الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أشباح الحي

بقلم : هدايات - الجزائر
للتواصل : [email protected]

كانت الساعة الثانية عشر ليلاً

  كانت الساعة الثانية عشر ليلاً و هو طبعاً وقت مرعب ، طلبت مني أمي أن اخرج كيس القمامة قبل أن تمر شاحنة النقل .

- قلت لها :  يا أمي كيف تطلبين مني هذا ؟

- ردت علي : أنت لست طفلة صغيرة ، هيا أذهبي الآن و اثبتي انك  فتاة شجاعة و عمرك 14 سنة ، خرجت و أنا مجبرة ، و في طريقي وسط الحي رأيت ما لا يصدق ! ما هذا ؟ كانوا أربعة رجال جالسين و يتحدثون ، لكن الغريب بالأمر أن  أجسادهم كانت شفافة و وجوههم  شاحبة ، و كانوا مرتفعين عن الأرض نصف متر على الأقل ، جمدت في مكاني و وقع الكيس من يدي ، فالتفتوا إلي و انتبهوا لوجودي ، و اخذوا ينظرون إلي و أنا أكاد أموت رعباً ، لم اعد اشعر برجلي ، نظروا إلى و قالوا: هيا لنذهب.

 و بدؤوا بالارتفاع رويدا رويدا و بعدها اختفوا ، وأنا أحاول تجميع شتات عقلي الذي طار من راسي و أنا أرى هذا ، عدت إلى البيت ، و لما دخلت نظرت إلى أمي و قلت : أنت لست أم ، أو على الأقل لست أمي ، و دخلت لغرفتي و نمت و أنا  استرجع ذاك المشهد

هل لأحد منكم تفسيراً لكل هذا ؟

 


تاريخ النشر : 2016-06-17

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر