الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أحتاج لتفسير !!

بقلم : زبيدة - العراق
للتواصل : [email protected]

أحتاج لتفسير !!
أرى في أحلامي أشياء تحذرني

السلام عليكم هذه أول مشاركة لي في الموقع، وقد ترردت كثيرا لكن الأمور خرجت عن حدها.

في البداية أنا فتاة أبلغ من العمر 15 سنة، عشت طفولة عادية مع عائلة عادية و كل شيء طبيعي لحين بلوغي سن الثالثة عشر! بدأت معي الأحداث باستيقاظي بشكل غريب قبل آذان الفجر بدقائق لأجد شخصا لا أرى منه شيئا يقف أمامي مباشرة، و كرد فعل أغطي وجهي بوسادتي لحين طلوع الشمس، وأقنع نفسي أن ما أراه مجرد تهيآت وأستمرت معي هذه ألظاهرة لنهاية سن 13 لتعلن عن مرحلة أخرى تتعلق بأحلامي ..

فجميع أحلامي محورها أشياء لا أفقه تفسيرها وأعتذر بشدة لكن لا أستطيع ذكرها وسأذكر السبب لاحقا ثم يليها الجاثوم في كل مرة يأتي، ويهدد و يأخذ مني طاقة تجعلني جسد بلا روح لدرجة أنني لا أنسى معرفة الفرح و السعادة أو الحزن أو الجوع ويستمر معي الحال لعدة أيام من المعاناة و العذاب لأعود لطبيعتي.

عند بلوغي 14 سنة هنا بدأت المشكلة الأكبر، أصبحت أرى في أحلامي أشياء تحذرني تعلق بالسحر فمثلا أمي فجأة أصبحت تعاني من أوجاع رهيبة في كامل جسمها، و ذهبت لأطباء المدينة، والجميع يخبرها (انت سليمة) ،في يوم ما حلمت بأنها مصابة بالسحر لكن الغريب بأنني ذهبت للجني الذي يحرس السحر، و هددته بأنني سأقوم بتقوية قدراتي لآتي إليه، وأقتله و عند قولي لذلك كانت لدي قوة ضئيلة كافية بأن أقمعه مؤقتا و فعلا فعلت هذا و أيضا كنت أرى اشخاصا أو اصدقاء بأن لهم سحر، و أرى من الفاعل أيضا فأنا أعلم من الشخص الذي ألقى بالسحر على أمي لكن مابليد حيلة.

و أحلاما أخرى مثلا أنني أذهب لأماكن لم يذهب لها لا إنس و لا جان أو أرى كثيرا بأن هناك شخصا من عالم آخر يأتي ليأخذني لعالم لا أعلم ماهو ويقول لي بأنني الوحيدة فقط في هذا العالم أستطيع الدخول للعالم الآخر بسبب قدرتي أو قوتي لا أعلم بالضبط أما عن رؤيتي لأشخاص في المنزل فهذا أصبح كشرب الماء، والغريب بأنني لا أخاف و لا أشعر بالخوف عندما أراهم، و وصل بي الحال للتحدث معهم و أفهم مايطلبون فحسب ما علمته بأنهم خجولين كثيرا، ومسالمين لكن ليس جميعهم فهم أنواع.

إضافة أخرى : منذ صغري ولدي قدرة أو هذا ماتدعونه، بأنني أعرف ماهي نية الشخص تجاهي عندما أقابله أول مرة وأنكر انها لها قيمة فهي أنقذتني من مواقف كادت تنهي حياتي، والموقف حدث لي لن ولم أنساه، ففي إحدى المرات سمعت من أقربائي عن مفسر أحلام يعيش في منطقة ليست بقريبة، و قد ألهمني كثيرا لعله يجد تفسيرا لأحلامي تلك.. فقررت والدتي (وهي الوحيدة تعلم ما يحدث معي ) أخذي للمفسر و بالفعل حدث وقابلناه، وسردت عليه بعض من أحلامي، و كل ما فعله هو الصمت.

شعرت بالإحراج وكأنه لم يسمعني، نظرت لأمي لأجد تفسير لكنه فاجأني بقوله:( سيحدث في حياتك شيئا كبيرا بل شيء عظيم )، و ظل يردد علي بعدم الاستسلام مهما حدث، و طلب النظر بداخل كف يدي فأمسكها وبقي ينظر لها وكأنه يقرأها سألته ماذا تفعل؟ لم يجب على سؤالي سألته مرة أخرى ثم قال لي: هذا شيئا لايعنيك!

رجاء رجاء إذا كان لاحد منكم علم بهذه الاشياء فليخبرني لقد تعبت حقا فلا أحد يعلم كم تؤذيني هذه الأشياء و كم تسلب مني أشياء .

تاريخ النشر : 2017-03-26

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : زهرة الجليد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر