الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

قصة الجن في البيت المسكون

بقلم : يعقوب السفياني - اليمن
للتواصل : [email protected]

فصاحت بأقوى صوت مفزوعة

هذه قصة حقيقية وواقعية حدثت في اليمن في محافظة الضالع ، تحديداً في إحدى المناطق الريفية البعيدة ، حيث تجري أحداث القصة المرعبة ، والتي تناقلتها الأجيال جيلاً بعد جيل لتصبح أسطورة شعبية يرويها كبار السن بقصد المتعة والتخويف ، ولكن الأمر الأكثر رعباً هو أن البيت الذي سكنه الجن لازال موجود في قرية "القهرة" مديرية "الشعيب" محافظة "الضالع" ولا أحد يقترب منه ، ويقال بأن أصواتاً تصدر منه بين حين وآخر غالباً ما تكون أصوات بكاء أطفال ..


وهذا البيت أو بالأحرى الدار يتميز كما هو حال البيوت اليمنية القديمة بصغر حجم النوافذ للغاية ، حيث أنها قد لا تتعدى 15 سم طولاً و10عرضاً ، وهذا ما يجعل أجزاء واسعة من المنزل تغرق بالظلام الدامس حتى في فترات النهار ، خصوصاً الجزء الأسفل من المنزل .


لا أود أن اطيل عليكم بمقدمتي هذه ولندخل في تفاصيل القصة كما نقلها لنا أجدادنا الذين نقلوها من أجدادهم الذين عاشوا القصة بتفاصيلها كاملةً !


القصة تقول أنه كان هناك أسرة مكونة من 7 أفراد (أب وأم وجدة و4 أطفال) سكنوا في دار قديمة كانت فيما مضى ملك لرجل في القرية عاش فيها وحيداً ومات في هذه الدار التي ظلت غير مأهولة بالناس لسنوات طويلة بعد وفاته ، إلى أن جاءت هذه الأسرة التي قررت سكن هذه الدار بعد أن أصاب منزلهم شرخ عظيم .. كانت مياه الأمطار لا تنفك تنسكب منه ، ولفقر هذه الأسرة مادياً قررت اللجوء للدار القديمة .


ما جرى بعد ذلك حسب ما ترويه القصة أن الأسرة بعد سكنها في الدار لخمسة أيام بدأت تشعر بأن كائناً ما يشاطرهم هذه الدار ، وسبب اعتقادهم هذا جملة من الحوادث المرعبة التي وقعت لهم في هذه الخمسة أيام .. تحدثت عنها الأسرة لأفراد القرية وشيوخها طالبةً تفسيراً لها .


من هذه الحوادث أنه في اليوم الأول من مبيتهم في الدار وفي الساعة 11 ليلاً قامت الأم من نومها ذاهبةً لتفقد حال أطفالها الأربعة الذين سكنوا في غرفة واحدة في الدار ، الغريب أنها عندما وصلت لغرفتهم وطبعاً كانت تغرق بالظلام لأن وسائل الإضاءة الحديثة والكهرباء كانت غير موجودة ، وصلت الأم للغرفة حاملة "فانوس" تضيء به ، فلاحظت أن هناك 6 أجسام نائمة في الغرفة ، مع أن أطفالها هم أربعة فقط .. شعرت الأم بالذعر الشديد واتجهت لإيقاظ الوالد والجدة ، وما إن اتجه الكل صوب الغرفة حتى لاحظوا أن الأطفال الأربعة هم الموجودين في الغرفة فقط !


لم يكد يمر يوم حتى حدثت حادثة أخرى ، وهي أن الجدة التي كانت نائمة سمعت صوت غريب في غرفتها ، وما إن فتحت عينيها حتى لاحظت جسماً في غاية البشاعة معلق في زاوية الغرفة ، يملك أرجل حمار وقرون ، وشعر أسود كثيف ووجه مشوه ، فصاحت بأقوى صوت مفزوعة ، وما هي إلا ثواني وابنها وزوجته في غرفتها يستفسرون عن سبب صراخها .

هاتان الحادثتان إلى جانب حوادث أخرى كانت هي ما لاقته الأسرة في أسبوعها الأول ، وروته لأفراد القرية ، الذين بدورهم طمأنوهم أن هذه مجرد تخيلات سببها التغير المفاجئ في عيشهم وانتقالهم لدار غير دارهم .


مرت أيام عديدة دون أن يحدث شيء حتى ذات ليلة ، سمع جيران الأسرة أصوات نياح وبكاء مهولة من البيت ، فاتجهوا ليعرفوا ما القصة .. فإذا بالأم تجري مسرعة خارج البيت في منظر مهول حقاً كما تقول القصة ، فقد كانت الدماء تغطي وجهها وهي لابسة ثوب شعبي خفيف وتصيح بأعلى صوتها أولادي أولادي .. وما إن دخل الناس المنزل حتى وجدوا الأب واضعاً كفه على صابره ينظر لأجساد أبنائه الأربعة التي شوهت بمنظر رهيب ، فقد بقرت بطونهم كما لو أن حيواناً مفترساً بقرها ، وعيونهم قلعت من أماكنها ، والدماء تغطيهم ، أما الجدة فلم يعثر عليها أبداً وكأن الأرض انشقت وبلعتها !


القصة كما يرويها الأجداد تقول بأن الأب انتحر بعد يوم من الحادثة في المنزل نفسه مشنوقاً ، بينما الأم عثر عليها ميتة في إحدى الوديان القريبة من القرية وهي تطفوا فوق سطح إحدى الآبار .
كما يقول من نقلوا لنا القصة فأنه بعد شهر واحد من الحادثة بدأت الأصوات الرهيبة تصدر من المنزل .. بكاء اطفال وعويل .


بالنهاية أتمنى أن تكون القصة أعجبتكم
 

تاريخ النشر : 2017-06-27

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
هل اذهب لزيارتها ؟
ملاك الليل - مصر
انقذوا أبني
رحاب - مصر
الحياة ليست للجميع
عبود - الأردن
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (35)
2020-11-27 13:16:11
user
387685
35 -
نور
انها قصه رائعه حقا فأن الجن يسكن الاماكن المجهوره والتي ليس فيها إضاءه في بلدي كان ايام زمان ليس بها ناس كثر فيها ولا يوجد فيها الي نور يضئ المكان كانت مليئه بالجان واقسم لكم ان ابي رائه جنيه في اليل ولكن لم تؤذيه وكان في هذا المكان مقتول 4اشخاص والناس يقولون انهم رائوا اشباحهم تتمشا في المكان الذي كانوا يمشوا فيه لان الاماكن زمان ليس بها ناس كثيرين وكان الظلام يملاء المكان ولكن الان البلد كثر فيها الناس وايضا الاضئاه ولم يعد شي فان الاشياء هذه انقرضت والعلم تقدم وشكرا لك علي هذا
2020-11-27 07:21:20
user
387625
34 -
ريحان
كانت العائلة تسافر بشكل متكرر وتترك طفلها الوحيد مع الخادمة، والتي كانت تستغل غياب العائلة لممارسة اعمالها في الشعوذة، وبحسب نفس الرواية، فان سيدة المنزل دخلت في شجار مع الخادمة انتهى بطردها من المنزل، الامر الذي اغضب العجوز وارادت ان تنتقم من العائلة.

قبل رحيلها قامت باهداء دمية صغيرة قامت بصناعتها للطفل الصغير، اطلق عليها اسم روبرت. يعتقد ان الهدية كانت اكثر من مجرد دمية، وانما جسم صغيرة قامت العجوز بسجن روح شريرة داخله.

سرعان ما بدأت الاصوات تصدر من غرفة الطفل الصغير. وصوت الشخص البالغ من الغرفة زرع الرعب في العائلة، لكنها دائما لم تجد دليل على وجود شخص اخر في الغرفة.

بدأت الامور تأخذ منحنى اخر بعد سماع الطفل وهو يصرخ بصوت عالي، وعند سؤاله عن السبب، يجيب ان الدمية هي من بدأت العراك، وانها تقوم باذيته، وبدأت الاشياء تتحرك في الهواء وتدمير ممتلكات العائلة.

اعتقد الاب ان ابنه فقط هو السبب، لكن الخدم اكد له مشاهدة الدمية وهي يركض في الليل من امام الغرف، و لم تجد العائلة حلا سوى بيع المنزل بعد تعرض الطفل للأذي الجسدي في احدى الليالي.

تم بيع المنزل وتركت الدمية في علية المنزل، وبعد انتقال العائلة الجديدة اليه، والعثور على الدمية، بدأت مرة اخرى الظواهر الغريبة في الظهور، خاصة للفتاة الصغيرة في العائلة التي حدث معها نفس الشيء، وبعد علم الاسرة بقصة الدمية من الجيران قامت بتسليمها لمتحف المدينة.

لم تنتهي القصة، الدمية وبحسب الموظفين كانت حقا تتحرك في المتحف ايضا، وهنا تم نقل الدمية ووضعها في قفص زجاجي، ولا يزال في ذلك المتحف حتى اليوم.  لا يسمح المتحف للزوار الاقتراب كثيرا منها سوى عند طلب الاذن







____________________________________
2019-04-30 07:19:21
user
298786
33 -
اية
هل صحيح يوجد الي حد الان منازل مسكونة
2018-05-21 05:33:04
user
222240
32 -
فتاة الجبل
قصة جميلة و مرعبة حقا ، شكرًا لمجهودك
2018-04-07 11:02:32
user
213883
31 -
ماريا
القصة مثل ما قالو مخيفة و مفزعة لكن الحمد لله ان هذا لم يحدث في بلدي والله يرحمهم و السلام عليكم يا اخواني
2018-04-07 11:02:32
user
213882
30 -
ماريا
نعم القصة حسنة نوعا ما
2018-04-07 11:02:32
user
213881
29 -
ماريا
قصة قصيرة و نهايتها غير مناسبة
2017-12-08 13:57:53
user
189977
28 -
رباب
تعليقك .. اعجبتنيي جداجدا
2017-07-23 02:45:00
user
167319
27 -
~~~سنفوره~~~
صالح
اعتقد ذالك،ربما
2017-07-23 02:45:00
user
167318
26 -
~~~سنفوره~~~
غريببب !؟؟
2017-07-11 17:58:00
user
165389
25 -
شرادها
قصة موءلمة جدا لان هذا البيت فرق وشتت اسرة كاملة المفروض انهم غادروا البيت من اول حادثة صارت لهم لانها بمثابة تحذير لهم .الله يرحمهم
2017-07-06 03:45:38
user
164524
24 -
غريب٧٧
كمية خرافة وصواريخ ماتنبلع

للاسف العقلية العربية تنتحر من اجل تصديق اكاذيبها وخرافاتها


وكي لايتهمني احدهم فانا الحمدلله اؤمن بالجن وانهم خلق مثلنا خلق الله فيهم الصالح والطالح
وجعل منهم المؤمن التقي والمجرم الشقي وهم امنوا بكتاب الله ونبينا محمد عليه الصلاة والسلام

ولكن المبالغة في التخريف واختراع الخرافات زاد عن حده عربيا

استعينوا بالله فهو القوي الحفيظ


حفظ الله ابداننا وقلوبنا و اهلينا واولادنا وامتنا من شر كل ذي شر
2017-06-30 13:34:04
user
163567
23 -
"مروه"
ياويلتي!! انها مرعبه جدا اقسم بالله..ياليت جميع القصص هكذا.واصدقها جداااا.كم اليمن قوي ماشاء الله حتي في الجن.ننتظر المزيد
2017-06-30 12:28:41
user
163553
22 -
يعقوب السفياني
شخصية مميزة
هو
شكرا لمروركما الطيب والجميل
2017-06-30 12:19:27
user
163550
21 -
يعقوب السفياني
شكرا لكم على اطراءكم الجميل
عشتم جميعا وحياكم الله
اوعدكم بمزيد من القصص
2017-06-28 10:46:53
user
163184
20 -
.... إلى صلاح
ربما يكون كلامك صحيح واعلم أن اللحمه المفضله للحيوانات المفترسة هي البطن
2017-06-28 10:29:24
user
163183
19 -
حرير
إن هذا لامن أفعال أشباه البشر وليس الجن
2017-06-28 09:33:08
user
163166
18 -
صالح
لايمكن الجزم بحدوث أو وقوع بعض تفاصيل القصه مثل قلع العيون خصوصا وأنها صنفت على أنها أسطورة وقد تناقلتها أجيال وتروى للمتعة والتخويف بمعنى آخر لابد من إضافة القليل من البهارات .
كما أني لاحظت عند هجوم هذه الوحوش على زريبة من الأغنام فإنها تقتل مجموعه من الاغنام وليس واحد ..تقتل لمجرد المتعة ثم تأخذ معها فريسه واحده فقط لتستمتع باكلها براحه تامة بعيدا عن أعين الناس
كما أني نسيت ان اذكر حيوان الشيب المفترس وهو خليط من الضبع و الذءب
ملاحظة : يطلق مصطلح" وحوش "في تلك المنطقه على الحيوانات المفترسة
2017-06-28 08:25:47
user
163162
17 -
علاء
قصه مرعبه .. ولا غرابه فجبال اليمن وشعابها تمتلئ بالجن
2017-06-28 07:45:30
user
163133
16 -
بيري
مرعبة جددددا هذه القصة
اشك في مالك المنزل المتوفى انه كان ساحر ويتعامل مع جن كافر
مع ان ما اعرفه ان الجن ينتقم من الساحر في ابنائه لذا قد يكون احد هذه العائلة يتعامل بذلك والله اعلم
الجن لا يقتل بهذه الطريقة الا انتقاما
2017-06-28 02:26:24
user
163112
15 -
سيف الله
كررت كلمة مليون مرتين ههه
2017-06-28 02:26:24
user
163110
14 -
فراس عباس
اخي صاحب القصة انت تقول حقيقية وبعد ذلك تقول تناقلت الاجيال هذة الاسطورة من تراث اليمن الاسطور لا تصنف على انها قصة واقعية او حقيقية
2017-06-28 02:26:24
user
163108
13 -
فراس عباس
سلام عليكم بنسبة الى الاخ صالح يتحدث عن نمور ابو ضباع ولكن قلع العيون من محجرها يحتاج الى ادات حادة وليستطيع النمر او الضبع قلع العيون البشرية ثانيا هم اربعة اطفال يعني اين كان الاب والام اذا ماهجم الحيوان مفترس ضحية يكون هنالك وقت لفرار الاخرين لا يقوم بقتل كل الاشخاص في نفس الوقت ونظرية الاخ صالح اذا تاكد مصداقيتها فان النمور ابو الضباع ربما تكون قطيع ةليس حيوان واحد واعتقد ربما جريمة جنائية من جانب الام والاب يوجد تحليل اخر ربما واللة اعلم الشيطان الذي يسكن المنزل تلبس بالام وقام بقتل الاطفال بشكل هذا لان الام خرجت وهي تصرخ وجها مغطى بدم او انت تكون الام تعاني من مرض نفسي هيستري يوصل الى العدواني وقتل كل شخص يقترب من المريض اخرا كيان ذو ارجل ماعز والقرون وهو قبيلة من جن اعتقد من امكر الشياطين واقوها
2017-06-28 02:26:24
user
163107
12 -
ام ريم
قصة ماساويه ونهايه بشعه لتلك العائله رحمهم الله ورحم جدتهم فلا احد يعلم مقدار الرعب اللذي عاشته او اين هي
2017-06-28 01:10:26
user
163104
11 -
صلاح
لمزيد من المعلومات يرجى كتابة الجملة التالية في محرك البحث جوجل
" النمر العربي محافظة الضالع "
2017-06-28 01:10:26
user
163101
10 -
صلاح
ان الموت بطريقه فجأية وعنيفة يساهم في إطلاق الأجساد والأصوات الطاقوية الاثيريه المنفلته نتيجه لفكرة ملحه شديده .فهم لم يجدو معينا لهم لحظت موتهم فما كان إلا ان أنفلت منهم هذا الشكل او الصوت الطاقوي وبقى في الأثير لإعادة تصوير ورسم صورة طريقة موتهم وإبلاغ الآخرين عما عانوا

كما يجدر الاشاره بأنه يعيش في محافظة الضالع أو في أطرافها النمر العربي وهو نوع من النمور المهددة بالانقراض كما كان يوجد منذ زمن ليس ببعيد أنواع من الضباع المتوحشة .
يوجد النمر العربي ايضا في جبال عمان ويوجد هناك جمعية لحمايته من الانقراض
اسف على الاطاله وشكرا لحسن استماعكم
2017-06-28 00:44:52
user
163088
9 -
البروف
لا حول ولا قوة الا بالله
2017-06-28 00:36:13
user
163073
8 -
عبدو
السلام عليكم. والله قصة فريدة ومبهرة وحزينة للاسف، كما ان فيها عبرة قيمة الا وهي ان الجن والشياطين كالانس وشياطينهم. فالجن بالطبع فيه الاخيار والاشرار، والجهال والعلماء، الملتزمين بقواننهم شرعية كانت ام وضعية، والخارجيين عن القاوانين والهمج المتوحشيين. خلاصة هم امة وقبائل وشعووب واجناس وطوائف. لذا علينا ان نكون موضوعيين في تحليلنا لظواهر الجن وتعاملنا معهم.ان لا ننسا بان فيهم الاخيار والصالحين وهم اخوتنا في الدين و يحبو لنا الخير كما يحبوه لانفسهم. لذا علينا ان لا نعمم.
2017-06-27 16:41:13
user
163032
7 -
سيف الله إلى ‏mr cab
أفعال الجن ؟؟ و هل نسيت أفعالنا نحن ؟ هم نادرا ما يهاجموننا من تلقاء أنفسهم أما نحن هاهاها في القرن الماضي أزهقنا أكثر من 60 مليون مليون روح من بني جنسنا
نحن لا نعرف سوى الحرب و لا نعقد السلم إلا للاستعداد للحرب.
2017-06-27 16:41:13
user
163031
6 -
مسمومة
مررررععععبببببببببببب مرعبببببب حقااا =(
2017-06-27 16:41:13
user
163030
5 -
بين الحقيقة والخيال
من اول القصه الى اخرها كله دم وقتل . الجن لايجروء على القتل الا انتقام واعتقد ان الاب او الام كان ساحرا واخل معهم بميثاق بينهم متعارف عليه او رجع الى جادة الصواب وتاب وهذا الشى يقلق الشياطين فانتقموا منه .هذا اقرب تحليل من خلال خبرتى عن الجن والشياطين ..والله اعلم
2017-06-27 16:41:13
user
163028
4 -
سيف الله
شكرا على القصة ، مسكينة تلك الجدة وحده الله يعلم أي مصير مرعب واجهته لكن لماذا لا يدمرون هذا البيت ؟ برأيي سيكون هذا أفضل .
2017-06-27 14:00:03
user
162991
3 -
هو
واو واو..ما اروع وارعب قصتك هده مثل هده القصة نحتاجها في القنات..مثل مبدع مثلك نحتاجه..so cool يا يعقوب.السلام
2017-06-27 12:57:10
user
162969
2 -
mr Cab
هيا قفوا .. اريدكم ان تقفوا الآن ..
قفوا تصفيقا لهذا الشاب ..
لابداعه في سرد القصة ..
بشكل ملموس ..
قفوا وصفقوا وامدحوا ..
لقد تحدث عن أفعال الجن لعنهم الله لعنة أبدية في قبور الأزل .
تحدث عن واقع أليم ..
وانا اكتب هذه الرسالة المرفوقة بكل أحاسيسي من شكر وحب وأخوة ..
وعيناي ممتلئتان بدموع القهر والحقد على كل الاشخاص اللذين لا يصدقون هؤلاء المساكين ..

لا تعرفون سبب قهري ..
ولكنني اعرف بأنه أخي اللذي مات بسبب والداي اللذان لم يعيران اهتماما له .. ولما يقوله ..
مات انتحارا ..
بسبب مرض نفسي .. يجعله يرى اشلاء مترامية .. ودماء في كل مكان .. واشكال بشعة ..
2017-06-27 12:40:24
user
162962
1 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
حقا انها قصة مثيرة ومخيفة ومحزنة لما حصل لأفراد العائلة وما اكثر هذه الحوادث خاصة في تلك الفترات البعيدة وخاصة بعيدا عن التطور ونعمة الأنارة المفقودة في الأرياف و البوادي التي ترتع فيها الجن والشياطين على هواها اتحفنا بالمزيد عشرة على عشرة قصة مميزة
move
1
close