الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

حياة تعيسة

بقلم : نسرين - أرض الله

أود أن أسرد لكم قصة حياتي التي لم تكتب لي السعادة فيها ..

السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته ..
بدون مقدمات أود أن أسرد لكم قصة حياتي التي لم تكتب لي السعادة فيها ..

أنا فتاة في سن المراهقة ، عشت طفولة محرومة فلم أكن أخرج للعب كالأطفال اللذين هم في مثل عمري ناهيك عن الضرب و الشتم من قبل والدتي ، لم يكن جسمي ليشفى من جرح حتى يظهر آخر و تسبب تعنيف أمي لي بحَوَل عيني قليلاً ..

إخوتي متسلطون .. لا لباس تمنيته لبسته و لا حتى أكل أحبه ، ببساطة أنا فتاة معقدة و لا أجيد التحدث إلى الناس و لا أطيق مخالطتهم ، عنيفة جداً في ردود أفعالي ، و ها أنا كبرت الآن و لكن تلك العقدة لم تفارقني ، لست اجتماعية و عدوانية و لازالت معاملة أمي و إخوتي الذكور لي نفس الشيء ، أهان و أضرب و أنعت بأبشع الأوصاف كالسوداء و ذات الأسنان الكبيرة و الوحش و الحيوانة ، تمنعني أمي من الأكل و تفرق بيني و بين إخوتي ، ليس لدي ألبسة كبقية البنات ، ليس لدي هاتف و الأهم ليس لي حظ ..

حاولت ألا أنفعل و أن أتناسى لكنهم لم يتقبلوني حتى بهاذا الأسلوب !!

اكتب لكم هذه المعاناة و الدموع في عيني ، أقسم أنني مللت حياتي و كرهت كل شيء
آمل أن تنصحوني و تفيدوني و أجركم عند الله .

تاريخ النشر : 2016-10-25

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر