الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قتلة و مجرمون

محمد بيجي .. مصاص الدماء الصحراوي الإيراني

بقلم : غريبة الاطوار - سوريا

السفاح اثناء جلده على الملأ قبل اعدامه

محمد بيجي ..هو قاتل إيراني 24 عاماً من مدينة بكداشت .. اتهم بقتل حوالي 26 تتراوح أعمارهم بين 7 إلى 15 .. وكان ذلك في عام 2004..

اشتهر القاتل بطيبته مع الأطفال و حبه لتقديم الحلوى والمال لهم ,وذلك لكسب ثقتهم و استمالة قلوبهم له , ومن ثم أخذهم في رحلة ترفيهية الى الصحراء , أو كما اسميها "رحلة بلا عودة" ..

لكن دوام الحال محال ,فقد شاء القدر أن يفضحه حين اختطف الطفل قاسميون ذو الـ 13 عاماً , بعد أن أقنعه بالذهاب إلى رحلة في الصحراء , فقام باغتصابه بسادية و بلا رحمة , لكن الطفل تمكن من الفرار و توجه إلى المدينة في حالة يرثى لها و قام بالإبلاغ عن الجريمة..

بعد ذلك توجه الشرطة مع الطفل إلى المنطقة الصحراوية "منطقة القتل" وتم العثور على 26 جثة طفل , فتم القبض على المجرم لاقتياده للمحاكمة ..

أثناء المحاكمة سُئِلَ السفاح عن كيفية تنفيذ الجرائم ,فأجاب بأنه يستميل قلوب الأطفال إليه ويأخذهم في رحلة إلى الصحراء فيقوم باغتصابهم بسادية فقد كان يستمتع بصراخ الأطفال وينتشي برؤية علامات الذعر على وجوههم .. ومن هنا سمي بمصاص الدماء الصحراوي ..

وعن تفاصيل القتل ,تحدث عن كيفية قتله للطفل ارشد مرتضى البالغ من العمر 11 عاماً , حيث لم يتمكن من اغتصابه لأنه كان يقاوم بشدة , فاضطر القاتل لاقتلاع عينيه وهذا ما أضحكه , لأن منظر الطفل بلا عينين كان مضحكاً على حد قوله , وعندما هم باغتصابه اكتشف بأن الطفل قد أصبح جثة هامدة , فاغتصبه ميتاً ومن ثم دفنه في الصحراء .. وتحدث أيضاً عن الطفل رازقي مهرشاد البالغ من العمر 7 سنوات , حيث كان هذا الطفل قوياً جداً لدرجة انه لم يمت إلا بعد تقطيع أوصاله .. و اختتم السفاح كلامه بأنه قام بجرائمه لوحده ودون أي شريك كما انه لا يشعر بأي ندم مطلقاً ..

محمد بيجي .. مصاص الدماء الصحراوي الإيراني
السفاح بعد شنقه

و في عام 2005 حُكِمَ عليه بالإعدام شنقاً لكل جريمة قتل , و 100 جلدة فقط بسبب الاغتصاب , وكان ذلك في نفس المدينة التي ينتمي إليها الضحايا وذلك لشفاء غليل الأهالي , فقد كان الغضب العارم يسيطر على الجميع , ولولا وجود الأمن حول الضحية , لمزقوه إرباً ..

فتم ربطه على عمود و من ثم جلده وسط بكاء وصيحات الأهالي .. وفي هذه الأثناء تقدم طفلاً ناقماً من أشقاء الضحايا بشكل مفاجئ ووجه له طعنه في ظهره , فتم أبعاده فوراً من قبل رجال الأمن ..

وقرروا التعجيل في شنقه , فتم ربط رقبته من قبل احد الأمهات بحبل ازرق , ورفعه مسافة 10 أمتار في الهواء ليراه الجميع , وكان كان عدد الحضور آنذاك حوالي 5000 متفرج , فبقي السفاح يصارع الموت لعدة دقائق , ومن ثم سكن الى الابد..

نعود قليلاً إلى ماضي السفاح ..

فقد نشأ في عائلة مفككة بلا أم ولا أب , فهو لم يرَ أباه مطلقاً , كما انه لم يرَ أمه لأنها كانت تعمل دائماً لتوفير لقمة العيش , لذا عاش عند خالته .. واعترف القاتل انه تم اغتصابه في عمر الـ 9 سنوات من قبل شاب , وقد كان يسكته عن طريق تقديم الحلويات والألعاب , وقد حاول جاهداً نسيان ما حدث لكنه لم يستطع , ففي عمر الـ 16 بدأ يعمل باللواط مقابل الأجر , ولهذا اشتهر بسمعته السيئة ..

ختاماً ..

كما نرى .. القتلة والسفاحين يتشابهون في ماضيهم , فاغلبهم كان لديه عائلة مفككة , أو عنف اسري , أو تعرض للاغتصاب .. لذا لا اعرف , أنلقي اللوم على الأهل , أم على قلة الدين, أم على عدم وجود حد للجرائم .. فمثلا لو قُطعت يد السارق , وتم جلد الزاني , و قُتِلُ القاتل .. لما تفشّت الجرائم بهذا الشكل , ولما وجدنا هذا الفساد و الخراب .. ما رأيكم أيها القراء ؟ ما سبب هذه الجرائم ؟ أو ما الحل مع كل تلك الجرائم ؟؟ ..


تاريخ النشر : 2016-09-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
send
حسين سالم عبشل - اليمن
سلطان - المملكة العربية السعودية
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (67)
2020-02-17 07:53:14
337012
67 -
في ظلام الليل ابكي
الاحكام والقانون في ايران يعجب الجميع .لاقي المجرم جزاءه ...ولعذاب الاخره اشد ...اما الطفل الذي هرب من الصحراء واخبر الشرطه هذا يحتاج تكريم كبير ....اااه اه علي الاطفال المساكين الذين يختلي بهم المجرم ...كم رؤوا من الخوف والعذاب ما لا يتحمله بشر....يحتاج تعذيب يوما كاملا ثم يقتل ...هذا استدراح الاطفال يحدث بسبب قله التوعيه ...لا بد من الاهل ان لا يغفلوا عن هذة النقطه ويخبروا اولادهم كل يوم ويحذروهم لكي لا يرافقوا اي احد صغير او كبير ..فيمكن الصغير اذا رافقه يكون طعم للفخ الذي نصب له
2019-02-25 04:06:57
287446
66 -
معين احمد
نحن في عالم يزداد قساوة يوما عن يوم ونصيحتي هي اذا كنت لاتستطيع توفير الجو الملائم لتربية طفلك والاعتناء به جيدا فلاتنجبه من الاساس
2018-09-20 11:11:22
255678
65 -
احساس فنان
انا اشوف اللوم على الأهالي يعني لو اهتموا به ما كان راح يصير قاتل و العقاب ما راح يفيد مع القتلة من امثاله
مثلا القاتل من جلدوه 100 جلدة و قتلوه هذا العقاب ما منع من ظهور قتلة آخرين الشخص ليش ينجب طفل اذا ما راح يعتني به ؟ يعني انجبت طفل و تركته ليش ؟ حتى يعاني و يصير قاتل مثلا ؟ و انا اشوف الحل ان يعتني الاهل باطفالهم
هذا الحل ما راح يمنع ظهور القتلة بس راح يقللهم لان بعض القتلة عندهم امراض نفسيه بسبب الطفولة القاسية مثل هذا القاتل
2018-09-13 01:42:34
253905
64 -
كانت هنا
اذا كنتم لا تستطيعون الحفاظ على اطفالكم وتقديم حياة كريمة مستقرة لهم فلا تنجبوهم وتتركوهم في عالم قاسي يصارعون الفقر والوحوش البشرية التي تتجول بيننا. شيء يقهر فعلا
2018-05-09 05:58:48
219959
63 -
يسرى
الله لا يوفقه باخرته
قشعرت بدني و الله
يا ويلي عليهم اطفال
2017-11-25 10:36:55
187652
62 -
صفاء
لو أننا نطبق أحكام الشريعة الاسلامية لما وصلنا لهدا الحال فليس الاسلام وحده من يأمر بهذا فحتى المسيحية واليهودية أي الأديان السماوية تأمر بأشد العقاب لهؤلاء المنحرفين المرضى
2017-06-05 21:16:13
159570
61 -
سفير الأحزان
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته........
اللهم حبب الينا الأيمان وزينه في قلوبنا وكره الينا الكفر والفسوق والعصيان واجعلنا من الراشدين...
2017-05-25 19:03:27
158324
60 -
کریمه
تذكرو قول الله تعالى في القران الكريم بسم الله الرحمان الرحيم ﻻتقولو امنا بل قولو اسلمنا صدق الله العظيم كل الناس الذين يولدون من ام واب مسلمين هم ايضا مسلمون ﻻكن ليسو بمؤمنين لو كانو مؤمنين لخلت كل البلدان الإسلامية من الجريمه الى الابد واسأل كل من يقرأ تعليقي لو كان الجاني ضحية تربيه الغير صحيحة هل يغفر الله له ويدخله الجنه
2017-05-12 09:31:59
156383
59 -
سوسه العيسى
برأي الجرائم التي ارتكبها هذا السفاح بسبب البيئة التي نشأ فيها كما ذكرتي بانه نشأ بأسره مفككه من غير انتباه ولا تربية وكان يتعرض للاغتصاب وهذا من اكبر الأسباب التي جعلت هذا الطفل الصغير بأن يصبح متوحشا بهذا الشكل لأن الأسرة لها دور كبير في نشأة أطفالها وسلمت يداكي ع هذه القصة ❤
2017-02-05 04:10:58
141570
58 -
أحمد حسن
الدين الإسلامي هو المانع من كل تلك الجرائم فلو أقيمت الحدود كما أمر الله تعالى لما حدثت تلك الجرائم. فأغلب البلدان الإسلامية هي اسلاميه بالاسم لا أكثر. وذلك لأنها لا تطبق شرع الله ابدا وهذا هو ناتج ما زرعو وانا لله وانا اليه راجعون
2017-02-04 03:03:09
141464
57 -
ميرة حسن
في راي السبب هو يكمن في ماضي الطفل فطفل تم اغتصابه سيسعى للانتقام ولكن من من سينتقم يجب عليه الانتقام من من عذبوه و امثالهم في العالم ولكن ليس تعذيب الاطفال الابرياء وذلك يؤثر على خلل كبير بدماغه
2016-12-15 06:12:48
134382
56 -
ريوف
الاهل مالهم دخل لان كل شخص له عقل يعرف وش يسوي اللوم عليه هو الا اذا كان مريض عقلي هنا ما يتحاسب بس ذا بكامل قواه العقليه ممكن ان اهله ربوه كويس بس اصدقاء السوء غيروه
2016-12-12 08:57:51
133926
55 -
العدالة
برئيي لو تم تطبيق القانون على كل مجرم لما حدثت كل هذه الجرائم الشنيعة ولما انتشر هذا الفساد ا
لاخلاقي
2016-12-10 10:01:46
133694
54 -
قدوري14
التخلف،الهمجية،والرجعية،والتشدد الديني،هو سبب الجرائم وتخريب العالم.
2016-12-08 12:29:52
133406
53 -
ACTIONGIRL
مخيف أن يكون بيننا بشر قلوبهم أشد قسوة من الحجارة ..
أن تعيش في عائلة مفككة وأن تتعذب طوال حياتك هذا ليس سببا أبدأ في أن تعذب الآخرين لا بل تذهب إلى أبعد من ذلك وتقتلهم .. !

لماذا لا تكون حياتك الأليمة دافعا في جعل العالم مكان أفضل .. لتصبح شخصا جرب وتألم لذلك يعرف مدى سوء الأمر ويسعى للقضاء عليه ..
أوبرا ويلفري اغتصبت في سن التاسعة أيضا .. ولكنها أصبحت إنسانة مختلفة وأنقذت ودافعت وبنت الكثير من الأرواح ..

ليس عذرا أن حياتك العائلية لم تكن مثالية .. أعني هل هناك حياة مثالية في هذا العصر ؟! هل يستحق الأمر أن تقطع أطراف طفل أو تقتلع عينيه ..؟؟!

مقال مثير .. ولكنه قصير وينقصه القليل من بهارات سعة الأفق ..
سلمت يمناكِ أختي غريبة الأطوار .. وننتظر جديدكِ والمزيد من ابداعكِ..
2016-12-08 11:09:25
133397
52 -
كتماان
اولا السلام عليكم روحمة الله وبركاتة
ثانياً القي لومي على الاهل طبعاً هو طبعاً بمنطوري مجرم مجرم ولكن الوم الاهل لانهم السبب في ضياع ابنائهم الشاب الذي عمرة الان 24سنة او اكثر كان طفلاً كان بأستطاعتهم ان يربه تربيه حسنة كان باستطاعتهم ان يشكلوه مثل ما يريدون لم يقربو الى الله لم يعرفوه ماهو الحلال والحرام والشخص الذي ينغمس في الحرام صعب له ان ينزل من ذلك الا من رحم ربي .

.
الحمد الله كثيراً لاننا لم نبتلي بذلك ومن ابتلا اتمنى من الله له الفرج ,
2016-12-01 16:00:00
132359
51 -
مع الله دائما
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع مؤلم ومشوق بنفس الوقت ... انا مع الرأي الاخير في (ختاما) ، فعلا لو طبقت الحكومات الاسلامية حدود الله كما نزلت في القران وكما ورد في السنة النبوية تطبيقا كاملا لما حدث في أي مجتمع اسلامي أي جريمة اخلاقية او سرقة او حتى اعتداء .

لكن مع الاسف نحن دول تسمى اسلامية وهي ليست من الاسلام في شئ ، ان تطبيق الحدود الشرعية فيه صلاح وامان للناس جميعا ، حتى المجرمون انفسهم عندما يعاقبون في الدنيا لايعذبون في الاخرة (
وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) البقرة /179

لو قطعت يد السارق ، لفكر كل من يريد السرقة الف مرة قبل ان يسرق ، ولو زنى رجل متزوج او امراة متزوجة وعرف انه سوف يرجم او ترجم لما تجرأ اصلا على الخيانة وهكذا شرب الخمر وغيره .

اللهم اصلح امتنا وابعث فيهم من يصلحها على شرعك العظيم
2016-11-25 20:32:44
131428
50 -
ابتهال
الرجوع على الدين
2016-11-13 11:46:19
129319
49 -
انجلينا جولي
لايوجد صحراء في ايران انا من ايران وايران فيها طبيعه خلابه جدا خصوصا اردبيل وكلرمان وعلي اباد وطهران وهواز وخرمشهر وبندر عباس وبماكنكم مشاهدتها على الجوجل
2016-11-04 10:46:51
127902
48 -
sarah
هذه فكرتي دائما في الحياه ، للاسف الناس تشوف انه لازم كل فرد في المجتمع يتزوج وينجب ابناء ويربيهم ، لكن هالكلام غلط ليس كل فرد قادر على التربيه لكن المجتمع يرى بان الشخص غير المتزوج به خطب ما ،هذا ما يضايقني فهذا ما ينشئ ابناء ضايعين في المجتمع
2016-10-29 05:38:55
127031
47 -
ابن الليل
قصة مرعبة
2016-10-26 08:03:57
126583
46 -
لمن كان له قلب
لا حول ولا قـوة إلا بالله العلي العظيــم
حسبنا الله ونعــم الوكــيل
صبـرا واحتسابا يا أهالي الضحايا... أطفالكم أحياء عند ربهم يرزقون... ولا يظلم ربك أحدا.
أما المجرمون: فحسبهم جهنم وبئس المصير
(إذا ألقوا فيها سمعوا لها شهيقا وهي تفور، تكاد تميز من الغيظ)
لا حول ولا قـوة إلا بالله العلي العظيــم
2016-10-18 14:46:50
125056
45 -
Ranousha
اقشعر جسمي لما رأيت هذا المقال ....
لااعلم على من يقع اللوم فالكل له نصيب منه
اعتقد انه كان يريد ان ينتقم ممن اغتصبه بأن يغتصب الاطفال بنفس الطريقه وذلك بسبب خلل في عقله ونفسيته
لكن السبب الرئيسي هو العائله لذلك يجب ان يهتم الناس بأطفالهم اين يذهبوا ومع من؟
2016-10-17 12:43:05
124784
44 -
green goblin
لم يعجبني اسلوبك في الكتابة ولا الموضوع
2016-10-06 23:40:46
122130
43 -
قاهر 1
من تعليقات البعض
(فلو وجد هذاء المجرم في دوله تطبق الحدود والعدلوتحترم.....الخ )
وكانه لم يقراء مثل هذه الاحداث في دول عربيه كثيره وابشع من هذاء وموقع كابوس يشهد ونشرة فيه ..!!!
2016-10-06 13:44:53
122081
42 -
مزرار سهيلة
الا خلاق الاخلاق هنالك بعض المجرمين رغم جرميتهم فهم لديهم اخلاق فهوا لايقتلون اطفال ابرياء ضعفاء فهدا الوغد بدل من يسعى لمعاقبة من دمر حياته فقد انتزع الحياة من اطفال ابرياء لدالك وجود الاخلاق يمنع كل الجرائم
2016-10-06 08:05:06
122026
41 -
emperor baghdad
السبب الاول والاخير في مثل هكذا امور هو التربية والاسرة وكما ذكر في المقال فان امه ام يكن يراها لانها كانت تعمل طوال الوقت وهذا بالتاكيد سيترك فراغ كبير في داخله اضافة الا ما تعرض اليه في صغره فطبيعي ان نرى مثل هكذا وحوش لانهم لا ينبعون الا من هكذا ضروف.....
2016-10-06 06:54:16
122012
40 -
jamila
مقال مرعب الله يخلصو
هدا حصل مثله عندنا بالمغرب
ابحث عن قاتل ومغتصب اطفال تارودانت
تارودانت اجمل مدينة بالمغرب وروعها مجرم مثل هاد
الله يجازيهم ويارب لهلا يرحمهم
2016-10-06 03:54:05
121983
39 -
عاشق المستحيل
السلام عليكم اخواني الامور الدينية ليس فيها نقاش او راي لاحد فلو كان كذلك لرأى كل واحد ما يناسبه فلا تخوض في امورها اما قول البعض بان القتل لا يراد به القتل ولكن للزجر فهو مخالف لفهم اللغة العربية واللغة العربية يفهمها العرب ان من امر بشيء فانه يريد تنفيذ الامر ومن اراد الانذار فانه يريد الانذار (وهناك قصة حصلت لقاتل حين قتل احدهم فقد عفى جميع الورثة الا اخ القتيل لانه قال لو عفوتم عنه سوف اقوم بقتله وسوف يقومون بقتلي لاني قتلته فتراجعوا وطالبوا بالقصاص ) فلا يشعر بشعور المظلوم الا المظلوم والسلام عليكم
2016-10-05 14:44:29
121932
38 -
ملكه نفسي
ارى ان طفوله اهم مرحله في حياه شخص اذ انها تترك اثر في الانسان انا اعتقد انه لو ولد هذا المجرم في بيئة صحيحه لكان الان شخص مختلف هذا رأيي الصراحه
2016-10-04 17:24:45
121806
37 -
سارا1
الكلمة الطيبة والبشاشة والتسامح والتساهل في التعامل مع البشر
والتعاون يخلق المحبة ومجتمع سوي الأخلاق
فالانحراف اساسه المهملة السيئة والويل لو اتت من المقربين وفي مرحلة الطفولة فهي تولد الغضب الذي قد ينفجر في اي لحظة ضد المجتمع الذي هو من اوجده في الأساس...
هذه المجتمعات التي تطبق الحدود على البشر فلو علموا دينهم حقا لفهمو اع الدين ابتدأ بالدعوة التعاون والمغفرة والمحبة ومجتمع قائم على العدل فإن حدث وظهر شواذ لاسبب لجرائمهم عندها يطبق الحدود....
فلو وجد هذا الشاب دولة تحترم حقوقه عندما كان طفلا وبعد ان شب لما أقدم على ما أقدم عليه!
فمن من شجار وتلاسن وخشونة في التعامل وخصام لا داعي له
أدى لكوارث؟!
لنربي أبناؤنا على الاحترام أقل ما يجب لنتعايش بسلام..
2016-10-04 17:24:45
121800
36 -
محمد المترجم
والله موقع كابوس موقع جميل ويحترم الاراء والعقول ويتحرى الحقائق ولقد أدهشني مع أني في العادة لا أندهش بسهولة لم أعتقد اني سأجد في يوم من الأيام موقع عربي يستحق الثناء هذا فقط من أجل الإنصاف
أما بالنسبة لقصة هذا الشخص أهم عبرة منها إذا كان لديك أطفال فانتبه أين يذهبون ومع من يتكلمون فهنالك ذئاب بشرية تقتل بصمت
أرجو أن أكون من أحد أصدقاء الموقع وشكرا
2016-10-04 03:10:24
121678
35 -
سوسو الحسناء - مديرة الموقع -
ارجوا من الجميع ان لا يحولوا التعليقات إلى جدل وخوض باﻷمور الدينية ..
2016-10-04 03:03:21
121676
34 -
أحدهم
الدين ليس دموياً مثلما يصوره التراث، وكل ما لحق به دمويات القصاص هي من بقايا عقائد الشعوب السابقة، هذا رأي له بحثه وليس مجرد وجهة نظر عابرة.

• كل يغار على الدين بطريقته، البعض ينتصر لما ينسب للدين من كتب الأولين بدون تدبر على الرغم من كل التناقضات الصارخة، والآخر يتأمل ويتفكر ويتحرى الحقيقية بين ركام الماضي بتجرد.

تأمل لحظة:
• من يسرق بيضة تقطع يده ومن يسرق الملايين تقطع يده كذلك ؟!؟ تأمل هذه المفارقة.
• من يقتل عمداً ويعفى عنه من أهل القتيل لا يطبق عليه الحد.. ومن يسرق تقطع يده حتى لو عفى عنه المسروق؟!؟ تأمل هذه المفارقة كذلك.
• كيف يعيش السارق بعد قطع يده؟ كيف سيعمل؟ وكيف سيزوج؟ كيف سيتوضأ؟ ستبقى هذه العاهة إلى مماته حتى لو كان ذلك بسبب شقاوة عابرة أيام المراهقة والغرض لا يساوي شيئاً.. في حين أن حد الزاني هو الجلد، وأين هي جريمة الزنى من جريمة السرقة، المجلود لن يواجه مصيراً مأساوياً كمثل مقطوع اليد.

• الآية الكريمة عن السارق والسارقة لها تأويل "المنع" وليس بالضرورة "القطع"، كقولنا (سنقطع يد كل من تسول له نفسه المساس بكرامتنا - أي نتصدى ونمنع ونواجه)، وقوله تعالى (يقطع دابر الكافرين - يقطع دابر ليس معناه "يقطع أدبارهم" بالمعنى الحرفي، ولكن يستأصل شوكتهم ويمنع رجوعهم) وإلا لو أخذنا بالمعنى الحرفي "أيديهما" لكان المقصود به جميع الأيادي الأربعة (أيدي جمع يد والمثنى يداهما)، وكان السياق أولى أن يكون "يديهما" لو كان المقصود يد واحدة لكل منهما، أو يداهما على أكثر تقدير.. عقيدة قطع الأيادي هي عقيدة يهودية مثلها مثل الرجم كذلك.

• حد الرجم هو كذلك لا أساس له إلا من الشرائع اليهودية، والحديث في هذا يطول.

• إذا كان العدل لا يأتي إلا بالقسوة فقوانين حمورابي هي أقسى من كل الشرائع، إذا علينا أن نقتل كل من يخطأ فصدقوني لن يبقى سوى الملائكة من البشر ومقطوعي الأطراف من المجرمين.. لكن ما هكذا هي شريعة السماء.
2016-10-03 23:50:41
121669
33 -
ياسر
خاتمة موفقة جزاك الله خيرا..
فليس هناك حكم أفضل من حكم الله..
والشخص الذي يقول أن حدود الاسلام من الاسرائيليات كذاب،ألم يذكر الله تعالى حد السرقة وحد الزنا في والقصاص في القرآن؟؟أم أن القرآن من الاسرائيليات أيضا...؟؟
2016-10-03 23:47:47
121663
32 -
كمال
أنا اتفق معك يا "غريبة اﻷطوار" فعندما تقطع يد السارق ويجلد الزاني ويقتل القاتل فإن هذا سيجعل الشخص يفكر مليا قبل أن يقدم على فعل أي شيء، وعلى فكرة أنا شخصيا أرى أن النظام العدلي في الكثير من الدول،طبعا إن لم نقل الكل، ﻻ يبدوا منصفا أبدا فالقاتل يعامل معاملة الملوك في السجن يأكل جيدا وينام جيدا وهذا يشجع على إرتكاب المزيد من الجرائم وما يثبت قولي ، الواقع الذي نعيشه، فﻻ يكاد يمر يوم لم نسمع فيه جريمة قتل أو إغتصاب أو سرقة أو ... لذا فإن المعاملة بالمثل في أغلب اﻷحيان تكون خير عبرة لكي يعيد الناس التفكير في كل تصرف يصدر عنهم.
2016-10-03 16:58:10
121632
31 -
أحدهم
الخاتمة ليست موفقة كما قال بعض الأخوة، دين العفو والرحمة والمغفرة ليس ديناً دموياً مثلما تصوره كتب التراث، ولكن لحقه من عقائد الشعوب السابقة ما لحقه ونسب له من الدسائس الإسرائيلية ما نسب، والحديث في هذا يطول.
مقال رائع بانتظار الجديد من الكاتبة.
2016-10-03 14:45:29
121607
30 -
منصور إسماعيل
أرجو انه قد نال عقابه ولكن نهاية المقال أظنها لا تليق بالموقع . ..
2016-10-03 10:22:46
121561
29 -
جراحة
سلمت يمناك .. اشد ما اعجبني خاتمة مقالك ففيها الحقيقه تسطع كنور الشمس, ان خالفنا شرع الله ابتلينا .. ومهما بلغت حكمه البشر فلن تعادل ربع حكمة رب البشر .. شرع القصاص لسبب فسبحان العليم الذي لا تخفى عليه خافيه
2016-10-02 22:49:28
121460
28 -
ابو علي علي
(ولكم في القصاص حياة)
2016-10-02 17:07:15
121401
27 -
Roxana
مقال رائع جدا عزيزتي تسنيم
اجل لولا ترك العقوبة والقصاص لما تمادى امثاله

انه مختل عقليا بلا شك وقد ساعد على هذا طفولته السوداء وبعده عن الاجواء الاسرية
فقامت عصابات الشوارع بعملية غسيل لدماغه وتشجيع لميوله المنحرفة
2016-10-02 14:13:36
121379
26 -
،،
الخاتمة لا تليق بموقع كابوس نهائيا
نعم نحن ضد الجرائم والمجرمين والمغتصبين
لكن الظن العنيف المتطرف بأن قطع الأيدي و الجلد. و سبي الرقيق و الاسرى سيجعل اوطاننا آمنة خالية من المجرمين
هو ظن مقلق جدا
2016-10-02 04:32:21
121278
25 -
عبد الحليم السودانى
لكل انسان ظروفه فى الحياة وللقدر احكام لا مفر منها وهذا قدره المكتوب عليه وقد نفذ فيه حكم الشرع.. تبقى ان نقول تالنسبة للاطفال المحنى غليهم هذا قدرهم ان ينوتوا هكذا على ذويهم ان يؤمنوا ان هذا قدر الله الذى لامفر منه وان يحتسبوا . انا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولاقوة الا تالله
2016-10-01 15:56:58
121206
24 -
عزف الحنايا
أنا فقط آلمني قلبي على الأطفال الأبرياء ..
غريبة الأطوار شكراً لكِ .. دمتِ بخير وأمان ^^
2016-10-01 15:42:59
121197
23 -
پيرلنت النادرة
فعلا لو طبقنا الاحكام الشرعية الالهية العادلة
كقطع يد السارق وقتل القاتل وجلد الزاني لما تفشت الجرائم
2016-10-01 15:30:26
121190
22 -
الى الحزين
لا ياعزيزي ايران كلها صحراء ونادرا م تجد الطبيعه هناك .. رَاجع حساباتك جيدا

اعتذر عل التدخل لكن احببت أوضح لك
2016-10-01 13:21:24
121167
21 -
غريب
نعم يستحق ومهما كانت طفولته ليست مبررا للقتل .
2016-10-01 11:52:51
121150
20 -
بدر
تسنيم

اعجبني كثيرا فهمما طال ليل الظلم والباطل لا بد من أن تشرق شمس العدالة والحق جميل بورك فيك
2016-10-01 11:18:59
121146
19 -
توتو - محرر -
صديقتي العزيزة

احسنتي :)
2016-10-01 08:52:13
121118
18 -
فرح
طيب قد يكون المجرم تم اغتصابه في التاسعه من عمره لانه لم يكن بيده اختيار مصيره فلما وصل لعمر ال16 سنه واصبح بأمكانه اختيار طريق حياته لماذا استمر على نفس الطريق الخاطئ ولم يغيره لا بل بدأ يعمل مقابل الاجر لذلك اظن انه سيء الاخلاق اساسا
عرض المزيد ..
move
1
close