الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قتلة و مجرمون

توصيلة البيتزا الأخيرة

بقلم : داود محمد - الأردن
للتواصل : [email protected]

خطة جهنمية حولت عامل بيتزا إلى قنبلة موقوتة!

العالم لا يخلو من جرائم غريبة معقدة تعبر عن جنون مرتكبيها . و واحدة من اغرب القضايا في التاريخ الجنائي الأمريكي , هي قضية حدثت عام 2003 , فعندما ضاقت الحاجة بامرأة تدعى مارجوري ارمسترونج قررت أن تفك حاجتها بطريقة بشعة وغير معهودة . كانت بحاجة شديدة للمال , في الحقيقة لم تكن بحاجة إليه لتفك دينها مثلا أو لأنها تعاني من مرض خطير يتطلب إجراء جراحة مكلفة .. أو إلى ما غير ذلك من الأسباب المنطقية التي قد تخطر على بالك .. لا .. هي كانت بحاجة للمال لكي تدفعه إلى قاتل مأجور محترف وذلك لكي يقتل أباها العجوز فترثه ! ..

توصيلة البيتزا الأخيرة
عامل البيتزا براين ويلز 

يالها من خبيثة هذه المرأة .. وأخبث ما في قصتها هي تلك الخطة العجيبة التي رسمتها للوصول إلى ذلك المال اللازم لقتل أبيها .. خطة جهنمية ماكرة لا تخطر على بال الشيطان نفسه ! .. إذ قررت استدراج عامل بيتزا سيئ الحظ إلى مكان مهجور وإجباره على سرقة بنك بوضع قنبلة موقوتة حول عنقه!! ..

التوصيلة المشئومة

بريان دوغلاس ويلز – 46 عاما – كان يعمل كرجل توصيل بيتزا في أحد مطاعم مدينة بنسلفانيا . وفي يوم من الأيام , تحديدا في 28 أغسطس 2003 , تلقى المطعم اتصالا بطلب قطعتي بيتزا صغيرتين , وكان ويلز قد أنهى دوامه , لكنه أصر على توصيلها ... تخيلوا .. كان يبعد خطوة واحدة عن باب المطعم للخروج , لكن حدث ما حدث وذهب ويلز إلى مكان التوصيل وهو مكان معزول مجاور لأبراج راديو تابعة لإحدى المحطات الإذاعية ..

ما حدث بعد وصوله هناك يشوبه الكثير من الغموض , لأن ويلز لم يعش أبدا ليروي قصته المروعة , لكننا نعرف ماذا حدث لويلز بعد ذلك اللقاء المشئوم .

سرقته للبنك

توصيلة البيتزا الأخيرة
صور كاميرا المراقبة في البنك .. وهنا نرى لويز يطلب من الموظفة ان تعطيه المال وهو يحمل عصا بندقية في يده

فجأة ظهر ويلز في بنك وكان لديه شيء تحت قميصه , شيء منتفخ , اعتقده الناس جهازا عاديا , لكن المفاجأة أنها كانت قنبلة ! .. نعم قنبلة موقوتة وضعت حول عنقه وصدره وكان معه أيضا عكاز يتكئ عليه تبين لاحقا انه بندقية أعطاه إياها شخصين ليهدد بها صاحب البنك , لكنه لم يضطر لاستعمالها ... تخيل بشاعة الموضوع ! ..

توصيلة البيتزا الأخيرة
صور كاميرا المراقبة في البنك .. وهنا نرى لويز وبيده كيس المال وهو يهم بالخروج من البنك

على أي حال ويلز دخل البنك وأعطى للموظف المسئول عن الصندوق ورقة مكتوب فيها : " لدي قنبلة هنا .. سلمني 250.000 دولار حالا " .

طبعا الموظف أصيب بالتوتر وقال له انه لا يملك هذا المبلغ الآن , لذا فقد خرج ويلز من البنك حاملا 8.702 دولار فقط .

الشرطة تقبض عليه

ركب ويلز سيارته وانطلق بأقصى سرعة ليسلم المال للأشخاص الذين وضعوا القنبلة عليه , لكن حدث ما لم يكن بالحسبان , إذ قبضت الشرطة على ويلز بسبب اتصال موظف البنك بالشرطة والناس أيضا .

توصيلة البيتزا الأخيرة
الشرطة تحيط به لكنها لا تجرؤ على الاقتراب منه بأنتظار وصول رجال مكافحة المتفجرات

رجال الشرطة أمسكوا وبلز وتركوه مكبلا على أرضية الشارع محتميين بسيارتهم خوفا من أن تنفجر قنبلته , وكانوا قد اتصلوا بفرقة تفكيك المتفجرات , لكن وصلت الصحافة قبل الفرقة وبدأت بتصوير ويلز وهو مكبل .

كان ويلز يقول حسب رواية الشرطة انه بريء وقال أيضا : " أرجوكم أزيلوا هذا الشيء اللعين عني " .

توصيلة البيتزا الأخيرة
وصل رجال مكافحة المتفجرات اخيرا .. لكن القنبلة كانت قد انفجرت وقتلت براين

لكن تأخرت فرقة المتفجرات , وفي لحظة مخيفة انفجرت القنبلة التي كانت على عنق ويلز لتصنع فجوة في صدره بحجم قبضة اليد ففارق الحياة في الحال . وكانت تلك لحظة مؤثرة ومرعبة سجلتها محطات التلفزة أولا بأول , والأدهى أنها عرضت على القناة الوطنية في أمريكا ..

قد تقول هل هذا حقيقي ؟ .. نعم عزيزي القارئ .. فالعالم لا يخلو من الوحوش ومن الأفكار الشريرة البشعة .

التحقيقات والفاعلون

توصيلة البيتزا الأخيرة
المجرمون الثلاثة .. مارجوري ارمسترونج إلى اليسار وفي الوسط بيل روثستين وإلى اليمين كينيث بارنز

الشرطة الفدرالية توصلت بعد تحقيقات مطولة إلى أن مارجوري ارمسترونج هي الفاعلة والرأس المدبر للعملية , هي مجرمة معروفة وصاحبة سوابق , وقد نفذت جريمتها بالتعاون مع كينيث بارنز وهو مصلح تلفزيونات وأيضا بيل روثستين الذي يعتقد بأنه هو من قام  بصنع للقنبلة.

في تموز 2004 كان بيل على فراش الموت لإصابته بسرطان الغدد الليمفاوية ومع ذلك رفض الاعتراف بصنعه للقنبلة , قال له المحققون " بيل , اعترف .. طهر روحك " .. لكنه رفض ومات . ونفى بارنز في البداية تورطه لكنه اعترف لاحقا بوضعه لجهاز التوقيت للقنبلة , لكنه قال بأن مارجوري هي العقل المدبر لهذه العملية .

بارنز نال حكما في نوفمبر 2010 بقضاء عقوبة الحبس 45 سنة في سجن فدرالي , أما مارجوري فقد نالت حكما في شباط 2011 بالمؤبد إضافة إلى 30 سنة أخرى .. أي لا يحتمل أن يطلق سراحها من السجن أبدا مرة أخرى .

توصيلة البيتزا الأخيرة
القصة تحولت إلى فيلم كوميدي

بقى أن نقول بأن بعض تحقيقات الشرطة ذهبت إلى أن عامل البيتزا براين ويلز كان متواطئا مع المجموعة في التخطيط لسرقة البنك , لكنه لم يكن يعلم بأن القنبلة التي وضعت حول جسده هي قنبلة حقيقية إلا بعد أن شدوها على جسده . وحين عرف ذلك وأراد الهرب هددوه بتفجير القنبلة لذا لم يكن أمامه سوى أن ينفذ طلباتهم . وهذه الطلبات كانت عبارة عن عدة مهمات يجب ان ينفذها في وقت محدد وإلا تعرض للتفجير .. لكنه للأسف لم ينجح .

أخيرا .. فأن قضية براين ويلز تعد بحق واحدة من أغرب القضايا الجنائية واحتاجت لجهود جبارة وماراثونية من قبل الشرطة لفك تعقيداتها والوصول إلى المجرمين والحكم عليهم لينالوا جزاءهم العادل . وجدير بالذكر أن هناك فيلم كوميدي أسمه - 30 دقيقة أو أقل (30 Minutes or Less) – مقتبس عن وقائع قضية براين ويلز.

المصادر :

1 - Death of Brian Douglas Wells – Wikipedia

2 - Do You Know the Tragic True Story Behind ’30 Minutes or Less’


تاريخ النشر : 2017-02-08

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
فرح - الأردن
براءة روح - أرض الله الواسعة
ابنة ادم
امرأة من هذا الزمان - سوريا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (30)
2020-11-18 14:16:06
385839
30 -
unknown
تخيل أنك تعاني كل هذي المعاناة النفسية وتخسر حياتك بالأخير بعدين يسووا عنك فيلم كوميدي :)
2018-03-16 07:56:51
209441
29 -
اية
احسنت مقال رائع اخر في هذا الموقع عفانا الله نحن المسلمون على الاقل في ولايتنا لا يوجد عمال توصيل بيتزا
2017-07-19 10:36:22
166690
28 -
ابتسام
نشكر السيد على هذه القصة
رغم أن هذه القصة لم تعجبني لأنها مأخودة من أكثر من قصة
وليست مشوقة نهائيا و لا تحمل مؤترات تجعلها تعجبني
2017-04-21 04:54:31
153381
27 -
farida
يالها من قصة مؤسفة بأي حال متعاطفة مع براين لكن كل الإحتمالات ممكنة،أستغربت لما عرفت أن هالفليم عن جريمة لأني كل ماينعرض ع التلفاز بقلب المحطة بس راح أشوفه بالمرة القادمة مقالة رائعة والأسلوب السردي أيضا
2017-02-15 07:42:11
142895
26 -
الهنوف
مريضه نفسي الحرمه ذي كان لازم يحطون قنبله عليها ويفجرونها مثل ما عملت مع المسكين ذا
2017-02-13 23:07:49
142741
25 -
سالم ليبي
للاسف امريكا لو نتعمق الي داخلها لنجدها من دول عالم ثالث حتي لو تطورت اكترونيا وعلميا لديهم اسلوب اجرامي لم يراه احد من قبل ولعهم بقتل البشر وخوفهم علي نفسهم لم يتغير ابدا بته ميكنة الاعلامية تفتعل مسرحيات من عام 2001 ومن داك تاريخ مشؤوم 11/9 وهي علي التوالي تصنع وتفخخ وضحية هم الابرياء من اي شعبا كانو سواء امريكان او عرب او افارقة او اسياويين وووالخ حكوماتهم حكومات شر واخراه الفيلم يتم صناعته بطريقة كوميدية استهزاء بشخص مات امام ملايين علي الاداعات وطنية الامريكية ومباشرة وسبب رعب في قلوب ناس ماهدا ياهدا البشرية لعينة تلك التي تتخد قصة حزينة لتسوقها كوميديا واستهزاء ليتم ضحك عليها
2017-02-12 05:30:31
142495
24 -
ملكة الجنون
شيء واحد يقال في هذه الحالة........
عامل توصل البيتزا حظة اسود :(
2017-02-11 16:24:10
142448
23 -
ملاك اثم
يعني بصراحة مابعرف شو قول بدال هالقنبلة والتخطيط كلو ازا لازمها مصاري كان بتقتلو وبتسرق اعضاء عامل بيتزا وبلالا هشي كلو... عذرا بس راي هاد
2017-02-10 12:11:06
142243
22 -
الوردة لانا
التكنولوجيا تتطور والجرائم كذلك



الله المستعان
2017-02-10 05:35:44
142204
21 -
ايمان احمد حسين
تحيه للكاتب شاهدت القصه في برنامج سنابد في mbc max من كم يوم بس كانت مؤلمه
2017-02-09 18:08:26
142172
20 -
بنت بحرى
الأخت lolo
لهذا الفنان معجبين كثر وانا واحدة منهم... لذلك اعفينى من ذكر إسمه مباشرة... تحياتى

العزيزة دودي أسوان مصر
أهلا ببنت الجنوب الغالى... خدى عندك (جت الحزينة تفرح ملقتلهاش مطرح) و (يافرحة ما تمت خدها الغراب وطار).... لو فاضية معاكى لبكرة فما أكثر الأمثال الشعبية عن سوء الحظ.... تحياتى
سلام
2017-02-09 18:08:26
142171
19 -
wejdan
كل شيء ممكن في هذا العالم.
2017-02-09 11:27:44
142130
18 -
الحزين
سلمت يداك .استاذ داوود محمد .على المقال .اتمنى كل الاخوة الكتاب ان يضعوا اسمائهم الحقيقيه.مثلك .تحياتي لك من العراق
2017-02-09 11:05:28
142125
17 -
الجبل الاخضر اللىبى اللة الملك الحق المبين سابقا
شاهت القصة منذ ايام فى قنة mbc max
2017-02-09 08:49:38
142113
16 -
عنتر زمانه
لماذا الظن أن ويلز متورط معهم؟!
لم أجد أي سبب أن يُتهم بالتورط في المؤامرة
فإذا كان متورط على الأقل سيرتدي قناع
2017-02-09 07:01:31
142109
15 -
مصطفى العاني
القضية غريبة فعلا و لكني لم افهم بالضبط في البداية كان موضوع ميراث و قاتل مأجور فماذا حدث بعدها ؟
2017-02-09 05:44:47
142104
14 -
سليم الودادي
اولا الف شكر للاخ داود على المقالة الرائعة والمجهود الرائع المشكور عليه بالنسبة للتعليق فالتحقيقات الجنائية في القضية والتقرير الرئيسي الاخير اثبت ان ويلز كان متورطا في القضية وانه كان احد المخططين لها تبع الخطة توجه لمكان اللقاء بعد ان تلقى المطعم المكالمة واصر على التوصيل بنفسه من اجل لقاء اصدقائه المتامرين حيث تم الاتفاق على ان يضع قنبلة مزيفة ويسرق 250 الف دولار لكن بعد الوصول تفاجا بان القنبلة حقيقية وتم ربطها بصدره تحت تهديد السلاح وعندما لم تنجح العملية وقبضت عليه الشرطة فجر احد المتورطين معه القنبلة مخافة ان يعترف عليهم ويفضحهم
2017-02-08 22:19:09
142076
13 -
Lolo
تقوم بتفجير بنك لتحصل على مال تدفعه لقاتل مأجور يقتل ابيها لكي ترثه الا يكفيها النقود التي ستسرقها من البنك تفكير غريب وكذلك اردت ان اعرف من بنت بحري من هو هذا الفنان تحديدا
2017-02-08 22:19:09
142075
12 -
Sham
طيب كيف كانت القصة انو المرأة بدها تقتل ابوها مشان الورثة وبعدين تغيرت القصة نهائي حدا يشرحلي ؟!
2017-02-08 22:19:09
142073
11 -
دودي أسوان مصر
ويلز هذا .. أهو مغيب العقل ربما وربما كان سيقاسمهم الثروة لو نجح الأمر .. ربما . لا أعرف ولكن ما أعرفه جيداً أنه مثل كثيرين مغيبين العقل يقتلون ويذبحون بأسم الله والدين والوصول السريع إلي الجنة . ما عليهم إلا السمع والطاعة يتلوهما الضغط علي الزناد وحمل السلاح ...

بنت بحري .. وهناك مثل شائع يقول ( جيت أحب الحياة طلعت مرتبطة ) ..دليل علي سوء الحظ أيضاً


فليُحسن ختامنا الله ، فكما يقول الصوفيين ( العبرة بالخواتيم ) ..
2017-02-08 22:19:09
142067
10 -
عنتر زمانه
الذي يُحزن أكثر تحويل القصة لفيلم كوميدي!!
لقد ماتت الإنسانية في قلوب أكثر البشر
2017-02-08 18:10:17
142065
9 -
بنت بحرى
ينطبق على عامل البيتزا المثل المصرى الشهير (المنحوس منحوس و لو علقوا على رأسه فانوس) لأنه كان قد أنهى دوامه وأصر هو نفسه على توصيل الاوردر! ذكرنى ذلك بالنكتة الشهيرة عن قردين اتفقا فيما بينهما على سرقة الموز من صاحب الحديقة المجاورة على أن يصعد أحدهما لجلب الثمار من الأعلى وينتظر الآخر (المنحوس) بالأسفل ليجمع الثمار وبينما هم يسرقان أتى صاحب الحديقة وقام بضرب القرد أسفل الشجرة وظلا ثلاث ايام على هذا النحو يسرقان ويأتي الرجل ويضرب المنحوس... فى اليوم الرابع تذمر هذا الأخير وطلب من صديقه أن يتبادلا الأدوار ويصعد هو الشجرة و تم الاتفاق على ذلك... وكالعادة أتى الرجل ولكن هذه المرة صاح في أعوانه قائلا (هاتولى القرد ابن التيت اللي فوق دة مش كل مرة هضرب الغلبان اللى تحت دة).

هناك مقولة تقول (وأنا فى طريقى للسعادة البنزين خلص) كدلالة على سوء طالع ونحس صاحبها... في الآونة الأخيرة خاض منتخب مصر نهائي كأس الأمم الأفريقية أمام اسود الكاميرون و في آخر سبع لقاءات بين المنتخبين لم يستطع الكاميرون هزيمة الفراعنة، خمس انتصارات لمصر وتعادين.... ومع ذلك توجس الجميع الخيفة نظرا لتاريخ كوبر (مدرب المنتخب المصرى الأرجنتيني) المقلق مع النحس! فقد خسر 12نهائي صعد لهم مع فرق ومنتخبات مختلفة... و كانت النهائي يوم الأحد الماضى رقم 13في قائمة النحس.... فهل فعلا يلعب الحظ ونقيضه النحس ادوارا رئيسية فى حياتنا؟

وهناك زعيم عربى يتصدر قائمة المنحوسين وجالبى النحس وينافسه فى الصدارة مطرب خليجي شهير ارتبطت أغانيه الوطنية بإنفجارات وكوراث لدرجة ان البعض طالبه بالغناء لإسرائيل! على سبيل المثال غني اغنية شهيرة لنادى اسباني ليخسر بعدها النادي جميع ألقابه في نفس العام... غني اغنيتين وطنيين لدولتين عربيتين لتبدأ بعدها صراعات وتدهور أمنى فيهما... غنى لوالدته لتموت فى نفس العام (الأعمار بيد الله) ... حتى أنه غنى اغنية لباريس لتحدث بعدها انفجارات باريس!... عن نفسى أكن لهذا الفنان احترام كبير نظرا لأنه دائم وابدا يتغنى بحب مصر وانا عاشقة لكل عاشق لبلادي وبلاد العرب كلها.

سلمت يداك أخى الفاضل.. تحياتى
سلام
2017-02-08 15:53:39
142038
8 -
"مروه"
اعتقد ان ويلز لم يكن بريئا ميه بالميه..صعب دخوله الي البنك والسرقه بهذا الشكل وهو مجبور.. كان انهار بالخارج..وفقد السيطره علي تصرفاته..ولماذا للأسف لم ينجح!! اذا كان متواطئ فلا يؤسف عليه..
المضحك انها جريمه غريبه وتتحول لفيلم كوميدي:\
تحياتي..
2017-02-08 15:37:12
142035
7 -
فاطمة اللامي
امرأة شريرة :)
2017-02-08 15:23:33
142030
6 -
كونت دراكيولا
قصة غريبة حقا
2017-02-08 15:23:33
142024
5 -
di dr fi shabba
الى lolo
هي لم تملك المال للقاتل المـأجور والعامل والقنبلة وكل شئ لدفع المال للقاتل .
2017-02-08 13:27:29
142014
4 -
Lolo
لم افهم الم تدفع المال للقاتل ليسرق ابيها ما الذي حول مسار القصة لعامل التوصيل وتفجير البنك
2017-02-08 13:23:03
142010
3 -
Ryma La Bonoise
في حياتي كلها لم أسمع و لم أر أشخاصا بمثل هذا الشر و الدهاء لا حول و لا قوة إلا بالله سترك يا رب
2017-02-08 13:23:03
142006
2 -
حسين سالم عبشل - محرر -
فعلا قصة مخيفة ، سمعت عنه بالصدفة بالاخبار ، شكراً لكاتب الموضوع عن التفاصيل
2017-02-08 12:55:04
142002
1 -
[محمد]
واوووو الفلم كنت أظنه تافها
لكن قصة حقيقية !
تسلمون على هذا المقال
move
1
close