الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لماذا اختارني

بقلم : لا احد يفهمني - العراق

سقطت على احد القبور ومنذ ذلك الوقت وأنا لاتفارقني الكوابيس

انا فتاة في 16 من العمر، قبل عدة سنوات عندما كنت في السادسة من عمري، ذهبت إلى المقبرة مع عائلتي، 

و في طريقنا إلى الخروج بدأت اقفز واركض بين القبور و قد دست على احدها، حينها  احسست ان يداً قد امسكت بقدمي ما تسبب بسقوطي على القبر الذي امامي

ومنذ ذلك الوقت و انا لا تفارقني الكوابيس، و دائماً ما احس ان احداً يراقبني و يتربص بي، حتى اني احس دائماً ان هناك من يلمسني بقبضة قوية، حتى مرة كان لدينا ضيوف وكنت جالسة معهم، و احسست ان هناك من امسك بكتفي  فنظرت خلفي ظناً مني انه اخي الصغير، فهو دائما ما يخيفني لكن لم اجد احد!!  فذهبت المطبخ ظناً مني انه هرب هناك فلم اجد احد


 اتاني إحساس بالقشعريرة و الخوف، و عندما سألت شيخ قال لي انه جن راكب على  اكتافي 
  مما سبب لي حالات الإكتئاب، و انا عاني إلى هذا اليوم، واحببت ان اشارك قصتي معكم. 
 


تاريخ النشر : 2016-10-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر