الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

السهاد

بقلم : منال عبد الحميد

السهاد

لم اعد استطيع النوم .. ..

لم أعد أستطع النوم .. فلم يعد لأي دواء منوم أو حتى مخدر أي تأثير علي !
منذ أن رحل رضيعي تاركاً إياي وحيدة في عالم لا أحب فيه ولا يحبني فيه أحد وأنا لا أنام !
لم يكن الأمر فقد وليدي  فحسب  .. بل حرماني من الأمل في الأمومة إلى الأبد .. فلم يتبقى لي إلا الجنون أو الموت !

***********

السهاد

حسرتي على الأثاثات اللطيفة ..

تركني زوجي أبيت بمفردي وكانت هذه منة عظيمة منه.. فما أحلى الساعات التي أقضيها بمفردي بعيداً عنه !

اخترت غرفة الأطفال التي كنت قد أعددتها لولدي لأبيت فيها .. حسرتي على الأثاثات اللطيفة والمفروشات البهيجة التي انتقيتها له بعين قلبي ثم لم يُكتب له أن ينام  عليها  ليلة واحدة !
قضيت الليلة على فراشه المزين بصور الشخصيات الكرتونية المحببة أحدق فيما أعددته لطفل لن يكون له وجود في حياتي أبداً .. غلبتني دموعي فأجهشت بالبكاء نحو نصف الساعة .. تركت دموعي تكوي أحزاني وتقفل جروحي المفتوحة .. البكاء هدأني ؛ وإن زاد حزني ولوعتي ؛ وسلب اليقظة من عيني فمضيت أحس بتثاقل جفني شيئاً فشيئاً حتى كدت أغيب في النوم !

***********

استيقظت على صوت غريب خارج نافذتي .. في البداية اعتقدت أنه غصن من أغصان  شجرتنا العتيقة يضرب الزجاج .. تجاهلته وأغمضت عيني محاولة الاستغراق في النوم !

مرة أخري عاد الصوت فطار كل نوم من عيني .. انتفضت من على الفراش وأسرعت نحو النافذة وأغلقتها بالمزلاج بعنف .. عدت للفراش وتناولت ست حبات منومة دفعة واحدة بدون ماء .. وألقيت نفسي في الفراش لأجبر نفسي على النوم ولو رغما عنها !

بالفعل تسلل إلى هدوء غريب وأحسست باطمئنان لم أعرفه طوال عمري وأغمضت عيني ..

السهاد

في الظلام شاهدت ظلا خافتا ..

بعد ثانية شعرت بشيء لطيف يلمس وجهي فانتبهت .. في الظلام شاهدت ظلاً خافتاً بجوار فراشي .. ظلاً لا آخر ولا أول له بل أندمج في الظلام المحيط به فلم يعد من الممكن تمييزه عنه !

كان من المفروض أن أصرخ .. أركض .. أنادي زوجي .. أصيح طالبة النجدة .. ولكن شيء من ذلك لم يحدث !

لم أصرخ ؛ لم أركض ؛ لم أنادي زوجي ؛ لم أصيح .. بل لم يخطر لي أن أسمي باسم الرحمن الرحيم حتى !

فقط ظللت أحدق في هذا  الظل  العجيب  الذي أقترب من دائرة ضوء النافذة أكثر فوضحت معالمه وملامحه العجيبة .. كان مخلوقاً فريدا  لا سبيل لوصفه ولا ضرورة لذلك لأنك لن تجد له شبيهاً في رؤاك البشرية .. أقترب هذا المخلوق مني أكثر ومد يداً قصيرة فيها زوجين من الأصابع النحيلة وربت على جانب وجهي وشعري بحنان .. ثم مد لي  يده كأنه يدعوني  للذهاب معه .. ترددت قليلاً .. ثم لم ألبث أن شعرت بقوة غامضة تنتزعني بلطف من فراشي وتعلقني بذراع هذا المخلوق الفريد ..

وذهبت معه دون خوف !

***********

في الصباح لم أنتبه لصوت زوجي وهو يوقظني إلا بعد أن ظل يناديني ربع ساعة أو أكثر ؛ كما قال لي ؛ استيقظت شاعرة بأني كنت أحلق في سماء زرقاء شديدة الصفاء وأطفو في سحاب لامع يغمره ضوء هادئ  يبعث الاطمئنان في النفس .. انتزعني صوت زوجي الجهوري المزعج من هذه الدنيا الرائعة التي كنت أمرح فيها فصحوت ساخطة عليه لانتزاعي من أحلامي البديعة .. ولكن سخطي عليه لم يمنع أحاسيس السعادة والصفاء التي كنت أشعر بها .. وغادرت الفراش مسرعة وكان أول شيء فعلته هو أن ذهبت إلى زوجي مسرعة وعانقته بلا مقدمات !

***********

بعد أشهر ثلاثة اكتشفت أنني حامل .. وقف الطبيب مذهولاً وهو يحدق في نتيجة التحليل غير مصدق ما يراه .. قال لي وهو يخلع ويلبس نظارته مراراً في حركات عصبية غاضبة :
" مستحيل .. هذا مستحيل .. لابد أن طبيب التحاليل هذا مجرد حمار ! "

ولم يهدأ الطبيب إلا بعد أن وعدته بإجراء أشعة تليفزيونية فوراً .. لكن نتيجة الأشعة لم تريح الطبيب المسكين الذي كاد  أن  يفقد عقله .. لأنها جاءت معضدة لنتيجة التحليل !

***********

السهاد

بعد خمسة أشهر وضعت غلاما لطيفا ..

بعد خمسة أشهر وضعت غلاماً لطيفاً أسعدني وأضاء الدنيا من حولي .. أصبح طفلي شغلي الشاغل وأهم شيء في حياتي .. بعد مولده مباشرة تم الطلاق بيني وبين زوجي بناءً على رغبتي .. لا أستطيع أن أخدعه ولا أن أحمله مسئولية طفل أشك في كونه طفله !

استقلت من عملي وتفرغت لرعاية طفلي الذي يكبر بصورة عجيبة .. ومن أجله كنت أظل طوال اليوم بجواره لألبي كل احتياجاته .. من أجله تركت عالمي كله وعشت مع والدتي في بيت منعزل بعيداً عن وجوه الناس وتعليقاتهم ونظراتهم الغريبة لطفلي الذي لا يماثل أطفال  بقية  الناس .. ومن أجله أظل ساهرة  معه  طوال الليل بجوار النافذة لعل الطيف المراوغ يظهر ؛ كما يظهر كل ليلة ؛ ليعبر كالبرق أمام النافذة ملقياً نظرة سريعة على الطفل الراقد في حجري .. والذي ينتظر هذا الطيف كل ليلة ولا ينام إلا عند رؤيته !

 

لم أكن هناك عندما خرجت روحي

السهاد

انتابني الغضب عندما سمعت صوتها ..

كنت جالساً إلى مكتبي المظلم أخطط للنيل منهم ..فتحت زوجتي الباب وقالت لي بصوت لم أسمعه من قبل :
 " أبق في الداخل .. فالبقاء في الخارج مؤلم "

 انتابني الغضب عندما سمعت صوتها تركت أوراقي حيث هي .. وانتثرت واقفاً وأمسكتها من شعرها وأنهلت عليها ضرباً .. ضربتها وضربتها حتى تفجر الدم من كل قطعة في جسدها .. فجأة رأيتها تسقط على الأرض مغشياً عليها .. تركتها حيث هي وهممت بالعودة إلى مكتبي ، ولكن تجمد الدم في عروقي حينما سمعت صوتها يتردد ثانية بهدوء :

 "إبق في الداخل .. فالبقاء في الخارج مؤلم "

************

السهاد

قال الطبيب انني ميت منذ سبع ساعات ..

كنت ميتاً عندما حملوني إلى المستشفى .. قال الطبيب أنني ميت منذ سبع ساعات .. هراء يا رجل ، لقد كنت جالساً إلى مكتبي منذ ساعة واحدة أخطط للانتقام منهم وكان الجليد حولي في كل مكان .. ثلج وبرد لكنه لم يكن يغسلني أو يطهرني ، كنت أرتجف برداً ، ناديت على زوجتي أن تغطيني فلم تجبني :
 "غطوني غطوني .. دثروني .. أنا أرتجف برداً "

صحت فلم ينتبه إلى أحد .. بكيت وتوسلت لهم ؛ فرداً فرداً ؛ أمي ؛ زوجتي ؛ عمي ؛ أبني الأكبر .. حتى ساعي مكتبي ، بكيت وتوسلت إليه أن يغطيني فلم يجبني بحرف .. ما بال هذا الأحمق الذي كان ينتظر أصغر إشارة من يدي .. حتى هم كانوا واقفين أمامي .. الذين كنت أخطط للانتقام منهم .. كانوا واقفين .. لا كانوا ممددين إلى جواري .. على أسرة غارقة في الدماء ... ترى هل كان سريري أنا الآخر غارق بالدماء ؟ !

"أبق في الداخل .. فالبقاء في الخارج مؤلم "

قالوا أننا أطلقنا النار على بعضنا في الصحراء .. تبادلنا إطلاق النار حتى خررنا جميعاً صرعى .. ولكن لماذا لا يريد أحد أن يغطيني ؟ !

بكيت عندما تفحصت الأوراق .. أنا ميت .. أنا ميت .. ولا وقت للتوبة .. فات الوقت وفات القطار وفات العمر .. أنا ميت ولكن لماذا لا يريد أحد أن يغطيني ؟ !

************

السهاد

كانت البوابة تقبع بعيدة بعيدة ..

كنا نتسابق نحو البوابة .. أنا وهم .. الذين كنت أخطط للانتقام منهم .. كانت البوابة تقبع بعيدة بعيدة .. كانت على وشك الانغلاق .. قلت لنفسي لأحثها على الإسراع :
" فلنبق في الداخل .. فالبقاء في الخارج مؤلم " !

كنت أجري مثلما هم يجرون ولكنني كنت لا أتقدم بينما هم يتقدمون .. حاولت اللحاق بالبوابة قبل أن تنغلق .. جريت بأقصى ما لدي من سرعة .. طرت ؛ سابقت الريح ؛ عمت في فضاء أبيض ناعم بارد كالثلج .. وصلوا قبلي ودخلوا .. عندما وصلت كانت البوابة قد أغلقت !

************

" أبق في الداخل .. فالبقاء في الخارج مؤلم "
ها أنا ذا أسبح في فضاء مظلم بارد .. عاري وبارد وجائع .. أنظر إلى البشر على الأرض فأحسدهم .. ليتني بقيت هناك .. ليتني بقيت في الداخل .. أتوق لصحن حساء ساخن وقطعة خبز .. أتوق لثوب يسترني ويحميني من البرد .. أتوق لنفس دافئ بجواري .. ليتني بقيت في الداخل .. فالبقاء في الخارج شديد الإيلام !!

تاريخ النشر 13 / 12 /2013

أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
مزيد قصص
قصص ذات صلة
إبن الشيطان
أحمد محمود شرقاوي - مصر
الموت ألف مرة
Moaead Hl - سوريا
مُليكَة
عُلا النَصراب - مصر
قصص
من تجارب القراء الواقعية
صديقي الغريب
أحمد خالد - مصر
فوبيا العناق
ملاك - المملكة العربية السعودية
إكتئاب
إنهيار
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (65)
2016-02-19 05:21:12
user
54351
65 -
هيرلين
اسلوب السرد رائع لكني لم افهم اي شيء
2015-10-30 04:40:22
user
51385
64 -
المدريديه زينب المدريديه
القصه جميله لكنها غير واضحه قليلا تحياتي
2015-06-07 12:31:39
user
47254
63 -
LELE_DK
ياخي أحب القصص الي اقرأها بحماس بس اذا خلصت احس أني ما فهمت شي
2014-08-28 08:05:01
user
39399
62 -
Lamour p av
اجمل القصص هي غير المفهومة
2014-08-08 04:21:54
user
38545
61 -
سليم الودادي
قصص غير مفهومة ومبهمة
2014-05-31 08:02:13
user
35885
60 -
مارسلين
انا لم افهم شيىءبس هى قصة جميلة
2014-04-23 21:56:35
user
34554
59 -
ميار علي محمود
القصة لها ابعاد جميلة كأنك تقرأ قصة حقيقية او من منطلق حقيقي احسنتي اختي استمري ---
2014-04-23 13:03:16
user
34545
58 -
سعيد بوجودكم
سعيد بوجودكم في حياتي شكرا أستاذ إياد على كل ما تقدمه للإنسان من معلومات والشكر لكاتبة هذا المقال لما فيه من مرونة السرد للقصص
كنت أتمنى لو طالت القصة أكثر من ذلك
2014-04-19 12:51:54
user
34381
57 -
بنت بحرى
عزيزتى منال تمنيت لو طال المقطع الاول اكثر من ذلك ويمكن أن يكون هذا راجعا لجمال السرد ودقة التعبير ، تمنين لو أنها رواية كاملة من عدة فصول تكشف الغموض عن هذا الظل وتقربنا منه اكثر وأكثر ، تمنيت لو كان هناك استفاضة فى الفروق بين الطفل وباقى أطفال البشر ولكن هذا لا يمنع أنى استمتعت بكل حرف كتبتيه وسطرتيه شكرا لك عزيزتى.
2014-04-08 11:14:04
user
33992
56 -
انا
حساء وخبز ههههههههههههههههههه
2014-03-25 10:20:35
user
33489
55 -
hala sleman
قصص جميله ورائعه والحقيقه بان هدا الموقع هو افضل موقع,علانترنت
2014-02-28 16:21:04
user
32545
54 -
اياد العطار
اخي العزيز طارق الجباوي .. ممتن لجنابك على العرض الكريم يا صديقي .. انا بحاجة فعلا لتطبيق يعرض الموقع على بعض انظمة اجهزة الموبايل .. وسأكون ممتنا للمساعدة .. اعتقد نحن بحاجة لتطبيق بلغة جافا ..

تحياتي لك وتقبل فائق التقدير والاحترام.
2014-02-26 20:32:02
user
32380
53 -
طارق الجباوي
السلام عليكم أستاذ إياد والزوار الكرام.
قرأت التعليقات بشأن عمل تطبيق للموبايل.
وبالفعل فإن الفكرة ممتازة. وسيتمكن عدد أكبر من الناس من الإطلاع والمشاركة في مواضيع الموقع الرائعة.

تطوير البرمجيات هو اختصاصي. إذا كان هناك مجال لي للمشاركة في تطوير التطبيق. يسعدني ذلك.

ونستطيع أيضا تطبيق أفكار القراء الكرام في التطبيق إذا كانت مناسبة لسياق موقع كابوس.
2014-02-04 20:42:04
user
31009
52 -
نايف العتيبي
انغمست في عالم الحكاية ،، شدتني كلماتها ،، اقتلعت قلبي وعقلي من جذوره وجذبته الى عالم الحكاية ،، ليت الكلمات قادرة على اخباركم عن جمال الحكاية ..

حكاية رائعة وراقية بمستواها جميلة بكلماتها لاتوصف بحق ، اتمنى لكي الافضل ولااتوقع ان يوجد افضل من ماقدمتيه واتمنى لو انني املك ربع ماتملكينه من اسلوب اداماه الله عليكِ ..
2014-01-27 11:58:58
user
30466
51 -
yoyo..ماركه عالميه مسجله
قصه رائعه
2014-01-25 15:45:03
user
30348
50 -
ferail dz
في القمة القصص
واصلي على هاده الكتابات و المواضيع الرائعه
2013-12-26 10:56:32
user
28201
49 -
بقايا رووح
القصصصصصصص رائعة نعم نحن نفتقر لمثل هذة القصص مشككككورة أختي
2013-12-25 17:16:06
user
28159
48 -
أبو عمر من الشام
شكرا على القصص الجميلة , الأدب العربي فقير بهذا اللون عموما و لا بأس أبدا بنشرها في الموقع , القصص مؤثرة و هذا دليل نجاح .

أنا استغرب من الأشخاص الذين يريدون فرض رأيهم على الاخرين - مثل هذا موقع للقصص الحقيقية , لا نريد قصص أدبية -

في الموقع باب خاص لهذا اللون و قد لا يعجب هذا الباب بعض الاشخاص بينما البعض الاخر قد لا يعجبهم باب القصص و الغرائب التاريخية و اخرون لا يعجبهم باب اخر لكنهم يحبون القصص الخياليةوهكذا ندخل بدوامة لا نهاية لها . أجمل ما في هذا الموقع هو التنوع و أرى أن يستمر الأستاذ إياد بإدارة الموقع بحسب نظرته الخاصة لأنها أثبتت نجاحا متميزا .

و شكرا
2013-12-22 17:45:22
user
27969
47 -
warm donna
خى الحبيب الغالى باسم

والله حملقت كثيرا فى اسمك كى اتحقق انه انت وانه انا المقصودة. لاهتمامك لديا اغلى من كنوز الارض شكرا لانك تسعدنى بلطيف كلماتك واهتمامك الغامر لولاكم ماكانت وجدت كلماتى. كالقهوة تحتاج لسكر وانت افضل سكر على الاطلاق

وللاتألق عنوان اسمة باسم
شكرا يا سكر

د و ن ا
__________
2013-12-21 12:17:24
user
27864
46 -
باسم الصعيدي
الاخت warm dona . تحية

"سحقتى روحى بكلمات من ورود تبدو كالاحلام وتخترق كالرصاص تقتلنى بلطف وتحزنى بحب وتسلب روحى برفق ثم تعيد الكره حتى اظن اننى فى حلم واتفاجأ اخيرا اننى اقرأ لم اتحرك لم احلق لم اقتل ولم ابكى .."

ما هذا ! هل هذا تعليق ..لا واللهي هذه قطعة ادبية رائعة


ولمتعة القراءة عنوان اسمه د و ن ا
_______
تحياتي ونرفع القبعة للجميع ..باسم
2013-12-20 16:50:31
user
27701
45 -
warm donna
عزيزتى الرائعة منال

سحقتى روحى بكلمات من ورود تبدو كالاحلام وتخترق كالرصاص تقتلنى بلطف وتحزنى بحب وتسلب روحى برفق ثم تعيد الكره حتى اظن اننى فى حلم واتفاجأ اخيرا اننى اقرأ لم اتحرك لم احلق لم اقتل ولم ابكى ....
انتى رائعة رجااااااااااءا لا تتوقفى
وافينا دائما بالمزيد اصبحت ادمن نوعا جديدا من الخيال هو انتى

اخى الحبيب اياد شكرا لك لانك ترعى تلك المواهب وتوفر لنا فرصة السفر عبر الزمن عبر القصص عبر الكواكب فدمت لنا بخير وعافية دااااااااائما يارب

د و ن ا
__________
2013-12-18 20:46:13
user
27665
44 -
fozahmad
القصة بتجنن بس احس انه مالها معنى
تعليقاتي ماتنشر ولا انا اتخيل
اني كاتبة.... ثاني مرة اعلق :(
2013-12-18 20:42:55
user
27657
43 -
مايا عصام‏ ‏
شكرا على القصة الرائعة اختي العزيزة
2013-12-18 20:38:19
user
27638
42 -
بنت فلسطين
راائع..
ننتظر المزيد من أقلامكم المبدعة ^_^
2013-12-17 23:56:22
user
27623
41 -
هوساوي
ما شاء الله عليكي يا اختي منال مبدعة كتبتي قصة جسدتي فيها
العواطف والاحاسيس قصة تجعل الشخص لا يتمنى ان يكون فيها ولكن
لكل شئ نهاية ...

اشكرك يا أختي منال على المجهود الرائع واتمنى ان تتحفينا بالمزيد ..

تحياتي للجميع ..
2013-12-14 11:21:22
user
27614
40 -
hay Oo sh
nice stories :)
2013-12-14 16:45:23
user
27613
39 -
نا نا 14 / 12 / 2013
الاستاذ اياد العطار
الاخت منال عبد الحميد
تحيه

لأول مره نقرأ على موقع كابوس قصصا ادبيه . خطوه موفقه .
القصص رائعه .. احتجتت لأعادة قرائتها اكثر من مره لتملأ
وجداني ..شدتني الى عالمها بقوه .
الى مزيد من الابداع .


نا نا
2013-12-14 09:36:16
user
27607
38 -
full moon
القصص جميلة والاخت منال تمتلك موهوبة رائعة ........ ننتظر مزيد من القصص منها
2013-12-14 09:06:23
user
27606
37 -
4A3K
السلام عليكم ورحمة الله، اشكر جميع الأعضاء كافة والإدارة وخصوصا الأخ أياد العطار على هذا الموقع الذي لطالما أمتعنا بالقصص الحقيقية ومعرفة الأحداث والأمور التي تجول حول العالم سواء من غابر ألازمنه او مع وقتنا الحاظر او مايُفعل خلف الستار . ولله الحمد تم السجيل بهذ الموقع اليوم مع العلم أني مشاهد ومتابع بشكل يومي للجديد في هذا الموقع من وقت لا باس به ولكن فكرة التسجيل به تمت ولله الحمد.
الله يوفقكم اخواني وأخواتي وأعزكم الله بالدنيا والآخرة .
2013-12-14 08:07:03
user
27604
36 -
MALAK GOMEZ
موقع رائع و أتمنى لك التوفيق الأخ إياد ،أما الأخت منال فقصصك جميلة جدا واصلي في الكتابة
2013-12-14 16:47:06
user
27602
35 -
Nesreen..
قصة جمــيلة وطرح أجمـــــل ❤☺
أسلووبگ جــــــداً ـرائع .. سلمت ـأناملك ـأختــي :")
وأهلاً بك فــي كابوس ..
ودي ,*

الأستاذ إياد ' شكرا لك على ما بذلت ..
مهما اختلف التصمييم فالموقع جميل مادمت مالكه ♥
2013-12-14 16:41:00
user
27598
34 -
مجهول !
لم أفهم O_O أو لم أتوصل
لمضمون القصة
لكنها تبدو جميلة :)
2013-12-14 03:39:36
user
27584
33 -
ليلى
القصص جميله جدا وفيها غموض ... اتمنا ان لا تتاخرو علينا بالمزيد من القصص وشكرا ...
2013-12-14 03:35:36
user
27583
32 -
ضياء الدين محمد يوسف مسلم
الصراحة اني استمتعت بهذه القصص الرائع واتمنى ان تقوموا بكتابة المزيد من القصص انا لقد قرأة كل قصص ومواضيع هذا الموقع يعطيكم العافيه اارجور ألا تحرمونا من قصصكم الشيقه ومره اخرى يعطيكم العافيه
2013-12-14 03:35:36
user
27582
31 -
محمود تايب
اعان الله الناس في هذا الثلج اللذي يغلق الشوارع ويغطي السيارات ويحاصر الناس هذا هو الحلم اللذي تحول الى كابوس ههههههه....شكرا لكي استاذة منال عبدالحميد وشكرا لاستاذي اياد على كل شي هذة قصص رائعة اشبه بقصص الف ليلة وليلة وليس كما عودنا موقع قابوس حكاية القصة ومحاولة البحث معا عن الاجوبة ومعرفة الحقيقة ...ولكنه اسلوب شيق في التعبير عما يجول في النفس حتى انني لم اعرف بعد ماذا يكون الظل وماذا عن الام وابنها وما حل بهم لاحقا ههههههه ......شكرا لكم جميعا
2013-12-14 03:35:36
user
27581
30 -
محمد حمدي
أخي إياد العطار لن اقول اكثر من ان التحديث الجديد للصفحة اكثر من رائع.
فائق الشكر والتقدير على مجهوداتك الرائعة اللتي لطالما ساهمت في شهرة الموقع وتفوقه.
2013-12-14 03:35:36
user
27580
29 -
بدر ....
مشاء الله ..اسلوب جميل ورائع .. اتمنى أن تكتبي في هذا الموقع عن القصص الحقيقية و قصص والجرائم المتسلسة ولا تنسي حقل الألغاز التاريخية -الذي بدأ يغار من أقسام كابوس الأخرى - رغم أني أضن أن هذا الحقل يجب أن ينفرد به الأستاذ إياد لبراعته في التطرق وغزارة معلوماته وأستطراده المشوق .. وشكرا اختنا منال ،،، وسأزور موقعك على الفيس بك حالما تتاح لي الفرصة .
2013-12-14 03:35:36
user
27579
28 -
بوكاهانتـــــــــــــــــــــــس
فيه غموض غريب القصتين وفي بالي اكثر عن تفسير ... بالتوفيــق للجميع
2013-12-14 03:34:12
user
27578
27 -
ريما
الاستاذ اياد كل الشكر و الاحترام على مجهودك و قلت سابقا ان كابوس دائما مميز بطلته,,,,,,,,,لكن بخصوص الدعوة للمشاركة بالموقع انا قمت بأرسال رسالة الى ايميل fearkingdom لكن لا ادري اذا وصل ام لا,,,,,,

الاخت منال,,مرحبا بك و الللللللف شكر على مقالك المميز و الملفت و اسلوبك الراقي في الكتابة و في اختيار المفردات و حبكات القصص
بالفعل كاتبة مبدعة

(بكيت عندما تفحصت الأوراق .. أنا ميت .. أنا ميت .. ولا وقت للتوبة .. فات الوقت وفات القطار وفات العمر ..)
اهي توبة؟
نعم
لكن للاسف متأخرة جدا,,,,,,,,,هكذا هم البشر حتا في عالمنا لا تأتيهم التوبة الا بعد فوات الاوان و رحيل القطار,,,,,,,,,,
2013-12-14 03:34:12
user
27577
26 -
ام حسوون
شكرا لكم يااجمل موقع على الاطلاق واعتقد ان هذا الموقع فريد ومميز بكتاباته الرائعه وانا من رأي ان تصميم الموقع جميل ولايعيبه شي واشكر الكاتبه منال على قصص شيقه واني اتنظر بنهم للقراءه بقيه المواضيع التي تستعرض ان شاء الله ووفقكم الله وحفظكم برعايته ^-^
2013-12-14 17:43:31
user
27572
25 -
هنادي
لم افهم القصة :(
2013-12-14 17:30:23
user
27568
24 -
مشاعر صادقه
الاخت منال عبد الحميد لكي فائق تقديري على القصص الادبيه الرااائعه والتي اضافة نوع جديد من التشويق لموقعنا الغالي تمنياتي لك بالتوفيق والاستمرار
اخي اياد العطار تحية عطره اهنئك على حُسن اختيارك
واشكر لك مجهودك للارتقاء بالموقع للافضل والشكر موصول لجميع العاملين على هذا الموقع المميز اقف لكم احترام وتقدير وفقكم الله وسدد خُطاكم
2013-12-14 17:09:05
user
27567
23 -
مياده
اعجبتني القصص كثيرا .. تابعي ابداعك ..
2013-12-13 20:30:07
user
27487
22 -
اياد العطار
الاخوت والاخوة الاعزاء .. هذه قصتين جميلتين للكاتبة الاخت منال عبد الحميد .. وهي كاتبة بارعة يذكرني أسلوبها البديع بأسلوب الكاتب الكبير ادجار الان بو .. أرجوا ان تلاقي القصة تفاعلا وترحيبا جميلا من لدنكم .. فجعبة الاخت منال تغص بالقصص .. وصفحتها على الفيسبوك - مرفق عنوانها مع القصة - فيها الكثير من القصص الرائعة والشيقة .. أنا سعيد لكونها انضمت لأسرة كابوس ..

بالنسبة للموقع وتصميمه ارجوا عدم التطرق للأمر مجددا .. هذا هو التصميم النهائي .. بلونين .. لن اعدل ولن اغير شيئا .. مع احترامي لآراء جميع اصدقاء وزوار كابوس .. وهناك امور سأضيفها لاحقا مثل النشرة البريدية وكذلك نسخة خاصة للموبايل ..

هناك قصص اخرى تنتظر النشر .. الجزء الثاني من مقال الجن للاخ حسين الحمداني .. وهناك ايضا مقال عن مستشفى عرقة .. واعكف انا ايضا على كتابة مقال يخص قصص الافلام الحقيقية .. والدعوة موجهة لجميع الاقلام المبدعة لكي تشارك معنا في هذا الموقع الهادف لتقديم مزيج من الترفيه والثقافة ..

تحياتي للجميع وتقبلوا فائق التقدير والاحترام.
2013-12-15 19:54:02
user
27452
21 -
اياد العطار
اخي العزيز حاتم غازي .. أهلا بك يا صديقي .. انا بصدد عمل تطبيق للهواتف المحمولة .. وساكمله بأقرب فرصة ..

تحياتي لك وتقبل فائق التقدير والاحترام.
2013-12-16 18:57:04
user
27441
20 -
اسلام ايمن
القصة دى حقيقة او خيال بس القصة حلوة ومشوقة
2013-12-15 09:23:32
user
27432
19 -
اياد العطار
الاخوات والاخوان الاعزاء .. الموقع لا يقتصر على القصص الواقعية .. نعم اغلب قصصنا واقعية ومعززة بالمصادر .. لكننا ننشر من حين لآخر قصصا خيالية من أدب الرعب .. لو كان يفترض يجميع القصص ان تكون واقعية لتبخر تسعون بالمائة من راوئع الادب العالمي ..

طبعا ما اقوله لا يعني بأننا سنتحول للقصص الخيالية .. لا .. الموقع سيبقى دوما مهتما بنشر القصص ذات الابعاد الواقعية .. لكن التنويع واجب ايضا .. من حين لآخر ..

تحية للجميع وتقبلوا فائق تقديري واحترامي .
2013-12-15 07:58:24
user
27428
18 -
هاجر الجزائرية
حقيقة القصة الثانية لم افهم منها الا قليلا لكن احببت الاولى شكرا لك اختي على القصتين لكن هل هما حقيقيتان مع اني لا ارى انهما تمتان للواقع بصلة؟
2013-12-15 09:18:22
user
27426
17 -
ACTIONGIRL
أختي منال عبدالمجيد ..
يال قلمكِ المبدع ..ويال موهبتكِ الأنيقة ..
قصصكِ تأخذ القارئ إلى أفاق الحياة .. حيث الحب والموت والميلاد والضياء ..! كما يقول الشاعر السياب ..
مع انه كان يصف المطر حينها .. ولكنني رأيت بأن تلك الكلمات تعبر عن قصصكِ الجميلة ..
بالفعل أسلوبكِ يشبه الكاتب إدجار آلان بو .. بنهايته المفتوحة والمخيفة ..!!

سلمت يمناك أختي منال ..
وننتظر منكِ المزيد بفارغ الصبر ..
2013-12-15 09:18:22
user
27425
16 -
محمد الفضلي
الاخ اياد العطار السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

استغرب ممن يريدون منك تغيير في تصميم الموقع او الوانه !!

الموقع جدا رائع بتصميمه والوانه وهو سلس جدا وسهل التصفح وإلا الأمام ...

وفقكم الله
عرض المزيد ..
move
1
close