الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الطريق نحو الثراء أم الحياة ؟

بقلم : لن أحدد - افرو اوراسيا (العالم القديم)

أنا سائر نحو طريقان لا مفر منهما سوى الفقر أو التعاسة

السلام عليكم .. أنا عربي اللسان ، سموني هكذا لأن اسمي لن أحدده ، مشكلتي يا عرب أني سائر نحو طريقان لا مفر منهما سوى الفقر أو التعاسة ، فأنا محتار في تحديد مستقبلي الذي يجعلني إما ثرياً و تعيس أو مقتدر الحال و سعيد .

أنا بالكاد عشت بضع سنوات و تعلمت الكثير ، و أظن بأني أعرف كل شيء لكني مخطئ ، لا أتذكر أول أربع سنوات من حياتي ، و قد ولدت في حي فقير بمشفى ليمسوري الحال من المواطنين ، كنت ضعيف الشخصية كطفل لكني كنت ذو خلق و مجتهد دراسياً ، حياتي كانت هكذا حتى قبل أن أبلغ بعام ، انتقلت من الحي الفقير إلى حي لشبه الأثرياء في فيلا راقية ، لكني لم أكن سعيداً بل حزين ، على عكس الحي الفقير ، ربما تغير الأصدقاء هو السبب .

دخلت في مدرسة مزدحمة ، و تشاجرت أكثر من مرة و خرجت منها و أنا في آخر سنواتي الدراسية ، حسناً هذا كله كان المقدمة أما الآن سأبدأ بمشكلتي ..
و هي أني أمتلك حلمين .. الأول هو أن أكون لاعب كرة قدم أجني الملايين ، و هذا سيعين أخي الأكبر الذي يكره العمل و لا يمتلك مواهب سوى التشجيع في كرة القدم ، كما أني سأصرف له معاشاً شهرياً من راتبي ، و أيضاً والدتي تريد المال لأن لا أحد يعطيها سوى القليل أشبه بالفتات .

اما الحلم الثاني هو أن أكون طبيب أسنان أو قلب أو ... إلخ ، و هذا سيعطيني حرية للسفر حول العالم و عدم تدخل المعجبين بحياتي الخاصة .. أمتلك الكثير من المواهب أيضاً مثل تحدثي باللغتين العربية و الانجليزية بالكثير من اللهجات و اللكنات ، و أيضا أنوي تعلم الاسبانية و قد بدأت بهذا منذ شهر .

أنا الأصغر في عائلتي و أكثرهم خدمة لوالدي و والدتي ، أحياناً أشعر أن الحياة بلا لون و لا رائحة و لا معنى لهذا السبب أنا سائق طائش و أيضا مدمن للـ (الريد بول) و لا أجد مشكلة في مجالسة المدخنين و مدمني الحشيش لكني لا أدخن أي منهما .

إنصحوني .. ماذا أفعل ؟

تاريخ النشر : 2016-09-13

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر