الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

دســت لي سمــومها وتركتني أعاني

بقلم : Luna - الجزائر

أصبحـت مدمنة عليها كـل يوم يجـب أن أشـرب منـها

أنا فتـاة ذات الخـامس عشـر ربيعـاً ، لطــالما أحببت هــذه الــدنـيا بمـرها وحـلوهـا ، كـنت فـتاة مرحـة ضحـوكة لا تفـارقني الابتسـامة البـتة كـل مـن يرانـي يحبنـي و يعـجب بشـخصيتي ، لـي صـديقات كثر كـما كنـت متفـوقة فـي دراستي ، بمختصـر القـول كل شـيء كان تمـام التمـام ، إلى أن انقـلبت المـوازين وتمـكن الأعداء منـي ..

ففـي أحـد المـرات كنـت جالسـة أنتظـر مجيء صديقـة لـي فرأيـت فتـاة مـقبلة تبتسـم لـي ، تعجبـت وقلـت فـي نفسـي : هـل أعـرفها ؟  المـهم أننـي بادلتهـا الابتسـامة ، فـجاءت وجلـست بقـربي فتجاذبنـا أطـراف الحـديث كـانت فـتاة عـادية جـداً ، لـكن شـيئاً مـا مـريب فـيها وكـأن عـينيها تضـمران شـراً ، أصبحـنا صـديقتين ويـا ليـت ذلك لـم يحـصل ، يـا ليتني لـم أذهـب ذلك اليـوم لألتقـي بصديقتـي كـانت تلك الفـتاة شيطـاناً فـي جسـد فتاة !


فـي بــادئ الأمر أظهرت لـي طيبـة الصـديق المحـب ، لكـن ومـع الوقت أصبحت تدس لي سـمها شيئاً فشيئاً ، كانت تستدرجني للهاوية ، فمرة أحضـرت لي عقاقير وأدوية ومنشطات لم أعرف ماهيتها ، فقالت لي : أشربيها فهي تساعدك في الدراسة كذلك تزيل عنك القلـق والتوتر ، أوهمتـني فصدقتها بموجب أنها صديقتي وتحبني ، و عندما شربتها أحسسـت للمرة الأولى كأن الدنيا تدور بي ، كـان شـعوراً غريباً تلاش فيه كل شيء فقط أحسست بشيء من السعادة المفرطة وبالفعل أفادتني تلك المنشطات في دراستي ، لكنني أصبحـت مدمنة عليها كـل يوم يجـب أن أشـرب منـها ، تهـالك جسـدي وتعبت كثيراً ، لم يلاحظ والـداي شـيئاً ، لكن مع مرور الوقت أصبحت عيناي تحمران ورأسي يؤلمني وفي بعض الأحيان استفرغ ، ظننت  أنه شيء عـادي ربمـا نزلـة برد ، لكن عندما وجـد أبواي في ملابسـي بعضـاً من هذه العـقاقير و المنشـطات غيرا رأيهمـا ، عنفاني كثيراً وهذا من حقهما فقد كان يظنان ابنتهما المتفـوقة والمتأدبة لقد صدما حقاً .


دمرت حياتي كليا وأنا الآن أتعـالج من هذا الإدمان ، لن يعرف أحد مـدى صعوبة ذلك الشـعور عندما يخـونك أقرب الناس إليك كذلك ألم الإدمان ، تلك الآلام تجعل قلبي يتقطع أشلاء كل يوم أموت ألف موته عانيت حقاً ، أريد فقـط أن أعـرف لماذا فعلت بي هذا ما الذي ارتكبته ؟ أنا أتمنى أن تكوني تقرئين قصتي الآن وتحتفلين بانتصارك علي ، لأني أهنئك فقـد نلتي ما تـريدينه فقد دمـرت حياتي .

لا تثق بأحد حتى صديقك المقرب وخذوا قصتي عبرة فأن هناك كثيراً من الأعيـن التي تتربـص بك وتنتـظر الفرصـة لتنقـض عليـك .

 

تاريخ النشر : 2017-05-05

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر