الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

قسوة ابن خالتي

بقلم : علاء - السودان

دائما يجرح مشاعري و ينتقدني ..

ذهب ابن خالتي إلى الحلاق ، وعندما انتهى من حلاقته أتاني في منزلي ، و عندما رأيته أمامي انفجرت من الضحك الهستيري .. لقد كانت ( صلعته ) كبيرة و لامعه ، و بصراحة اشتهيت أن ألمسها وأتحسسها ، لم يغضب مني لأنه يحبني وهو أيضاُ يسخر مني أحياناً .. " هذا الموقف يبين مدى علاقتنا و طبيعتها "

لكنه دائماً ما يجرح مشاعري وينتقدني بقسوة بطريقة غير مباشرة ، و مرات كثيرة بدون تبريرات مقنعة ، أحسه يريد أن يتحكم بي و أن أكون معه كالدمية يحركها كيفما شاء و وقتما يريد ..

وكثيراً ما يتهمني بالغرور ولا أدري لماذا !! رغم أنني أبعد ما يكون عنه ، يا ترى هل يكون السبب في أسلوبي في الحديث الذي يتسم بالفلسفة و التحليل ؟! فهل هذا يجعله يعتقد أنني متغطرس .. شيء غريب فعلا .

وأحياناً أخرى يشتمني بألفاظ قذرة و التعليل أنه يرى أنني أدعي معرفة كل شيء أو ( خنفشاري ) ..
أولا : هي بالتأكيد اتهامات باطلة لأنني أعرف و أفهم نفسي جيداً
وثانياً : وحتى إذا إفترضنا أن رأيه صحيح ، فهل أستحق اللعن والسب ؟ لماذا لاينصحني بأدب ؟

ما رأيك أيها القارىء !! وماهو انطباعك ؟ أصبحت أكرهه جداً و أتفادى الدخول معه في أي حوار ، لأنه يفقدني ثقتي بنفسي و لا يروقني كلامه المؤلم ، والغريب أنه أيضاً مليء بالعيوب وأنا بطيبتي أكون معه رؤوف جداً و أخاف أن أجرح مشاعره .. و هو لايقدرني و يرجمني بانتقاداته اللاذعة الخالية من الرحمة و كأنه "بغل" لا يحس و لا يشعر .

تاريخ النشر : 2016-08-02

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر