الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

رعب على الطريق

بقلم : د. محمد زهير - مصر

رعب على الطريق
وبدأ أبي بالإشارة للسيارات المارة وما هي إلا لحظات حتى ...

هذه القصة محكية لي من أحد الأصدقاء:

في أصعب أيام فصل الشتاء قرر أبي حينما كنت صغيرا أن يذهب إلى الريف حيث أحد أعمامي كي يناقشه في أمور هامة، ظل عنده ساعات طويلة قضاها معه في مناقشات لا أفهم منها أي شئ حتى احتدم الأمر بينما ووصل إلى علو الصوت وهنا قرر أبي مغادرة المكان بل والعودة إلى المدينة حيث نقطن، ولكن الساعة قد أشارت إلى وقت متأخر من الليل وعرض عليه عمي أن يبيت عنده هذه الليلة ثم يرحل في الصباح ولكن أبي أصر على موقفه.

الأمر الذي لم يكن يعمل حسابه هو أنه لا يوجد في هذه الساعة ( بل وقبل ذلك بعدة ساعات ) أي وسيلة مواصلات للانتقال، ولكن مع إصرار أبي دبر لنا عمي سيارة (نصف نقل) كي تنقلنا حتى أول الطريق العمومي ومن هناك نستطيع تدبر أمرنا.

حينما وصلنا إلى الطريق الرئيسي شكرنا السائق وبدأ أبي بالإشارة للسيارات المارة وما هي إلا لحظات حتى توقفت أمامنا حافة تابعة لإحدى الشركات صعدناها سويا بعد أن سأل أبي رجل ينزل من الباب عن ما إذا كانت ذاهبة إلى مدينتنا فأجابه "بنعم"، جلسنا حوالي ثلث الساعة وكنت أجلس بجوار النافذة لاحظت عندها أننا لا نسير في الطريق الصحيح فنبهت أبي إلى ذلك الذي انزعج حينها وتوجه مباشرة إلى السائق لماذا تخرج عن المسار الرئيسي إلى المدينة فأجابه بأنه متوجه إلى مدينة أخرى، فاستعجب أبي وسأله : لقد سألت شخصا كان ينزل من الحافلة قبل صعودي إليها عن وجهة الحافلة فأخبرني بأنها متوجهة إلى حيث أقصد فكيف يكون ذلك؟

ضحك السائق وقال: أنا لم أقف لأنزل أحدا معي ولم ينزل من الحافلة أحد، لقد توقفت رأفة بك وبصغيرك حينما أشرت إليّ. تملك أبي الذهول المختلط بالغضب مما قال ذلك السائق فطلب منه في الحال النزول وأشار إليّ كي أنزل معه، توقف السائق بعد أن أخذ يضحك بسخرية من أبي وقال له: إذا نزلت لن تعود إلى منزلك الليلة.

نزلنا من الحافلة وقد أخذ أبي الضجر وأنا قد أخذني الرعب لأن الطريق كان حالك للغاية مشوب بالضباب حتى أننا لا نكاد نرى بعضنا، مشينا دقائق حتى مررنا بقنطرة صغيرها يتجمع عندها بعض القرويين الذين أشعلوا النار بالحطب وأخذوا يتسامرون، سلمنا عليهم وسألهم أبي عن الطريق فأخبروه بأنه إذا انتهى من ذلك الشارع الذي نحن فيه فسيجد طريقا تمر منه السيارات المتجهة إلى مدينتنا أما حاليا فما من سبيل كي يقطع ذلك الشارع إلا سيرا على الأقدام، سألتهم أنا عن طوله رد علي أحدهم وهو يضحك بشكل غريب بأنه أمامنا عشرون من الكيلومترات كي نقطعها سيرا. حينها فقط أبصرت حمرة في عيني ذلك الرجل تلمع بشكل غريب فالتفت إلى زملائه فوجدت بهم نفس الأعين الأمر الذي جعلني أحث أبي على الذهاب سريعا.

بدأنا في السير وأنا قد أصبحت في غاية التعب والإرهاق الممتزج بالرعب من حلكة طريقنا ومع هبوب رياح باردة تأتي من خلفنا لها صرير وصفير عاتٍ كأنها ألف شبح يطاردنا بدأ جسدي يرتجف ليس من البرد فحسب ولكن من أصوات قد بدأت تطرق مسامعي، قد ميزتها أذناي عن صوت الرياح وبدت لي كأنها صوت ضحكات شامتة من حالنا تصدر من عجوز خبيثة - كمثل ضحكات الساحرة الشريرة في أفلام الكرتون - قلت في نفسي من المؤكد أنني أتوهم فسألت أبي عن ما إذا كان يسمع تلك الضحكات مثلي، شرد بذهنه برهة من الزمن وأحسست بتغير لونه مع ما ظهر من ملامحه لي من خلال ضوء السيجارة والتي أشعلها قبل ذلك ووضعها في فمه في تلك اللحظات، ثم استدرك وكأنه يحاول طرد فكرة رهيبة قد دارت في ذهنه موجها إليّ اللوم على أني أعيش في الوهم.

ومع تكرار تلك الضحكات بين فينة وأخرى والتي لا أعلم مصدرها أو من أي جهة تطلع علينا بتلك الهيئة المفزعة، استمرينا في السير وقد مضى على سيرنا وقت طويل أكاد أحسبه كسنوات عجاف، وفجأة برز من بين الخوص والذي يرتص عن يمين ويسار الطريق حيوان ذي أربعة أطراف يمشي عليها يرتفع عن الأرض بمقدار كبير يفتح فكه ويبرز أسنانه وتلمع عيناه - برغم الظلام الذي نعيش فيه - وبدأ يسير ناحيتنا وكأنه عازما على الشر لنا، ثم إنه قد سار مرة بجوار أبي تارة أمامنا وتارة بجواري وتارة أخرى من خلفنا أخبرني حينها أبي بأنه ذئب ولولا اشعاله السيجارة لانقض علينا حرص أبي على دوام إشعال السجائر الواحدة تلو الأخرى دون إطفاء لأحدها وأمسك بيدي كي لا أبتعد عنه وبعد مطاردة ذلك الذئب الشرس لنا لبعض الوقت الذي ليس بالقليل ذهب عنا مسرعا وهو ينظر ورائه وكأن شيئا يطارده.

نظر أبي ناحية ما كان ينظر إليه ذلك الذئب وإذا بإمرأة عجوز تنادي على أبي بصوت بحيح وتشير له بالقدوم ناحيتها، فتردد أبي للحظة ثم قرر الذهاب إليها متعجبا من أمرها، سمعتها تقول له امضي في طريقك أنت وولدك من غير الالتفات ورائكما وإلا سيأخذونكما من غير رجعة وستصل بإذن الله إلى نهاية الطريق في وقت قصير، سألها أبي من الذين سيأخذوننا ولماذا؟! .. ردت عليه بألا يسأل وألا يحاول ولو للحظة النظر من خلفه وإلا وقع المحظور ويحدث ما لا يحمد عقباه له ولولده فشكرها أبي ثم انصرفنا لنكمل مسيرتنا وبعد دقائق قليلة وفي أثناء سيرنا أحسسنا بمن يسرع الخطى ورائنا وأصوات أناس تلهث من الجري، هممت بأن ألتفت ورائي كي أبصر ماذا يحدث، ضغط أبي على كفة يدي بقوة وقال لي لا تلتفت ورائك أما سمعت قول العجوز؟ وكأنه قد صدق كلامها.

وفعلا بعد بضعة دقائق معدودات مرت علينا في أثناء سيرنا بعد مقابلتنا لتلك العجوز ونحن نحس بمن يطاردنا من خلفنا ونسرع الخطى لذلك بدون الالتفات إلى الوراء وجدنا على مرمى البصر أضواء تبين لنا فيما فيما بعد بأنها أضواء للطريق العمومي الذي نربوا إليه فحمدنا الله تعالى وبدأنا نحث أقدامنا على الإسراع حتى نبلغ ذلك الطريق ومن حينها بدأ صوت المطاردين خلفنا يضمحل شيئا فشيئا بل ويبتعد عنا وأصوات أناس تخرج معه كأنها صراخ مشوب بالحسرة.

وصلنا إلى الطريق الرئيسي وأخذنا أنا وأبي بالإشارة إلى السيارات المارة حتى توقفت أمامنا سيارة (ميكروباص). نظر إلينا سائقها وهو مذهول ويقول لأبي ماذا تفعلون هنا ومن أي طريق قدمتهم، أخبره أبي بأنه قادم من ذلك الطريق الذي كنا فيه ولا يعلم إلى أين يصير، حمد الله لنا ذلك السائق وقدم لنا شربة ماء وأخبرنا بأنه ذاهب بالفعل إلى مدينتنا، ثم إنه أخبرنا بخبر عجيب وهو أن خروجنا من هذا الطريق هو في حد ذاته أعجوبة نظرا لأن الطريق مسكونة وكم من الحوادث قد جرت به والتي راح ضحيتها عدد كبير من الناس بل وأن تجار المخدرات كانوا يجدون في جوانبه ملجأ لهم حتى عزفوا عن ذلك نظرا لأنهم كانوا يجدون في صبيحة كل يوم واحد منهم ميت وبالذات إذا كان عليه مناوبة الغفارة والحراسة لهم ليلا وعلى وجهه أمارة الفزع أو يختفي أحدهم دون العثور عليه، حتى أفراد الشرطة والذين كانوا على علم باتخاذ تاجري الممنوعات جوانب ذلك الطريق ملاذ لهم إلا أنهم كانوا لا يجرؤون على المضي فيه.

أخبر أبي السائق بأن عليه ألا يقول له ذلك أمامي نظرا لكوني طفلا حتى لا أفزع، ضحك السائق وقال أن لنا عمر جديد نظرا لنجاتنا من ذلك الطريق ومكافأة منه لنا على ذلك فإنه لن يأخذ منا أجرة في مقابل إيصالنا إلى مدينتنا.

وصلنا بحمد الله تعالى مدينتا في سلام عند طلوع الفجر والتي لم أصدق بأننا قد مضينا الليلة الماضية في ذلك الرعب المميت وبأننا قد عدنا إلى منزلنا منه في سلام.

تاريخ النشر 20 / 03 /2014

انشر قصصك معنا
سارة - فلسطين
ناصيف - دولة عربية
متابعة كابوس - الجزائر
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (52)
2018-07-08 05:58:24
235234
52 -
محمدسلامه
د/تحياتي لحضرتك رجاء تسجيل هذه القصه لانها قصه رائعة وتصلح مسلسل فلا تحرمنا من هذه المتعه شكرا لحضرتك
2016-06-21 04:28:35
99795
51 -
shehab
لقد قرأت هذه القصة من عامين على احدى صفحات الفيس بوك
فكيف تفسر هذا يا صاحب القصه
و لكم كل الشكر و التقدير
2016-05-18 11:52:13
94606
50 -
Btoul Shakrouk
يسعد مساك د.محمد
قصه بجد رائعه ومشوقه رغم الرعب الي فيها بس اسلوبها مثير لكفايتها للنهاية
2015-07-11 17:15:57
42937
49 -
rehab elhnawy
قمة الاندماج و الرعب هو ماحدث لي عند قراءة هذه القصة الرائعة
2015-05-03 16:59:18
31373
48 -
هنا احمد ابراهيم
اعوذ بالله
2015-02-18 03:26:03
24228
47 -
فاتن
القصه قمة الرووووووووعه فعلا تخوووووف مرعبه
2014-11-24 18:23:49
16961
46 -
تومي
عفوا الذيب مايخاف من الجن بالعكس الجن يخااافون من الذيب لأنه ياكلهم
2014-09-14 12:07:07
12681
45 -
موني
الحمدلله على سلامتكم ..القصه صح مخيفه ومرعبه لكن حبيتها وحسيت اني اعيش اجواء الرعب وكأني فعلا داخل القصه ..شكرا
2014-09-14 12:02:16
12633
44 -
Ahmed
انا لو مكانك كنت فقدت الوعي وكان فعلا غلبني الفضول اني انظر خلفي لكن والدك مخطئ جدا انه نزل من الاتوبيس الاول
2014-09-14 11:47:27
12026
43 -
اكرام من المغرب
بصراحة انا لو كنت مكانك بيغمى علي بس هي احسن قصة قريتها
2014-09-14 10:56:25
10332
42 -
سليم الودادي
احسن قصة قرأتها في الموقع لحد الان
2014-09-14 10:18:15
8043
41 -
عبدالحميد ELmasry
القصة روعة وناا مش عارف اقول هيه حقيقية ولا لا؟ بس بتمنى انها تكون حقيقية وتتعمل فلم رعب يكسر الدنيا ^__^
2014-09-14 09:43:26
5954
40 -
كيف وانت صغير تعرف الطريق احس فيها مبالغه شويه
وفيها اخطاء املائية
شكرا لمجهودك
2014-09-14 09:14:46
4234
39 -
داليا مصر قنا
قصه مرعبه جدا والله انا فضلت اقره بسرعه علشان اعرف ايه حصل فى الاخر وبجد حصل نفس الموقف مع والدى بس انا مكنتش معاه
انا لو كنت معاه كانت جتلى سكته قلبيه شكرا ليك د. محمد زهير ومعروف عن مصر يشجعات ابنائها داليا صعيد مصر
2014-09-14 09:12:32
4100
38 -
أبو عمر من الشام
القصة مخيفة و تصلح أن تكون فلم رعب من الطراز الأول
2014-09-14 09:03:23
3551
37 -
محمد غبد المنعم
الجن مذكور فى القرءن وكل شيء جائز
2014-09-14 09:01:05
3413
36 -
خير الدين
أنا أصدق بالجن و لا أصدق بالأشياء الأخرى و لكن لو كنت مكانك لمت فزعا و خوفا
2014-09-14 09:00:35
3383
35 -
فتاة العالم الحيرانه
صراحة لا أعرف كيف تحمل اصحاب القصة هذا الموقف الأكثر من مخيف فعلا تداركتهم رحمة الله أحب مثل هذه القصص التي تشعرك بالرعب والغموض أسلوب كتابة رائع سلمت يدك
2014-09-14 09:00:16
3364
34 -
hala madrid
قصه مخيفه وبنفس الوقت شيقه جدا عاشت ايدك ع هذا الطرح المميز وهلا مدريد :)
2014-09-14 08:59:35
3323
33 -
◆The Mermaid ◆
قصة مرعبة وشيقة في الوقت ذاته .
جميل
2014-09-14 08:59:33
3321
32 -
abiir
je me sens trop peur
2014-09-14 08:57:46
3214
31 -
احمد هاشم حسين
ربنا يوفقك ومزيد من الموضوعات
2014-09-14 08:56:14
3122
30 -
ريان الزهراني
السلام عليكم
اود بشددة الاشراف على هذا الموقع الرائع مع الاخت زينب واتمنى منك يا اختي زينب ان تحادثي الاستاذ اياد بشان هذا الموضوع
تحياتي لك ^_^
2014-09-14 08:55:27
3075
29 -
Zainab - مشرفة -
حبيبتي broken angel .. لقد تكلمت مع الاستاذ اياد في الامر ، هو لم يحذف عضويتكِ .. وهو لا يدري ما الموضوع .
ربما أنتِ من ظنّ ذلك يا غالية ..

تحياتي لكِ
2014-09-14 08:55:04
3052
28 -
غريب الدار
القصة جدا ممتعة وإلي ما مصدقها يمكن لأنه من ابناء المدن العامرة بالأضواء والضجيج ولكن الأماكن النائية البعيدة والأرياف يحدث فيها ما هو أكثر رعباً وغرابة من أفلام الرعب وهذا واقع رضيتم ام ابيتم. اخي العزيز د.زهير لك جزيل الشكر اسلوب مشوق ورسالة قصيرة لأستاذ إياد نحن في انتظار المذيد. شكرا
2014-09-14 08:54:26
3014
27 -
ايات
انا احب القصص الواقعيه كثيرا .نحن في دنيا العجائب والغرائب وكل شئ متوقع الحصول. تحياتي
2014-09-14 08:54:19
3007
26 -
broken angel
هذا اسمها

broken angel
2014-09-14 08:54:16
3004
25 -
شيماءالحاضرة و المنسية
القصة مرعبة واشبه بالخيال و ممكن تحدث مع اي شخص
2014-09-14 08:53:53
2981
24 -
سحر
قصه مرعبه جدا والحمد الله علسلامه
2014-09-14 08:53:44
2972
23 -
رومي
قصه مرعبه بجد صراحه الاب كان مره شجاع
2014-09-14 08:53:39
2967
22 -
د. محمد زهير
اخوتي في الله
القصة فعلا حقيقية تماما وأنا قد صغتها بطريقتي كي أجعل القارئ الكريم يتعايش معها كما تعايشت أنا معها حين سماعها من صديقي والذي أثق به كنفسي وليست مقتبسة من أي أفلام أو روايات وليست خيالية
صحيح أن لدي هواية كتابة القصص الخيالية والخيال العلمي (وأنا اعترف بذلك) لكن لا هذه ولا ما سبقتها (وأعني مقالة: مشاهدات أثرت في حياتي) بمبتدعة أو متخيلة أو حتى مقتبسة
فأنا كما تعلمت أثناء حياتي وجب علي دائما عند النقل عن واقع الأمانة العلمية في الإلقاء بالمنقولات إلى الهدف
وعلى كل حال فلكل إنسان فطر الله عز وجل فيه الحرية أن يكون له نصيب في حريته من التعبير ويجب على الآخرين احترام ذلك لكن أرجو ان يكون من دون تهكم أو قذف.

طبتم في رعاية الله وأمنه

د. محمد زهير - دكتوراه في الفيزياء النظرية - هيئة المواد النووية - مصر
2014-09-14 08:53:36
2964
21 -
Zainab - مشرفة -
هل أنتِ متأكدة من ذلك اختي الغالية broken angel ؟
الرجاء إعطائي إسم العضوية لكي أراسل المدير وأتأكد من الأمر .
وبالطبع إذا كنتِ على حق ، فسيكون هناك سبب وجيه لحذف العضوية
2014-09-14 08:53:32
2960
20 -
broken angel
عضويتي الي انحذفت
2014-09-14 08:53:31
2959
19 -
Zainab - مشرفة -
اختي broken angel .. عزيزتي نحن لا نحذف العضويات .. على العكس ، نحن نرغب بسماع الآراء من الجميع .. نريد الانتقاد و الاستحسان ، شرط التزام الادب .. اخبريني أيّ عضوية قمنا بحذفها ؟
2014-09-14 08:53:30
2958
18 -
وائل علي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
واو .... قصة خيالية غاية في الروعة لدرجه أنها ذكرتني بمغامرات السندباد الرائعه و أنا متأكد بأن راوي هذه المغامرة لديه خيال خصب و مبدع يؤهله لأن يكون مؤلف روايات ناجح إذا فكر جديآ في مجال التأليف...
تحياتي للجميع
2014-09-14 08:53:24
2952
17 -
broken angel
الموضوع ما يحتاج لتشغيل عقل ابدا ,الحقيقي من الخيالي واضح

وأعتقد ان الي بموقع كابوس يحذفون عضوية كل احد يقول الصراحه..

أنتوا بنفسكم قلتوا انكم رح تتقبلوا الآراء,,لاكن الظاهر مو صحيح

الأخت هدى انتي ركزي جيدا بالقصة ورح تشوفي,,وتابعي شوية افلام رعب ورح تشوفي ايضا الاقتباس الي صاير
2014-09-14 08:53:23
2951
16 -
ياسمين تيبوكا
ان هدا الموضوع اثار اعجابي كثيرا و حقا انا معجبة بهدا الموقع للغاية ولكن هل بامكانكم كتابة موضوع حول ام الصبيان
2014-09-14 08:53:22
2950
15 -
the vampire
good story and good luck in your life
2014-09-14 08:53:19
2947
14 -
هدى
قصة مشوقة جدا و رائعة
وانا اصدقها تماما
هذا العالم ليس لنا وحدنا
افتحوا عقولكم رجاءا
2014-09-14 08:53:05
2933
13 -
broken angel
القصة جميلة جدا والقائها اجمل

لاكن عذرا ..لم اصدقها

لأني رأيت انمي في يوم من الايام و احداث حلقه من حلقاته مثل هذه بالظبط
2014-09-14 08:52:40
2908
12 -
حنفوزة
بعد اعوذ بكلمات الله التامات....السلام عليكم من المغرب.
امضاء.
حنفوزة.
2014-09-14 08:52:36
2904
11 -
بسمه
شكراً على القصه لانها جداً مرعبه وجميله وانا اصدق ذلك لان هنالك أشياء تحدث مثل هذه و اروع
2014-09-14 08:52:29
2897
10 -
مروة
احيانا الاماكن المسكونة بتبقى مرعبة او مش مرعبة خالص بس بردوا اللى انا اعرفة ان فى جن لكن مفيش العفاريت والكلام دة والاشباح كمان بتبقى حاجات خيالية اغلبهم يعنى
2014-09-14 08:52:21
2889
9 -
mohamed ahmed
فعلا قصه جيده الى حد ما
ولكن اعذرني فأنا لا أصدقها
2014-09-14 08:51:53
2861
8 -
ريما
شكرا لك اخي,,,
انه امر مخيف بالفعل
2014-09-14 08:51:52
2860
7 -
Rana
القصة مرعبة جدا ... حمدا لله علي سلامتكما أبيك وأنت
2014-09-14 08:51:23
2831
6 -
احلام
الحمدالله عالسلامة
مغامرة مخيفة بس حلـوة
ومشكور على مشاركتنا االقصة..
2014-09-14 08:51:19
2827
5 -
العراقية
يا الهي قصة مخيفة
احسست وكأنني في فلم The Silent Hill
عن المزاح احسست بقشعريرة تسري بجسدي عندما تكلم مع العجوز
لو كنت معكم لمت خوفاً منذ وقت طويل :(
شكراً اخي لنقل القصة
تحياتي
2014-09-14 08:51:08
2816
4 -
حربيه وافتخر
قصه مرة مرعبه لاكن اعجبتني  لاكن في النهايه القصه خياليه
2014-09-14 08:51:07
2815
3 -
Zainab - مشرفة -
عزيزي د. محمد زهير .. القصة فعلاً مخيفة وغريبة ، فكيف اذا قرأتها في السيارة وفي الليل .. المهم في الآخر الوصول بسلام إلى البيت

حمداً لله أن الاحداث الغريبة انتهت مع الذي حصلت معه القصة


شكراً على مشاركتنا القصة ..
عرض المزيد ..
move
1
close