الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : عجائب و غرائب

المنقرض الأفتك

بقلم : توتو - مصر

كان عالما مرعبا مليئا بالوحوش الضارية العملاقة

زخر كوكبنا بعصوره المختلفة وبكائناته كذلك على مر السنين ، عصر يلي الآخر وكائنات تنقرض ويأتي غيرها ، هكذا حال الحياة .. لا شيء يبقي ويستمر في مكانه . مع تعدد العصور بداية من العصر الطباشيري الى عصرنا الحالي انقرضت بين هاتين الفترتين كائنات فتاكة للغاية لم يعرف لها مثيل ولم تتكيف للأسف لكي تبقى وتعيش إلى عصرنا الحالي ، ربما أخذها الله وأنهى دورة حياتها لأنها لا تتناسب أن تتعايش بجانبنا ، وربما وبل الأكيد كانت ستتسبب بمشاكل كبيرة لو لازالت حية إلى وقتنا هذا ، كائنات جمعت بين القوة والهيبة وسيطرت براثنها لعقود على سطح كوكبنا الأزرق ، تعالوا معي لنطارد هذه الوحوش ولنعد بذاكرتنا للعصور السحيقة ، حيث لم نكن هناك !

سمايلدون

المنقرض الأفتك

السنور الضخم مسيف الأسنان ، اشتهر بنابيه المسيفان في مقدمة فكه والذي اشتق اسمه المعهود منها "مسيف الأسنان" ، بلغ طول كل ناب منهما 18 سم على أقل تقدير ، كان يستخدم نابيه الكبيران في مقدمة فكه لطعن فرائسه ، وفي نظر الباحثين قد تتعرض أنياب سمايلدون الأمامية للكسر إذا حاول طعن فريسته في منطقة البطن أو في أي مكان آخر خلاف الرقبة ، لهذا اعتمد على إستراتيجية الخنق من الرقبة وهي نفس الإستراتيجية التي تعتمد عليها السنوريات الحديثة .. وتسمى هذه الاستراتيجية لدى العلماء " استراتيجية الصيد الآمن " ، جاب هذا الوحش المشهد البدائي في الأمريكيتين منذ ما يقارب  10000 سنة ، وهو حيوان لاحم من الدرجة الأولى ، شهير بنجاحه الفائق في قتل الفرائس الطبيعية الكبيرة التي كانت يقتات على لحومها . كأغلب السنوريات الحالية كان سمايلدون يمتلك صدراً عريضاً وقوائم قوية للغاية مع أكفف عريضة مكنته من الثبات والالتحام مع الفرائس التي تفوقه حجماً بنجاح ، كانت فرائسه تتنوع بين الثيران الأمريكية وصغار الماموث والأحصنة البرية ، تناقصت أعداد سمايلدون حتى انقرض تماماً  بسبب حفر القطران الأسود التي  كانت منتشرة وتشغل مساحة كبيرة من بيئته ، حيث كان يعلق فيها أثناء مطاردته لفرائسه ، والتي كانت بدورها تعلق معه في هذه الحفر اللزجة ، ويهلك الصياد مع فريسته ، القطران مادة لزجة تتشبت بالأجسام بقوة وتهلكها ، ولا يمكن لأي مخلوق الخروج من هذه المادة اللعينة مهما بلغت قوته .

القروش البدائية القديمة

المنقرض الأفتك

يبدو لك القرش الأبيض العظيم مخلوقاً قويا وضخماً كفاية لجعلك تخاف من زيارة الشواطئ أو من ممارسة رياضة ركوب الأمواج الترفيهية ، ستنصدم وستعرف أن قرشنا الأبيض الحالي ما هو الا سمكة صغيرة للغاية لا حول لها ولا قوة بالنسبة لأجدادها القدامى الذين جابوا بحار ومحيطات أرضنا لعقود ، يمكننا اعتبارهم الجد الأول للقرش الأبيض الحديث ، الميجالدون (MEGALDON) سمكة عملاقة قد يصل طولها إلى 55 -60 قدم ، ويقدر وزنها بـ 100 طن على أقل تقدير ، كانت تجوب البحار والمحيطات عبثا بدون أي رادع ، ويرجع ذلك لاعتلائها السلسلة الغذائية وسط كائنات بيئتها ، فقد كانت تفترس وتضرب بفكها أي شيئا عائما بدون هدى أو تردد ، وكانت تفترس وتلتهم أي شكل من أشكال الحياة المائية وقتها ، وليس غريبا أن أسماك القرش تتبع إستراتيجية صيد معقدة دائما ، كان الميجالدون بارعا في صيد الطرائد البحرية الضخمة أكثر من قرشنا الأبيض الحالي وبدون أن تصيبه بأي أذى يذكر ، وذلك لإتباعه أساليب أكثر فاعلية وتعقيدا من القرش الحديث ، كانت عضته المميتة عاملا هاما للغاية ، فقد وصلت قوة عضة هذا القرش الى ما يقارب " 10.8 - 18.8 طن " ، مما يكفيه لسحق جمجمة حوت بدائي بسهولة ، انقرض الميجالدون تماماً  منذ أكثر من مليون ونصف سنة مضت ، وبالرغم من شغل المسطحات المائية جزءاً كبيراً من كوكبنا لا يوجد أي دليلاً  موثقاً على أن الميجالدون على قيد الحياة إلى الآن .

صقر هاست

المنقرض الأفتك

صقر هاست أكبر صقر عاش على كوكبنا منذ الأزل طولا ووزنا ، وانقرض في حوالي 1400 م  . استوطن ايسلندا الجنوبية في نيوزيلاندا ، شكل صقر هاست قوة ضاربة مع حجمه وسرعته الرهيبة أثناء الاندفاع من الهواء نحو فرائسه على الارض ، كانت صقور هاست تتغذى على طيور الموا والتي كانت أكبر منها حجما ولا تطير ، كان سبب انقراض هذه الصقور وصول شعب الماوراي إلى نيوزلاندا ، وبدورهم اصطادوا أعددا هائلة من طائر الموا ، وكان طائر هاست الضخم يعتمد على الموا كغذاء رئيسي ، وبخلاف ذلك شكل طائر هاست الخاطف تهديدا كبيرا على البشر ، فكان يتم صيده وقتله هو الآخر ، فانقرض تماما ولم يبقى أي اثر له بخلاف بعض العظام التي اكتشفت في عام  1871.

تيرانوصور

المنقرض الأفتك

ديناصور ضخم ومن أشرس الديناصورات الآكلة للحوم ، ويعرف أيضا بأسم تي ركس المفترس ، يعني اسمه (Tyrannosaurus rex) ملك السحالي الطاغية ، جاب هذا المخلوق الجبار الأرض ما يقارب الخمسة وسبعين مليون سنة ،  كان يمتلك جلدا سميكا كجلد التمساح ، و ذراعان قصيرتان  ، مع عضلات قوية متوزعة في جميع انحاء جسده الضخم ، وكان يمتلك أيضا ذيلا بطاشا لموازنة رأسه وجسده الثقيلان ، كان يبلغ ارتفاعه من على الأرض ستة أمتار ، وطوله من رأسه لذيله كان 12 متر ، واختلفت تقديرات وزنه ما بين 4.5 طن و7.5 طن . أكثر ما كان يميز هذا المخلوق هو فكه العاتي المليء بالأسنان المخروطية القاتلة ،  بلغ طول السن الواحد من فكيه 30 سم ، كان يمكن له أن يلتهم 250 كيلو جرام من اللحوم في قضمة واحدة .. أي ما يوازي ربع طن من اللحوم لكل قضمة ، كان التي ركس يتغذي على الديناصورات الكبيرة اكلة العشب وأي شيء حي يتحرك أمامه ، فقد كان يتنمر بفكه الضخم على أي مخلوق يراه حيا أمامه .

الميغاتير : الكسلان الأرضي الضخم

المنقرض الأفتك

يبدو لك الكسلان الحديث حيوانا بطيئا ومملا للغاية اثناء تحركاته ، ولكن اسلافه القديمة كانت عكسه تماما ، له اسم اخر وهو البهضم وهو جنس من الكسلان الارضي العملاق الذي استوطن امريكا الوسطي والجنوبية  في وقت متأخر من العصر الحديث حتى نهاية العصر الأبيض " العصر الجليدي "، وصل حجمه لحجم الفيل الحديث ، ووصل وزنه لاربعة اطنان ، طوله تقريبا (6 أمتار) من الرأس الى الذيل ، وكان من اكبر الحيوانات القديمة حجما بعد الماموث الصوفي ، يرجح انقراضه بسبب الفترة التي شهدت ازدهار البشر في بيئته الأصلية ، مما يعني ان الميغاتير اصطدم بالبشر ، ومما ادى الى انقراضه تماما من على سطح البسيطة .

جيغانتوبيثيكوس " القرد البدائي الضخم "

المنقرض الأفتك

هو جنس منقرض من القرود الضخمة التي استوطنت الارض في قديم الزمان ، عندما تفكر بقرد ضخم وعملاق سيتبادر في ذهنك هذا القرد الخيالي العملاق في فيلم كنج كونج الذي صارع الطائرات من فوق ناطحة السحاب الشاهقة ، لا يوجد قردا وصل لحجم قرد الفيلم الخيالي كينج كونج حتى الان ، ولكن قبل حوالي 9 ملايين سنة سارت على الارض قرود عملاقة وصل طولها الى 3 امتار ووصل وزنها الى ما يوازي نصف طن بحسب سجلاتها الأحفورية المدونة .

الماستودون " صناجة "

المنقرض الأفتك

باليوناني يعني اسنان الصدر ، هو حيوان بدائي يشبه الفيل الحديث و للماموث القديم ، وبالرغم من الشبه بينه وبينهم من حيث الشكل والحجم إلا أنه لا يوجد بينهم وبينه إرتباطًا وثيقًا ، يزيد عن الفيل الحديث في جلده المليء بالشعر وأنيابه الأكبر ، ويقل عن الماموث القديم في فرائه الاقل ، عاش هذا المخلوق في امريكا الشمالية وامريكا الوسطى ، بدأ انقراضه في العصر الميوسيني الى الجليدي والذي انقرض فيه تماما ، عثر على احفوريات وعظام لهذه الافيال في مواقع كثيرة ، بالاضافة لهيكل عظمي له في موقع حفر قطران لابريا في لوس أنجلوس ، يوجد هذا الهيكل المستخرج من القطران في متحف جورج بيج ، وكان هذا الهيكل يعود لانثي ماستودون وصغيرها .

تيتانوبوا

المنقرض الأفتك

تمتلك احراش الامازون نوعا قويا من الافاعي الحديثة والتي تكمن قوتها في عضلاتها العصارة " اناكوندا " ، ولكنك يجب ان تعرف ان للاناكوندا اسلاف قديمة ايضا اكثر بطشا منها عاشت على سطح كوكبنا قبل ستين مليون سنة ، وهي اكبر افعى زحفت على هذه الارض حتى الان ، يترواح طولها بين 12 مترا الى 15مترا ، بلغ وزنها 1135 كيلوغراماً تقريبا ، ووصل قطر جسدها الى متر تقريبا ، وتم اكتشاف هذه الحية الهائلة في حملة قام بها فريق علماء دوليين بقيادة جوناثان بلوك من جامعة فلوريدا وكارلوس جاراميلو من معهد الأبحاث الاستوائية السميثوني في بنما .

كلبي الفك " ثيرابسيد "

المنقرض الأفتك

يرتبط ارتباط وثيق بالحيوانات ذات الافكاك الكلبية ، وهو تابع لاجناس الثيرابسيد والتي تتنوع من رتبة كبيرة من الحيوانات القديمة التي ظهرت في أوائل العصر البرمي قبل 275 مليون سنة ، كان حيوانا ضخما وهائلا يمتلك فكا كلبيا ، عاش في العصر الترياسي المبكر ، كان مفترسا واكلا للحوم من الدرجة الاولى ، توزع في جميع الانحاء تقريبا ولا يوجد مكان محدد لموطنه ، تم إنتشال حفرياته التي وجدت حتى الآن من أمريكا الجنوبية و من جنوب أفريقيا والصين .

التمساحيات الرهيبة

المنقرض الأفتك

يعتقد بعضنا ان تمساحنا الحديث هو مخلوقا مرعبا وفتاكا بما فيه الكفاية .. قد أتفق معك ولكن ! تمساح النيل وتمساح المياه المالحة " اكبر انواع التماسيح " ما هي الا بقايا لاحفورات هذا الكائن الرهيب (greats Crocodylidae) الذي انقرض منذ 80 مليون سنة ، تكيفت تماسيحنا الحالية للعيش قديما بجانب الديناصورات العاتية في صورة هذا الكائن ، بلغ طوله 12 مترا ، ووصل وزنه الى 8 اطنان ، هذا التمساح عاصر التي ريكس وأنواع عديدة من الديناصورات الفتاكة .

ختاما

لكل عاصفة سكون ولكل عصر جوانبه ، وعلينا ألا نكذب على أنفسنا ، عصرنا هذا لا يستوعب وجود كائنات كهذه فيه ، تخيل أن تذهب للشاطئ يوما لكي تنعم بالسباحة وسط مياه البحر الدافئة وقرص الشمس المتوهج أمام عيناك .. لتتفاجيء بزعنفة قرش ضخمة تتجاوز شراع مركب كبير تسد عليك هذا المشهد الخلاب ! برأيي الأمر يبدو مرعبا .. لا أود أن أجرب ، صراحة يبدو الأمر مخيفا جدا ، ولكنني ككاتب هذا المقال مازلت انتمي لجنس البشر البائس ، واياك ان تصدق ياعزيزي أن هذه القروش الضخمة والديناصورات العاتية اكثر فتكا مني كانسان ضعيف معزولا في خياله ، انا انسان ، والانسان هو الضاري الافتك والاعنف بين جموع الوحوش ، ولو تصفحت مقالي بعناية ستجد أن اسلافي القدامى كانوا سببا في انقراض بعض هذه الوحوش ، ومن غير المنصف أن اصفهم وحوشا في مقالي المتواضع هذا لأنهم كانوا ضحية لي منذ الالاف من السنين ، ربما كنت انا موجودا قديما وارتدي أسمال رجل الكهف واستمتع بضرب حربتي المسننة في جسد ميغاتير ضخم ، اتمني ان تكونوا استمتعتم ، الى اللقاء وفي امان الله .

مصادر :

- حيوانات منقرضة - ذوات الاسنان السيفية (ماقبل التاريخ)

- 10 حقائق لا تعرفها عن قرش الميجالودون

- صقر هاآست - ويكيبيديا

- أكثر حيوانات ما قبل التاريخ رعباً وفتكاً !!

- تيرانوصور – ويكيبيديا

- 11 من وحوش ما قبل التاريخ المرعبة والغير معروفة

- بهضم - ويكيبيديا

- (غريبة ، عجيبة ، عملآقة ) .. لكن الله لم يكتب لهم أن يعيشوآ ويُكْمِلوآ حيآتهم

- الصناجة - ويكيبيديا

تاريخ النشر : 2017-10-31

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
حمادي الترهوني - بنغازي ليبيا
رنا رشاد - المغرب
مقهى كابوس
اتصل بنا
لا أريد الإفصاح عن اسمي - الجزائر
unknown girl - العراق
سارة
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (48)
2020-03-01 13:25:56
339038
48 -
القلب الحزين
سبحان الله.
2019-03-24 11:44:11
292030
47 -
احمد
جمييل
2018-04-03 23:48:44
213327
46 -
عدنان الحوازی
شکرا علی المقاله والمعلومات نورنه کثیر مقالاتک اجمیله و المفیده
2018-02-20 13:17:24
205280
45 -
افراح
رائع جدا ابدعت الوصف و كتابة
شكراً لك على هذه المعلومات الجميلة.
2017-11-26 13:45:21
187825
44 -
توتو - محرر -
ابو الليث .. نعم مخيف بالفعل ، نورت المقال .. دمت بود .
2017-11-24 23:21:21
187564
43 -
ابو الليث
وااااو المقال رائع حقا بل اكثر من رائع خصوصا انني مولع بمثل هذه المواضيع والأبحاث ، تخيلوا معي لو كنا نمشي في الشارع وفجأة ! ظهر لنا تي ركس ضخم - الذي أحبه - ! يا إلهي ! يا له من موقف رائع ومخيف في نفس الوقت هههه .
أشكرك على مجهودك اخي
2017-11-15 22:58:17
186053
42 -
توتو - محرر -
بيري .. لاشكر على واجب أختي العزيزة ، تنيري في أي وقت .. دمتِ بود .
2017-11-14 10:38:52
185827
41 -
بيري
شكرا جزيلا على كلماتك الجميلة أخي توتو
2017-11-07 21:52:39
184839
40 -
توتو - محرر -
ألِكسندرا .. ها هي تضيق بي الان كعاتها ، أشعر وكأنني طفل صغير لا يدري بشيء ، سأعتني بنفسي بالطبع بناءاً على طلبك لأنني لا أستطيع أن أرفض لكِ طلب ، اعتني بنفسكِ أيضاً ^_^ .. دمتِ بأفضل حال .


مِصِـطٌفُى آلَكوِيّآنٌيّ .. منور المقال ياصديقي ، أتمنى لك التوفيق أيضا أينما كنت .. دمت بود .
2017-11-07 16:29:46
184820
39 -
مِصِـطٌفُى آلَكوِيّآنٌيّ
مقال جميل جدا ورائع سلمت يداك اتنى لك التفوق والتقدم على الدوام
2017-11-07 06:33:36
184695
38 -
ألِكسندرا
توتو

اعتني بنفسك جيدا ولا تُطل غيبتك وتذكر أنه متى ضاقت بك السبل فأصدقائك هنا ^_^ .. الى اللقاء .
2017-11-06 23:31:05
184652
37 -
توتو - محرر -
castpo .. على رسلك ياصديقي ، نحن هنا نتكلم عن مخلوق منقرض منذ الالاف من السنين ، ثم غريب منك هذا الكلام ياصديقي لأنني لم اقارن هذا القرش الهائل بالحوت الأزرق من حيث الحجم ، قرش الميجالدون كان أقوى من أي حوت وقتها وحتى لو كان يتفوق عليه حجماً ، الفك له دور كبير و تحركات الجسم وخفته كفيلة بأن تنهي المعركة لصالح القرش ، ولكنني أسلف وأقول أن الحيتان بصفة عامة تتفوق على القروش حجماً سواء كان قديماً أو حديثاً ، ولا يوجد في عصرنا الحديث أي قرش في مياه أرضنا قادر على التغلب على حوت بسبب فارق الحجم الكبير الذي أحدثه التطور الجيني لهذه الكائنات .. والذي جعل القروش تتقلص جداً جداً بالنسبة للحيتان .
2017-11-06 10:57:40
184590
36 -
castpo
بالنسبة لل megalodon فالمعلومات خاطئة لأن أكبر حيوان خلقه الله هو الحوت الأزرق أضخم من أضخم الديناصورات وبحسب العلماء أكبر واحد طوله 30 مترا و وزنه 100 طن لا أظن أن megalodon يصل لوزن الحوت الأزرق حتى هناك أقاويل أنه مجرد أسطورة لتحقيق ملايين الدولارات عن طريق البرامج الوثائقية
2017-11-05 00:31:15
184349
35 -
توتو - محرر -
ألكسندرا .. نعم لا يمكنني ، موعدنا غدا ولكن دون علكة .. دمت بود ^__~

زهرة الجليد .. أشكركِ للغاية ياصديقتي الوفية ، وجودكِ أنار المقال ، ههه ستلتهم الجميع لأنها مفترسة بالطبع .. دمت بأفضل حال .
2017-11-04 17:16:22
184330
34 -
زهرة الجليد - مشرفة -
سلمت يداك يا توتو المقال جميل وممتع حقا مخلوقات عجيبة أعرف أفعى أناكوندا فقط ههه تمنيت لو كانت الديناصورات موجودة ربما كنت لأصادقها
هذا اذ لم تلتهمني!!
2017-11-04 12:32:01
184281
33 -
ألِكسندرا
توتو

كفى هراءا يا صاح لا يمكنك التجرد من نفسك التي تلتصق بك .. يمكنك أن تسميها غراءا أو علكة ^^ تبا للعلكة عندما تلتصق بالملابس وتأبى الزوال -_-
دمت بود ^__~ ..
2017-11-03 23:59:07
184187
32 -
توتو - محرر -
زهرة المدائن .. لم أنقرض ومازلت متواجدا والحمد لله ، أنتِ من اختفيتِ ،أتمنى لكِ التوفيق .. دمت بود .

بيري .. شكرا لك من اعماق قلبي علي كلامك الشجي في حقي ، أنتِ الأروع بطلتكِ الجميلة ، عن نفسي منذ الأزل وأنا أتمنى انقراض البشر .. دمتِ بود .

ألِكسندرا .. سأكون هناك في الميعاد لكي اتجنب الذبح ، أنا أعدك ، ولو جدت نفسي هذه التي تتكلمين عنها سأعتني بها كما طلبت ^^
2017-11-03 14:53:30
184105
31 -
ألِكسندرا
توتو

تذكر أنني سأذبحك في حال لم أجدك يوم الأحد ^_^
2017-11-03 14:53:30
184104
30 -
ألِكسندرا
توتو

بالكاد تلتقط أنفاسك؟؟!! أوه لقد أقلقتني عليك يا صاح .. رفقا بنفسك أعلم أنك شخص عملي ومسؤول لكن لا تضغط على نفسك كثيرا فهذا يؤذيك ويؤذي أشخاصا أُخرْ ^___~ أنت لست مظطرا لاي فعل لا يجدي عليك الا التعب والأسى مفهوم (على كل)
أنا بخير وسأعتني بنفسي وبالمقابل اعتني بنفسك أيضا .. أراك لاحقا صديقي ^^
2017-11-03 11:21:46
184028
29 -
بيري
موضوع جميل جدا ومفيد تمنيت لو يكون طويلا لكي لاتنتهي متعة التعرف الى هذه المخلوقات الغريبة عنا
حيوانات جعلتني أتدبر في خلق الله
لا أملك الا ان اقول ( سبحان خالقها )

شعرت بالخوف من القرد الضخم وحيوان الكسلان
حمدا لله على انقراض هذه الحيوانات الضخمة والديناصورات
اتمنى لو تنقرض جميع الحيوانات المفترسة كالأسود والنمور والضباع

سلم الكاتب الرائع
2017-11-03 07:31:06
184022
28 -
زهرة المدائن
توتو
كيف حالك ياصديقي؟ فعلا أشتقت لك وللجميع..أتمنى لك كل التوفيق من قلبي
أصبحت كالديناصورات فقد أنقرضت فعلا..هههههه
2017-11-03 00:14:49
183971
27 -
توتو - محرر -
ألكسندرا .. كنت قد أرسلت لكِ تعليقا هنا ولكنه تقريباً لم يصل ، أتمنى أن تكوني بخير ، أعرف أنني أستحق العقاب ، غائب لي مدة عنكم ، المعذرة لأنني بالكاد ألتقط أنفاسي ، سأكون في المقهى يوم الأحد ، كيف تجري الأمور معكِ ؟ كيف أحوالكِ ياغالية ؟ حزنت كثيرا بسبب عدم وصول التعليق ولكن الحمد لله أنني انتبهت ، شكرا على هذه الأوصاف الجميلة التي أطلقتيها علي ، وتذكري مقولتنا الشهيرة " الحياة تدوم مهما بلغ الأسى .. ها " لا تحزني سأكون معكِ يوم الأحد ، انتبهي لنفسك هذه أمانة سيزعل عمو شهاب كثيراً لو لم تنتبهي لحالكِ .. دمتِ بود ^___^
2017-11-03 00:14:49
183966
26 -
توتو - محرر -
سيلفا .. مشكورررة من القلب .. دمتِ بأفضل حال .

Taha .. لابأس ياصديقي .. دمت بأفضل حال .


Akram .. تعقيباً على نقاط جنابك سأجيبك بما أعرفه أو بالخلفية التي لدي عن استفسارات حضرتك ، جنابك تعرف أن الموقع وأنا شخصياً كاتب المقال نحترم جميع الأديان وجميع الطوائف ، العنصرية موجودة في شتى حياتنا والاستاذ اياد والحمد لله لم يسمح لها أن تطاردنا لهنا يعني سنتكلم باريحية ، أنا عن نفسي مسلم وسأجيبك بما ذكر في كتاب ديني الحنيف القرآن الكريم ، جنابك هناك آية تقول ..

بسم الله الرحمن الرحيم

وَيَخْلُقُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ .

صدق الله العظيم .

هذه الآية تدل على أن الله خلق ما لا يعلمه البشر من مخلوقات غريبة وعجيبة ومنها الديناصورات التي جابت الأرض قبل خلق ادم ، وللأسف كلمة ديناصور لم تذكر في أي كتاب سماوي لأنها للأسف كلمة من صنع بني ادم " البشر " ، وبغض النظر عن ذكرها في الكتب السماوية فان هياكلها دليل كبير على وجودها ، تم اكتشاف هياكل عديدة ورأيتها أنا وكل جموع البشر من حول العالم على الانترنيت في صور مدعومة بمصادر من أكبر علماء المستحاثات ، نحن لن نترك الهيكل المكتشف للكائن ذات نفسه لكي لنذهب للبحث عن صورته في نقش على جدار معبد ! وكأنك تقول في نفسك سأترك القاتل لكي أبحث عن الشهود ، بغض النظر عن أي شيء جنابك لن تعرف ! أنا لن أعرف .. بل جميعنا لن نعرف ، لأننا بكل بساطة لم نكن موجودين ، الأمر تم قبل خلق ادم ، أي قبل ظهور زمرة البشر على سطح هذا الكوكب ، ولكن دلائل وجودها قوية وتزداد يوماً بعد يوم .

نأتي للشق الثاني من سؤالك ..


أسلفت لجنابك أن الأقوام القديمة والبشر بصفة عامة خلقوا بعد انقراض هذه الزواحف الضخمة التي حكمت الأرض لعقود ، والحضارات القديمة لم تكن متطورة بما فيه الكفاية للنبش تحت أرض بعمق كبير واستخراج هيكل لديناصور ، كانوا بالكاد يستطيعون حل مشاكلهم والانفكاك من الأوبئة والصراعات التي أصابتهم ، الاكتشاف ياصديقي ليس بالأمر الهين ، هو يحتاج الى تكنولوجيا ودراسة لسنين مديدة ، والديناصورات كائنات وجدت للاكتشاف وليس للتناقل ، وعصرنا هذا هو العصر المناسب لاي اكتشاف علمي أياً كان ، أشكرك للغاية على هذا النقاش الراقي الجميل وأتمنى لو لديك شيئاً آخر أن تضيفه .. دمت بود .
2017-11-03 00:14:49
183961
25 -
الشيطان الأحمر
إلى AKram

ربما لأن تلك المخلوقات لم تكن عظيمة فى ذلك الوقت.
قرأت أن البشر كانو أضخم بكثير وبذلك الديناصورات كانت بمثابة الدجاج لدينا.تسفير آخر
الله سبحانه ذكر المخلوقات وهى جمع لكل المخلوقات
مش لازم يعنى بالتفصيل القرآن ليس موسوعة عالم الحيوان!
2017-11-02 12:50:02
183900
24 -
Taha
انا اسف جداً لقد اعتقدت انك فتاة سامحني
2017-11-02 12:49:18
183881
23 -
Akram
أشكر لكم طيب ردودكم وسعة صدوركم وإجاباتكم الجميلة
ولكن لدي سؤال أرجو أن تتسع له صدوركم
لماذا لم يتم ذكر هذه المخلوقات العظيمة في الخلق والتكوين في جميع
الكتب السماويه والأديان .. لم نجد أي كتاب سماوي أو دين يتحدث عنها أو يذكرها بشيء بسيط أو قليل .. ولو قرأنا في تلك الكتب السماويه لوجدنا بأن الله سبحانه وتعالى دائماً يذكر فيها عظيم قدرته في خلق السموات والأرض والأقمار والنجوم ويبين لنا في جميع كتبه السماويه حجم قدرته في خلق هذه الأشياء العظيمة في الحجم وللا متناهية في الخلق لماذا لم يتم ذكرها وهي مخلوقات عظيمة كبيرة ؟

أيضاً لماذا لم تتحدث الأمم السابقة أو تكتب أي شيء عن هذه المخلوقات عن طريق التواتر والأثر كما هو حال بعض القصص والأثار والأخبار التي وصلتنا الأن وفي زمننا هذا من الأمم السابقة عن طريق التناقل والتواتر من جيل لجيل أخر
ولماذا لم نجد رسومات أو نقوش في بقايا أثار الأمم السابقة تدل على وجود هذه المخلوقات مع العلم بأنه كانت هناك حضارات عظيمة وصلت لعلم الفلك وغيرها من العلوم المهمة في زمننا هذا مثل الحضارات الفرعونية والأغرقية وغيرها من الحضارات ذات العلم والمعرفة ومع ذلك لم يذكرون شيء عن هذه المخلوقات !!
2017-11-02 11:12:50
183871
22 -
سيلفا
ابدعت كالعادة
2017-11-02 00:16:37
183811
21 -
توتو - محرر -
ادهم سالم .. نعم نعم صدقت يا صديقي ، عندما تكون كبير الحجم يجب أن تستهلك طعام أكثر وإلا هلكت ، مشكور على مرورك .. دمت بود .


Taha .. مبدع تقصد " هههه " مشكوور .. دمت بود .



Akram .. تحية موصولة لجنابك وشكراً على تعقيبك الجميل ، بالنسبة لسؤالك الأول فان الاجابة المنطقية له بنظري هو أن هناك الكثير من هذه الهياكل قد تحللت وأثرت فيها الكثير من العوامل ، ولو كانت الديناصورات غير موجودة لما كنا وجدنا شيئاً سوي الرماد وهو متواجداً في حياتنا بدون أن نبحث عنه .


سؤال جنابك الثاني أقرب اجابة منطقية له هي ..

بصفة عامة أغلب أنواع الديناصورات كانت تعيش في أمريكا الشمالية وجارتها الجنوبية ، ولكن الديناصورات جابت الأرض لعقود طويلة ومن قال لك أن الأحافير اكتشفت في الأمريكتان فقط لهو غير دارس جيداً ، هناك الكثير من الديناصورات التي عاشت في المشرق العربي ومنهم أرض مصر .. وطأت عليها أقدام أعتى الديناصورات ومنهم ..

Aegyptosaurus baharijensis

الاسم يعني "السحلية المصرية" وهو ديناصور ضخم عاش في أفريقيا وجاب معظم بلدانها .

Bahariasaurus

هذا أيضا ديناصور ضخم ينتمي الى الثيروبود ، واكتشفت أحافيره في الواحات البحرية في مصر أيضا .

وبخلاف ذلك اكتشفت أحافير لأنواع عديدة في السعودية ، المغرب ، الجزائر ، تونس ،الإمارات العربية المتحدة وفلسطين ..


مما يعني أن مقولة انحسار الديناصورات في الأمريكتان فقط مقولة خاطئة مئة في المئة .


سؤال جنابك الثالث ..

التكوين الفيزيولوجي لعلم المستحاثات لا يضع الحجم كرهاناً فائزاً على البقاء ، للأسف تكيفت كائنات اخرى في ظل هذه الظروف العصيبة وهي بالطبع أقل قوة من الديناصورات ؛ ولكن عيب الديناصورات أنها كانت كبيرة وضخمة ولا يمكنها البقاء في مكان آمن يمكنها من خلاله التطور خلال مرور هذه الفترة الغبراء ، احتمت بعض الكائنات العائدة للقوراض الحديثة حالياً بقشرة الأرض فقد كانت تحفر حفراً بعمق كبير للغاية لكي تهرب فيه ، وأيضاً هذه الكائنات كانت تتغذي على أي شيء بخلاف الديناصورات التي كانت لا تأكل الا اللحم أو النبات وكل هؤلاء من الصعب أن يتواجدوا في ظل هذه الظروف ، وفي نهاية المطاف اصطدمت الديناصورات ببعضها بسبب قلة الطعام .. مما جبرهم على أن يلتهموا بعضهم البعض .. أتمنى أن أكون أجبتك دمت بود وفي أمان الخالق .



متابعة موقع كابوس .. أولاً تحية لجنابك ، ثانيا كوني على ثقة أن الانسان لو كان متواجداً في أوجه هذه الكائنات لكان أبادها من بكرة أبيها ، بالطبع لا يمكن للرمح الحجري أن يطيح بديناصور ، ولكن طائرة من طراز رافال أو
blockf35 قادرة على الاطاحة بأي كائن مهما بلغت قوته ، بالطبع أنا اقارن انساننا الحديث الذي كتب هذا المقال وليس جده الذي انقرض منذ قديم الزمان ، وبصراحة لا يوجد وحوشاً لاحقتني طوال حياتي وتسببوا لي بالأذى الا وحوش بني البشر ، كفاكِ الله وكفاني شرورهم .. دمتِ بود .
2017-11-02 00:13:03
183804
20 -
توتو - محرر -
☠☯تامر محمد☯☠ .. نعم ياصديقي كلامك صحيح ، بالفعل تم ذكر سمايلدون في أكثر من برنامج وثائقي وتم شرح طريقة عيشه وكل شيء يتعلق به ، يكفي توتو واحد .. دمت بود .


وليد الهاشمي .. صديقي العزيز وليد الهاشمي ، أنا فرح جداً لأن المقال أعجب جنابك ، وممتن كثيراً للكلام الجميل الراقي الذي أطلقت العنان له في حقي .. دمت بود دوماً .


زيدان .. نعم ياصديقي العزيز وهذا ما كنت أرمي إليه ، وبالنسبة لطلبك سأرى أولاً نسبة نجاحه كموضوع مشوق يستحق القراءة وسأرد على جنابك ، ولولا أنه لا توجد معلومات كثيرة عن حفر قطران لابريا سوى في الويكيبيديا ولكن سأرى وأرد عليك .. دمت بود .
2017-11-02 00:13:03
183803
19 -
توتو - محرر -
عاشق الرعب .. أعتقد أن العكس صحيح ، حكمة الله وضعت فينا مع هذه المخلوقات ، أنتِ وأنا فتاكون للغاية ياصديقي ، علينا أن نفخر بأنفسنا .. دمت بود .

الخيالي .. ايسلندا الجنوبية هي واحدة من الجزيرتين الرئيسيتين المكونتين لنيوزيلندا .. دمت بود .

ابو وسام .. ونعم بالله ، مشكور على مرورك الرائع .. دمت بود .
2017-11-02 00:07:34
183791
18 -
سليم ياسين
السيد اكرم جوابا على تساؤلاتك اقول أن الاحفوريات و الهياكل الضخمة للديناصورات المستخرجة تكفي دليلا على وجود تلك الكائنات .. هناك هياكل تم تجميعها و هناك هياكل وجدت اجزاء منها و هناك ما وجد كاملا تقريبا .. اما لماذا كانت هذه الهياكل قليلة و محدودة من حيث مناطق استخراجها ( و هي ليست في امريكا فقط كما تقول ) فان ذلك يعود الى تحلل 99.99 % من تلك الكائنات في التربة بشكل كامل ... لأن الكائنات الحية اجمالا تتحلل لحما و عظما بشكل كامل في التربة مع مرور الزمن مالم يكن هناك عوامل تحد من ذلك كالتجمد او التكلس او حدوث جفاف شديد يؤدي الى التحجر ...
اما لماذا الكائنات الضخمة تنقرض و تبقى الكائنات الاصغر فالجواب موجود في احد التعليقات ادناه و هو ان الكائنات الضخمة تستهلك كميات كبيرة من الغذاء مما يجعلها عاجزة عن سد كفايتها عند حدوث تغير بيئي كبير ... و ما قيل عن المذنب لا يقصد انه سبب مباشر لقتل تلك الكائنات انما سبب للتغير البيئي و مرور الارض بحقبة جليدية تؤدي لانحسار الغطاء النباتي الذي يعتبر المصدر الاساسي للغذاء على الارض .
2017-11-01 16:29:02
183767
17 -
متابعة موقع كابوس
لا اعتقد ان الانسان هو الاشد فتكاً بين جموع الوحوش كما ذكر في الخاتمة ..صحيح ان بعض هذه المخلوقات انقرضت بسبب الانسان مثل صقر هاست والميغاتير ..لكن ماذا عن المخلوقات التي انقرضت بسبب عوامل البيئة وليس بتدخل الانسان هل كان باستطاعة الانسان مواجهتها ..وما الغرض من انقراضها سوى ليحيا الانسان .. لكل عصر أسياده وهذه الوحوش كانت سيدة عصرها .. قبل ان يتواجد الانسان ويصبح هو سيد هذا العصر
2017-11-01 15:05:44
183738
16 -
Akram
أولا : أشكر القائمين على هذا الموقع الجميل والرائع وهو وبكل أمانه من أجمل المواقع والأكثرها تشويقاً بالنسبة لي
ثانياً ومن باب الفضول وإشباع العقل بالإجابات المنطقية

أنا لا أؤمن بوجود الدينصورات لعدة أسباب وتساؤلات لم أجد لها إجابات منطفية يتقبلها العقل

التساؤل الأول : يقول العلماء بأن الدينصورات كانت عبارة عن جماعات وقطعان تتكاثر وتتناسل فيما بينها وكانت تعيش فوق الأرض
وبأن أعدادها كانت كثيرة .. إذاً لماذا لم يجد العلماء بقايا تلك الدينصورات التي كانت تعيش وبشكل كبير وقطعان وجماعات كبيرة لماذا وخلال كل هذه الأعوام الطويلة من البحث والتنقيب
لم يجد العلماء سوى بعض الأحفير والبقايا البسيطة لهذه الدينصوات وكما يعلم الجميع بأن الأرض وخلال السنين الأخيرة قام الإنسان بنبش كل جزء من هذه الأرض من أجل إعمارها
ومن أجل البنية التحتية ومن أجل الزراعة ومن أجل التنقيب عن الذهب والنفط .. هل من المعقول ومع كل هذا الكم الهائل من عمليات النبش والتنقيب في هذه الأرض لم نجد بقايا لتلك الدينصورات
التي كانت تعيش فوق هذه الأرض وكانت بأعداد كثيرة وأحجام كبيرة ؟


التساؤل الثاني : يقول العلماء بأن الأرض كانت عبارة عن قطعة واحدة متصله مع بعضها البعض وبأن تكوين القارات جاء نتيجة بعض الزلازل والعوامل الطبيعية
إذاً لماذا وكلما أعلن العلماء عن وجود وإكتشاف أحافير خاصة ببعض الدينصورات تكون في قارة إمريكا الشمالية والجنوبية فقط .. هل من المعقول بأن الدينصورات هذه المخلوقات الضخمة لم تصل لأرض
المشرق العربي ؟


التساؤل الثالث : يقول العلماء بأن بعض الحيوانات والزواحف الموجودة الأن والتي تعيش بيننا هي في الأصل كانت تعيش في أزمنة الدينصورات وبأنها قامت بتطوير أنفسها والتكيف
مثل التماسيح والسلاحف والنمور والأسود .. إذا كان مايزعمون صحيحاً لماذا لم تنقرض كما أنقرضت الدينصورات هل من المعقول بأن المذنب الذي سقط كما يزعمون قتل فقط الدينصورات
وترك هذه الحيوانات الموجودة بيننا والتي يقولون عنها بأنها كانت تعيش في زمن وجود الدينصورات كيف لمذنب لاعقل له أن يستثني هذه المخلوقات ويقتل الدينصورات فقط ؟
قد يقول البعض بأن هناك عوامل أخرى ساهمت في قتل الدينصورات وإنقراضها إذاً هل من المعقول بأن هذه العوامل المجهولة تقوم بقتل وموت الدينصورات ذات الأحجام الضخمة والقوة الجبارة
وتترك مخلوقات ضعيفة ذات حجم صغير لا يقارن بحجم الدينصورات مثل التماسيح والقرش الأبيض والسلاحف وغيرها !!

أتمنى أن أجد إجابات منطقية لهذه التساؤلات لأطرح الجزء الأخر من الأسئلة التي لم أجد لها إجابات منطقية
2017-11-01 08:55:02
183684
15 -
Taha
كم احب هذه المواضيع فهي مفضلة عندي ولا امل ابداً من تكرار قرائتها سلمت يداك ايتها المبدعة وأمل ان تطرحي المزيد والمزيد من هذا النوع
2017-11-01 06:24:41
183675
14 -
ادهم سالم
شكرا لتجاوبك اخي محرر المقال .. واحب ان اضيف ان نقطة قوة الكائن الكبير هي ذاتها نقطة ضعفه لانه يحتاج الى كميات كبيرة من الغذاء قد لا تتوفر عند حدوث تغير بيئي طويل الامد كماهي الحال عند دخول الأرض في الحقبة الجليدية .. يمكن ان يكون الجوع في مقدمة الاسباب التي تؤدي إلى هلاك الكائنات المستهلكة بشكل كبير للموارد الغذائية عند شحها ... لكن حشرة مثل الصرصور قدر العلماء وجودها على الأرض باكثر من 200 مليون سنة لأنه ياكل أي شيء يجد
2017-11-01 05:47:58
183671
13 -
زيدان
شكرا على هذا المقال الرائع انا خلصت الى الخاتمة قبل اقراها كنت اقول مع كل سطر اقراه اكيد لو كانوا موجودين الان لكان الانسان امتهنهم
اريد منك طلب اخي العزيز ان تكتب مقال منفصل عن حفر القطران في مرة قادمة
2017-11-01 05:47:58
183668
12 -
وليد الهاشمي
نعم هكذا الابداع يتكلم عن نفسه
اكثر ما اعجبني في المقال كثرة مصادره وايضا ذكره عن اصول هذه المفترسات ونبذه عن الابحاث ذات الصله وكذلك ذكر الاماكن التي عاشت فيها هذه الحيوانات والزمن التي عاشت فيه وزمن انقراضها وكذلك ذكر الحفريات التي تم العثور على هياكل هذه الحيوانات حقا مقال متكامل من جوانبه المتعدده
بخ بخ كتاب موقع كابوس تألق منقطع النظير
2017-11-01 04:12:09
183660
11 -
☠☯تامر محمد☯☠
رائع جدا بعض الحيوانات قرأت عنه كسمايلدون في قناة ناشيونال جيوجرافي في سلسلة مفترسات ما قبل التاريخ و البعض الأخر أول مرة اسمع عنه بحب المقالات دي جدا شكرا للمحرر توتو علي فكرة انا كنت ناوي في البداية اسمي نفسي توتو الدلع بتاعي ههه بس لقيت الاسم متعارض
2017-11-01 04:12:09
183656
10 -
ابو وسام
موضوع يجعل الإنسان
بتفكر في عظمة الخالق
2017-11-01 04:12:09
183654
9 -
الخيالي
ايسلندا الجنوبيه في نيوزيلندا اين هذة ؟؟
2017-10-31 23:50:38
183643
8 -
توتو - محرر -
أدهم سالم .. كلامك سليم ولا يشوبه شيء ، بالطبع العبرة ليست في أن تكون كبير الحجم ، أفعى المامبا تستطيع قتل دب بالغ بلدغة واحدة بينما لا تستطيع الصمود أمام نمس هندي لبضع دقائق َ!

الأسلحة تختلف تباعاً لتوزيعها ، وأيضا التأقلم يختلف من كائن لكائن وهذا التأقلم للأسف لا يعطي للكبير أو الأقوى حقه عن الأصغر منه والأضعف ، انقرضت الديناصورات وبقيت كائنات أضعف منها كانت تتشاطر معها بيئتها حية إلى عصرنا هذا مثل التماسيح ، فن النجاة لا يتعلق بالقوة وكما أسلفت جنابك .. " و ماتت الكائنات الأكبر حجما .. التي يبدو انها و تبعا لتكوينها الفيزيولوجي اقل مقاومة لمثل هذه التغيرات البيئية من الكائنات الاصغر حجما . "
2017-10-31 23:50:38
183641
7 -
عاشق الرعب
مقال جميل وممتع ومشوق وزمننا الحالي من الصعوبة ان تعيش فيه هذه المخلوقات الضخمة جدا لانها سوف تقضي على الانسان وتلك حكمته سبحانه وتعالي واكرر شكري الجزيل لكاتب المقال وكل كتاب موقع كابوس الاعزاء ودمتم سالمين
2017-10-31 23:50:38
183637
6 -
توتو - محرر -
لينا الجزائر .. سرني مروركِ الجميل أيضاً .. دمتِ بود دوماً .

مينو .. الشكر لله وحده .. دمت بود .


عزو سوداني وافتخر .. ربما تعليقك سجل في الرقم "3" ، هههه ، الشرف لي أيضاً ، وحتى لو كنت رقم عشرين أنا أحتفي بجميع المارين إلى مستنقع خيالي وما تكتبه أناملي بغض النظر عن ترتيبهم .. دمت بخير .
2017-10-31 23:50:38
183632
5 -
ألِكسندرا
ماأغرب جنس البشر ..
يفر هلعا ورعبا من مخلوقات أقل منه قوة دون ادراكه للواقع المضحك
الله كرم الانسان بالعقل والفطرة لكن الحيوانات كل ما امتلكته هي الغريزة
الانسان مو من يتحكم في المخلوقات الأخرى اي كان جنسها حيوانات أو جن ... الخ
ليس كما يظن وكمثال على ذلك السحرة فهم من يجعلون الجن عبيدا لديهم وتحت خدمتهم .. مع سيدنا سليمان عليه السلام كذلك
.. سلمت يداك على هاذا المقال الممتع الذي يحمل في طياته سحرا من نوع خاص بين السطور .. معلومات خفية واستنتاجات ذكية من مبدع تنفض أنامله براعة ورقي
انه نيرد بكل ماتحمله الكلمة من معنى ^___^
آمل أن نراك بأقرب وقت ممكن هناك على الأقل لتكفر عن ذنبك فأنا غاضبة -__-
آمل ان تكون بخير
في انتظارك صديقي دمت بود ^^
2017-10-31 16:43:52
183606
4 -
ادهم سالم
العلماء وضعوا تفسيرات متعددة لانقراض هذه الكائنات مثل انتشار البرك الاسفلتية او الصيد او الفيضانات الكبيرة .
لكن برايي تبدو هذه الاسباب غير كافية خصوصا بالنسبة للاسماك او الطيور البائدة .. و اعتقد ان التفسير الاكثر قبولا هو مرور الارض بالحقبة الجليدية الناتجة عن ضرب مذنب كبير للارض و مانتج عنه من زلازل و صواعق و امطار كبريتية و دخان ملأ الغلاف االجوي و حجب ضوء الشمس لفترة طويلة فانخفضت حرارة الارض بشكل كبير و ماتت الكائنات الاكبر حجما .. التي يبدو انها و تبعا لتكوينها الفيزيولوجي اقل مقاومة لمثل هذه التغيرات البيئية من الكائنات الاصغر حجما .
2017-10-31 16:14:51
183593
3 -
عزو سوداني وافتخر
يشرفني ان اكون اول المعلقين ..
سلمت يدااك علي هذا المقال ..
تسلم كتير ..
2017-10-31 16:14:51
183590
2 -
مينو
مقال رائع جدددا ومسلي
شكرا للكاتب
2017-10-31 16:14:51
183589
1 -
لينا الجزائر
مقال رائع كالعادة وابداع معهود منك يا مبدع
سرني ما قراته ومعلومات جميلة
تحياتي
move
1
close