الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

قصتي مع بطاقات يوغي

بقلم : عبدالهادي - بنغازي

منذ ان اقتنيت تلك البطاقات اللعينة بدأت اشعر ان هناك من يحوم حولي

بدايةً قد لا يصدقني الكثيرون ، وقد يقولون انها هلوسة ، لكن والله ان كل ماحدث معي حقيقي والله على ما اقول شهيد. 

حدثت هذه القصة عندما كنت في الصف الثالث الأبتدائي ، في ذلك الوقت اشتهرت الرسوم المتحركة التي تسمي " يوغي يو" وكنت اتابعها بإهتمام شديد ، ورغبت كثيراً في الحصول على تلك البطاقات التي بدأت تعرض في الإعلانات وقد قمت بعد مدة بشرائها بالفعل ، وكان مجموعة من اصدقائي قد إشتروا منها أيضاً ، كل شخص له مجوعة مختلفة من البطاقات وكانت تحتوي صوراً لكائنات غريبة مثل الجن والشياطين
 والأشباح. 

كنا دائماً نتبادل الأوراق فيما بيننا ، كانت البطاقات تحتوي على كلمات وجمل ورموز غير مفهومة ، وعندما اخبرت أخي الأكبر عنها قال لي انها طلاسم وكلمات شعوذة وسحر ، فضحكت كثيراً و لم اهتم لذلك مطلقا ، كنت عندما انام اضعها بجانبي او اسفل السرير ، وكانت هذه بداية المشكلة

بدأت مع الوقت اشعر بحالة نفسية غريبة ، اغضب بلا مبرر وأحياناً أخرى ابكي بلا سبب! وكنت اشعر كثيراً بتنميل او تخدير في إحدى يدي ، بدأت تتسارع دقات قلبي فجأة ، وانتقلت الأمور من سيء إلى اسوأ.. كنت انام وحدي في غرفتي واصبحت اشعر بأن احداً يراقبني وأحياناً اشعر ان هناك من يحوم حولي او في الغرفة ، كما بدأت تراودني كوابيس من حين لأخر وقد اثر ذلك كثيراً على نفسيتي ، وفي إحدى المرات كنت اجلس وحدي و شعرت  بمرور شخص امامي و برجفة قوية في جسمي وكأنها نسمة برد مفاجئة !! وتكرر هذا الأمر عدة مرات إلى ان اتت القشة التي قصمت ظهر البعير. 

في احد الأيام كنت نائماً و كنت اسمع صوت ضحكات خفيفة  وأحياناً صوت وقع اقدام في غرفتي !! وفي اليوم التالي فكرت في كلام أخي وادركت ان كل هذه الأمور التي تحدث سببها تلك البطاقات اللعينة ،  إنطلقت كالرصاصة داخل المنزل ومباشرةً إلى غرفتي وجمعت تلك البطاقات كلها ، ذهبت إلى الفناء و وضعت عليها الوقود سميت بالله واشعلت النار فيها ، وظللت اشاهدها إلى ان إحترقت تماماً ، بعدها شعرت براحة نفسية كبيرة وبدأ كل شيء يعود لطبيعته ، توقفت الكوابيس ولم اعد اشعر بالتنميل في يدي واصبحت انام مرتاحاً و انتهى كل شيء والحمدلله بعد 6 أشهر من المعاناة والخوف. 


تاريخ النشر : 2017-03-02

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر