الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس
ملاحظة مهمة : اعتبارا من تاريخ 1 - 8 - 2019 سيعاود الموقع التحديث واستقبال المواضيع والمقالات والتعليقات

عذاب لا ينتهي 2!!

بقلم : أم ريما - أرض الله

عذاب لا ينتهي 2!!
شاكلي زادت بشكل لايصدق

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد قمت بنشر قصتي من قبل بهاذا الموقع العظيم ، والذي شجعني للعودة والكتابة مرى أخرى تفاعلكم معي ومع مشكلتي فلقد وجدت فيكم النصح، والرشاد وكلماتكم لامست قلبي ونصائحكم استفدت منها كثيرا، قمت بتطبيق معظم ما نصحتموني به والحمد لله واظبت على صلاتي، ولكن في بعض الاحيان أقصر أسأل الله أن يهديني.

كذالك واظبت على قراءة سورة البقرة مع وجود صعوبة كإحساس بضيق الصدر، وصعوبة النطق أحيانا وفي هذه الفترة حلمت برجل يقوم بخنقي ، وكأنه يريد قتلي ، ولكنني لم أخف فلكل أجل كتاب، ولكن مشاكلي زادت، وزادت بشكل لايصدق ..

زوجي تغير جدا ، صحيح أننا من بداية زواجنا مختلفان، ولكن حاليا لايمر يوم دون خصام ، لقد قلت سابقا أن بيتي احترق ونتيجة هذا جلست عند أهلي 5 اشهر، وهو لم يتمكن من ايجار شقة أو بيت نظرا لأنه لايعمل فلقد قال لي في آخر نقاش أنه لا يريد العمل، واذا أردت تأثيث بيتي فعلي بالعمل عوضا عنه، و فوق هذا كان يريد أن يتزوج علي بحجة عدم جلوسي معه في بيت أهله، فبيت أهله صغير جدا، وما شاء الله اخته تسكن فيه مع اطفالها لأنها مطلقة وأيضا والده ووالدته، وكذلك أخته وهي من ذوي الاحتياجات الخاصة، وعندما استاجرت اخته بيتا لها ذهبنا للسكن هناك، ولا املك شيئا حتى أأثث به بيتي، وعندما ناقشته قال لي وبالحرف الواحد اذا اردت فلتعيشي، واذا لا انت حرة، عندها لا أعلم ماذا حدث لي؟

فوق جميع ما عانيته معك و وقوفي معك بالحلوة والمرة تعاملني هكذا ! انفجرت في وجهه واخرجت كلام ندمت عليه لاحقا فأنا كنت اتحاشى هكذا مواجهه طوال 7 سنوات هي عمر زواجنا ليس خوفا منه، ولكن رغبة في الحفاظ على بيتي فالاحترام عندما يفقد بين الزوحين تصبح الحياة بينهم دون معنى، ولكنه كان يترجم سكوتي دائما على انه خوف وضعف وأنا بعمري لم اكن ضعيفة.

اصبحت اشعر بضيق عندما يكون متواجد بالبيت، فالنظر لوجهه يصيبني بالغثيان من قبل عندما يحدث خلاف ما كنت سرعان ما ارضى وانسى ولكن الان فالوضع مختلف جدا لم اعد قادرة على الاستمرار معه، أشعر بأن أحد ما يضغط على أعصابي معه لا اطيقه ولا أطيق كلامه دائما مايقول لي شيء ، ويذهب يقول لأهله عكسه ..

مثلا قال لي اذهبي بيت اهلك لتريحي اعصابك وعندما ذهبت تفاجأت انه قال لإخواته هي لا تريد البيت حتى كلامي معه يستعمله ضدي مثلا قال لي تكلمي معي وفضفضي عما يتعبك، وعندما تكلمت معه اخذ يقول لأهلي لم اعد اعرف ماذا تريد؟ اعذروني كلامي غير مرتب لان مااشعر به فوق طاقتي، اشعر بكمية هائلة من الغضب جميع احلامي تبخرت لقد كنت احلم بزوج يحتويني يفهمني كل ماكنت اتمناه حياة بلا مشاكل، ولكن وجدت المشاكل ولم أجد الحياة تعبت نفسيتي كثيرا نعيش مع بعض وكل منا باتجاه، نادرا ما نتكلم وان تكلمنا اختلفنا. 

ابنتي بدأت تشعر بذلك فهي دائمة السؤال، وأنا لا أريد لها ذلك فهي طفلة ومن حقها هي وأخيها أن يسعدوا بطفولتهم ، لا ان ينشؤوا بجو مشحون ومتوتر ، فأنا كأم اتمنى لهم الأفضل وهو لايفكر فيهم نهائيا .. تخيلوا لايعطيهم مصاريف وكم من مرة يتحصل على المال يصرفه كله، ويأتي بالقليل الذي لا يكفينا وعندما أسأله يقول لا تحاسبيني وتطور معه الحال بكل مرة، اتناقش معه يقوم بإغلاق الهاتف ويرجع يتصل ولكنني تعبت من كثرة وعوده بالتغير و لا شيء يحدث .. تعبت من كثر كلامي معه بأن يصلح حاله ونربي أطفالنا ، تعبت من كثر صدامنا وخجلت من كثر تدخل اهلي بمشاكلنا.

كرهت كل شيء حولي نفسي بيتي أبكي ليل نهار ليس ضعفا أو قلة ايمان، ولكن لنفاد طاقتي وتحملي مالا أطيق ا، تمنى ان لا أكون قد ازعجتكم بثرثرتي ولكني وجدت فيكم العائلة الدافئة ، أفرادها مترابطون حتى لو بالنصحية ، وأحب اشكر كل الذين علقوا من قبل، وكل الذين أعطوني نصائح، وأعتذر على عدم تفاعلي معكم بموضوعي السابق كثيرا فلقد كنت أمر بظروف صعبة ، أتمنى منكم الدعاء ربما دعوة أحدكم تكون مستجاب لها عند رب الاكوان فينصلح بها حالي وتحل مشاكلي.

تاريخ النشر : 2017-04-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : زهرة الجليد

التعليق مغلق لهذا الموضوع.