الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

هل هي مشكلتي أم أنه المجتمع ؟

بقلم : SomeOne - الجزائر

هذه الوحدة تقتلني وتجعل تفكيري ينحرف نحو عالم الإجرام ,

 مرحبا جميعاً , أدعى وسيم وسأبلغ الثامنة عشر بعد ثلاثة أشهر , لدي مشكلة وأردت مشاركتكم بها اليوم .

أنا أواجه مشكلة اجتماعية إذ أنني لا أستطيع تكوين صداقات ولا إقامة معارف مع أحد , أظل وحيداً طوال الوقت وأرتبك إذا أجريت حديثاً حضرياً مع أحدهم , حاولت مراراً وتكراراً التقرب من أحدهم , لم أرد فتاة بل صديقاً فقط , لكنهم دائماً ما يطردونني ويصفونني بغريب الأطوار .

كرهت المجتمع بسببهم وأصبحت في عزلة  , دائماً ما يحثني أهلي على الحصول على صديق , ودائماً ما أرد بنفس الإجابة : لا أستطيع ، لكنهم لا يتفهمون الأمر , وزيادة على ذلك فأنا أصغر إخوتي لذا ينتقدونني طوال الوقت , فكرهت أسرتي بسبب هذا وصرت أعاني من الكآبة , أفكر أحياناً في الهروب من البيت والعيش بمفردي لكني أتذكر أني سأخلف ورائي دراستي التي أنا متفوق فيها بالفعل .

لا أدري ما العمل ، هذه الوحدة تقتلني وتجعل تفكيري ينحرف نحو عالم الإجرام , صرت أتمنى أن أكون مجرماً حتى أجرب طريقة الابتعاد عن الناس وعيش حياة مختلفة , والتي تسمى بالسجن ، حتى أني بدأت بتعذيب الحشرات والحيوانات الصغيرة كالقطط والفئران , وقت فراغي صار يضيع في غرفتي بسماع موسيقى الحزن والدمار الصاخبة , وموهبة الرسم خاصتي انتقلت من رسم المناظر الطبيعية إلى رسم أشخاص يتعذبون ويصرخون من الألم ، صرت شخصاً مختلفاً عما كنت سابقاً , صحيح أني عانيت من الوحدة طوال حياتي لكني كنت بريئاً رغم ذلك .

أرجو منكم أن تساعدوني بنصيحة ولو لم تكن من القلب , فقد ينتقل تعذيب الحيوانات إلى تعذيب البشر ! وهذا مالا أرجوه .

 


تاريخ النشر : 2016-10-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر