الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

قتلت أخي

بقلم : جنات - الجزائر

قتلت أخي
عندما أحاول الاقتراب أكثر من أمي كابنة حقاً أشعر بالمسافة التي بيننا

لقد مات أبي غرقا في البحر , في ذلك الوقت كان عمري أقل من سنتين و كانت أمي حبلى فانتقلنا للعيش عند أهلها , وبعد عدة شهور أنجبت أمي مولود ، و كانت في وقت الظهيرة كثيراً ما تنزل للطابق الأرضي لإتمام أشغالها تاركة إيانا نائمين , فحدث أن استيقظ أخي و اخذ بالبكاء فحملته نازلة السلالم فانزلقت قدمي في الماء لنسقط نحن الاثنين إلى الأسفل , أخي مات أما أنا فقد فقدت ذاكرتي , هذه هي القصة كما رواها لي أهلي , أجد صعوبة في تصديق أن موت أخي كان حادثاً عفوياً فالذي اعتقده أني فعلت ذلك عمداً بسبب غيرة الطفلة .

و بعد الحادثة أنكرت أمي و كل من حولي , لم أكن لأتذكر شيئاً مع أني كنت صغيرة فأهلي غرباء عني و أنا عنهم غريبة ، لا أنكر أني مع مرور الوقت اعتدت على الجميع , المرح و المزاح و الأحاديث مع عائلتي , لكن عندما أحاول الاقتراب أكثر من أمي كابنة حقاً أنا أشعر بالمسافة التي بيننا , هذا يزعجني ويزعج أمي ، وهي دائماً تقول لي : تعالي احك لي ما بقلبك , ما يحصل معك كأني صديقتك ، كنت أشعر أني لست كما ينبغي , فكلما كبرت و وعيت أحس بالذنب لأن أمي في الحقيقة لم تفقد ابنها فحسب بل ابنتها أيضاً ، أعلم أن هذا ما تشعر به.

ليتني لم أولد , ليتني أختفي من حياة أمي و تنساني كما نسيتها , هذا سيكون جزائي العادل و لن يؤلمني كما أتألم الآن.

تاريخ النشر : 2017-03-20

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
أم ناصر كانت تعلم
فهد الخبر - السعودية
المخلوق الغريب
سارة لبثي - المغرب
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (39)
2020-12-01 18:59:15
user
388643
39 -
بوبكر
انا أحس بما تشعرين به لانه وقع لي ما وقع لك بالضبط انصدمت لما قرأت قصتك حدت لي نفس الشئ واريد ان اشارك قصتي معك ومع اخواننا . كانت امي حامل وانا ابلغ من العمر 4 سنوات قمت بضربها علي بطنها وهي حامل بأخي فقتلته كنت صغيرآ حينها كل عائلتي عرفت بالامر حنيها . قام ابي بأخدي عند جدتي حتي لا اعلم ماذا وقع اخفوا الامر عني حينها بعد مرور سنوات لما بلغت 30 سنة قمت بخطبت فتاة هنا ظهرت الحقيقة عرفت الفتاة انني قتلت أخي ورفضت الزواج مني ولم تقل لي حتي السبب بعد عامين اكتشفت انني قتلت أخي الذي في بطن امي في ذالك اليوم . لقد احسست بك اختي عندما قلت ان هناك تباعد بينك وبين امك لاني احس بذالك أيضا
اعيش مع عائلتي لكن الامر لم يعد كما كان حتي اصدقاءي وسكان الحي تغيرت نظرتهم الي تغير كل شي في حياتي بداؤا بنعتي قاتل اخيه معاناة شديدة ولكن الحمد لله انا لم اقتل اخي عمدا ربي كبير ويعرف ما بذاخل قلبي .
بوبكر من المغرب
2017-04-06 15:41:37
user
151152
38 -
مملكتي المنهاره
اختي جنات...

لاأدري لماذا تبالغين في الأمر؟

انتي عندما حملتي اخوك كي تنزليه... وانزلقتي به...
هل كنتي متعمده؟ .. طبعاً لا.
بل إنك كنتي تريدين ان تنزليه.
لاعند امك...
وهذا يعني انك كنتي بريئه...

اما إذا قلتي ان اهلك يخفون الحقيقه بحيث انكي قد رميتي اخاك عن عمد..
إذاً اخبريني كيف علمو انكي قتلتيه عن قصد ..
لوكانو قد رأوكي ترميه لأسرعو إليكي قبل ان ترميه..

وايضاً هم لم يكذبو عليك ولم يخفو الحقيقه عنكي..
لأنكي وقعتي انتي واخاك معاً هذا يعني انكي انزلقت من على الدرج من دون قصد..

ربما يكون ظميرك يأنبك...
ولكن ليس إلى هذا الحد!!!

بما أنك الآن كبيره وواعيه.. توجب عليكي ان تفهمي مانقوله لكي من نصائح...

لايجب عليكي ان تتعقدي بسبب هذه الجريمه العفويه..
اما امك.. فبري بها... خيرٌ لكي

انتهى الكلام. ^~^
2017-04-06 12:10:18
user
151107
37 -
nosan
و الله حسيت بيك شعور صعب حيل و مفروض ما قالت لك ليش تخليك تانبي ضميرك و لا تقولي ليتني مت لان تمني الموت حرام انا مثلك ابوي متوفي من8 سنين كنت اتمنى الموت بس الله يختبرك صابرة او لا فكي العقدة بقرءاة القرءان و الاستغفار اعرف انه صعب لكن حاولي اعرفي انك كنت صغيرة ما تلنامي تمسكي بصلاتك هي حياتك و بالنسبة لامك عندك الحق انك ما قادرة تتقربي منها انا الحين ما قريبة من امي عايشة و احس ان ما عندي ام لا اشتكي لها و لا شيء اعتدت ع ظلمها الله يفرج عليك
2017-03-29 08:47:57
user
149695
36 -
جنات(صاحبة القصة)
آسفة لذهابي
انسحابي كان ضعفا مني لذا قررت ان أواجه الحقائق أنا أعدت قراءة تعليقاتكم شكرا لكم و لكل احد جعلني انتبه لشئ لم أكن ألاحظه ....فمهما كان سأمعن التفكير في كل رأي أقرأه و شكرا
2017-03-25 15:00:42
user
149032
35 -
الجوكر N
السلام عليكم ورحمةة الله

اولا احسست بما قلتيه ، انتي لا تقصري مع والدتك
ولكن لديك شعور داخلي بتانيب الضمير بسبب عدم تذكرك للماضي الجميل وعدم تقبل حقيقة ان امك خسرت طفلتها التي تغبت في تربايتها ، احسست بشعورك اختي جناة
ربي يكون بعونك وان شاء الله تشوفي فرحة عارنة برجوع ذاكرتك القديمةة ، وذكرياتك مع والدتك .
2017-03-24 13:52:52
user
148820
34 -
دنيا
ليس لك ذنب ابدا تقربي الى امكـ
2017-03-22 23:02:13
user
148576
33 -
أم خالد
السلام عليكم

في بعض الأحيان الإنسان يعيش مرتاحا في العديد من جوانب الحياة فيبدأ بالبحث عن ما يعكر مزاجه و يختلق مشكلة من لا شيئ حتى يوهم نفسه أنه في مشكلة حقيقة و فعلا الجهاز الحسي في الدماغ ينطوي عليه هذا الوهم فيعش الانسان مكتئبا.

مشكلتك عزيزتي
القتل الخطأ هو أن يفعل ما لا يريد به المقتول فيفضي إلى قتله أو يتسبب في قتله كأن يصدمه بسيارة دون قصد. والواجب على القاتل قتل خطأ الدية والكفارة، والكفارة هي صيام شهرين متتابعين إن لم يجد الرقبة لقوله تعالى: (ومن قتل مؤمنا خطأ فتحرير رقبة مؤمنة). إلى قوله تعالى: (فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيماً) [النساء: 92]. والديةهنا على عاقلة القاتل ومقدارها ألف مثقال من الذهب أو إثنا عشر ألف درهم أو مئة من الإبل: عشرون بنت مخاض وعشرون ابن مخاض وعشرون بنت لبون وعشرون حقة وعشرون جذعة. هذا والله أعلم.

هذه فتوى القتل العمد للبالغ وليس لمثلك
تخلي من عقدة الذنب الوهمية و أكثري من الحمد و تمتعي بدفء العائلة فالكثيرون يتمنون أم و أب وإخوة اتقي الله في نفسك و في والدتك استمتعي بكل لحظة معها ومع عائلتك.
وكرري هذا كله وهم كرريها دائما حتى تتخلصي من سراب أنت صنعتيه بنفسك .

تقبلي مروري
2017-03-22 15:19:03
user
148534
32 -
جهان
يعني كانت مشيئة الله وحده ولا دخلك با الموضوع
2017-03-22 12:30:52
user
148501
31 -
ام الياس
لا تلومي نفسك قضاء وقدر، كالعادة القدر لا يعطينا الزهور الا ومعها بعض الاشواك . اكثيري من الاستغفار والدعاء وادعولك من كل قلبي لك وامك بالسعادة ودوام الصحة وخصوصا راحة البال.
2017-03-22 08:55:47
user
148469
30 -
جنات(صاحبة القصة)
شكرا لنصائحكم و لتفاعلكم مع قصتي
لكن انا لست انانية و لا اعادي امي ..اتألم عند سماع ذلك ,اني اريد التقرب منها لكن لا احس اني كما ينبغي ان اكون
الكثير هنا لم يفهمني .انا لا يمكن ان انكر شيئا لانني لا اتذكر الحادثة

وسام
بتشكرك كتير تعا على المقهى لا تروح

و لن ادخل على قصتي هذه بعد الآن
2017-03-22 02:39:22
user
148434
29 -
أحدهم
قضاء وقدر.. هكذا تدارين عقدة الذنب..
2017-03-21 23:52:20
user
148418
28 -
بيري
لا يلام الانسان على اخطائه قبل ان يُكتب عليه القلم أي قبل البلوغ
وانت لم تكوني بالغة فحسب بل لم تصلي حتى إلى سن التمييز
ولعل في موت اخيك خيرا له ولكم ، وإن شعرتِ بتأنيب الضمير فتذكري انك بقتلك ادخلتيه الجنة ، وهذا افضل للانسان ان يموت قبل ان يذنب ويتجنس في هذه الدنيا الملعونة

لكن بما أنك اخطأت في حق اخيك قبل ان تُحاسبي فلا تخطئي في حق والدتك وانت في سن تحاسبي فيه على اخطائك ، إذ يكفي ما سببتيه لها من الألم والأسى الذي قد لا تنساه ابدا مهما نسيتيه انت ، اعلمي أن ألم والدتك سيكون اضعاف ألمك ، فلا توجعيها اكثر ، بل عوضيها عن تلك الروح التي فقدتها وسامحتك عليها ، كوني لها الابنة والابن ، تقربي منها افهميها واسيها ، افعلي كل ما بوسعك لاجلها فهي وحيدتك مثلما انت وحيدتها ، ادخلي السرور والبهجة في نفس أمك حتى تنسى احزانها
2017-03-21 23:52:20
user
148417
27 -
جراحه
انت وحيده وساذجة وانانيه .. عذرا على صراحه وصفي , الم تلاحظي ان امك قاست ما يكفيها في حياتها لقد فقدت زوجها فجاءه اذ غرق في البحر بينما هي حامل وبعد كل اّلالام الحمل والولادة مات طفلها ثم ها انت تكملين الامر عليها بغبائك وتفكيرك في ذاتك .. تريدين الموت حقا أهذا ما تستحقه المسكينة امك اتردينها ان تجن .. تعقلي يا فتاه وتوقفي عن هذا الطيش البائس وتجاوزي افكارك المحطمة والمعتوهة .. كوني ابنة باره كوني صديقة والدتك من لها غيرك في هذه الدنيا , ازرعي بعض الرحمة في قلبك للبائسة امك فهي تستحق منك اكثر من هذا .. ربما تحتاجين لصفعة قويه على وجهك تعيد لك رشدك وتساعدك على التفكير الصحيح .. توقفي عن أفعال المراهقين هذه وكوني سندا قويا لتلك السيدة التي تحملت الالام كثيره حتى وجدتي انت في هذه الحياه .. كوني شيئا يجعلها تبتسم بسعادة وتعلم ان حياتها لم تكن هباء .. تعقلي
2017-03-21 23:50:39
user
148401
26 -
ام ريم
هوني عليك عزيزتي فما حدث قد حدث ولاذنب لك حيث انك كنتي طفله لاتعي شيئآ فلم تتعمدي اذيه او موت اخيك فلماذا تحملي نفسك كل هاذا العبء
اتمنى لك السعادة
2017-03-21 16:33:48
user
148367
25 -
Naji . Yemen الى صاحبه القصه
طبعا الكل يعرف بانك لست مذنبه

فحاولي الاقتراب من امك فالام لاتنسى حبها لابنائها مهما كان السبب وهي تعرف بانك لم تكوني قاصدة

ايضا رساله للقائمين على الموقع وهو طلب بسيط تعدلوة في تعليق الاخت ساره تعديل كتابه الايه لان الاخت قد كتبتها خطاء من غير قصد
عسى ان تكرهوا شيا وهو ..وليس فهو
اتمنى للجميع التوفيق
2017-03-21 12:21:15
user
148326
24 -
شادية الى سارة
نصائحكي
حقاً مفيدة
2017-03-21 04:39:08
user
148273
23 -
ســـــارة* الى زميلتنا جارة البحر (البنت بحرى)
يشرفني لقاؤكي يا زميلتنا في الموقع السيدة جارة البحر ....
اشكركي من قلبي على اضافة تعليقكي الايجابي هنا ولقد سببتي لي شيئا من الخجل..... اتمنى لكي العفو والعافية و شكرا جزيلا

.....تــــــــحــــــــــيــــــــــا تـــــــــــي
2017-03-20 23:41:25
user
148262
22 -
Trippy
لا تقسي على نفسك فليس عليك ذنب حتى ولو قتلتيه عمدا لانك كنت صغيره جدا. فقط استعيذي بالله من الشيطان الرجيم فهو يريد ان ينغص عليك حياتك. تحياتي
2017-03-20 23:41:04
user
148260
21 -
كنت سأكون أنا لولاهم الأغبياء
تلقيت صدمة ولم يستوعبها عقلك فالموقف حزين مؤلم شديد القسوة و أنت صغيرة أنطفئ نور عقلك الواعي و تدخل غموض عقلك اللاواعي ليكمل عنك المهمة لوحده بعد ان لاحظ حالتك الهيستيرية وكل تلك الاشارات الاستسلامية ، أنا هي أنت أسمع صوتك أشم رائحتك أراك من حيث لا ترينني ، هل تذكرين كم كنت خائفة في تلك اللحظة و أنت تتسائلين حائرة عن ماذا حدث و أنت كنت تعلمين جيداً ماذا حدث ، آلا تذكرين أم أنكِ تنكرين ، وماذا عن خطواتك و أنت تتراجعين إلى الخلف في تلك اللحظة امام حقيقة و مشهد مخيف ، آلا تذكرين حركات رأسك يمينا و شمالا و أنت تتراجعين أمام ذلك المشهد و جثة اخيك هامدة لا تتحرك ، كنت تريدين أن تقولي " لا " بحركات راسك المتكررة يمينا و شمالا ~ كنت تريدين أن تنكري الحقيقة المرة التي ترينها أمامك ولم تتحمليها ، حالة هيستيريا كل شيئ يدور من حولك هووووب وفجئة أنطفئ نور عقلك الواعي أغمي عليك و تحول كل الحدث الى عقلك اللا واعي ، لكنك تعلمين بأنك تعلمين جيدا ماذا حدث لكن لا تريدين ان تسترجعي ذلك الحدث الى عقلك الواعي لأنه حدث أخافك جدا ، وهذا بالذات ما يحدث بينك و بين أمك ، فانت تعتقدين بأنك لو أقتربتي من ماما و تعاملتي معها بكل طبيعية سوف تنهرك و تدفعك و تنظر اليك بعيون غاضبة مخيفة ، انت الان تخافين من أن تصدمك أمك هكذا فجئة وأنت في لحظة استرخاء بين أحضانها ، كل هذا الخوف من أمك هو بسبب ذلك الحادث المؤلم ، يا أنت لا تخافي أنا هي أنت هيا نحيا مع الماما حرام علينا وهي مش قادرة تشتكيلنا حزنها ، تعالي حبيبتي هاتي يدك خلينا نروح نجلس جنبها و نبتسم لها إبتسامة عميقة و نخلي عيونا تحكي أصواتنا ، العمر عزيز و دنيا فانية ... فلا تفعلي اشياء تجعلك تندمين في المستقبل و أنت تبكي أمك ليل نهار ...
2017-03-20 23:41:04
user
148256
20 -
گڤ
شيء غريب بما انك فقدتي ذاكرتك لماذا من الاساس أخبروك عائلتك بقصة القتل ؟
2017-03-20 23:41:04
user
148251
19 -
soso
انتي ما الك ذنب قضاء وقدر
2017-03-20 23:41:04
user
148250
18 -
soso
ياليتني مت وانا بعمر اخوك
ياليتني ماشفت الحياة ولا عرفتها ياليت )':
2017-03-20 20:19:52
user
148233
17 -
MeD Zi_RaM
كلنا ذوي وكانا ذاك الشخص ... وانت في ذاك السن لم تع شيئا من حولك وزيادة على ذلك فقدانك للذاكرة .. حقيقة محزنة جدا ولكن قدّر الله وما شاء فعل فاصبري واحتسبي ولا تنسي انّه لا يوجد في هذا الكون أقرب اليك مثل والديك وتقربي من امك قدر المستطاع واكسري ذاك الحاجز الذي بينك وبينها يدك بيدها وانظري للمستقبل واحرصي ان تكوني ذاك السند لامك فهي تحتاجك وانت ايضا وبالوالدين احسانا ..
وفقك الله اختي الطيبة
2017-03-20 18:35:10
user
148232
16 -
ضوء القمر
في كل الأحوال انت لست مذنبة..تجاوزي الأمر لم يكتب الله العمر الطويل لاخوك رحمه الله ما يهم الآن هو امك وعلاقتك بها حاولي التقرب منها وازالة الحواجز فيما بينكم هي لاتملك سواك وانت كذلك.
بالتوفيق
2017-03-20 18:22:51
user
148229
15 -
جارة البحر (بنت بحرى)
العزيزة *سارة *

استفيد جدا عندما أقرأ تعليقاتك الهادفة التي تنم عن
إنسانة مثقفة على درجة عالية من الوعى... طريقتك فى
النصح فيها شئ من الرقى تجعلني ارفع القبعة لك... تقبلي كل الاحترام والتقدير لشخصك الكريم
سلام
2017-03-20 17:14:14
user
148220
14 -
كورابيكا
أنا قرأت قصتكي واعرفها من قبل انشاء الله مالكي ذنب
2017-03-20 17:13:57
user
148218
13 -
ســــــارة
اولا نشكر زميلتنا جنات عل مشاركتها لنا قصتها و انا ارى بأن حادثت قتلكي عن غير قصد لأخوكي قد تكون مشابهة لقصتي مع ابنة عمتي ..... لكن من غير قصد ..... هذا ما تحاولينه اخباركي لأهلكي في ذاك الحين .... ان اخاكي الصغير رحمه الله شاء الله ان يصير طيرا من طيور الجنة .... لا تلومي نفسكي يا زميلتنا .... بل الله عز وجل شاء ان يموت في ذلك السن ...."عَسَىَ أَنْ تَكْرَهُوُاُ شَيْئًا
فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ"... ربما لو لم يمت اخوكي في ذلك السن لأصبح ربما شخصا منحرفا و يبدأ بالاعتداء عليكي وعلى امكي .... فعفاكم الله منه.... واما ان تعاملي امكي بطريقة تجاهل فهذا غير لائق.... امكي تريد سعادتكي و تحاول التقرب من قلبكي الصغير وانتي تبتعدين عنها هاربة .... تخيلي شعورها .... فقدت زوجها و ابنها و تريدين منها ان تفقد آخر املاكها و هي ابنتها ..... لا تقسي على نفسكي يا زميلتنا الحبيبة في الموقع فإن الله يرافقكي

*نـــــــصــــيـــــحـــة الـــيـــو مــ*
"إِنَّ الله يُمْهِلْ وَ لاَ يُهْمِلْ"..... عندما يحدث لكم شيئ بأمر الله و يترك لكم ذلك الحدث شوائب قد تؤذي مشاعرك في حياتك اليومية فانتظر ما لا يُتوقع من الله تعالى .... لست وحدك .... الله معك .... فوق جبينك تماما .... ويرى الأن ما تقرأه وكذلك الملائكة و قرينك
.... لا تيأس و الله بقربك .... فانت مسلم قوي الايمان ...و لا تحزن

.... تــــــحــــيــــــاتـــــي
2017-03-20 17:04:19
user
148212
12 -
لا يهم
عندما قرات القصة في البداية ظننت ان امك لم تسامحك لانك قتلت اخاك .. لكن الغريب انك انت التي لم تسامحي نفسك .. هذا شعور جميل بالذنب و المسؤولية .. لكنني اراك تبالغين كثيرا .. و ربما اقتناعك بتلك الفكرة سيجعلك تصدقين انك شريرة و تبدئين بالتصرف على هذا الاساس ثم يتطور عندك الامر الى ما لا يحمد عقباه .. عادة الاطفال لا يقومون بهكذا امور حتى لو شعروا بالغيرة .. لهذا حتما انت بريئة .. انسي الماضي و امضي في حياتك ..
2017-03-20 16:44:38
user
148209
11 -
ريم الكيُوت
الله يسامحك كم مرة قلت لك انو مالك ذنب وانا متاكدة (ان بالغلط طحتي اخيك ..دامك انتي صغييرة ..فالصغار مو متوازنين مايتحملو يحملو اشياء ثقييلة )



حتتتتتتتتتى لوووووو ...حتى لو انتي قتلتي اخيك عمدا ....انتي اهون بكتيييير من غيرك (لا تحسي بالذنب )
غيرك قتلو
1عمدا
2هم كبار
3 كاملين عقل


على الاقل انتي كنتي صغيييرة ومابتفهمي وعقلك صغيييير

اي ليش تحاولي تطلعي انك انتي الغلط الله يسامحك
2017-03-20 16:18:32
user
148198
10 -
حمزة عتيق
مسكينة هي الأم .. تحارب الكون بأكمله لأجل أطفالها .. لتكتشف في النهاية أن أطفالها هم أول أعدائها .. صبر جميل و بالله المستعان .. و بعضهم لا يرق قلبه على أمه إلا عندما يكون قد تفنن في تعذيبها ..

لا تعادي من يعادي الكل لأجلك .. عودي لحضنها فغدا ستفتقدينه كثيرا ..

إلى اللقاء ..
2017-03-20 15:52:46
user
148196
9 -
جارة البحر (بنت بحرى)
ويقولك عيد الأم!!! يعني الواحدة تنكد علي أمها طوال العام وكأنه أمر حلال مباح! و ما أن يأتي هذا اليوم إلا وتحضر لها هدية! فلتوفري هديتك لنفسك... أقول هذا لأن هناك بالفعل من يفعل ذلك يظل طوال العام يتفنن في تنغيص عيشة اللى خلفته سب وقذف و تحطيم البيت ورفع الصوت... ويحاول أن يمحو خطاياه بهدية وكارت معايدة! صبر الله امك على ما أصابها من خطوب يموت زوجها غرقا وهي حامل و تفقد أبنها فى تلك الحادثة المشؤمة و أصعب آلم يمكن أن تشعر به أم هو دفن صغيرها .. فالاباء يتوقعون أن يدفنهم ابناؤهم لا أن يدفنوهم هم... ماذا ينقص تلك المرأه من بلاء؟ ليس لها غيرك ورغم ذلك تعامليها بهذا الجفاء والبرود...ثم كيف تنسى البنت أمها؟ كيف تنسى سبب وجودها ودواء آلامها و المحاربة الشرسة لكل أسباب شقائها.... لا تكونى انت والدنيا عليها ارحمى من سيرحمك الله من أجل دعوة من دعواتها.
سلام
2017-03-20 14:40:19
user
148187
8 -
وسام
جنات
الله يرحمو انت حكيتيلي الماضي راح وما بنقدر نغيرو
فالمفروض تنسي وحتى لو كان بقصدك كنتي طفله يعني ما بتفهمي
لاتحملي حالك هموم من عمر 3 سنين عمر انتي ما كنتي وعيانه ع تصرفاتك فيو
وتقربي من امك هي هلاء جنبك استغلي الفرصه
ما بتعرفي شو بكره بيسير

وآخر تلات أسطر لا تعيديهم أو تحكييون بعد هيك
2017-03-20 14:13:11
user
148180
7 -
مصطفى
هل هذا حقيقي وان كان حقيقي فلا شك ان ما فعلت الصغيره ليس جرم
2017-03-20 13:40:32
user
148169
6 -
ميليسيا جيفرسون
كنت مجرد طفلة بريئة بالطبع لم تقتليه عمدا و عائلتك متفهمين الموضوع امك تحبك بالتأكيد فأنت فلذة كبدها لا اعتقد ان هناك مسافة بين الأم وابنتها تقربي من والدتك اكثر
2017-03-20 13:29:54
user
148166
5 -
شخصية مميزة الى جنات
هذا كان قضاء الله وقدره فلاا تلومي نفسكي ولا تانبي ضميركي على شيء حدث وفات ادعي لخيك بالرحمة وتصدقي عليه وانسي الأمر وعيشي حاتكي عادي كلنا فقدنا اخوة حتى انا وهذا مكتوب ربي او تهناي او هني يماك ثاني معاك
2017-03-20 13:28:34
user
148158
4 -
"مروه"
ارفقي بأمك قليلا يافتاه..زوجها مات ثم فلذه كبدها ابنها..وهي تبحث عن عنهم فيكي..لتكونوا سلوي لبعضكم البعض..ماذنبها فيما حدث؟! قالوا لك كانت حادثه غير مقصوده.خلاص انهي الامر.وعوضيها وكوني بنت جيده لها.رحم الله والدك واخيك الصغير.
2017-03-20 12:43:57
user
148153
3 -
مجرد عابرة
الله يرحم اخوكِ لا اعتقد انكِ من قمتي بقتلة لانكِ ايظاً تأذيتي بالحادث وفقدتي ذاكرتكِ ..وهذا اكبر دليل على ان مايخبركِ به والديكِ صحيح ..هذا قدر الله ..لا دخل لكِ فيه ابداً فلو شاء الله ماحدث له كل ذلك ..فلا تلوىي نفسكِ او اي احد وعيشي حياة طبيعية وانسي ما مضى وتقربي لاهلكِ...فهم يحبوكِ جداً عيشي حياتكِ واعتبري ان مامضى لم يكن..وفقدانكِ للذاكرة قد يكون نعمة من الله عز وجل حتى لا تذكري ذلك الموقف المريع ..:) انظري الى الجانب الايجابي من الحياة وان الاعمار بيد الله وهي مقادير لا تتبدل ابداً وكلنا على هذا الطريق ..
2017-03-20 12:35:59
user
148148
2 -
شادية مكة المكرمة
عزيزتي تلك لم تكن غلطتكي وكنتي صغيرة
اعلم ان امكي فقدت ابنها ولكنها لم تفقدكي
اطوي صفحة الماضي وعيشي حياة جديدة
حتى ولو فقدتي ذاكرتكي ما زالتي حية
ان الله لا يرسل اي شخص في هذا العالم من دون سبب
بل لاسباب ربما هذا الشخص العالم ربما قد يفعل خيرا
ربما ناجح والى أخره
لا تحزني على أشكري الله ان امكي سامحتكي
والا بعض الامهات يلمن اطفالهن بدون سبب
حاولي التحدث مع والدتك من غيرها في هذا العالم سيفهمك
2017-03-20 12:20:25
user
148146
1 -
MARVEL
It hurts..
move
1
close