الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : نساء مخيفات

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ

بقلم : فتاة الصحراء - الربع الخالي

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
هناك صورة نمطية عن زوجة الاب تصورها على انها شريرة وحاقدة

زوجة الأب لا تُحِب...ولا تُحَب "

مقولة سمعتها في حق زوجة الأب, لم أستنكرها أو أستغربها, أو أعلل أسبابها, فمنذ نعومة أظفارنا صوِرت لنا زوجة الأب بصورة ممقوتة, رسخت في أذهاننا, فتارة تظهر بأنها امرأة متسلطة ,ذات وجهين, قاسية وظالمة كما في قصة (ساندريلا), وتارة بصورة ساحرة شريرة غيورة بلغ شرها حد القتل, كما في قصة (سنو وايت: بياض الثلج), حتى القصص الواقعية التي سمعناها في هذا الصدد, سواء من الجيران , الأهل, التلفاز, وغيرها.. ساهمت بشكل مباشر بتمثيل العلاقة بين الأبناء وزوجة الأب على أنها علاقة تصادمية سيئة, وأنها مبدأ ثابت ومن المسلمات الموجودة منذ الأزل , فلا زوجة الأب تستطيع أن تغير تلك النظرة في المجتمع مهما حاولت, ولا الأبناء بإمكانهم استيعاب وجود زوجة أب مخالفة لسمعة زوجة الأب السيئة التي تربوا على أنها أسطورة خالدة, غير قابلة للتحريف.

ظاهرة (زوجة الأب الشريرة) ليست حكراً على مجتمع معين, أنما هي ظاهرة عالمية, لا يكاد يخلو مجتمع منها.

في هذا المقال سأعرض لكم مآسي تُدمي القلب وقعت لأطفال في عمر الزهور, والجاني ما هي إلا زوجة الأب, لتثبت هذه العينات من (زوجات الآباء), أنه لا دخان من دون نار وأنهن اكتسبن سمعتهن بجدارة واستحقاق , وأن زوجة الأب قد تكون فعلاً: (الشيطان: بكعب عالي وأحمر شفاه ) ...

أدريان جونز : طعامٌ للخنازير

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الاب مايكل جونز وزوجة الاب هيثر جونز

في إحدى ليالي نوفمبر 2015 الهادئة, تحديداً ليلة الـ 25, تلقت الشرطة استدعاءً لمنزل (مايكل جونز) 45 عاماً وزوجته (هيذر جونز) 30 عاماً, بسبب اضطرابات داخلية ومشاكل بينهما, أثناء التحقيقات علمت الشرطة مصادفةً أن أبنهما (أدريان جونز) 7 سنوات أو بالأحرى أبن الزوج, لم يُشاهد منذ عدة أشهر خلت, شك المحقق في موضوع غياب الطفل, رغم تبريرات الأب و زوجته, وأصدر بعد أيام أمراً بتفتيش ممتلكاتهما, والتي تضم مزرعة وحظيرة للخنازير, ولم تخب شكوكه فقد عُثر في الحظيرة على بقايا بشرية, ما استدعى قيامهم بفحص الـ  (DNA) لتظهر النتائج صادمة لجيرانهم ومعارفهم وحتى المحققين أنفسهم الذين توقعوا أن شيئاً سيئاً حدث هناك, لكن لم يتخيلوا أبداً ما تم اكتشافه, فالبقايا لم تكن سوى للطفل (أدريان), والذي أتضح أنه أصبح طعاماً لخنازير ( هيذر ومايكل), هنا أنحشر الثنائي في زاوية مظلمة, لا مجال فيها لمحاولة الهرب أو الكذب, فما كان منهما إلا الاعتراف بالجريمة البشعة التي ارتكباها.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الصغير ادريان .. صار طعاما للخنازير !

في المحكمة اعترفت ( هيذر جونز) بقتل أبن زوجها (أدريان) خنقاً وإطعامه للخنازير, بعد تعذيبه والاعتداء عليه بالضرب, وحكم عليها بالسجن المؤبد, بدون إمكانية إطلاق السراح المشروط قبل مرور 25 عاماً, بينما الزوج مايكل مازال ينتظر الحكم عليه بتهمة الاعتداء بالضرب وسوء معاملة طفل , بعد ثبوت براءته من تهمة القتل من الدرجة الأولى.

ليلي فورنو : 20 ضربة على الرأس

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
ليلي الطفلة الجميلة ذات السنتين .. هنا بصحبة امها الحقيقية التي فقدت حضانتها لصالح زوجها بعد الطلاق

تلقى قسم الطوارئ في مقاطعة (ماكومب ) في ولاية (ميتشيغن الأمريكية), اتصالاً هاتفياً من ( رينيه كينج) 29 عاماً, يوم الـ 20 من نوفمبر 2010, مفاده أن ابنة زوجها (ليلي فورنو) البالغة سنتين من عمرها فاقدة للوعي, جراء سقوطها من يديها, نتيجة لآلم مفاجئ أصاب رينيه في ظهرها ما أدى إلى فقدان توازنها وإسقاط الطفلة على أرضية الحمام الصلبة, عندما كانت تحملها لتهُم بتحميمها.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
زوجة الاب القاتلة .. نظراتها مخيفة !

ما كادت رينيه أن تغلق سماعة الهاتف حتى وصل المسعفون, وبعد كشف الطبيب المختص على (ليلي) تبين أنها فارقت الحياة قبل ساعتين على الأقل من تواصل زوجة الأب بـقسم الطوارئ, وبالنظر إلى الجثة والإصابات التي عليها, أستدعى المسعفون الشرطة, و أتضح للمحققين التناقض بين حقيقة الوضع أمامهم و أقوال زوجة الأب ( رينيه), فألقي القبض عليها فوراً, وبدأت التحقيقات, وهنا كانت المفاجأة , حيث ورد في تقرير الطبيب الشرعي أن الطفلة تعرضت لأكثر من 20 ضربة على الرأس, لتكون تلك الضربات سبب الوفاة المباشر, نظراً لتضرر شديد في الدماغ, بالإضافة إلى إصابات متنوعة في أماكن مختلفة من جسمها, وإصابة اختراق شديدة لأعضائها التناسلية.

أُحيلت (رينيه كينج) للتحقيق وتمت أدانتها, وفي أثناء المحاكمة صرحت أنها فقدت السيطرة على أعصابها, عندما رأت ثياب (ليلي) متسخة, بالإضافة إلى نوبة الغضب التي أصابت الطفلة, ما دفعها لقتلها.

وتم الحكم على رينيه بتهم: القتل, وإساءة معاملة طفل, بالإضافة إلى السلوك الجنسي الإجرامي, بالسجن مدى الحياة, دون إمكانية إطلاق السراح المشروط, وبسبب طبيعة الجريمة الوحشية, أضاف القاضي حكماً بالسجن من (30-50) عاماً أخرى بتهمة الاعتداء الجنسي, وحكم أخر بالسجن من (5-7) سنوات بتهمة العنف والاعتداء على طفل.

زهرة بيكر : وكأن سرطان العظام لم يكن كافياً

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الطفلة الجميلة زهرة بيكر

أحد أكثر حوادث جرائم الأطفال شهرة في العالم, والتي نالت نصيب الأسد من التغطية الإعلامية, هي حادثة قتل (زهرة بيكر) الطفلة المبتسمة الجميلة التي قابلت الأمراض الخطيرة التي ألمت بها في عمرٍ مبكرة بابتسامة وقناعة, كأنها تعلم أن تلك الأمراض الخبيثة, ستكون أرحم بها من زوجة أبٍ حاقدة.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الأب آدم بيكر

بداية القصة في أحدى ضواحي مدينة واغا واغا الأسترالية ، حيث ولدت الطفلة (زهرة بيكر) في 16 نوفمبر 1999. بعد ولادتها مباشرة أصيبت والدتها باكتئاب ما بعد الولادة, ما أفقدها القدرة على رعاية الصغيرة, وما لبثت أن تخلت عن حضانة (زهرة) لوالدها (آدم بيكر), فقام بتربيتها وتنشئتها وحده, إلى أن بلغت (زهرة) الخامسة من عمرها, هنا بدأت تظهر عليها علامات المرض, فأسرع ( آدم) بها إلى المستشفى, حيث تم تشخيص مرض الطفلة (بسرطان العظام), الذي لم يمهلها كثيراً قبل أن يفقدها جزءً من ساقها اليسرى, وحاسة السمع , ويصيبها بسرطان الرئة.

في عام 2008، مرت حالة (زهرة) الصحية بفترة هدوء, معطيةً إياها فرصة التمتع بجمال الحياة, فما كان من (آدم) إلا أن يبحث عن بداية جديدة لهم بعد سكون مرض أبنته الصغيرة وتماثلها للشفاء, فقرر الانتقال إلى الولايات المتحدة الأمريكية, برفقة أبنته, و فردٍ جديد: زوجته الجديدة (إليسا) .

في الـ 9 من أكتوبر 2010، اتصلت ( أليسا) بسلطات مقاطعة (هيكوري ) ولاية (نورث كارولاينا), للإبلاغ عن اختفاء (زهرة) البالغة من العمر 10 سنوات حينها, من منزلهم, مضيفةً أن هناك من أشعل النار في ممتلكاتهم قبل اختفاء أبنة زوجها, تاركاً ورائه رسالة يطالب فيها بفدية (مليون دولار), مقابل أطلاق سراح أبنة رئيس زوجها في العمل, وأضافت (إليسا) أنها تعتقد أن أبنة زوجها خُطِفت عن طريق الخطأ, بدل من أبنة رئيسه في العمل.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
زوجة الاب اليسا .. تصلح لدور البطولة في فيلم رعب !

وأثناء التحقيق، بدأت الحقائق بالظهور, فقد تبين أن أحدا لم يشاهد (زهرة) منذ ما يقارب الأسبوعين, وهو ما أثار شكوك المحققين, وبعد شهادة الجيران أن الطفلة (زهرة) عانت الأمرين من سوء معاملة وضرب زوجة والدها (أليسا) لها, والعثور على قدم (زهرة) الاصطناعية, في محيط ممتلكات العائلة , قام المحقق بإخضاع ( إليسا) لاختبار الكذب بـ الـ (polygraph) والذي فشلت فيه عند سؤالها فيما إذا كانت قادرة على إيذاء زهرة, وعدة أسئلة أخرى, وبعد الضغط عليها, اعترفت أنها قتلت (زهرة) وقامت بتقطيعها في حوض الاستحمام وتوزيع بقايا جثتها في أنحاء مختلفة, ومن ثم تزوير رسالة الفدية, لم يثبت على آدم مشاركته في الجريمة, مع أن زوجته كانت تُصر على العكس, إلا أن الشرطة رفعت الاشتباه عنه (وهو الشيء المثير للاستغراب, فلماذا لم يبلغ عن اختفاء ابنته قبل قيام (إليسا) بمسرحية الفدية؟!!), وحُكم عليها بالسجن لمدة لا تقل عن 25 عاماً.

بالرغم من اعترافات ( إليسا) السابقة, وثبوت إدانتها بأدلة قاطعة, إلا أنها ظهرت بعد الحكم عليها في عدة مقابلات, تنكر قتلها لـ (زهرة), مُصرة أن (زهرة) توفيت متأثرة بالسرطان, وهي قامت بتقطيعها وتوزيع بقاياها فقط.

نتالي ديبلاس : مانع التجمد حرمها دفء العائلة

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
زوجة الاب هيذر كيتون في قاعة المحكمة

أن تغار امرأة من أخرى شيء (تقريباً) عادي, لكن أن تغار امرأة عشرينية من طفلة تبلغ من العمر خمسة أعوام فهذه غريبة, والأغرب أن تؤدي هذه الغيرة لجرائم بشعة, وهذا بالضبط ما حصل مع زوجة الأب ذات 26 ربيعاً, (هيذر كيتون), فلم يعجبها أبداً أن أبنة زوجها (نتالي ديبلاس) 5 أعوام, تسترعي اهتمام الجميع حولها, فقامت بفصل الفتاة عن جدتها التي كانت تعشقها, لكن حزن الصغيرة على فراق جدتها لم يطفئ نيران غيرة (هيذر), فما كان منها إلا أن بدأت بضرب الطفلة وممارسة العنف الجسدي عليها, وقامت بإضافة جرعات مخففة من مادة (مانع التجمد *) السامة, في كوب الرضاعة الخاص بـ (نتالي) عند كل وجبة, إلا أن أتى ذاك اليوم الذي ضاعفت (هيذر) كمية مانع التجمد, ما تسبب بإصابة الطفلة بآلام شديدة لم تستطع تحملها فبدأت بالصراخ, فما كان من ( هيذر) إلا أن استدعت زوجها (جون ديبلاس) 30 عاماً, والذي كان دائماً ما يغض الطرف عما تعانيه أبنته من عنف, خوفاً من إغضاب زوجته, فقام بدوره بربط يدي وقدمي الصغيرة بالشريط اللاصق, واضعاً إياها في حقيبة, وقاد سيارته وأتجه هو وزوجته إلى الغابة, فتح الحقيبة, قام بخنق (نتالي) حتى الموت, في فعل عده هو قتلاً رحيماً, مصرحاً أنه أراد تخليص الصغيرة من شر زوجته, ثم قام برمي الجثة في أحد الغابات.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الطفلين الجميلين نتالي وشقيقها الصغير تشيس

مضت 3 أشهر منذ اختفاء (نتالي), استطاع الزوجان فيها ببراعة التملص من الأقارب الذين يسألون عن الصغيرة, إلى أن بدأ (تشيس) طفل الـ 3 أعوام, الأبن الأصغر لـ (جون ديبلاس) وشقيق (نتالي), الذي كان متعلقاً بـها كثيراً, بالسؤال عنها وعن سبب اختفائها, هلعت (هيذر) وخافت من افتضاح أمرهما , فقامت بالإستعانة مرة أخرى بمانع التجمد, لكن هذه المرة قررت أنها ستكون جرعة واحدة وكبيرة, لتلبي الغرض بسرعة, قامت بوضع المادة له في مشروبه وسقته, ثم قامت بصلبه على مقبض المكنسة, وتركته هكذا يوماً كاملاً , حتى أتى الأب ليضع هو الآخر لمساته ويمارس قتله الرحيم مجدداً, واخذ جثة ( تشيس) لحيث ترقد (نتالي) في الغابة, ليتشاركا نفس المصير.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الاب وزوجة الاب بملابس السجن

ألقي القبض على (هيذر) و(جون) فيما بعد, و تم إدانتهما بالقتل وحكم عليهما بالإعدام بسبب جرائمهما المروعة، مما جعل ( هيذر) المرأة الأولى التي ترسل للإعدام في مقاطعة ( موبيل) ولاية (ألاباما الأمريكية).

لورين رايت : أضربَ جسدها عن الطعام

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الطفلة الجميلة لورين رايت

في ويلني- نورفولك ( المملكة المتحدة)، وفي مطلع شهر مايو من عام 2000, (لورين رايت) الفتاة الجميلة ذات الـ 6 أعوام فقدت حياتها, هذه الصغيرة لم ترى في حياتها القصيرة سوى الألم و البؤس, حيث بدأت معاناتها في أحد عطل عام 1997 , أثناء زيارتها ووالدتها لتركيا, هناك تخلت عنها والدتها, لتعود فلذة كبدها إلى المملكة المتحدة وحيدة, وتمنح حضانتها لوالدها (كريج رايت) 38 عاماً, الذي ما لبث أن تزوج من (تراسي سكارف) 31 عاماً في مطلع عام 1999.

أنتقل (كريج) وابنته (لورين) للعيش مع (تراسي) وطفليها, والتي كانت تعمل مشرفة على ملعب مدرسة.

وسرعان ما أظهرت (ترايسي) حقدها على الصغيرة من خلال التمييز في المعاملة بينها وبين طفليها, والضرب العنيف التي كانت تهدئ به المشاعر الوحشية التي سيطرت عليها تجاه أبنة زوجها, فما كان من (كريج) إلا تجاهل سوء معاملة زوجته لأبنته, والتي بدأت بالظهور للعلن على شكل كدمات تغطي وجه ( لورين), وإصابات تغطي جسدها, ما دفع معلمة (لورين) بالاجتماع مباشرة مع (ترايسي) وسؤالها عن سبب الإصابات, زوجة الأب أدعت أن (لورين) تتعرض لتنمر في المدرسة , فاقتنعت المعلمة بهذا العذر, والتزمت الصمت بعدها.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
صورة الاب كريج وزوجته القاتلة تريسي

بعد عدة أشهر أتصل الجيران بمكتب الخدمات الاجتماعية بعد سماعهم لصوت صراخ الفتاة الدائم, وفور وصول المسئولين من المكتب, لاحظوا أن (لورين) تعاني نقصاً فضيعاً في الوزن, مغطاة بالكدمات, وشعرها يتساقط, فاستدعوا طبيب الأطفال مباشرة , ليؤكد أن الإصابات في جسد ( لورين) متسقة تماماً مع تفسيرات (ترايسي) التي قدمتها عند سؤالها عن تدهور حال الفتاة, التحقيق من قبل مكتب الخدمات كان سطحياً ولم يأخذ منحى جدي, فما كان منهم إلا أن غادروا المنزل وفي جعبتهم الكثير من أكاذيب (ترايسي), وبدون أي فائدة تذكر للصغيرة (لورين).

بعد أيام قليلة من زيارة مسئولي مكتب الخدمات الاجتماعية, تلقت (لورين) ركلة قوية على المعدة من (ترايسي), تسببت بانهيار في الجهاز الهضمي, تركها غير قادرة على تناول الطعام أو الشراب مجدداً, ما أدى إلى وفاتها بعد عدة أيام.

بعد التحقيق في مقتل (لورين) واعتراف (تراسي ) بتعذيب الصغيرة والتسبب في وفاتها, حُكم عليها بالسجن لمدة 15عاماً, وحُكم على (كريج) بالسجن لمدة ست سنوات.

ريم الرشيدي : من مقعد المدرسة إلى الموت ذبحاً

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
الطفلة الجميلة ريم الرشيدي

الكثير منا سمع عن حادثة نحر الطفلة ريم الرشيدي في منطقة الإحساء السعودية , والتي سُلب منها حقها في الحياة وهي لم تتجاوز السادسة من عمرها, مطلع أكتوبر 2016, ولم تكن قاتلتها سوى واحدة من زوجات والدها الثلاث, بالتحديد زوجة الأب الثانية, المواطنة الثلاثينية التي لُقبت لاحقاً : (قاتلة طفلة الإحساء), والتي ذهبت لمدرسة الطفلة , وانتظرت جرس نهاية الحصة الثانية, لتقرع بدورها جرس نهاية حياة (ريم), فاستأذنت من الإدارة لتأخذ الطفلة مستخدمةً كرت سجل العائلة , غادرت المدرسة ممسكة بيد (ريم ) الصغيرة بزيها المدرسي الوردي, والتي تبعتها بكل ثقة وبراءة, فهي في نظر الصغيرة, عائلتها, أم لأخوتها, وتعيش في نفس منزلها, فكيف لها أن تخاف منها أو تتوجس منها ريبةً.

قادتها زوجة والدها لأرض خالية إلا من بعض الشجيرات بالقرب من منزل أسرتها بحي محاسن في الإحساء, أخرجت سكينة المطبخ الكبيرة, وقامت بنحر الطفلة, ثم حاولت الهرب, لكن شاهد عيان , كان قد رأى جثة الطفلة, أثناء محاولة قاتلتها الفرار, فتبعها للمنزل وأبلغ السلطات, ما أدى إلى القبض عليها فوراً.

زوجة الأب الشريرة : نصف "أُم" مع وقف التنفيذ
المكان الذي اقترفت فيه الجريمة

رغم أننا لا ننتظر أن نعرف سبب الجريمة, لأنه لا يوجد سبب يبرر لها جريمتها أو يعطيها الحق فيما فعلت, إلا أن الدافع لهذه الجريمة مازال مجهولاً, هل هي الغيرة أو المشاكل مع والدة (ريم) التي تعد الزوجة الثالثة لوالد الطفلة المغدورة, أم أن القاتلة مختلة كما قرأت في بعض الصحف, لا أعلم حقيقةً!!

(قاتلة طفلة الإحساء) حكم عليها بالقتل بحد السيف, والجدير بالذكر أنه أثناء تنفيذ حكم القصاص فيها, صور شخص مجهول الحدث بأكمله بالفيديو وقام برفعه على اليوتيوب, وبالرغم من أن الفيديو قد تمت أزالته نهائياً من اليوتيوب , إلا أنه أزيل بعد أن حقق إنتشاراً واسعاً, وتم تداوله في برامج التواصل الاجتماعي, و تظهر المرأة قبل أقامة الحد عليها بلحظات, صارخة باكية تقسم أنها مظلومة ولم تقتل الطفلة .

ختاماً

يجب أن ندرك أن الكلام عن زوجة الأب لا يُعمم, فأصابع اليد لا تتشابه, هناك زوجات أباء: أمهات ولديهن مبادئ , قيم و أخلاقيات, وهن نساء فاضلات بكل ما تحمله الكلمة من معنى, يتولين رعاية وتربية أبناء أزواجهن وتحمل مسؤولياتهم أكثر من الأم البيولوجية, ويجسدن الأمومة بأروع أشكالها لأبناء لم تنجبنهن بكل حنان وحب وسعة صدر, أرفع لهن القبعة احتراماً وتقديراً, فمحاولة تربية أبناء الزوج أيضاً صعبة فالصورة المشوهة المزروعة في عقول الكبار والصغار, قد تجعل مهمة زوجة الأب (الصالحة) لتعايش مع أبناء زوجها في جو أسري شبه مستحيلة.

ملاحظة

مانع التجمد: مادة (سائلة عادةً) شديدة السُمية , لها لون جذاب ورائحة جميلة, يضاف إلى ماء الرديتر (المشعاع) ليمنع تجمد الماء في محرك السيارات , مادته العلمية: (Ethylene Glycol ).

المصادر :

10 Real-Life Evil Stepmothers That Will Horrify You

Death of Zahra Baker - Wikipedia

Stepmom gets life for toddlers murder

15 years for stepmother who killed girl of six

ماذا قالت قاتلة “طفلة الأحساء” أمام هيئة التحقيق؟

تاريخ النشر : 2017-04-13

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

ازواج فى اكياس
جمال البلكى - مصر الاقصر اسنا
ميلدريد جيلارز - خائنة رقصت على مأساة وطنها
نساء قاتلات في طابور الإعدام
روح الجميلة - أرض الأحلام
الجاسوسة أمينة المفتي - انتقام بطعم الخيانة
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

هل حدث لي ؟
نامجون ستان
جارنا اليتيم
محمد - السعودية
شعري الطويل و ذلك الكائن
صديقي الوفي ربما كان
مرض لكنه ليس مرض
قمر - روحي في فلسطين
تجربة غريبة ومخيفة
aziz - اسبانيا
أشعر أنها مشكلة لا حل لها
الرعب الحقيقي - الجزء السادس
كلوديا - الخليج العربي
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (137)
2020-03-25 15:42:43
342803
user
137 -
عماد
رحم الله هؤلاء الاطفال جميعا..بالنسبة لمن يضطر للزواج من امراة من بعد طلاق او ترمل فلينظر اهله هل هي تستحق ان تكون كام رؤوم لاطفاله ام لا..و الصواب ان لا يتزوج قبل ان يشتد ساعدهم ثم فلينظر شانه و لكن اذا كانت الام الاصلية على قيد الحياة فالافضل ان تاخذ حضانة الاطفال لامه و كما راينا فهناك وارد كبير ان تسيء زوجة الاب معاملتهم قياسا لزوج الام..هذا رايي طبعا
2020-02-29 23:35:22
338923
user
136 -
تامر الذريوات
حسبي الله ونعم الوكيل
2020-02-26 21:58:53
338411
user
135 -
الدمع دمعي والعيون عيوني
لو شي انصاف وحق في الارض ....هذيلا الحريم زوجات الاب اللي عذبن الاطفال وقتلنهم بيعلقن علي المصلبه في الطريق العام ويضربن كل يوم وبيتركن هكذا الا ان يموتن ....لكن حق وانصاف ماشي وبيكون الحق في الاخره والعقاب يبدا بعد الموت ....من في هذة الدنيا يطاوعه قلبه ان يؤذي طفل ضعيف لا يستطيع ان يدافع عن نفسه
2020-02-26 11:53:15
338315
user
134 -
القلب الحزين
أشخاص كهؤلاء كان يجب أن يعدموا في ميدان عام.
2019-09-24 12:01:15
317076
user
133 -
نهال
انازوجة اب منذ سنين طويلة ويشهد الله انى معاملتهم معاملة حسنة هما اثنتين فى سن الشباب ولكن انا بقوم بكل شئ من اعمال المنزل والطبخ كل شئ امهم مطلقة ولكن للأسف لم يحبونى رغم كل هذه السنين الطويلة معاملتهم سيئة هما معى بالمنزل كل هذة السنين الطويلة انا حاولت وعملت مافى وسعى لكى يتربوا منى ولكن دون جدوى فالحمد الله أن الجزاء من الله سبحانه وتعالى والله على ماقول شهيد اعطونى رايكم
2019-09-07 06:19:50
313811
user
132 -
نفيشه
الاب اذا تزوج يصير خروف ويغض النظر عن زوجته و تصرفاتها مع أبنائه خصوصا اذا كانوا لا يزالون صغار وقليلين الحيله
2019-08-30 05:22:57
312203
user
131 -
Rehab
انا مصدومه فعليا من الاباء دول وهما السبب الرئيسي كمان كان لازم كل وحده تاخد اعدام مع الاباء لانهم يعتبر قتله حتي لو منفذوش الجريمه..صارو مثل اللعبه في ايدي الزوجات لدرجه انهم نسيو امهم اباء
2019-08-19 17:37:24
309983
user
130 -
خديجة
إن ما يحيرني هو لمذا الرجل ينقاد دائما للمرأة الشريرة سواء كانت أما أو أختا أو زوجة لمذا يكون الرجال في أصابع الشيطانات كالخاتم لمذا
2019-05-08 16:05:36
300159
user
129 -
وتين القلب
مو كل زوجات الاب شريرات فزوجت جدي تعامل امي بافضل معامله وتحبني جدا جدا وكل ماتزونا تجلب لنا الهداية وتدعي لنا بالعافية والصحة الله يطول بعمرها لانه اعتبرها بقام امي
2019-01-29 21:42:52
282983
user
128 -
اميرة احمد
العيب هنا يقع على الاب ( الإريال) كيف يرى زوجته تعذب ابنته ويسكت
لقد كنت سأجن وانا اقرأ هذه الجرائم البشعة القذرة
لو كنت قاضية لحمكت على زوجة الاب بالضرب والعذاب كما فعلت بالصغيرة
او اقطع اجسادهم إربا إربا وارميها للكلاب كى تأكلها
حسبى الله ونعم الوكيل
2018-09-01 23:36:33
251032
user
127 -
سمسم
قالوا لجحا زوجة أبيك تحبك قال لهم إذا لقد أصابها الجنون
2018-08-26 09:17:02
249203
user
126 -
رفيقة
زوجة اب هي شيطان على هيئة انسان ...الاب يصبح كاللعبة في يدها و الغريب و لا كانه قد كانت له.زوجة او كان له ابناء... الجديد عو الافضل و.يغض النظر عن كل شيء .احياااااتا فقط يلاحظ الظلم ثم ما يابه ان يعد لا يبالي و.كل شيء عنده عادي
2018-08-12 06:30:55
245313
user
125 -
Mohamed
أنا إلي زوجة أب شريرة وتكرهني وبوجهين
حسبي الله عليها أعطوني طريقة لأتخلص منها
2018-06-17 11:46:29
228947
user
124 -
Daisy
المقال مؤثر جدا لا تستطيع الكلمات ان تصفه

و احب ان اقول ان رائحة مانع التجمد كرائحة الشوكولا
2018-06-14 05:53:41
228258
user
123 -
ملاك
لا حول ولا قوة الا بالله ..
اعجز عن التعليق ولكن .. إلى أين يا انسان ؟؟؟؟
2018-06-13 10:54:35
227971
user
122 -
نور
اكره ابي
2018-06-13 10:54:35
227970
user
121 -
نور
والله يستهلون الاباء
2018-04-28 13:30:18
217961
user
120 -
عابر سبيل
هؤلاء مستحيل يكونون بشر،كيف الأب يشوف أطفاله يتعذبون و لا يتكلم و لا يدافع عنهم.
يعني الأم إذا تم طلاقها ليش يكون الضحية الأطفال،لماذا لا يتركون مع أمهاتهم و يصرف عليهم والدهم أو إرسال لهم نفقات من الحكومة المهم يعشون مع أمهم لأنها أدرى بمصحلتهم و مستحيل تكون زوجة الأب مثل الأم أبدا.
طبعا مو كل زوجات الأب شريرات فيه ناس تخاف الله و ترحم أطفال صغار،و ناس قلوبهم زي الحجر ما يفرق معهم طفل و لا شاب،كل شخص يعذب و يغتصب و يقتل الأطفال هذه شخص مريض نفسيا.

الشي إلي يقهر الأب ليش يشارك الأب في جريمة قتل أطفاله.
كلهم أطفال جميلون و بريئون هم طيورفي الجنة
و هن في عذاب جهنم.

لكن ما أقول إلا حسبي الله و نعم الوكيل عليهن
2018-03-20 08:28:32
210307
user
119 -
الهمس الصامت
حسبس الله ونعم الوكيل اصلن ما اتجرء وامسك السكين
2018-01-06 07:21:25
195354
user
118 -
زينب مهما حصل
هؤلاء الاطفال طيور الجنة ، والمقاتلات طيور العذاب في جهنم والقبور
شكرا على المقال فلقد شعرت بقشعريرة ههه
2017-12-22 22:23:50
192725
user
117 -
نجلاء
برأيي الشخصي أنه لا يوجد مبرر لقتل طفل أبداً فأشعر أن الضرب العنيف يعتبر ظلماً بحق طفل فكيف يكون لهم هذه الجرأه بقتل طفل او تقطيع جثته أي مرحلته من قسوته القلب هذه حسبي الله ونعم الوكيل والله قصص تقطع القلب وتبكيه
2017-12-10 12:15:04
190348
user
116 -
the god mother - السعودية
في مدرستي معلمة الدين شبيهة جدا برينيه كينج قاتلة الطفلة ليلي فورنو والصدفة بعد قراتي للموضوع قبل شهران واليوم التالي المعلمة لبست نفس لبس رينيه في الصورة ولكنها احن ومعلمة اللغة العربية تشبهها هيثر جونز قاتلة الطفل ادريان جونز وايضا ابتسمتها باردة وجامدة لاتوحي بالفرح لا اعلم لماذا الشبه متاطبق في مدرستي
2017-11-14 09:05:02
185808
user
115 -
سارة
في قصة زهرة بيكر زوجة الاب قطعتها وقتلتها ووزعت اشلاء جسمها وووو والأب غبي زي الجحش لم ينتبه ولا حاجه يقطع عمره شو جحش ولا كان مسحور بالخنفسه مرته
2017-10-09 23:53:17
180145
user
114 -
ام لاتنحب
حبيت اضيف لتعليقاتي السابقه ان حياة زوجت الاب المربيه لاولاد زوجها لاتخلو من المعناة الصعبه التي تذوق فيها الامرين وهي كلام الناس عليها وتحملها المسوليه الزائدة بالتربيه لهم ويجب ان تكون حذرة وحذر شديد من كلام واهتمام وخوف عليهم من ان يصيبهم مكروة معناة لا يعلم بها سوى الله ومن جربت هذه التربيه اشد من تربيتها لاولاد بطنها لان كلام الناس لا يرحم لو حصل لهاذا الطفل شي كونها زوجت اب والام الحقيقيه تكون اقل حذر بكلامها في تقول مايحلو لها من قول او فعل لهاذا الطفل ولا احد يلومها كونها تريد ان تعلمه الخطأ والصح وتأدبه فأنها امه ولاكن زوجت الاب موقفها بهذا حساس جدأ والله يعين كل زوجت اب فاضله ونبيله وعندها ضمير وياما في وراء السطور كلام ومعناة الا تكفي السطور بأضهارها لمعاناة زوجة الاب الفاضلة وشكرن
2017-10-09 23:50:21
180137
user
113 -
ام لاتنحب
وحبيت اوضح انو ثمرة محبت امي لا اخي التي لم تنجبه ولكن ربته كانت انو هو السند لنا بعد الله وكلنا معتمدين ونشورة بكل شي عليه نحن وامي وايضا له اختين وهم اخونتا بفعل وحب لانفرق بين بعضنا امنا واحدة ونحن عشرة اخوة خمس بنات وخمس اولاد واتمناان ازرع واحصد كامي واكون ام حنون ولستو شريرة وزوجي يحبني واولاده ايضنا وزوجته انسانه طيبيه ومتعاونه ايضا وشكرا لكاتب المقال
2017-10-09 23:49:57
180134
user
112 -
ام لاتنحب
اعجبني المقال كتير ااني ام لاولادزوجي بوجود امهم ونحن معا نقوم بتربيتهم وفي بيت واحد انا لاانجب وحتى تني اعتغد وفي تفكيري احبهم اكثرمن امهم الحقيقيه وابنت زوجي تفكرني اني انا امها ولا تقبل بخدمت امها لها ولما تطلب منا شي تقول ياامهاتي انها بسوطه بوجود امين وليست واحدة وامي ايضأ ربت اخي الذي توفيت امه قبل اكمال العام وهو الان اصبح جد واولادة مبسوطين بهذة الجدة الحمدلله على نعمة الضمير
2017-10-08 06:57:56
179853
user
111 -
غوكو السيانزي
تبا لهولاء القتلة يجب تنفيذ الاعدام بحقهن
2017-10-08 06:57:56
179851
user
110 -
غوكو السيانزي
يجب تنفيذ الاعدام بحق هولاء القتلة لو كنت قاضيا لحكمت عليهم بالاعدام
2017-09-21 16:54:10
177103
user
109 -
the god mother - السعودية
رينيه كينج تشبهها استاذة الدين بس الاستاذة ارحم منها وطيوبة و لاتعصب علينا
2017-09-16 14:54:26
176077
user
108 -
السلام
74 تعليقك ابكاني
اسأل الله ان يجزيها خيرا عنك
ويرزقها برك
2017-09-08 04:52:43
174630
user
107 -
طيف سودانيه
74 تعليقك مره حلو انته كتير محظوظ
2017-09-06 18:12:58
174386
user
106 -
Lara
لا مش مثل زوحة ابي الي تحبني و عطتني اغلى شي بحياتي اخي و اختي
2017-08-23 07:27:49
171866
user
105 -
The god mather
نفس الشي مع أمي ابوي تزوج عليها بعدين طلق زوجته الثانية بعد ما جابت أصغر عيالها وكان عمر أختي لما
ابوي طلق أمها عمرها كان شهرين وابوي رجع لأمي وتاسف لها أما الثانية طلقها وبعد مرة طقتني بعدين ابوي ضربها وطلقها من سنتين وأخواتي من ابوي يضربون من أمهم ولا تعطيهم حنان وهذي اول الأسباب للطلاق
2017-07-30 18:45:20
168550
user
104 -
Arwa
التعليق 74 ابو علي ،،اثر فيني بشدة ،،
2017-07-23 13:07:49
167408
user
103 -
اني
ليست كل زوجة اب شريرة وليست كل ام حقيقيه طيبه دوما هناك استثناء ودوما له سبب وكما يقول المحقق كونان *-*هههههههه ما من جريمة كاملة فسيكشفن في اخر المطاف و ما ادراكم في هاذه اللحضات ربما تحدث جريمة ستكشف لاحقا وربما هناك ام تضرب وطفل يتلقى الضرب ربما هناك في هذه اللحضة ام تتلقى الضرب من قبل ابن عاق دوما هناك استثناء
2017-07-11 06:17:46
165278
user
102 -
محمد
أنا بعرف قصة لبنت كانت صديقة لشقيقتي لأكثر من 20 سنة وصداقة قوية جدا وفي يوم زواج صديقتها تفاجئت شقيقتي عن طريق الصدفة بأن التي تعتقد أنها أمها طوال كل هذه السنوات هي في الحقيقة زوجة أبيها حيث أن أمها كانت قد توفيت وهي صغيرة وزوجة أبيها هي من ربتها تربية مثالية الى جانب بناتها وعاملتها معاملة ترضي الله ولم تفرق بينها وبين شقيقاتها نهائيا .
2017-07-03 10:10:42
164050
user
101 -
لميس جابر
السلام عليكم انا زوجته اب وانا فخورة بنفسى كوني احب ابن زوجي أولا يكفه قسوة الحياة التي حرمته من ان يعيش مع امهش يكفي انه امانة من زوجي الذي أحب و اخا ل ابني و سبب دخلي الجنة
2017-06-11 14:48:00
160485
user
100 -
وسن
تكشف وجهها بالمدرسه ولاتنسين التحقيقات وصلت لادارة المدرية والموظفين وحتى الجزمه وانت بالكرامه تبن اذا كانت بذاك المكان او لا والبصمات على السكين والطفلة مافيه جريمة كاملة الله لايبلانا ويكفينا شر اللي فيه شر
2017-06-04 08:59:55
159386
user
99 -
شروق الشمس
فعلا احسنت النشر. كثير من زوجات الاب لا يعرفن الرحمة
2017-06-03 12:18:34
159347
user
98 -
فايزة الحبيب
انا زوجة اب و لا افرق في المعاملة بين ابني و ابن زوجي بل أعماله أفضل احيانا لأعوضه نقص فقدان امه اللتي رمته عن عمر شهرين فقط و هو يحبني جدا حتى انه عندما يزور امه احيانا يطلب الرجوع بسرعة لانه افتقدني الحمد الله على نعمة الضمير و الأخلاق
2017-05-18 10:30:29
157304
user
97 -
انستازيا
انا لدي زوجة اكرهها ولا اطيقها مع انها تعاملنا باحترام
2017-05-09 22:31:45
156106
user
96 -
سمرة
هذا صحيح.زوجة الاب ابشع شخص علي وجه الارض.
2017-04-28 15:41:05
154404
user
95 -
Metalica
المقال رووووعه اشكر الكاتبه
2017-04-27 11:00:15
154223
user
94 -
موفق
هذه جرائم اسوا من الجرائم في القصص الخيالية باكثر من 100 مرة يال هول النفوس
2017-04-26 06:03:36
154040
user
93 -
ميهرونيسا
زوجة الاب ليست اما اصلا لتكون مع وقف التنفيذ
اغلبهن فاسدات و لا يهتممن الا بأنفسهن الا من رحم ربي
لا استطيع الوثوق بهن
2017-04-21 04:04:32
153364
user
92 -
ميليسيا جيفرسون
لا أدري ما السيء في ان يعيش اولاد ازواجهن معهن إنه امر طبيعي لا يستدعي كل هذا الجنون و الحقد والغيرة أمي هي زوجة والد لثلاثة اطفال اقسم انها تهتم بهم اكثر مني وتحبهم جدا في سبيل ان لا يقال عنها زوجة أب العيب لا يكمن في زوجة الأب فحسب بل بالتربيتها الفاشلة ايضا تبا لهن
2017-04-21 04:04:32
153362
user
91 -
جوليان
فعلا الشعور سيء لو حصلت يوما ما على زوجة اب تاخذ مكان والدتك ...وخصوصا لو كنت تحمل تلك الافكار السيئه عنها ...اعتقد ان سبب عدم تقبلها وتقبل وجودها بغض النظر انها تاخذ مكان الام الحقيقيه هي عدم تبادل الاحترام وحصول تفاهم بين الطرفين وبلتالي يؤدي ربما الامر الى مثل تلك الحالات التي ذكرت في المقال .. فانا كنت اعيش مع والدتي ووالدي واخوتي الاربعه حياة كريمه وجميله بمافيه المعنى فامي تزوجت ابي بعد علاقه حب بريئه امتدت لسنوات لكن دوام الحال من المحال وتغيرت وتبددت الاحوال عندما علمنا ان ابي تزوج امرأة اخرى كان الخبر مثل الصاعقه التي حلت بنا ...عموما تشتت عائلتي ولم اعش بكنف والدي ولا والدتي التي مرضت وتركت الدنيا بسبب السرطان ( رحمها الله تعالى ) واسكنها فسيح جناته . وزوجه ابي لم ارها ولا اريد اراها فانا انتقلت للعيش ببلده بعيده مع عمي وزوجته وابنه الوحيد ومرت الايام الي ان سمعت يوما بخبر طلاق والدي زوجته لااعلم لماذا لم أنم تلك الليله من الفرحه . لكن الشعور اختفى عندما قرر ابي ارجاعي للسكن معه . انا لم اعتد عليه وتناسيته تقريبا صحيح كنت احتاجه لكن عم كان الاب والعم لي بنفس الوقت لم يشعرني يوما بحاجة الى ابي .وبلفعل انتقلت معه ومع مرور الأوقات اعتدت عليه وزالت الحدود بيننا وشعرت حينها بوجود الاب . لكن للاسف تفاجات يوما ما بدخوله البيت مع امرأة صغيره في السن تكبرني فقط بخمس سنوات .بكيت ولم ارضى واردت العزده لمنزل عني لكن ابي رفض .. اتعرفون انا الان اعيش معها بعدما اعطتني حنان الام الذي فقدته لسنين طويله فبرغم صغر سنها ورفضي لها الا انها كانت وبدون مبالغه اكثر من ام ...وبلنهايه اعلم اني ازعجتكم قليلا لكن احب ان اقدم تقديري وجل احترامي للاستاذ اياد العطار وكاتب المقال ... واود شكره على جهده واسلوبه المشوق .. دمت بود تحيااتي .
2017-04-20 23:16:44
153339
user
90 -
أم تميم
مقال جميل ومؤثر

بالنسبة لمقطع الفديو ليس لقاتلة طفلة الاحساء هذا المقطع لقاتلة طفلة بمكة
2017-04-20 14:56:39
153292
user
89 -
زهره لامل
الله بالمستعان
2017-04-18 23:08:49
153088
user
88 -
سالم ليبي
لاحول ولاقوة الا بالله .... سااحكي اولا علي امريكا بلد الاحلام ان سبب كثرة جرائم في هده البلاد هي القوانين الوضيعة للحكم الاعدام الا في ولايات معينة والتي تطبق الا بحدر شديد ولكن هدا لايمنع ان نقول امريكا بلد يدمر نفسه ذاتيا من ناحية الاجتماعية والاقتصادية من ناحية وجود هاالاشخاص المحكومين بالمؤبد يكونون عالة علي المجتمع وعلي الحكومة ...ثانيا زوجة الاب اد غض زوج عن تصرفات زوجته فماهو الا رجل ليست به صفات رجولة او مسحور او مريض نفسياً فالحكم بالاعدام لكلايهما قليلا بهما وخاصة اد كان مشارك بالجريمة البشعة ... فزوجات الاب بصفة عامة لايطاقون الا قلة قليلة التي لاتكون بداخلها حقد وغيرة ... الي زوجات الاب انتبهوا الي ماتفعلون فربما تكون نهايتكم ليس بيد القانون فربما بيد اشخاص اكثر قساوة وظلما منكم ياقاسيات قلوب حاشا طيبات منهم وهم قلة بسيطة ☺
عرض المزيد ..
move
1