الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أعيش في الماضي

بقلم : فتاة في عالمها - في عالمي

أعيش في الماضي
أعيش في الماضي ..

مرحباً .. أريد حلاً لمشكلتي بأسرع وقت ، أنا أعيش في الماضي ، ذات ليلة في المنزل و بينما كنت أبحث عن شيء في الخزانة التي نجمع فيها أغراضنا ، فجأة وجدت كيساً مليئاً بالذكريات ! أشياء من الماضي (ألعاب، هدايا من أصدقائي القدماء الذي فرقنا الوقت) ، وجدت أشياء تعود لعام 2009 !
تذكرت مواقف كأنها حدثت البارحة ، أخذت ذلك الكيس و وضعته في خزانتي الصغيرة ، هذه الخزانة تحوي كل الماضي ! أسميتها "خزانة الماضي" .
أقارن الماضي بالحاضر فأقول : كم تغير الناس ، كم تغير الوقت..و كم تغيرت ..

أحس كأنني عشت قرناً ! غارقة في الماضي ، حتى أنني أتحسر على أشياء سخيفة، أنا فتاة وحيدة تحب الهدوء ، لو استطعت لعشت كل حياتي هدوء ، لست اجتماعية كثيراً.. الناس ينتقدونني لأنني لا أحب الخروج كثيراً بل أحب الوحدة و الهدوء و تبدأ عندها الانتقادات السخيفة : هذا بسبب الهاتف ، هذا بسبب كذا ..

أنا ولدت هكذا منذ صغري ، كأنني لست مثل الذين بعمري ، فكلهم لهم اهتمامات مختلفة أما أنا أحس بأنني عجوز عالقة بجسم فتاة يافعة ، أحب الماضي بل أعشقه ، أحب أن أتكلم عن العظماء في الماضي !

هل أحتاج لحل أم انني ولدت هكذا ؟ أظنني ولدت بهذه الشخصية ، فمنذ صغري و أنا هكذا و لكن تعلقي بالماضي... و شكراً .

تاريخ النشر : 2016-09-03

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر