الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص من واقع الحياة

أصرخ طلباً للمساعدة

بقلم : غاضبة - مصر

أصرخ طلباً للمساعدة
امتحانات الثانوية اقتربت وقد قررت الانتحار قبل الامتحان

اصرخ للمساعدة ولا احد يقدم لي يد العون ، استيقظ من النوم ولا تمضي نصف ساعة حتى اشعر بالتعب ، أحاول الدراسة ولا استطيع ، لا استطيع أن افعل أي شيء ، ابسط الأشياء تصيبني بالإعياء ، أتمنى الموت ودائماً ما أفكر بالانتحار بطرق مختلفة ومجنونة ، أرى نفسي القي بجسمي من النافذة و بدلاً من أن اسقط إلى الأرض أرتفع للسماء ، أو أمسك مسدساً وأطلق على رأسي ويخرج بدلا من الرصاص حلوى ، أرمى بنفسي على العربات فتتحول لدمى قطنية وتقوم بأحتضاني ، أشرد كثيراً واغرق في أحلام اليقظة ..

لا اعرف ماذا افعل ؟ فأنا كنت مجتهدة وكنت من الأوائل والان لا افتح الكتب ، فقط ابكي كثيراً لوحدي ولا احد يهتم بي ، يئست من كل شيء وأصبحت أكره الجميع وبدأت أتعرض لنوبات غضب واصرخ على الجميع واشتمهم ، أحياناً أظن أني سأنفجر من الغضب وستتطاير أشلائي في الغرفة !

طلبت من أمي زيارة الطبيب النفسي بعد أن حاولت الانتحار وتراجعت ، ولكنها بكت وقالت : ستقومين بفضحنا ، أنا صغيرة في السن وقليلة الخبرة ولا اعرف أي شيء عن أي شيء ، وقد عدنا مؤخراً من بلد غربية إلى بلدنا بعد غربة لسنوات طويلة ، امتحانات الثانوية اقتربت وقد قررت الانتحار قبل الامتحان بيوم لأنني لن أتحمل الفشل ، كنت دائماً الطالبة الأولى والآن ربما سأرسب ، أفضل الموت على تحمل نظرات الآخرين

و لا تخبروني أن أصلي وادعى فأنا أصلي ولا يحدث شيء ، أدعو ليلاً أن يكون الغد يوماً أفضل وان استطيع أمساك الكتاب ، ولكن لا شيء يتغير ، الأيام متشابهة و الألم يزداد ، الألم في رأسي وجسدي وروحي ، ودائماً اشعر بالحر فاستحمم أكثر من 5 مرات في اليوم لأتخلص من الحر والخمول و لكن لا فائدة ، سأموت و سأقتل نفسي أو سأقتل الجميع ، لقد تعبت ، اصرخ للمساعدة ولا احد يقدم لي العون ، و لا استطيع مساعدة نفسي لأني ضعيفة و وحيدة ، ماذا أفعل ؟

تاريخ النشر : 2017-05-20

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

جنوني يكاد يقتلني
هل أنا مصاصة دماء ؟
ميريام جورج - لبنان
المفاجأة غير المتوقعة 2
الجمال النائم
اوس - العراق
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (24)
2017-05-29 19:38:07
158775
user
24 -
المدمنة
انا ايضا أعاني نفس المشكلة ونفس شعورك بالضبط ولا أدري مالحل
2017-05-27 13:30:29
158520
user
23 -
mokrane
يجب عليك ممارسة التامل فهو فعال جدا لمثل هذه الحالة ابحثي في النت عن كيفية ممارسته انها طريقة سهلة جدا مثل اليوجا
2017-05-21 22:53:23
157793
user
22 -
same
ليس هناك ما يدعو الى القلق امركي طبيعي انها حالة اكتئاب مؤقتة, لانك تتعرضين لضغوطات مختلفة و لازلت غير قادرة على استيعابها بالكامل مما يجعل تاقلمكي معها امرا صعبا,لن اخفي عليكي ان مخاوفك تطغى عليكي , خاصة انها مخاوف من اشياء لا تتطلب الكثير لمواجهتها,(حزنكي على حالة ابوكي,و تخوفك من الرسوب , و الفشل و ماذا بعد هذه ليست نهاية العالم ) من الطبيعي ان تقلقي على الحالة الصحية لابوكي, لكن الم تتسائلي مع نفسك فيما سينفعه حزنكي و تخوفكي عليه ؟ لاشيء اذا فكرت في ذلك جيدا, المرء قد يحزن اذا فقد شخصا عزيزا الى الابد و هذا امر مقبول لكن ان تحزني ووالدكي حي يرزق فهذا امر غير مقبول , ما يجب ان تفكري فيه هو ان والدكي بحاجة اليكي , بحاجة الى رعايتك واهتمامك ان تقفي الى جانبه كبنت يعتمد عليها كبنت قادرة على مواجهة الضعف المعنوي قوية الارادة الى جانب ذلك فامكي هي الاخرى بحاجتها اليكي اكثر من اي وقت مضى , فهي لا تريد ان ترى عالمين ينهاران امامها في ان واحد و هذان العالما هو انت ووالدك يجب ان تدركي بانكي انت ووالدكي حياتها و قلبها و انفاسها بكل ما تعنيه هذه الكلمات من معنى, لذلك لا تبحثي عن من يهتم بكي انت بل بادري الى الاهتمام بمن حولك و يستحقون اهتمامك حقا,لا تقولي ان فاقد الشيء لا يعطيه لكن قولي ان فاقد الشيء يعطيه و اكثر من سابقه ربما انت صغيرة في السن لكن الخبرة في الحياة ليس لها عمرا محددا ’ فما قد تختبركي فيه الحياة اليوم لن تختبر فيه الاخر الا بعد عشر سنوات, اما مسالة الدراسة ربما انت على دراية بان الدراسة من مكان الى اخر تختلف ليس بالضرورة اختلاف البرنامج الدراسي لكن اختلاف حتى طبيعة المكان و اختلاف الاساتذة و الزملاء في الفصل له تاثير مباشر على الصحة النفسية للطالب سواء بالسلب او الايجاب حسب قدرته و سرعته على التاقلم , الا ان الطالب عاجلا ام اجلا سيتاقلم رغم ان ثقته بنفسه تهتز اذا لم يعرف كيف يتاقلم مع الوضع بسرعة, و ربما انكي واجهة صعوبة في التاقلم مع وضعكي الجديد و ربما لم تتاقلمي الى الان لكن يجب ان تتجاوزي الامر وتخرجي من تقوقعك على ذاتك او جعل نفسك محور التفكير او اللجوء الى الحل السهل/الصعب الذي طرحته " الانتحار" , يجب ان تفكري فقط :الامتحانات على الابواب يجب ان تتسائلي مع نفسك هل انا مستعدة لها ؟الاجابة ستكون لا , اذن ما الحل ؟ اول شيء هو ان تتخلصي نهائيا من فكرة الانتحار في عقلك و ان تزحي كافة الافكار الاخرى من عقلك لانه يجب ان تفتحي لعقلك المجال للتفكير في اهم شيء لكي هذه الفترة " الامتحانات " و اهم شيء هو ان تبتعدي عن التوقعات كفاك من توقع اشياء لم تحدث و ربما لن تحدث فاكثر ما يقتل الانسان قبل الاوان هو التوقعات لذلك ابتعدي من التوقعات في المقابل نفترض احتمالات, انت على علم ان الحياة ليست مثالية و ان الانسان يكافح ليصل الى مبتغاه , انت لديكي هذف و هو التفوق في دراستك لكن تخافين من الفشل ,الا ان ما يجب ان تعلميه هو انه مهمى كان جهد الذي يبدله الانسان ليتحقيق اهدافه هناك احتمالان و لا ثالث لهما و هو يا اما ان ينجح و يا اما ان يرسب , لكن هل هذه نهاية العالم لا اعتقد ذلك , انت قلتها بنفسك قليلة الخبرة ربما قد تتعلمين اليوم معنى الشعور بالفشل و ربما قد تتعلميه بعد عشرة سنوات من الان و هذا ما لا احبده, لان النهوض مجددا بعد فوات الاوان لن يكون له معنى مقارنة بالنهوض مجددا و انت بكامل قواك العقلية و الجسدية, يجب ان تدركي انكي لست الوحيدة التي لديها تخوف من الفشل خاصة اذا كانت الدراسة من ضمن اولوياتك الجميع يعيش نفس الخوف و الرهبة خاصة في ايام الامتحانات لكن ينبغي ان تتعايشي مع الوضع و تضعي كلا الاحتمالين نصب عينيكي , قوي ارادتكي و انظر الى الامور نظرة واقعية و ابحثي عن الحلول المنطقية للاشياء " اذا رسبت هذه السنة ماذا استطيع ان اقدم في السنة المقبلة " فلا تمر سنة و نكتسب فيها الكثير من التجارب و المعارف لذلك قد تصلين الى الكثير اذا خضت تجربة الفشل و قد تصلين الى الكثير اذا تفوقتي ففي كلا الاحتمالين ستكونين فائزة اذا عرفت كيف فقط اخرجي نفسكي و عقلكي من التقوقع على ذاتك و مسالة اخرى لاتفكري في راي الناس فيكي او نظرتهم فسواء تفوقتي ام فشلتي فالناس تتكلم و اذا انصب اهتمامكي على اقوالهم عنكي فانت الخاسرة لا محاله فهم يتكلمون ويستمرون و لايدركون وقع كلماتهم على الاخر.
في ايام الامتحانات يصل البعض الى درجة يكره فيها الوجود, لكن الوجود في هذه الحياة لم يكن باختيارنا الا ان طريقة العيش فيها هو امر يمكننا الاختيار فيه فالوجود حقيقة نواجهها و العيش فن نتعلمه, لذلك فالانتحار هو عمل غير مشروع كيفما كانت الاسباب و التبريرات كما انه عمل غير عقلاني و بعيد كل البعد عن المنطق.
2017-05-21 17:17:15
157773
user
21 -
youssef الى lolo
ﻻ تحبطيها اكثر فهى يمكنها قسم السنه او تأجيلها الحياه مش هتقف و الله
2017-05-21 15:29:48
157757
user
20 -
Lolo الى صاحبة المقال
ذكرتني بنفسي قضيت كل حياتي ودراستي في دولة عربية (السعودية) وكنت دائما متفوقة ومجتهدة واحصد المركز الأول على صفي ثم عدت إلى بلدي (مصر) في وقت غير مناسب اطلاقا وهو الصف الثاني الثانوي وفي أيامي كان اول مرحلة من الثانوية العامة ولكي أن تتخيل كم الانهيار العصبي الذي اصبت به بسبب الضغط النفسي وفشلت في سنواتي تلك فشلا ذريعة وتحطم مستقبلي وكل أحلامي ودخلت أدنى الكليات وصرت أقل من إخوتي واقرابائي الذين دخل اغلبهم كليات القمة حقا حقا اعانكي الله على ما ابتلاك به فضياع المستقبل ليس بالمر الهين ابدا خصوصا بعد ان يأتي بعد سنوات من الاجتهاد والتعب
2017-05-21 03:46:21
157672
user
19 -
ايومي سان
اقرئي سورة البقره يوميا و قبل النوم اقرئي سورة الملك وصلي شفع ووتر والصبح صلي صلاه الضحى توضي قبل النوم حاولي التحدث مع أحد عن الذي بخاطرك لكي تشعري ب الراحه وانشاءالله ب إذن الله سوف ترتاحي ادعي لربك وان شاءالله يستجيب دعائك
2017-05-21 03:46:21
157669
user
18 -
youssef غاضبه الى
طيب مبدأيا كده اسمعينى كويس انا برده و الله طالب ثانويه عامه و علمى علوم و برده مضغوط و متنرفذ طول الوقت بس قوليلى نعمل ايه هى السنه صعبه و غيرنا مر بيها كتير بس متضيعيش حياتك عشان حاجه تافهة بصى انتى قومى صلى ركعتين و أدعى ربنا من كل قلبك انه يوفقك و ابتدى وصدقينى مهما كانت الكليه اللى هتجيلك متزعليش و أنك هتكونى عملتى اللى عليكى.اه وحاجه اخيره اوعى تفكرى تعتمدى على شاومينج ﻻنه اعتقد مفيش اى تسريب السنادى . و كمان هتبقى بتبنى حياتك اللى جايه كلها على حرام و ربنا هينتقم منك فى اى حاجه تانيه.
2017-05-21 00:18:28
157654
user
17 -
ام ريم
هوني عليكي صغيرتي يبدو انك مصابة بالاكتئاب ويجب عليكي اقناع والدتك بالذهاب للطبيب
وداومي على سماع الرقيه الشرعيه فالقران شفاء وراحة للنفس ولاتياسي من روح الله ولا تتوقفي عن دعاء الله سبحانه مابتلاك الا لانه احبك ولاتفكري في الانتحار فهو ليس بحل ولايلجاء له الا ضعيف الايمان والشخصيه ويبدو انك قويه لانك تحملتي هاذا العب لاتقلقي فكل شي له نهايه حتى المعاناة
اتمنى ان تتخطي ماانتي فيه
2017-05-21 00:15:09
157641
user
16 -
دموع الامل
عزيزتي اهدئي قليلا ولا تقومي بشئ متهور ستندمين عليه يوم لا ينفع الندم ، فالانتحار عقابه الخلود في جهنم - عفانا الله - فكري قليلا .. اذا قمتي بإنهاء حياتك هل تستطيعين تخيل العالم الذي ستنتقلين إليه .. انه عذاب القبر وما أدراكي ما عذاب القبر ، ستتمنين لو تعودي للحياة مجددا وليحدث ما يحدث ، فارجوكي اهدئي لان مشاكل الحياة مهما بلغت قسوتها لا تقارن بعذاب الآخرة ، كما اننا نؤجر ان صبرنا علي ما ابتلانا الله به في الدنيا ، اصبري اختي علي مصائب الدنيا ولا تستسلمي من اول مشكلة تواجهكي في الحياة لان الطريق ما زال في أوله ولا بد ان تزيدكي المشاكل والمصائب قوة وصقلا ، والآن قبل ان اعطيكي حلولا لمشكلتكي سأروي لكي قصتي .. انا طالبة مصرية في الثانوية العامة للسنة الثالثة علي التوالي ، فانا كنت بدفعة 2015 ، واجهتني مشاكل كثيرة بأول سنة لي اثرت كثيرا علي نفسيتي وجعلتني غير قادرة علي مواصلة الدراسة ولكني كنت اصبر علي امل ان كل شئ سيفرج ولكن سرعان ما مضت السنة وفوجئت ان كل شئ كما هو ولم يتغير شيئا وكان في ذلك الوقت الكل ينتظر مني ان اكون من ضمن العشرة الأوائل علي الجمهورية فقد كنت مشهورة في مدرستي وبين عائلتي بأنني الطالبة الأولي والمتفوقة ذات الفطنة والعقل الراجح، وقتها احسست ان الحياة قد انتهت فقد خسرت كل شئ ، كان مصيري معروف وهو الفشل وما سيترتب عليه من نظرة الخذلان لمن وثقوا بي ووضعوا آمالهم على ونظرة الشماتة لمن ارادوا رؤيتي منهزمة وأيضا احلامي بأن اصبح طبيبة مشهورة ، كنت في نفس هذا الوقت ولكن منذ سنتين اعيش اسوأ ايام حياتي إلي جانب ضغط عائلتي المستمر علي ، كدت انفجر إلي ان وصلت إلي قرار وهو التأجيل ، قررت ان لا اتقدم لأي امتحان وان استعد حيدا في العام القادم ، رأيت وقتها الجميع في حالة انصدام لكنني لم ابالي ، فقد بدأت سنتي الجديدة في نشاط وهمة كنت اذهب إلي دروسي ثم اعود للمنزل فاذاكرها جيدا وازددت ثقة بنفسي عن الوقت السابق ، لكن تشاء الاقدار ان امرض مرضا شديدا ألزمني الفراش لثلاثة اشهر ولكني شفيت منه - الحمد لله - بعد عناء ، وقتها كانت السنة قد شارفت علي الانتهاء وعادت نفس المشكلة من جديد .. الهاجس الذي لازمني دائما بأنني سأرسب فقد نسيت المنهج بالكامل وقد فاتتني معظم الدروس ، فقررت الا اتقدم للامتحانات للمرة الثانية ولكن هذه المرة تقدمت لثلاثة مواد وتركت الباقي ، وها انا ذا ما زلت بالثانوية العامة للسنة الثالثة ، ولا استطيع ان اصف لكي ما مررت به هذه السنة ، فقد كان اسوأ واشد مائة مرة من السنتين السابقتين ، والآن انا تائهة فلدي اربع مواد لم اذاكرهم بعد ، ولكني الآن اقوي واقوي واستطيع مواجهة ذلك ، وسأتقدم للامتحان وليكن ما يكون ، لا يهمني نظرة الناس لي فأنا اعرف نفسي جيدا ويكفيني قبل كل ذلك ان الله يعلم ما ابتليت به ، لقد صارحت عائلتي بأنني لم اذاكر جيدا وليقولوا ما يقولون ، وقد عرفت الآن انني حتي ان لم احقق حلمي بدخول كلية الطب فحياتي لن تتوقف عند هذه النقطة بل سأواصل وسأحقق ذاتي مهما يكن ، يجب ان تعلمي ان هناك الكثير من العظماء الذين تركوا بصمة في التاريخ ولم يتلقوا تعليما جامعيا ، فالتعليم ليس كل شئ ، لكننا في مجتمع ساءت به القيم والمعايير فاصبح ينظر للغير علي اساس شهادته الجامعية وليس علي اساس شخصيته ، والآن عزيزتي سأقدم لكي بعض الحلول :-
اولا: ان كنتي تطمحين لمجموع عالي فانصحكي أن لا تتقدمي لدخول الامتحانات هذا العام ، وان تستعدي جيدا السنة القادمة ، فهناك الكثيرون ممن فعلوا ذلك والآن هم في كليات القمة ، سنة واحدة ليست شيئا كبيرا اذا ما قارنتيها بما ستحصلين عليه في المستقبل من النجاح الباهر .
ثانيا: ان كنت لا تريدين التأجيل - رغم اني اراه الأفضل - فهناك كثير من الدول تقدم منحا للدراسة في افخم الجامعات ، وافضلهم روسيا فهي تقدم منحا سنوية للدراسة في جامعاتها ولا تشترط مجموع معين وايضا تكاليفها قليلة جدا وجامعاتها معترف بها عالميا .
ثالثا: ان كنتي لاتريدين هذا ولا ذاك فيمكنكي ان تبدأي من الآن بنية صادقة وان تستعيني بالله خير استعانة وتبذلين كل ما تستطيعين وتتوكلي علي الله وتتقدمي للامتحانات وترضي بما قسمه الله لكي واعلمي ان الله لا يكتب لعبده المؤمن إلا كل خير .
لديك ثلاثة اختيارات ، فاختاري ما ترينه انسب لكي ولا تهتمي لكلام احد ، فقط افعلي ما ترتاحين له ، وانس تماما كل الاحباط والتوتر والاكتئاب .. صدقيني سيعوضكي الله خيرا وستعرفين ان الله كان يخبئ لكي شيئا جميلا للغاية وستبكين فرحا وقتها ، عذرا اختي علي الإطالة ، فقد سردت لكي قصتي لتعلمي ان الحياة لا تنتهي عند مشكلة معينة وأيضا كما هناك مشاكل هناك حلول ، ولأنني مررت بتلك المحنة من قبل ولا اريد لأحد ان يمر بها ابدا ، وفقكي الله ورزقكي الأفضل دائما
2017-05-21 00:11:35
157638
user
15 -
رشيد..
علاجك سهل اختى كونى مرحه منطلقه فتاه تحب الحياه بكل ما فيها كونى فتاه ذات طباع خاصه مجنونه رقيقه حساسه كونى ع طبيعتك
2017-05-20 18:20:43
157630
user
14 -
ذات الرداء البمبى
ديه اولا الموضوع مش مستاهل كل ده اولا كده انتى لازم تقسمى معرفش الفكره ديه تعرفيها ولا لاء بس فى ناس بتاجل بعض موادالثانويه العامه للسنه الى بعديها اجلى السنادى وروحى لدكتور نفسى وده لازم جدا وبعدين يبنتى كبرى دماغك انتحار ايه وبتاع ايه محنا كده كده كلناهنتكل ع الله ليه تموتى نفسك قبل اوانك وتدخلى جهنم ليه ذاكان بتصوتى لما بتتلسعى امال نار جهنم هتعملى فيها ايه مش ايه الغرض من الانتحار معنك متاكده انك اول ما تنتحرى هتترخلى جهنم تيه لزمته الانتحار عشان كتابين مذاكره خلاص نهايه الدنيا يبنتى كبرى دماغك وزاكرى عادى وشدى حيلك وربنا مش بيضيع اجر من احسن عملا والله ااتاكدى من كده لو حواليكىناس حسوده وحقوده متقوللهمش انك بتذاكرى ولو كنتى جايه من السعوديه الموضوع هيبقى صعب شويه عشان منهج مصر صعب ومختلف عن السعوديه خدى دروس وقوى نفسك وذاكرى كووووويس وشوفى بنت شاطره ها شا طره يعنى مش اى حد وصاحبيها ووواظبى على طاعه ربنا انتى مالكيش غير الى خالقك وبس واقرى كل يوم سوره البقره عشان لو اى عع عين ص صيباكى او سحر او كده واشتغلى ع نفسك جامد وذاكرى بعد ما تصلى الفجر يارب تعملى بلنصيحه ديه يارب ولوشوفتيها ردى عليا ربنا يصلحلك الحال يااااارب و بنتى يارب تشوفى معرالنصيحه
2017-05-20 18:20:43
157629
user
13 -
روح
نفس حالتي ووجدت الحل اظن بكي ايضاحسداو عين اكثري من سماع ايةالكرسي واذكارالصباح والمساء واذا شعرت بالخمول مباشرةاستمعي لما سبق والمعوذات
2017-05-20 17:16:45
157624
user
12 -
محمود
طبيب نفسي ^
2017-05-20 16:35:45
157619
user
11 -
صاحبة المقال إلى same
نعم هذة اول سنه لى فى مصر
انا على هذة الحالة منذ مرض ابى اى قبل ان ارجع الى مصر ب 11 شهر
ولكن عندما رجعت الى مصر ازداد الامر اضعاف
وعندما اقتربت الاختبارات اذداد الامر اكثر ايضا
اذكر اننى عنما كنت بالسعودية فى الصف الثانى الثانوى كنت احيانا اقف فى السطح (كان لدينا منزل بسطح) واتأمل وحدى
وكنت اريد ان ارمى نفسي من السطح
ولكننى كنت اقوم بواجباتى على اكمل وجه وحصلت على معدل 100 فى الصف الثانى الثانوى وفزت بالطالبة المثالية على الرغم من حزنى وخوفى على حالة ابى
ولكن الان لا استطيع النظر للكتاب وافكر بالانتحار كثيرا
2017-05-20 16:35:45
157618
user
10 -
شوكة ظريفة
تفضحي من؟؟؟وهل الناس يراقبوكم؟
كلمي والدتكِ وأخبريها بضرورة العلاج النفسي
لأنك ان انتحرتي ستجلبي لهم الفضيحة أيضا.
حالتك لايستهان بها تحتاجي للرقية الشرعية واستمعي لها يوميا
وابحثي عن افضل طبيب نفسي في محافظتك او محافظة أخرى واذهبي مع والدتكِ وبدون أن تخبرا أحد وتعذرا بأي حجة.
اسأل الله أن يفرج عليكِ كربتك
2017-05-20 16:35:45
157616
user
9 -
سيبويه
المشكلة ليست محددة كل ما قرأته هو كلام مبعثر
2017-05-20 15:27:23
157601
user
8 -
"مروه"
حبيبتي هذا احتمال انك محسوده..وبعدين والدتك لو ذهبت بك لطبيب دون علم احد ما الفضيحه هنا؟!انتي فقط تحتاجي لم يتكلم معك بهدوء ويجعلك تتكلمين عن كل مافي نفسك لترتاحي. ومن ثم يقوم بترتيب افكارك لتهدأي..
2017-05-20 15:27:23
157600
user
7 -
بيري
قال تعالى :
وَلَا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لَا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ ﴾. [سورة يوسف: 87].

تأملي آخر الآية أنه لا ييأس من روح الله أي رحمته إلا القوم (( الكافرين ))
انتبهي من هذا النوع من الكفر ، لا يجوز للمسلم ان يقىل دعوت ولم يستجاب لي لأن الإجابة على الله وهو الذي يختار وقت الاجابة وليس نحن البشر ، نحن علينا اللجوء لله والدعاء فقط
وتأكدي بأن الله لا يرد دعاء من دعاه

قال صلى الله عليه وسلم :
( ما من رجل يدعو بدعاء إلا استجيب له، فإما أن يعجل له في الدنيا، وإما أن يدخر له في الآخرة، وإما أن يكفر عنه من ذنوبه بقدر ما دعا، ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم، أو يستعجل. قالوا: يا رسول الله وكيف يستعجل؟ قال: يقول: دعوت ربي فما استجاب لي )

وقال : ( إن الله حيي كريم يستحي إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفراً خائبتين )

فكيف لك ان تحكمي الله وعلى حالك وكل شيئ بيد الله القادر على كل شيئ

حالتك اصلا ليست صعبة ولا ميؤوس منها وهي تصيب الكثيرين خصوصا من هم في مثل سنك فلا داعي للقلق
هناك حالات اسوأ منك بكثير وتم شفاؤهم لا داعي للايأس والاحباط

استمري في اللجوء لله بالدعاء
قومي بكل مايساعد على الشفاء من حالتك خصوصا قراءة سورة البقرة كل ليلة
والصدقة بنية الشفاء ، اطلبي من والديك الدعاء لك فدعوة الوالدين مستجابة

واخيرا تناولي العسل على الريق باكرا في الصباح وقبل النوم لعل حالتك تكون بسبب سوء تغذية فالعسل منشط ومقوي عام ، تناولي بيضة كل يوم فهي تعادل مائدة متكاملة من الطعام حيث انها تقضي على الشعور بالوهن واوصى بها الله نبيه موسى عليه السلام عندما شكى له الوهن والضعف
والسبع تمرات على الريق غنية عن التعريف فهي حصانة صحية وروحية
2017-05-20 14:28:56
157597
user
6 -
صاحبة الموضوع إلى مجهولة
لا أفهمكى
ماذا تعنين ب
هل أنتي .......لا أعرف,لكن اظن انكي الاثنين معا
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
2017-05-20 14:28:56
157593
user
5 -
same
ما بالك ؟ ليس هناك ما يدعو الى القلق هوني على نفسك, منذ متى و انت على هذه الحالة ,و هل هذه اول سنة لك للدراسة في مصر؟ اتمنى ان تقدمي لي اجابة على اسئلتي في اقرب وقت لتكتمل الصورة عن حالتك.
2017-05-20 13:16:48
157580
user
4 -
مجهولة
اعذريني عن الكلام الذي ساقوله لكن بدون جرحكي لن تستطيعي الخروج من هذه الحالة.
هل أنتي .......لا أعرف,لكن اظن انكي الاثنين معا,الحالة نفسها حدثت معي لكن تختلف قليلا ,وقد طرحت هذا السؤال على نفسي ايضا ,وقد كان جوابه كالاتي:
اعيش بسعادة وفجأة كل شيء يتغير في حياتي الى الأسوأ ,أنظر من حولي لأجد الجميع ملتهيا بحياته ولا يهتمون بي ,أبكي وأبكي حتى اشعر بالضعف والتعب وأيأس من هذه الحياة ,لأذهب وأعيش في خيالي ,أنا حقا مثيرة للشفقة ,لماذا أبكي؟لماذا أنادي بالمساعدة؟,لماذا لايهتمون بي أحبائي؟ ,لماذا لا أستطيع الدراسة؟,لماذا؟,ولماذا؟,ولماذا؟,فليذهب الجميع الى الجحيم ,لا احتاج لأحد ,سأحب نفسي, سأهتم بنفسي, سأساند نفسي,ان كنت أعيش في الأسوأ سأجعله الاجمل,سأغير روتيني, تسريحة شعري, وأكون أصدقاء وأأخذ الامور ببساطة وسأكتفي فقط بالأسوأ الذي بالتأكيد سيعجبني ويجعلني ملهمة بهذه الحياة.
سيعوضكي الله اياما اجمل.
2017-05-20 13:16:48
157579
user
3 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
اعانكي الله عليكي ان لا تيأسي وتقنعي امكي بأخذكي الى طبيب اذا رايتي ان ذلك يريحكي والحي عليها او اسرعي باحظار راق موثوق ليس لأنه بكي مس او ماشبه ربما عين وربما يساعدكي في الطمأنان واراحة بالكي بقرائة قليل من القرآن وارو ربما يعرف علتكي المهم لا تبقي مكتوفة الأيدي افعلي شيئا وابتعدي عن النتحار وما شابه حتى لا تخسري دنياكي واخرتكي
2017-05-20 12:49:57
157577
user
2 -
مسافر عبر الزمن
هذا اللي فيك هو حسد..نفس حالتي..ومش له علاج تأقلمي مع الوضع
2017-05-20 12:49:57
157576
user
1 -
الينا
اظن انكي مصابة بالعين
move
1