الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

قتلتُ لوحدتي

بقلم : Shadwoo Shadwoo - مصر

قتلتُ لوحدتي
أتريد ان تلعب معي ؟ أعدك أني سأكون فتاة جيدة..

فيما مضى في بلدة صغيرة ..كان من عادات اهلها ان يدفنوا اطفالهم بمنازلهم, و هذه العادة تعود لامرأة مات طفلها الرضيع فلم تستطع مفارقته لذا قررت دفنه بالمنزل ليشعر بحنان امه معه ,و منذ ذلك الحين اصبح دفن الاطفال في المنازل عادة في تلك البلدة.

في يوم من الايام وسط الضحكات في المنزل :
- أبي أهذه العروس التي كنت أطلبها منك ؟
- نعم هل اعجبتكِ يا عزيزتي ؟
- إنها جميلة جداً ، شكراً يا أبي .

قبّلت الطفلة اباها و اسرعت لتلعب بالعروس وهي تضحك .

سألت الأم زوجها :
- أليست تلك العروس غالية الثمن ؟
- تمنيت لو اعطيها حياتي لكني لا استطيع (قالها والدموع تغمر عينيه وهو يشاهد طفلته تلعب).
- ستكون بخير وسيشفيها الله لنا .
- كيف وقد قال الاطباء غير ذلك ؟ (يشعر بالحسرة)
- قاطعته قائلة : لا تقل ذلك ستكون بخير ,الأطباء لا يعلمون شيئاً.

 مرت الأيام على الأب والأم كالسنين و هما يشاهدان طفلتهما تذبل يوماً بعد يوم بسبب مرضها الخبيث, لم يكن بيدهما حيلة سوى الدعاء الممزوج بصوت الدموع.

جاء اليوم الذي كسر قلبهما..

- أمي.. هل سأموت ؟
- لا لا تقولي هذا ستكونين بخير (قالتها والدموع تنهمر كالمطر) .
- لقد قال لي الاطفال اني سأذهب لمكان سأكون فيه لوحدي ولن تكوني معي ، أصحيح يا أمي انك ستتركينني هناك وحدي ؟
- كفّي يا ابنتي انا معك ولن اترككِ أبداً.
- أبي ، أيمكنني أخذ العروس معي حتى لا اشعر بالوحدة ؟

لم يتمالك الأب نفسه فخرج من الغرفة و قد أنفجر من البكاء ..و ما ان خرج حتى سمع صوت زوجته تصرخ فعلم ان طفلته ماتت.. كان صراخها كالصاعقة عليه.

(يا أيتها النفس المطمئنة ,ارجعي الي ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي, و ادخلي جنتي) صدق الله العظيم. (هكذا انتهى القارئ من تلاوته حتى سمعوا صراخاً يخرج من البيت ,اعتقد الناس ان الأم تصرخ حزناً على ابنتها, لكنهم وجدوا الجميع يجري نحو البيت).

- أجننتِ !! ما الذي تفعلينه ؟

- لا لن يأخذوا ابنتي بعيداً عني, ستظل معي (قالتها وهي توقف الناس من حمل الكفن حتى يدفنوها بمدافن القرية)
- ابتعدي من الطريق دعينا ندفنها قبل الظلام.
- لا ستدفن بغرفتها مثل باقي الاطفال لن تبتعد عني.
- انها ليست رضيعة كي ندفنها بغرفتها إنها في الثامنة من عمرها.

و بعد إصرار الام على ذلك و منعهم من الخروج بابنتها ,دفنوها بغرفتها و دفنوا معها العروس كما أمر والدها.

*** 
مرت الأيام و الأسابيع و الام لا تصدق موت ابنتها إلى ان علمت في يوم من الايام أنها حامل بالشهر الثاني ,وهي أساساً لم تكن تريد الجنين في ذلك الوقت فقد كانت صدمة ابنتها قوية عليها ,لكن الأب قال لها هذه هدية من الله لا ترفضيها.. فوافقت.

مرت 6 شهور لتكمل الطفلة شهرها الثامن ,و بينما الام نائمة وجدت من يضع يده على بطنها فقامت مفزوعة, اعتقدت انه زوجها يطمئن عليها لكنها وجدته نائماً, فعادت للنوم مرة اخرى و قالت ربما خيل لها.

جهزا غرفة الطفلة و ابى الوالد أن يضعها بغرفة اختها ؛لأنها تعتبر قبر, و كانت غرفة اختها كما هي بملابسها وألعابها.

يوم الولادة.. كانت الأم نائمة من شدة تعبها لكنها صرخت مستيقظة على ضربة شديدة على بطنها فنقلها زوجها الى المستشفى اعتقاداً منه انه الطلق - كما يسمى ..

تمت الولادة ,رجع الأب والأم بعد أيام للمنزل كي تنير الطفلة البيت او هكذا ظنّا.

مرت الايام.. استيقظت الأم على صوت تهويدة كأن احداً ما يغني و يصحبه صوت موسيقي كالصوت الذي يأتي من الالعاب.. تتبعت الصوت الى أن وقفت أمام غرفة ابنتها الميتة "ملك"، تقدمت الأم لتفتح الغرفة و قدماها لا تحملانها و جسدها يرتعش من الرعب حتى فتحت الباب لكن الصوت كان قد اختفى .. أغلقت الأم الباب ثم عادت لتنام بجانب طفلتها وهي لا تتوقف عن التفكير بذاك الغناء حتى غطت بنوم عميق.

قبّلت الأم طفلتها وتركتها تنام قليلاً ثم ذهبت لكي تعد الطعام الى ان يعود زوجها من العمل, و اثناء انشغالها بتحضير الطعام سمعت الأم صوت الغناء من جديد ثم توقف لحظات ,بعدها ركضت الأم الى غرفة طفلتها و بكائها ممزوج بالصراخ .

حملت الطفلة واخذت تهدئها وتقرأ القرآن الى ان سكتت و عادت للنوم .. وفي الليل نامت بجانبها فرأت ابنتها الكبيرة - المغطاة بالتراب - تحمل الطفلة وهي تغني ,و الطفلة تبكي .. ثم اقتربت منها وهمست لها (لا تبكي انتِ بأمان معي) ، ثم استمرت بالضحك كالمجنونة و استيقظت الأم مفزوعة وهي تستعيذ من الشيطان.

*** 
مرت شهور.. لم يحدث شيء الى ان جاء يوم و دخلت الأم غرفة الطفلة لترتبها لها قبل نومها.. أثناء ترتيب الغرفة وجدت تراب .. أخذت تتبع التراب وتنظفه الى ان.. صرخت بأعلى صوتها ثم وقعت مغمياً عليها .

استيقظت و وجدت نفسها على السرير و حولها زوجها و جيرانها يطمئنون عليها و هي كمن أكل القط لسانها ، بعدما غادر الجيران سألها زوجها: ماذا حدث ؟.. لكنها كانت تردد بكلمات غير مفهومة

- اهدئي قليلاً ثم قولي لي ماذا حدث ؟
- لقد رأيتها .
- ماذا رأيتِ ؟
- لقد رأيت العروس التي احضرتها لملك.
- أي عروس تقصدين ؟
- العروس التي احضرتها لها قبل مماتها, العروس التي طلبتها منك كثيراً .
- يبدو أنك تتخلين أشياء من كثرة مجهودك.
- انا لا أتخيل اقسم لك لقد رأيتها بغرفة الطفلة.
- مستحيل.. لقد دفنتها مع ملك و أهل القرية يشهدون على ذلك.
- يجب أن نحضر شيخاً ، أخشى أن يمس ابنتنا بسوء ( قالتها و هي تلتفت حولها ).

باليوم التالي احضروا شيخاً..  و ما ان دخل البيت حتى صار يتلفت حوله وهو يتلو آيات من القرآن, لكنه انصرف بعدها فوراً من دون أن يتكلم.

 بعدها بيوم ذهبا إليه ..

- لمَ تركتَ البيت مسرعاً يا شيخ ؟ هل هناك مالا تريد إخبارنا به ؟
نظر إليهما ثم قال :
- يا ابنتي هناك من روحه لا تجد راحة في منزلك.
- ماذا تقصد ؟ روح من ؟
- عندما حضرت الى منزلك و تلوت القرآن ,سمعت أحداً يصرخ و يقول كلام غير مفهوم, كان الصوت يشبه صوت طفلة وقد فهمت بعضاً من كلماتها.
- من هي هذه الطفلة أهي ابنتي ؟ ماذا قالت؟ أرجوك ساعدنا يا شيخ.
- انها تغار منها يا ابنتي (قالها وهو يشير للطفلة بين يديها ) ولن ترتاح حتى تأخذها معها
غادري البيت يا ابنتي قبل ان تأخذها منك.
- أغادر ؟ كيف أغادر و أترك من يذكّرني بابنتي ؟ انه يحمل ذكرياتي معها.
- لقد خسرتِ واحدة يا ابنتي وهذا قدر الله ، لكن ان بقيتِ فستخسرين الأخرى أيضاً..

 
أسرعت الأم للمنزل وهي تجهز أغراضها للرحيل و معها زوجها الذي اخبرته بكلام الشيخ ,و قد حل الظلام وقتها لكنهما قررا أن لن يمكثا فيه ساعة اخرى خوفاً على طفلتهما.

قبل أن يغادرا وجدا الابواب قد أغلقت عليهما , و صوت صرير باب غرفة ملك وهو يفُتح كفيل بأن يقتلهما من الرعب..  وجداها تخرج من الغرفة و هي تجر اقدامها المتسخة بالتراب و تقول بصوت مهزوز :

- ألم تقولي يا أمي انك لن تتركيني ؟ لم أعد أريد لعبتك يا أبي فهي لا تكلمني ..أنا اريدها هي (مشيرةً بصبعها للطفلة ) .

شعرت الأم بالرعب مما تراه و هي تضم طفلتها وتترجى ابنتها أن تتركها في حالها.

- ارجوكِ يا ابنتي اتركيها ، سآتي انا معكِ و سأكلمك و أغني لكِ.. لكن ارجوكِ اتركيها.

- لااااااااا ( صرخت بها ) أريد الطفلة أعطوها لي.

ظلت ترددها و هي تجر اقدامها نحوهما و الأب يحاول فتح الباب حتى كسره..  خرجا مسرعين لكن المصباح سقط على الأرض عند كسر الباب فبدأ المنزل يشتعل و الفتاة تصرخ بداخله كأنها شيطاناً من الأرض.

كادت الأم أن تقفز للنار لكي تنقذ ابنتها ؛ناسية تماماً أنها في الأصل ميتة (فقلب الام لم يرَ سوى صراخ ابنتها ) لكن زوجها أمسكها و أبعدها فوراً و سارا مبتعدين عن البيت والنار تصعد للسماء ومعها صراخها.

( لااااااااا لا تتركاني لوحدي  أمي)..

 ***
هاجر الأب والأم ومعهما الطفلة الى المدينة حيث كبرت الطفلة لتصبح شابة , و ما زال المنزل كما هو فلم يقبل الاب عروض بيعه بل ابقاه على حاله. لكن اهل القرية أكدوا أنهم يسمعون صوت غناء من المنزل في كل ليلة. قيل أن بعض أطفال القرية اختفوا ولم يجدوا لهم أثر, و قيل ايضاً أن هناك من سمع ليلاً صوت صادر من المنزل ينادي على الاطفال قائلاً (تعال لتلعب معي ،لدي حلوى من اجلك).

الآن بعد أن علمت من أنا ، أتريد ان تلعب معي ؟ أعدك أني سأكون فتاة جيدة..

 

من قال ان الوحدة تقتل صاحبها ؟ .. فهناك من يقتل لأجل وحدته..


تاريخ النشر : 2016-08-05

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : غريبة الاطوار
send
نجلاء عزت الأم لولو - مصر
حمزة لحسيني - Hamza Lahssini - المملكة المغربية
Marwa Elhousein - egypt
Nana Hlal - سوريا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (57)
2016-09-24 09:38:22
119816
57 -
بهيج
ممتعة القراءة في سردك للقصة استمري هيكك
2016-09-05 16:27:10
116156
56 -
سنيورة لولو
انااشاركك الرئي يا ابنة اليل \\\ اشكر الكاتبة كثييييرا
2016-08-29 14:54:50
114548
55 -
رونق مجنونه شااادو
عنجد القصه بتاخد العقل روووعه يا قلبي اولها بيبكي وبعدين منتصفها بيبلش الرعب بتجنن يعطيكي العافيه يا قلبي بس قوليلي اذا في محل اليلي حدك
2016-08-29 14:21:32
114544
54 -
مجرد معلق
والله بي صراحة اكثر قسم في كابوس كنت ما بريدوه هو هاذا القسم ادب الرعب عشان الناس هي البتألف القصة بس والله غيرت راي شكلو هيكون القسم المفضل عندي والله ابداع انزلت القبعة تحية لهذه القصة ولي صاحبها الكريم
2016-08-24 02:15:39
113001
53 -
ضوء القمر
قلت أن البيت احترق والنار وصلت للسماء ثم إن البيت على حاله ورفض الزوج بيعه انتبهي للتفاصيل. القصة جميلة جدا واعجبتني الجمل الاخيرة بالتوفيق لك.
2016-08-15 18:02:03
111180
52 -
فادي جورج
قصة رائعة جميلة جدا و الأسلوب رائع ومشوق
2016-08-14 13:58:08
110991
51 -
moda
قصة سيئة لم تعجبني
2016-08-13 17:39:42
110815
50 -
Shadwoo Shadwoo
يسلمووووا


منورين كلكم
2016-08-12 13:47:23
110609
49 -
كينغ
أعجبتنننننننننننني
2016-08-12 08:37:48
110561
48 -
Roxana
على الرحب والسعة صديقتي ;-)
2016-08-11 18:04:09
110485
47 -
blue bird
جميلة جدا عاشت الايادي
2016-08-11 03:20:24
110300
46 -
زهرة الاقحوان
لا ابالغ لو قلت ان برودة جسد الطفله الميته و هي خارجه من غرفتها قد تسلل الى قلبي ههههه
احسنتِ في سرد الاحداث
تحياتي
2016-08-10 12:31:39
110210
45 -
Shadwoo Shadwoo
شيطانة منتصف الليل

انا بتقبل النقد اختي لكن قصتي الحمدلله تعليقاتها.مشجعة
محدش انتقد الا شخص واحد معروف عنه اصلا ان دي شغلته

انا سعيدة انها اعجبتهم
2016-08-10 10:10:25
110186
44 -
شيطانه منتصف الليل
Shadow. قصتك رائعه وهادئة كما ذكرت. قد تأتي بعض التعليقات السلبيه لكن الأهم هو ما الذي تحبينه انت. ورايك. هو الأهم.
2016-08-10 09:38:41
110162
43 -
Shadwoo Shadwoo
عاشقة فلسطين

وجودك اجمل حبيبتي منوراني انتي واهل فلسطين

عاشقة الرعب
ههههههه لا حياتي انا هشجعك دايما مش هحبطك ههههه
حلوة المصرية دي وقوليلهم بس اشحن باقة بدخل اكلمهم


وانتي واحدهم
قلبتوها سيرك ومسرح هههههههه والله انتوا عسل
2016-08-10 05:33:15
110112
42 -
عاشقة الرعب لاحدهم
فجرت جبهتي يا ... احدهم -_-
لا باس لكن من اين تعلمت كل هذا وانت لست لا تونسي
ولا جزائري ..
يقتلني الفضول لاعرف :
فكلماتك كلها صحيحة..
لقد خدعتني -_-
ههههه المهم تشرفت بمعرفتك وهذا المقلب قد
انطلى علي..
وافرح يا عمو افرح.
بقي ان اقول لك شكرا على وقتك..
والى اللقاء :)
احم كانت معكم عاشقة الرعب كلينتون من الارض المجهولة
و الغامض احدهم..
ودمتم بود وسلام...
2016-08-10 02:27:53
110078
41 -
أحدهم
(Shadwoo Shadwoo)
هذا بالضبط ما قصدته يا صديقتي في تعليقي الأول.
تلك لم تكن لهجة عراقية.. بل محاولة لتقمص اللهجة الجزائرية الجميلة ككل اللهجات العربية الجميلة التي احبها شخصياً بلا استثناء وكثيراً ما أتابع مقاطع متنوعة هنا وهناك.. أكن كل الاحترام والتقدير لأسود الجزائر الأحرار :)
لكن حتى نفهم لبعضنا علينا بلغة مشتركة كمثل الأسلوب في قصتك أعلاه.

(عاشقة الرعب)
اعتذر منك سيدتي ولكني لا استطيع مواصلة هذا "المقلب"
لي الشرف ولكني لست تونسياً كذلك.. :))
أكن كل الاحترام والتقدير للأخوة التوانسة، نحبكم ياسر :)

لا أخجل من التصريح عن هويتي فالمقالة الأولى حكت الكثير عني..
وتعليقاتي الأربعة أو الخمسة الأولى في الموقع كانت باسمي الحقيقي كذلك، فلما رأيت أحدهم يستخدم نفس الاسم استخدمت لقب "أحدهم" من بعدها.. ليس لدي شيء أخفيه، ولي الشرف أن أكون فرداً من عائلة كابوس بين أخوة أحترمهم وأقدرهم أمثالك، ولكن افضّل أن أكون أحدهم من كوكب الأرض :)
2016-08-09 19:51:21
110038
40 -
عَ ـآشّـقَة فُلَسًــــــــــطٌيّنٌ
قصة في قمة الرووعة حتى أنها مؤثرة أبكيتني عزيزتي

استمري في كتابة المزيد ^^
2016-08-09 19:51:21
110036
39 -
عَ ـآشّـقَة فُلَسًــــــــــطٌيّنٌ
رآئعة ..
استمتعت بقرائتها ^^
سلمت يداك ..
2016-08-09 18:05:22
110001
38 -
عاشقة الرعب لشادو
يوووو النور نورج حبيبتي
واني حيل فرحانة بشوفتج مقالك
هههههه شو عاجبتك عراقيتي
نقلب مصري دلوقتي
عشان خاطرك
ارجوكي متنتقدنيش امانة لاني لسة مبتدئة ههههه
والله مقالك بجد عجبني
ازاي بيدفنو البنت هم مش بيخافو من هيك شي
يوووو في الاخير تسلملي هالايدين الحلوين
وبتمنى تجي عالمقهى دلوقتي هبة والبنات مشتاقينلك
كدة الجملة ولا ايه هههه
دانا اتكسفت بقى ‏
يلا سلام عليكو اصلي بزيد ثانية حتشوفي العجب خخخ
تصبحي على خير ‏‎:) ‎
2016-08-09 17:21:55
109991
37 -
عاشقة الرعب الى أحدهم
امبوسيبل
تقوليش تونسي
لا لا
ماكش نورررمال
تعرف صدمتني صدمة مهيش نورمال
تنجم تتحقق مالمشهد
انا توا مع عايلتي في قهوة في ياسمين الحمامات ونتفقد نلقاش تعليقك ونلقاك جاوبتني
شرقت في جرايرك -_-
ادخل ادخل للمقهى تو نوريك الزنباع فين بتباع
حتى توا كان تنجم
علاه اكيكا شرقت البودي تبقع ‎:/‎
باهي باهي
مش مشكل
نتمنى تدخل للمقهى تو نكملو نحكيو
تصبح على خير سي الدزيري
2016-08-09 17:21:55
109985
36 -
Shadwoo Shadwoo
روكسان
تسلمي اختي وجودك زادها جمال

احدهم
والله مافهمت ولا كلمة هههههه سامحني اخي انا مصرية مابعرف عراقي ده عراقي صح ؟

لين احمد
كان لازم يحصل كده بالقصة ولا مفيش احداث هتحصل
ومش هيبقي فيه قصة من الاساس.

عاشقة الرعب
وحشاني ومنوراني بتعليفك صحيح من امتي تعرفي عراقي ههههههه.

رورو
مابعرف بس ماني مغرورة علشان امدح بحالي
لكن هحاول ان شاء الله اعمل قصة نهايتها سعيدة
لكن القصص اللي شغالة عليها نهايتها حزينة ، اصل انا مش من المعجبين بالنهايات السعيدة بالقصص ،لكن بحاول علشانك.

بلاك بيوتي
وحشتيني تالا اخبارك
المشكلة حبي اني بدخل من باقة التليفون وبجددها بالشهر اكتر من مرة بسبب الواتس والنت ، فلو اختفيت من المقهي او متكملتش معناها اني مفيش نت معايا
ولاتنسي تسلمي علي هبة وايلينا واحكيلهم بس اجدد باقتي بكلمهم لان النت معايا علي اخره.
2016-08-09 16:03:41
109958
35 -
أحدهم
(عاشقة الرعب)
يا سخطه.. بالحق متعرفش أني دزيري؟؟ راني جاركم يا طفلة :))
نحب نفدلك معاكم ونعملو مقلب..
على خاتر اننجموا نحكي زوز كلمتين باهي نكون دزيري هكه.. شبيك يا مزيانة كابوس؟ :))
دزاير ديارنا وتونس الخضرا ديارنا والعراق تاج راسنا..
راني مانيش دزيري ولا عراقي بالمناسبة. :))
2016-08-09 12:54:40
109889
34 -
Black Beauty
قصة رائعة
رعب هادئ
ما هذا التألق يا شادو ؟؟
أحببتها جدا" :*
ومتى ستعودين للمقهى اشتقت لك كثيرا" :
2016-08-09 12:24:27
109874
33 -
عاشقة الرعب الى شادو واحدهم
اختي شادو
قصة روعة اعجبتني فعلا ‎:)‎
الى احدهم
مقتليش راك دزيري على بالي من الاول للي نتا عراقي
واش راك ‎:)‎‏ واشبيك مقلتش من الاول ههه
انا معجبة بمقالاتك وفي اخر حلقة تكون جزائري سي فنتاستيك ‎:)‎
2016-08-09 12:24:27
109871
32 -
4roro4
شادو
ما بتوقع
شكلك ظالمة نفسك
المهم انا بدي وحدة من قصصك تكون نهايتها سعيدة وعطلة ها اسمها ميرنا هاا
ما تنسي ؟ بمزح معك وعادي اكتبي الي بدك ياه وما تفكر بحدى
ضربي كلشي عرض الجدار
2016-08-09 10:57:51
109834
31 -
لين احمد
الله يرحم البنت وبتمنى الحياة الحلو ه لابويها وبس يعنى صحيح عاده القريه هيك بس الام كمان اخطات لما دفنت ابنتها في غرفتها لان لو دفنوها بالمقبره احسن وكمان كانت راح تتذكر ابنتها حتى لو بعيده عنها وحتى بسب دفنها بالمنزل عانى الكثير من الناس الاذيه
2016-08-09 09:30:19
109808
30 -
أحدهم
(Shadwoo Shadwoo)
راه تكون الهدرة الدزيرية واضحة؟ وعلاش ما نهدر كيما العباد تهدر..؟ نسقسيك: واش راك ادير وقتاش تسمع هدرة صعيبة هكه؟ راهو فهيمتي قصدي باهي؟ :))
ما تزعفيش عليا، نشتي امزح شوية :))
2016-08-09 06:39:40
109773
29 -
Roxana
قصة جميلة وذات مغزى سلمت يداك
لكنها لم ترعبني بصراحة
وان كانت فكرتها متكررة الا انها اعجبتني
2016-08-09 05:40:33
109763
28 -
Shadwoo Shadwoo
البراء
اه هي الفكرة نفسها حقيقة ههههه عجبتني كتير قصتك الاخيرة انت مبدع بالكتابة ، منور ابن بلدي

احدهم
تسلم اخي ده من زوقك وبالنسبة لتعليقاتي مافهمت قصدك.

ام الزوز
منورة حياتي سعيدة انها عجبتك

اوس
منور اخي وجودك اجمل

رورو
احرجتيني والله هههه ده من زوقك ، اه دول اول قصص ليا نشروا هنا بس انا دايما مهتمة بالقصص ، والحقيقة انا مابدي خيب ظنك بخصوص قصصي اللي جاية ، بجوز ماتأخد اعجاب كبير وبكون خيبت ظنك لكن بحاوا ان شاء الله.

ريان
تسلم اخي وجودك اجمل وان شاء الله اكون احسن بالمستقبل.

نرجس
لا انا بقصد الفكرة وهي دفن الاطفال بمنازلهم لكن انا كلمت الاحداث من عندي ،


مصطفي جمال
مافي داعي تتخانق دايما لمجرد قصص ، بحترم رأيك سواء اعجبتك او لا ، لكن مافي داعي لكل ده خاصة انك كررت الموضوع ده بقصص كتير ، الموضوع مش مستاهل
2016-08-08 22:03:12
109741
27 -
البراء
إذا كانت أحداثها حقيقية بالفعل إذن فقد نجحت في إرعابي.. ههههن
2016-08-08 19:25:09
109731
26 -
أحدهم
صحيح ان الفكرة مستهلكة لكن الأسلوب سلس ومباشر والأحداث متتابعة من غير تكلف في الشرح أو ملل في الطرح..
ليت تعليقاتك الدراجة تكون بنفس اللغة الرصينة هذه.. :))
استمتعت بالقراءة.. لذا أشكرك :)
2016-08-08 17:35:40
109719
25 -
ام الزوز
يا بنتي قلبي وقف وانا بقرأها ...مع إني متعودة على الرعب وانت عارفاني ، قصة مرعبة وجميلة بالوقت ذاته
كل الحب صديقتي ❤
الى الامام ...
2016-08-08 17:34:45
109717
24 -
مصطفي جمال
4roro4
ربما من يعلم مع انني اخالفك الراي حيث ان من السهل اكتشاف النهاية

من يعلم ربما اكون اركز في تعليقاتك و ربما لا
2016-08-08 16:28:09
109712
23 -
اوس الى شادو
قصة جميلة ومرعبة ايضا
احسنت عملا
2016-08-08 16:28:09
109707
22 -
4roro4
مصطفى جمال
كل شخص له ذوق ورأيه
وما قصدته هنا هو أنها لم تكشف كل أوراقها كما القصة السابقة
لأنه هنا بامكانك أن تتوقع أكثر من نهاية
بالمناسبة الست تركز على تعليقاتي أكثر من اللازم؟
2016-08-08 11:30:53
109679
21 -
مصطفي جمال
اميرة عالمي
لن ارد عليكي ردا طويل لانه ببساطة تعليقك خطأ في خطأ لانني لم ارى رواية عالمية مكررة و اذا كانت ستكون مكررة ذات اسلوب جديد و فكرة جديدة اما هذه القصة فهي مكررة
لا احد سيحب قراة شيء مكرر مهما كان الا اذا كان الاسلوب جيد
2016-08-08 11:30:53
109677
20 -
مصطفي جمال
4roro4
اسف على التدخل لكن لم افهم قصدك اين الغموض
2016-08-08 11:09:13
109671
19 -
4roro4
وييييي خفي علينا شوي يا شادو
حبيتها كتير وفي نقلة قوية بين اسلوب ومن الحب ما قتل وطبعا هي للافضل
ﻻنو العكسة يلي صارت انك ب ومن الحب ما قتل كنتي كاشفة كلشي وكانت النهاية واضحة بينما هون انتي حافظتي على عنصرالغموض وبذات الوقت ما خليتيها غامضة لدرجة انو ماحدا يفهم وهالشي كمان حسنة لالك
ومن ناحية الفكرة فهي بصورة عامة منيحة وحلوة وعنجد بتنفع لمسلسل
هﻷ انا عندي فضول انتي هي القصة ويلي قبلها هن اول قصصك وﻻ في قبلهن
هالمرة انتي كتير تحسنتي عن قبل وانا بحياتي ما شفت حدى صار تحسن باسلوبو اسرع منك
بدي شوف قصص اكتر من هيك وانا قلبي رقيق ما بتحمل فبدي نهاية سعيدة بالقصة الجاية
بالتوفيق وبانتظار جديدك يا قمر
2016-08-08 05:37:05
109625
18 -
ريان
جميلة جدا حتى الاسلوب جيد اتمنى من الكاتب المزيد من القصص الجميلة
2016-08-08 02:23:07
109603
17 -
Shadwoo Shadwoo
يسلموا كتير اصحابي

للي اعجبتهم واللي ماعجبتهم بقدر رايكم
بكفي تعليقاتكم



للعلم فكرة القصة حقيقة

لكن انا كتبت احداث القصة من خيالي
2016-08-08 02:23:07
109602
16 -
نرجس
شاهدت هذه القصة في فيلم هندي مأخوذ من فيلم اجنبي
اظنها خرافية ليست حقيقية القصص المرعبة لاتكون بكل هذا الوضوح
لانه لو فعلا خرجت الفتاة الميتة من غرفتها امامهم لمات والديها في حال من هول الصدمة
او ممكن القصة الاساسية حقيقية لكن ليست بهذه الاحداث
2016-08-07 21:05:04
109580
15 -
MEMATI BASH (فاطمة اللامي)
ياااااييييييي مرعبة جداً
اعجبتني :)
2016-08-07 19:18:58
109570
14 -
وسام
واوووو
القصه حلوه كتير
وانا قاعد بقرتءها سرت اتخيل بالاحدات
بتنفع تكون فيلم اجنبي



*_
2016-08-07 18:38:16
109552
13 -
alone
واو رائعة احسنتي
2016-08-07 17:35:56
109543
12 -
"مروه"
شادوو اسلوب هادئ جميل متسلسل بطريقه رائعه..القصه لا غبار عليها..اهنئك بنت بلادي وانتظر منك المزيد*^
2016-08-07 17:25:37
109538
11 -
اميرة عالمي
عذراكنت منزعجة في المرة الماضية لهذا ارتكبت الكثير من الاخطاء في الكتابة
2016-08-07 16:06:22
109510
10 -
Ghariba
سبحان الله
2016-08-07 16:02:33
109498
9 -
اميرة عالمي
الى صاحبة القصة
اشكرك على مجهودك.قصة جميلة احسنتي
الى مصطفى جمال
اسفة لتدخلي و اتمنى الا تعتبر تعليقي اهانة لك بل هو ابداء راي فحسب.مذا تقصد بكلكة تقليدية هذه.اتوجد قصة غير تقليدية حتى قصصالافلام و المسلسلات و الروايات تكون في البداية تقليدية و قد تتشابه احيانا.لكن لكل منها طبعه الخا الذي يعتمد على شخصية الكاتب.فما المشكلة ان اعتمد الكاتب على فكرة تقلدية فحتى في الحياة الوقاعية توجد الكثية من القصص التي تتشابه و ولكنها ليست نفسها بل لكل منها ما يميزها.فما المشكلة ان اعتمد هاو على فكرة تقليدية ان كان كتاب كبار يفعلون هذا.
اتمنى ان تقدر مشاعر الكاتب في المرة القادمة و توضح له مالذي لم يعجبك في القصة.
تحياتي للجميع
2016-08-07 13:00:10
109444
8 -
سيف الله
يا شادو قصتك هذه رائعة جدا سلمت يداك يا جوهرة النيل ‎:-)‎‏ .
عرض المزيد ..
move
1
close