الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

قصة حب غريبة

بقلم : برحمتك أستغيث - الجزائر

هل هو صادق في حبه لي ؟؟

أنا فتاة في الـ 22 من عمري ، أدرس سنة ثانية ، فتاة لم تنظر إلى ما اسمه ذكر ، لأني أعتبر معشر الذكور مخادعون ، لم أعجب بأحد في حياتي ، ترسخت هذه الفكرة في ذهني باعتبار الضحايا من زميلاتي اللواتي يعانين من غدر و خيانة الجنس المخيف ..

المهم ، لم يكن لدي حساب فيسبوك ، فتحت واحد تحدثت باحترام مع كذا شب على أساس أخوة ، و الذي كان يتمادى كنت أحظره فوراً ، إلى أن و في يوم مشؤوم تعرفت على شاب لطيف ظريف خلوق ، أعجبتني أفكاره و احترامه ، بصراحة تعلقت فيه جداً ، و بعدها اعترف لي بحبه و قال لي أنه مستعد للمجيء ليطلبني رسمياً من أهلي ..

هو كان من مصر و مقيم في السعودية ، و أنا في الجزائر .. و بحكم هذا البعد في المسافة قلت لنفسي أنه مستحيل يكون صادق ، كيف يترك بنات مصر و السعودية و يأتي للجزائر من أجل بنت !! 
لهذا السبب أنا انسحبت و تخليت عن روحي و الذي يزعجني و "منرفزني" أنه متمسك بي .. أفتوني و جزاكم الله خيراً 
 

تاريخ النشر : 2017-03-09
تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر