كل تلك المسؤليات المناطة بك من اخوات مطلقات وابنائهم وانتي مازلتي بعمر الزهور مسؤوليات ان وضعك على عاتق بعض الرجال لفروا منها هاربين . لذا نصيحتي لك في الوقت الحالي هو انك تحتاجي لتفضفضي عن مكنوناتك وما فكرة الاقدام على الانتحار الا نتيجة كبت للمشاعر السلبية المدفونة لذا ان وجدت صديقة او صديق حتى في العالم الرقمي من دون اي هويات او معرفات او معرفة قديمة وسردتي لها او له كل مكنونات قلبك ستشعرين براحة كبيرة وستمضين اقوى في سبيل اهدافك لانك حينها تكوني تخلصتي من المشاعر المثقلة والكئيبة بداخلك .

دمتي بـــود ،،،،
2016-05-18 13:04:50
94625
user
4 -
شخصية مميزة الى وهم
اختي اعانكي الله على ما انتي فيه لكن ما حكيته صدقيني ليس مشكلة كبيرة والحل بيدكي طبعا فكما قلتي انتي الان متعلمة وجامعية واكيد شهادتك اهلتكي لعمل مناسب يساعد طموحكي ويحقق لكي على الأقل مصاريفكي اليومية ولستي محتاجة لحد على الأقل لن تمدي يديكي وما تفعلينه مع افراد عائلتكي ستاجرين عليه فكلنا صرفنت على اهلنا منذ بدانا العمل وانا شخصيا صرفت كل نقودي على عائلتي منذ 15سنة ولم اتذمر كثيرا فانا اعرف ان الله سيوعوضني ما فقدته وقد عوضني حقا واكثر مما صرفته لذلك لاتحزني ولا تحزني على ما فات فلم يذهب مجهودكي وتعبكي سدى فكلنا مرنا بما مررتي به وليس شرطا ان تنكلم فمعظمنا كتوم كما قال اياد لو افصحنا على ما نعانيه في الخفاء ستجدين انكي فيالجنة بالمقارنة معنا وانا انصحكي ان تحمدي الله وتشكريه الف مرة على الأقل اكملتي دراستكي وتعملين وتعيلين عائلة ي انه لديكي ربما نوعا ما خبرا في كيفية تحمل مصاريف عائلة وهذا يؤهلكي لتكوني ربة بيت ناجحة ان تزوجتي ان شاء الله فلا تقولي لن اتزوج فلن تدري متى تاتيكي فرصة ابن الحلال الذي يعوضكي عن الشقاؤء والتعب الذي تعتقدين انكي تعانينعه لذلك حاولي ان تصبري دائما وتصلي الى الله ان يديم لكي نعمة الصحة والعمل على الأقل لستي محتاجة لأحد وكما قلتي الجميع يعتمد عليكي لكن كي تغيري حياتكي يجب ان تشرحي لأمكي ماتريدينه وانكي تحتاجين لتلتفتي لحياتكي وانه حان وقت استراحتكي قليلا من التعب ومصروف البيت الذي تنفقينه عليهم على الأقل والدكي فمن واجبكي الصرف عليها اما الباقي فيمكنهم العتماد على انفسهم فلستي مظطرة على الصرف على عائلة احد والرجال موجودون ويجب ان يتحملو مسؤوليتهم ولا تحاولي النتحار لأنكي ستخسرين دنيتكي واخرتكي وقد انعم الله عليكي بكثير من الشياء لم تتوفر لغيركي من البنات في مثل سنكي فلا تياسي من رحمة الله وعيشي حياتكي بتفائل واجمعي قليلا من النقود لستي مظطرة لصرف نقودكي جميعا اكيد اهلكي سيتفهمون ذلك فلكي مستقبل يجب ان تهتمي به ولا تياسي حاولي دائما التغير حتى يوفقكي الله وجدي احدا يساعدكي في ذلك
2016-05-18 12:17:38
94618
user
3 -
اياد العطار
عزيزتي انت عمرك 22 عاما .. اي انك تخرجت من الجامعة قبل فترة قصيرة وربما لم تشتغلي إلا قبل اشهر قليلة .. لكن من يسمع قصتك يظن بأنك تعيلين عائلتك منذ سنوات طويلة .. انا عندما كنت في الثانية والعشرين احيانا لم اكن املك اجرة الرجوع للبيت من الجامعة بالحافلة وكنت اعود مشيا لمسافة كيلومترات .. واشتغلت في اعمال كثيرة قد يأبى العديدون العمل فيها وكنت اشعر بسعادة كبيرة حينما اعطي لامي او اخوتي مبلغا من المال واساعد عائلتي .. اظن معظم القراء هنا ليسوا من عوائل غنية ولو فتحوا قلبهم لفاض بالحزن والحسرات والمواقف الصعبة .. الحياة مازالت امامك فلا داعي للقنوط .. احيانا المعاناة لا تحطمك بل تجعلك اقوى .. اما اخوتك فماذا نقول .. هذا حال الدنيا .. كوني افضل منهم .. واشعري بالغبطة لأنك مفيدة لعائلتك .. وانا متأكد بأن مستقبلا مشرقا ينتظرك ..
2016-05-18 11:51:43
94605
user
2 -
هيرلين
لا اجد ما أقول ..

:)
2016-05-18 11:51:43
94604
user
1 -
شيطانة جهنم
الله يفرج همك
move
1