الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

صراخ من القبر

بقلم : Ash - تركيا

سمعت صراخ فتاة قادم من تلك المقبرة ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أولاً أريد أن أوضّح أن هذه القصة حقيقية والله على ما أقول شهيد.
أنا شاب سوري عمري 27 سنة ، وقد اضطررت للسفر إلى تركيا بسبب الأوضاع الراهنة ، وحالياً أعيش في اسطنبول .

القصة هي كالتالي :

مدينة اسطنبول مدينة قديمة جداً ويمكن أن تجد مقبرة صغيرة في كل ركن من أركانها ، ومعظمها قبور قديمة جداً ذات شواهد تاريخية من الفترة العثمانية .
كان يوم جمعة وكنت عائداً من عملي إلى المنزل ومررت بالقرب من أحد تلك المقابر التي لا يتجاوز عدد قبورها العشرة ، كانت مقبرة مكشوفة بدون سور والمكان المحيط بها واضح ومكشوف.


كان الوقت بعد أذان المغرب بقليل وكنت وحدي في الشارع لأنه شارع فرعي نسبياً ، وفجأة سمعت صراخ فتاة قادم من تلك المقبرة وكانت تصرخ بشكل مرعب جداً ! نظرت ومسحت المكان ولم يكن هناك أحد ! واستمر الصراخ وأنا تجمدت بمكاني وتشنجت من شدة الخوف لأن الصوت لم يكن طبيعياً أبدا بل كان قادماً بشكلٍ واضح من تحت الأرض حيث الصوت مكتوم (أي يوجد شييء يحجبه) !


استعذت بالله بصوتٍ عالٍ وتمكنت من الركض بأقصى سرعة دون النظر للخلف إلى أقرب شارع فيه حركة .
وفي اليوم التالي عدت من عملي باكراً حيث يوم السبت نخرج من العمل بعد صلاة الظهر ، ومررت بجانب تلك المقبرة وتوقفت عندها وبدأت أقرأ شواهد القبور المكتوبة باللغة العثمانية القديمة حيث يمكن قراءة الأسماء ، ولكن لم أجد اسم أي أنثى بل كانت جميع القبور لرجال !
وأصبحت أمرّ كل يوم بجانب تلك المقبرة ولا يحدث شيء أو أسمع شيء .

والسلام عليكم .
 

تاريخ النشر : 2017-08-24

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر