الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

تعاستي

بقلم : فانتا - سطح الأرض

تعاستي
أنا فاشلة و معاقة نفسياً و عصبياً ..


أنا معذبة من سنين ، و سأحاول التواصل مع طبيب نفسي ، و لكن أريد ممن يقرأ مشكلتي أن يقول كلمة حق ، هل أهلي ظلموني أم أنا المخطئة بحق نفسي ؟؟
أهلي مصممين أنهم لم يتسببوا في إفساد حياتي ، و أن ما فعلوه معي لا يدمر نفسية شخص ، و أنا أقول لهم و ماذا يمكن أن يحدث أكثر و أسوأ من ذلك لإنسان حتى ينهار و يصاب بالمشاكل النفسية ، فيستفزونني و يقولون لي احمدي الله أنك لست معاقة !!!
لا .. أنا معاقة نفسياً و عصبياً ، لكنهم أغبياء لا يستوعبون ذلك .

أنا فتاة عمري ثلاثون عاماً ، ولدت بعد أخين أكبر مني بعشرة و تسع سنوات ، و أخت أكبر باثني عشر عاماً ، و ثلاثتهم يعملون و تزوجوا و أنجبوا و أصبحوا أشخاصاً محترمين في المجتمع .

أمي إنسانة غير سوية إطلاقاً ، تقول أن عندها مرض الوسواس القهري ، و أبي أحياناً يوافق على أنها مريضة و غير مسؤولة عما فعلته بي ، و أحياناً يصرح بأنه لو كان قد أوقفها عند حدها و شكمها لما تتمادت بهذه البشاعة .

منذ أن وعيت على الدنيا و الحياة كلها وساخة في وساخة ، و كل شيء محتاج تعقيم و تنظيف ، و أنا ممنوعة من لمس أغلب الأشياء الموجودة حولي في المنزل ، مثل الدواليب و الحيطان و الأرض ، و مسموح لي بلمس أشياء بسيطة فقط ، مثل ملابسي أو لعبتي ، و إذا تجاوزت و لمست شيئاً من الممنوعات أعاقب بالشتم الشديد و القرص في وركي أو ذراعي ، و ممكن ضرب على جسمي ، و بعد ذلك أمي يجب أن تطهر الأماكن التي تلوثت بالكولونيا و الماء و الصابون ، و تكوي ملابسي بالمكواة لكي تعقمها ، يعني أي طفل طبيعي لازم يتعرف على الأشياء و يلمسها و يجري و يتحرك في الشقة إلا أنا .

بالنسبة للزحف و أنا طفلة والدي اعترف أن أمي حددت غرفة واحدة و غطتها بملاءة لكي أزحف عليها ، و ممنوع علي تجاوز هذة الملاءة .

قضيت فترة من طفولتي على الأريكة ، كنت أستيقظ من النوم و تقوم أمي أو أبي أو أحد إخوتي و يحملني
للحمام ، و من بعدها يضعوني على الأريكة ، و أقضي اليوم جالسة و ممنوع أن تلمس رجلي الأرض ، لأن الأرض وسخة .. طبعاً بقوانين أمي ، و من بعدها أحدهم يحملني للحمام و يغسل رجلي و منها للسرير .

أول 6 سنوات من عمري و التي من المفترض أن تتكون فيها شخصيتي ، كنت ممنوعة فيها من اللمس و المسك و الانفتاح على العالم ، قضيتها في الكبت و المنع و الشتائم الشديدة ،
أي طفل أعرفه يزحف و يجري و يمسك و يشد كل شيء و يتحرك بحرية إلا أنا ..

أيام دراستي كلها كانت سوداء ، كل شيء كانت أمي تغسله و تطهره ، و هي التي تلبسني ملابسي و حذائي ، و كل يوم أرجع فيه من المدرسة لازم تطهر وجهي و يداي بالكولونيا ، و لا تهتم بضرر وجهي ، كل ما يهمها تنفيذ رغباتها فقط .

لم ترحمني أبداً ، كثيراً ما بكيت و توسلت لها أن ترحمني و تجعلني أعيش طبيعي مثل أصحابي و أقاربي ، لكنها لم ترحمني أبداً و لم ترق لحالي ، كل همها هو تنفيذ و إشباع رغباتها فقط .. فقط .

حتى الأكل لحد سن الـ 5 أو الـ 6 تقريباً ، كان ممنوع أن آكل بنفسي ، يجب أن تطعمني هي بنفسها ، مع أن أي طفل يحب أن يلعب في الأكل و يجرب بنفسه .

عندما دخلت المدرسة لم أكن أعرف كيف أصعد أو أنزل الدرج ، كنت أضحوكه المدرسة ، لأن أول 6 سنين من عمري أمي كانت تحبسني في الشقة و لم أخرج إلا لمرات قليلة تنعد على الأصابع و كان أحد من عائلتي يحملني حتى لا ألمس السلم الوسخ و الأرض الوسخة .. و أول مرة ذهبت فيها للمدرسة التي كانت قريبة جداً من البيت ، كنت مصدومة من الشارع و غير مستوعبة منظر الطريق و العمارات ، و بقيت أول سنتين يجب أن يوصلني أحدهم للمدرسة و يعيدني للبيت .

و إلى الآن عندي عقدة في الأماكن و الاتجاهات ، و لو دخلت لأي مكان جديد خارج شقتنا مثل مكتب أو عيادة طبيب أكون غير مستوعبة للمكان و الغرف و الاتجاهات ، و حتى الآن لا أستطيع المشي بإحساس طبيعي و بأمان في أي طريق أو شارع ، و أكون مرتعبة جداً جداً عندما أبتعد عن البيت .

و كثيراً ما كان الأطفال يرفضون مرافقتي و اللعب معي لأني بطيئة جداً في الحركة ، و لا أستطيع اللعب و الجري مثلهم ،
كل شيء كنت أريده يقابل بالرفض من أمي ، و لا مفر ممن لا يرحم ، مهما بكيت و اشتكيت لأبي لا يفعل شيء ، لأنه يرى أن الطلاق فضيحة لي في المستقبل ، و يجب أن أحتمل هذا العذاب ، و عندما أكبر ربي سيعوضني في بيت زوجي !!!

الآن أمي بكل جبروت تقول لي : العيب فيكِ أنتِ ، كثير من الناس تعذبوا في طفولتهم و مع ذلك نجحوا و تزوجوا و خلفوا ... بعدما دمرتني و تسببت لي بإعاقة نفسية تضع اللوم و الإهانة عليَّ أنا !!

منذ أن وعيت علي الدنيا و هي تتهمني أن حياتها كانت سليمة و أنا التي أتيت و أفسدتها لها ، و أنها كانت تريد أن تجهضني و أنا في بطنها .. هناك تفاصيل أخرى كثيرة لكني لم أعد أستطيع الكتابة أكثر من هذا ..
و الآن أنا فاشلة في حياتي ، و لم أتزوج ، و أعاني من مشاكل نفسية كبيرة مثل القلق المرضي و انعدام الثقة و غيرها .


تاريخ النشر : 2016-12-03
تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (31)
2016-12-15 02:51:32
134357
31 -
sara-Iraq
اختي العزيزة اعانك الله والهمك الصبر اعلم انني لا يجب ان اتكلم عن اناس لا اعرفهم ولكن كلمة الحق تقال ان والديك مخطئين جداً جداً في ما قيدوك به وانت صغيرة وهم السبب في كل معاناتك فالاهل هم المدرسة الاولى ويبدو ان مدرستك لم تكن مدرسة لتدريس دروس الحياة بل مدرسة بتفكير وتدريس معاق اتمنى من كل قلبي ان تجدي حلا ورددي الحمدلله على كل حال
2016-12-14 15:22:19
134297
30 -
مجهوله
أعوذ بالله ما هذه الأم ؟!
2016-12-13 09:34:24
134090
29 -
فاقدة الأمل..
اذهبي لطبيب نفسي ...
2016-12-12 06:06:32
133905
28 -
غريب
روز
ههههه نعم انه الحل المفضل لدي
لأجل الخروج من البيت اقصد السجن
2016-12-09 12:23:23
133571
27 -
روز
غريب



تعليقك رقم 7 مضحك
هل الزواج حل كل شي ؟

ههههههه
:)
2016-12-08 18:09:20
133483
26 -
من فانتا الي طبيب نفسي
اشكرك علي النصاءح وفعلا اعتقد ان المعالج النفسي سيساعد اكتر من الطبيب النفسي
لان الاطباء كل شغلهم أدويه
وبالنسبه لنصيحتك بأن أكون علي طبيعتي
انا فعلا متقبله نفسي كانسانه غير مستقره نفسيا ولا اخدع نفسي بالتظاهر بأني طبيعيه
انا أعلم ان ظروف تربيتي غريبه وتركت بصمات سيءه وغير سويه علي اعصابي وشخصيتي ونفسيتي
ولكني الان اعتبر نفسي مثل الشخص الذي يعاني اعاقه ويعيش حياته وهو عارف حالته وظروفه ومعترف بها
2016-12-08 17:05:48
133475
25 -
أحدهم
انتي ضحية تربية مجنونة.. تربية قاسية وصارمة وغير متزنة جعلت من نظرتك للحياة مشوهة وتعيسة.. لعلك لا تطيقين ملابسك وتفضلين خلعها وتظلين عارية على ان تلبسيها.. لعلك تخافين من مقابض الأبواب الملوثة ولعلك تستخدمين المحارم كثيراً.. الحياة وسخة للغاية في نظرك.. تكرهين الجلوس بالقرب من احد لأن أنفاسه ربما تكون ملوثة او ربما المكان الذي تجلسين فيه قد جلس فيه شخصاً آخر.. تعيشين في قفص زجاجي تحاولين بقدر الإمكان ان تبقيه نظيفاً وبعيداً عن أوساخ العالم..

هل الحل في الخروج؟ ام بمواصلة لعبة مراقبة الأوساخ التي لا تنتهي بين العالمين؟

اعتقد ان الحل يتوقف عليك وعلى قراراتك النفسية.. من يعيشعون في الكهوف النفسية اختيارياً او اجبارياً هم أما متأقلمين مع واقعهم المتقوقع أو متذبذبين ويندبون حظهم بين رغبة الخروج والخوف من حاجز القضبان النفسية.. التأقلم يريح النفس ويجعلك تبنين حياتك ومتعتك في حدود المساحة المتاحة بالرغم من ضحالة الموارد وتندر الآخرين من غرابة أطوارك.. والتذبذب يجعلك تائهة وحزينة ويائسة كالليل الذي يشتاق للنهار فلا يستطيع الوصول إليه..

لا اعتقد بان في وسعك الذهاب للعيادة لان مجرد الذهاب (بالنسبة لك) هو جزء من المشكلة.. لكن عليك ان تعلمي بان هناك فرصة كبيرة بان تتغير نظرتك للحياة من حولك وكأنك إنسان آخر "حرفياً".. هذه الخطوة ستفتح لك باباً للخروج لكن عليك الخروج لتصنيعه أولاً..

هناك أمر آخر.. لا جدوى من عتاب الآخرين فهذا لن يحل الماضي أبداً.. نعم قد يكون اللوم مبعثاً مريحا لإخلاء المسؤولية واستعادة بقايا شيء من الخسارة النفسية، ولكن هذا في الحقيقة يضاعف الشعور بتعاستك ويزيد من قناعاتك ومبرراً لتقوقعك في عالمك الزجاجي الصغير.. الذي فات يجب ان يموت في قناعتك.. نعم، انتي لا ذنب لكي، وكان قدرك ان تكوني ابنة لأم "غير سوية".. عليك ان تأسي لحالها كذلك.. عليك ان تهدأي وتسامحي بصدق حتى تذهب عنك السوداوية التي تحبسك وتعطيكي سبباً للتقوقع.. سامحيها أولاً.. هذه خطوة مهمة جداً، وأنا أؤكد لكي ذلك ليس من باب فعل الخير ولكن التسامح والمسامحة له تأثير نفسي عظيم وعقار فعال للسلبية والسوداوية ..

ملاحظة أخيرة: هل جربت اللعب بالصلصال وصنع تماثيل منه؟.. اعتقد ان هذه الهواية ستساعدك كثيراً.. مصادر التعلم متاحة في الشبكة.. حتى تقرري الخروج للعيادة النفسية جربي هذه الهواية في خلواتك.

كان الله معك.
2016-12-08 13:45:29
133417
24 -
طبيب نفسي
اهلا كيف حالك لقد قرأة قصتك و تالمت بصراحة مع كل خبرتي لم اري فتاة تعاني مثلك اذن اليك بعض النصائح :
حاولي ان تتجاهليهم لا تحاولي ان تعيريهم اهتمام
ايضا كوني على طبيعتك
حاولي التعرف على صدقات
اذهبي عند محلل نفسي ليس طبيب نفسي
اعلني انك طبعية لست بمعلولة
ماذا شعورك حول هذا ارجو اجابة
2016-12-08 13:25:24
133415
23 -
الإمبراطور الجزائري
السلام عليكم أخت الكرام أما بعد فأكبر مشكل يواجهك الآن هو أنك تلقين باللوم على أمك وإلقاء اللوم على الآخرين لا يعكس سوى حالة العجز لديك ومحاولة الهروب من الواقع المعاش ....
فانت الآن إنسانة بالغة وقادرة على تغيير نفسك ومجابهة المجتمع ونظرته وإلقاء اللوم على أمك لا يقيدك بشيءوكذالك فإن امك لم تكن تقوم إلا بما تمليه عليها غريزة الأمومة بغض النظر عما تقولينه عن مرضها فهي كانت تريد حمايتك مما تظن هي انه خطر عليك ...
ثانيا لماذا لم يتأثر إخوتك بما تلقين به باللوم على أمك فهم كذالك عاشو وتربو على يديها وفي نفس الظروف ؟
لا يوجد سوى تفسيرين أظنهما أقرب للواقع وهما أن عزيمتهم كانت أكبر من عزيمتك أو أن هناك ظروف اخرى خارجية لم تتطرقي اليها وركزتي على أمك في إلقاء اللوم لأنها أقرب وأضعف الناس بالنسبة إلبك .
ثالثا انت ربطتي بين الزواج والنجاح في الحياة وهذا ليس بالضرورة صحيح فهناك ملايين النساء الناجحات في الحياة ممن لم يتزوجن مطلفا والعكس هناك متزوجات لا يعني انهن ناجحات إلا في الزواج فلا أدري ماذا تقصدين بالنجاح؟
أخيرا أختي الكريمة أنت قادرة على الزواج والنجاح بمفهومك فلا تغلقي الابواب على نفسك وتحاصري احلامك وآمالك فما دمتي على قيد الحياة تتنفسين وبصحة جيد ونملكين إرادة النجاح فكل شيء قابل للتعويض . ولا تظلمي أمك ففي النهاية هي الام التي أنجبتك قبل كل شيء
في النهاية تقبلي نحياتي وصراحتي ونصيحني ....
2016-12-08 06:18:13
133356
22 -
كاسندرا
الغلط مو منك من ولدتك بس لزم تعزريها هي بالنهاية مريضة ومو بأيدها تصرفتها يعني مثلا القطة تاكل اطفالها مو لانو هي جوعانة بس لانها بتخاف عليهم وبدها تحميهم وهي بنضرها هيك بتحميهم وانت كمان ولدتك هي بنضرها هيك بتحميكي من المرض والجراثيم
2016-12-06 06:39:09
133067
21 -
بهيج
اول شي بسم عليك من كل اذى ..اتقبلي مشكلتك وعالجيها ابدنن لا تتدمري وتشكي الا لربك وانا متاكده امك معذورة لان معها مرض وهي ما قصدها كذا ويمكن من جهلها انتي تلحين كبرتي تقري وثقفي نفسك وتككلي ع الله والله يحفظك.
2016-12-06 04:01:53
133048
20 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
ربما امكي كانت تخاف عليكي خوفا مرضيا او تعتبركي سببا لمشكل ما او لحالة نفسية تعاني منها رغم ما احطتكي به من عناية مشددة تسببت في اعاقتكي كما تقولين نفسيا رغم انني ارى المر عادي فانتي كبيرة الان وبدليل انكي واعية بما فيه الكفاية حتى شرحتي ما حدث ولديكي الأرادة لتغير ما حدث وامكي لن تستطيع التحكم فيكي الآن لا اعني ان تكوني عاقة ولكن تستطيعين التصرف كما تشائن وعلى مايبدو انه لديكي الأرادة لتحسني مستقبلكي ولا تقلقي سياتي نصيبكي وتتزوجين وكوني احسن من امكي وربي اولادكي احسن تربية ولا تكوني صارمة ولا شديدة الخوف عكس امكي افعلي مع ابنتكي او ابنكي ما لم تفعله امكي معكي وثتانيا الطلاق ليس عيبا او جريما فان قدره الله وحصل لأي كانت لدر الله فهو شيء بسيط وعادي فقط صاحبته عليها ان تبدا حياة جديدة وتعتبره تجربة مفيدة لتصحيح اخطاء الماضي وكما ارى اكي كبيرة وقادرة على الهتمام بنفسكي حتى انكي لستي بحاجة لنصائحنا حسب ما راى اخيرا لا ازيد عن كلام مرشد فهو عين الصواب فتفائلي وتوكلي على الله
2016-12-06 04:01:53
133041
19 -
بيري الى ( المرشد )
رد فعلك امام ابنائك رااااائع جداااااا وكنت اظن ان انا وزوجي فقط من يفعل هذا ، فوالدا زوجي كوالدتك حفظهم الله جميعا يتعاملون بهذه الطريقة هداهم الله واصلحهم ولم يكن لدينا انا وزوجي حل امام ابنائنا سوى ان نضحك ونتخذ الامر بفكاهة (تمثيلا امامهم) ، حتى لا يتأثروا او تتحسس مشاعرهم ، ومع هذا الاسلوب زال قلقهم وهذا مانريده نحن كأباء الا نوتر مشاعر اطفالنا ، ولاننا لا نملك الحل او التصرف الصحيح مع جداهما ولا نستطيع تغيير طريقتهما وكل مابوسعنا هو الصبر على فعلهما وتقبلهما بما يصدر منهما
2016-12-06 04:01:53
133037
18 -
بيري الى العزيزة ام خالد
اشكرك على النصيحة عزيزتي
وهذا هو ما احاول جاهدة فعله ان اكون قوية امام ابنائي وبالفعل حققت شيئا منه
2016-12-06 04:01:53
133030
17 -
ميوكو
مرشد الظاهري
سبق وان سمعت قصتك مع امك التي تضربك في مكان ما ولكنني نسيت


صاحبة القصة
لاحل الا الابتعاد عنها ثم الذهاب لطبيب نفسي
لاخيار اخر
2016-12-05 20:43:27
133004
16 -
من أم خالد إلى فانتا و الغالية بيري
السلام عليكم
حبيبتي و ابنتي العزيزة فانتا أنت ضحية مسكينة وسامحيني سأقول هناك نساء أصبحن أمهات بالصدفة فقط ونفس الشيء لبعض الرجال الصدفة جعلتهم أبآء.
إنسي كل شيئ علمتك والدتك إياه وابدئي كأنك ولدت من جديد حاولي أن تدخلي إلى مواقع الأنترنت و تتدربي على كل شيء و تقرءي الكتب و تصلين و تفرغي عقلك من كل شيء يؤذيك و تكونين أصدقاء جيدين وحاولي كتابة الخواطر وقومي بتمارين رياضية كل يوم و لاتتزوجي إلا بعد أن تتخلصي من رواسب الماضي
إلي غاليتي بيري عليك أ تكوني قوية أمام أبناءك و زوجك حفظك الله و رعاك الله أنت و زوجك و أطفالك
2016-12-05 19:15:48
132989
15 -
بيري
نظرا لفارق السن بينك وبين اخوتك استنتجت ان والدتك انجبتك وهي غير راضية ، يبدو انها كانت لا تحب الانجاب واكتفت بمن انجبتهم ثم اتيت انت في الوقت الذي هي تريد فيه الراحة ، فقامت بتربيتك بهذه الطريقة القاسية الغير ملائمة ، ويتضح انها لا تحب الاطفال بتاتا ، والخطأ كله من والدتك وليس منك ابدا فهي فعلا مريضة بالوسواس ويجب ان تتعالج هي لا انت ، لكن طالما انك تعلمين ان الخطأ من والدتك وليس منك فلا تلومي نفسك بل عوضيها وروضيها ولا تستسلمي فهناك من عاشوا حياة اسوأ منك بكثير وغيروا انفسهم ، بيدك انقاذ نفسك

صدقيني ان قلت لك انا مثلك جبانة وخوافة ولا استطيع المشي بمفردي ولا اعرف الاتجاهات بل اني اراها ولا استوعبها فأنا ان لم اكن معتادة على المكان افقد عقلي فيه وكاني اعاني رهابا اجتماعيا ، والسبب اني كنت مدللة في عائلتي ولا اخرج الا معهم وهم يتعاملون عني اي بدلا مني في كل مكان مدرسة او مشفى وكأني طفلة ولا اجيد التكلم والى الان انا مازلت هكذا كالطفلة لا اعرف كيف اتحدث عن نفسي بنفسي ، والسبب معاملتهم واهتمامهم وخوفهم الزائد اعاقني وزوجي يعايرني بذلك ويسميني جبانة ، انظري معاملة اهلي لا تختلف عن معاملة اهلك كثيرا وانا لا اختلف عنك ، ولكني ادفع نفسي واشجعها وتزوجت وانجبت والحمدلله وكل يوم اتحسن عن قبل مع تغير المراحل التي امر بها ازداد قوة وخبرة ، لا تيأسي من نفسك وسيري مع تيار الحياة وسلمي امرك لخالقك وقومي بواجباتك الدينية فهي تشجع النفس كثييييرا وتزيد قوتك وثقتك بنفسك
2016-12-05 19:15:48
132988
14 -
فكتوريا
ما بال أمك؟؟
فعلا ام غريبة!!
2016-12-05 19:13:49
132979
13 -
بسمة عبد الباقي
هذا الوسواس القهري وهو مرض نفسي شديد جداً وامك كانت تتصرف بغير إرادتها فهي أيضاً تعذبت نفسياً وجسدياً بسبب التنظيف المتكرر وهوس النظافة
كان من المفترض أن يذهب بها والدك للطبيب النفسي و أرى أن موقف والدك كان سلبي جداً وانا أعلم تماماً ماهو الوسواس القهري ففي عائلتي أكثر من فرد مصاب بهذا الوسواس و من ضمنهم انا
حبيبتي حالة والدتك وصلت لأبعد مدى وكان المفترض بها أن تتعالج منذ البداية
الآن أنتِ كبرتي وبإمكانك مواصلة حياتك فاذهبي واخرجي وتعرفي على الناس فمازلتي صغيرة والحياة مازالت جميلة
2016-12-05 19:13:49
132973
12 -
محمد
مع الأسف في مجتمعاتنا المرض النفسي عيب يجب أن تعالج والدتك لم يفت الآون والعلاج النفسي المكثف ستتحسن حالتها وأيضا انت تحتاجين إلى علاج بعد كل هذه السنين أتمنى من كل قلبي أن تستشيروا طبيبا
2016-12-05 16:51:48
132965
11 -
محمد الشريف من ليبيا
والدتي وضعها يشبه والدتك كثيرا فهي تخاف علينا من كل شئ تقريبا و الوضع يزداد سوءا مع كل طفل و اخي الأصغر هو الأكثر دلعا حتى أن عمره 13سنة لكنه يتحدث كابن 7 سنين ، احمدي الله انك انثى ففي النهاية ليس مطلوب منك أن تكوني قوية شجاعة فيمكنك الدفاع عن نفسك بالدموع و المجتمع سيحميك المشكلة نحن الذكور أن كنت ضعيفا سيأكلوك
2016-12-05 15:10:28
132947
10 -
غريب
سبحان الله ذكرتيني بأمي تعامل أختي الآن هكذا ولكن ليس للدرجة اللتي ذكرتيها فقط عندها هوس النظافه
2016-12-05 15:10:28
132946
9 -
غريب
حاولي تنسين الماضي وسامحي امك لانها فعلا مريضه جدا جدا واسف لكنها الحقيقه وصدقيني مع انها مريضه هي تحبك وتهتم بك جدا
هي اهتمت بك بطريقتها وبفهمها وللأسف فهمها غير سليم
لذلك اشعري بالشفقه عليها وانسي الماضي وروحي عند دكتور نفسي ليعالج خوفك من الاماكن ... انتي الان راشده ولاينقصك شي ياعزيزتي سوا الزواج فقط وربما انتي متعقده من امك لكن اصبري قليلا حتى يأتي نصيبك واستغفري كثير وراح تتغير حياتك كلها وكأنك ولدتي من جديد وفي كثير مجربين اقرأي قصصهم وجربي ولاتقولين مستحيل الاستغفار كنز ثمين جدا والقليل اللذين يعرفونه .
2016-12-05 14:48:30
132933
8 -
غريب
الحل هو الزواج
2016-12-05 14:48:30
132931
7 -
هيبة
تغسل وجهك ريديك بالكلونيا !؟؟؟؟؟ مخطب أمك وهل عاملت إخوتكي هكذا أظن أن معها مرض هوس النظافة غريب أمرها
2016-12-05 14:19:30
132920
6 -
من فانتا صاحبه المشكله الي انسان ميت
انا صاحبه المشكله
واحب اقول اني لا اكذب في اي تفصيل منها
انا أمي كل حياتها التطهير والتعقيم ونفذت كل الطقوس بحذافيرها علي حساب حريتي ونموي النفسي الطبيعي وتجاهلت بكل انانيه الاضرار التي تحدث لي من اجل اشباع رغباتها ووساوسها فقط
ماكانش عليها اي رقابه تحميني منها يعني اهلها لا يعلمون بهذه التفاصيل وابويا ضعيف الشخصيه لم يقدر علي ردعها
كل توسلاتي كانت تواجه ب مفيش غير كده
2016-12-05 13:31:07
132906
5 -
إنسان ميت
بصراحة القصة صعبة التصديق
صحيح انه يوجد اهالي متشددين في تعاملهم مع الأبناء لكن ليس لهذه الدرجة
2016-12-05 11:52:08
132879
4 -
"مروه"
هذه مريضه لا شك في هذا لدرجه الجنون..ولكن انتي كفاكي لوم لها لا تهتمي بها تجاهليها لست صغيره وتحتاجي اليها شقي طريقك بنفسك بعيد عن هؤلاء المعاقين واول الطريق الذهاب لطبيب نفسي..وليس معني ان اخواتك لم يتأثروا ان الخطأ فيك لا ابداا..انتي ضحيه..ومازلتي صغيره ستتزوجي ان شاء الله ولكن لا تتركي نفسك لهم هذا يكفي
2016-12-05 11:45:48
132878
3 -
نانا
حبيبتي عندي صديقة مثلك تماما انصحك بالابتعاد عن والديك لمدة عيشي وحدك لكي تعتمدي على نفسك و تبني شخصيتك لان الاعتماد على الوالدين يسبب ضعف الشخصية و هذه مشكلة المجتمع العربي يجعل من ابناءه دمى يحركها مثلما يشاء.
2016-12-05 11:38:06
132869
2 -
zahraa almusawi
حبيبتي الله يعينك على هذه الحياة فعلا حياتك صعبه بدات احس بشعورك من بين الاسطر التي كتبتيها اتمنى لك الموفقيه وان يشرح الله قلب امك لكي ويهديها وسادعو لك من قلبي ان شاء الله وتذكري ان لكل شي نهايه ولا بد في يوم من الايام تنحل مساكلك وتفرج همومك وتصبح من الماضي ولا تهتمي لامك وكلامها هي مريضه لا تجعليها تتمادى عليكي كوني شجاعه دوما و واجهيها
2016-12-05 11:07:18
132859
1 -
غريب
العيش صعب عندما يكون بين مرضى نفسيين
انا ايضا والداي مرضى ولكنهم لم يتمادوا كثيرا
move
1
close