الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أغرب من الخيال !

بقلم : راكز ضياء - روما

أغرب من الخيال !
فنظرت خلفي ووجدت فتاة لم أري أجمل منها في حياتي !

تجربتي وبكل صراحة أنا إلى الآن لا أصدقها ! أنا اعذركم إذا لم تصدقوني ، وها هي تجربتي أكتبها لكم :

عند أول يوم لي بعد ما هاجرت من بلادي إلى ايطاليا وبالتحديد روما كنت خائفاً جداً لأنني لست بين أهلي وأصدقائي ، ولأنني كنت قد خسرت شخصاً من أعز الناس على قلبي كنت في موضع الصدمة ، وقد كانت أول ليلة لي في الفندق ، و كنت مقهور وأبكي وأتكلم مع نفسي في منتصف الليل أو قبل منتصف الليل بقليل ، وبعدها ذهبت ونمت على سريري ، ثم جاءني بالحلم شخص شديد بياض البشرة وشديد سواد الثياب ، وقال لي بالحرف وهو يصيح :

- " لماذا تركت الوردة ؟؟ "

قلت وأنا أبكي  :

- " ماهي الوردة ؟!! "

فاشار بيده خلفي وقال :

- " هذه  "

فنظرت خلفي ووجدت فتاة لم أر أجمل منها في حياتي ! بعدها نظرت إليه وأنا صامت فقال لي :

- " لقد أبكيتها وأحزنتها على فراقك "

ثم صفعني على وجهي صفعة لم أشعر بألم كألمها من قبل في حياتي ! وبعدها استيقظت وأنا عند باب الغرفة وكنت على الأرض وأنفي و لثتي ينزفان الدم ، وأمي كانت واقفة أمامي تنظر وهي مصدومة و تبكي ، قلت لها :

- " ماذا حدث ؟! "

قالت لي :

- " لقد قمت من النوم وقلت ( أي وردة ؟! ) .. ثم لففت وجهك وركضت حتى ضربت بالباب بشكل قوي جداً "

ثم ذهبت وقبلت يدها وظلت تقرأ علي حتى نمت .

تاريخ النشر : 2017-06-09

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : توتو
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر