الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

يا ليته كابوس

بقلم : نورهان - الأرض

ماذا افعل وكيف أتخلص من هذا الكابوس ؟

كانت حياتي سعيدة جداً فأنا والحمد لله أعطاني الله كل شيء وكانت لدي أحلام وطموحات مثل بقية الفتيات ، أهمها الزواج بفارس الأحلام الرجل المثالي الذي تتمناه كل بنت ، ذات مرة كنا في الإسكندرية أثناء الصيف وتعرفت إلي شاب عربي كان يزور مصر ، أعجبت به جداً فهو كان وسيم ولبق في كلامه وكان محترم جداً ، أعجب بي هذا الشاب إلى درجة الجنون وتعرف إلى أبي وطلبني للزواج ، سأل أبي احد أصدقائه الذي يعمل بهذه البلد وامتدح الشاب جداً وفرح لنا وبالفعل تزوجنا .

في البداية لاحظت انه لا يصلي ثم لا يصوم نصحته كثيراً ، ولكن بلا فائدة كان له صديق مقرب منه يزورنا يومياً تقريباً و يسلم علي ثم يدخلون إلى مكتبه ، مرت الأيام  ورزقني الله بتوأم ، و في مرة ذهبت للتسوق وأخبرته إني سأعود المغرب ، ولكني تعبت فجأة وعدت مبكراً ويا ليتني ما عدت ، ماذا زوجي يخونني  ومع من مع صديقه مع رجل ؟ فقدت الوعي من قبح وقذارة الموقف وعندما أفقت تحدث إلي انه يحبه كثيراً وان الأمر شيء عادي وانه يحبني أيضاً .

توسلت إليه أن يتركني أعود إلى بلدي و أقسمت له إني لن اخبر أحداً فضربني وحبسني وهددني أن فعلت إي شيء سيأخذ مني أولادي وسيقتلني ، واخذ مني جواز سفري ماذا افعل وكيف أتخلص من هذا الكابوس ؟ والقانون في هذه البلد ينصف أهل البلد فقط وزوجي من عائلة كبيرة ، أي انه فوق القانون هل انتحر أم اقتله كيف أتصرف ؟ أرجوكم اخبروني وحتى أن طلقني فالقانون سيعطيه أولادي وأنا أموت ولا اتركهم ، تكلمت مع والدته والتي أهانتني بشدة وكذبتني وقالت لي أن فتحتي فمك سنقتلك ، فهل أجازف بكل شيء  واخبر الهيئة المختصة ؟ ولكن ماذا أن لم يعاقب ؟ انصحوني يا إخوتي ، ومن اخبر وكيف أتعامل مع الموقف ؟

 


تاريخ النشر : 2016-07-08

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر