الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : عجائب و غرائب

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى

بقلم : متابعة موقع كابوس - العراق

هل يمكن ان يخضع الحيوان للمحاكمة حين يخطأ ؟

جلس القاضي العجوز على منصة القضاء مرتدياً رداءه الرسمي ، ونادى بصوته الجهوري الذي ارتدت أصداءه من على جدران القاعة الفسيحة للمحكمة منادياً : أئتوا بالمتهم ! ..

فُتح باب خشبي كبير ودخل منه أربعة حراس أشداء حاملين فوق أكتافهم قفص حديدي ضخم ، وبداخله جلس المتهم مكبلاً بالأصفاد ، افتتح الجلسة المدعي العام وهو يشير بإصبع الإتهام إلى المسجون في القفص الحديدي ، مطالباً بإنزال أقصى العقوبة عليه بتهمة إلتهامه لفتاتين صغيرتين ، إلتفتت أنظار الحضور إلى ذلك القابع في القفص الحديدي ، فإذ به ذئب يجول بعينيه الماكرتين متفحصاً وجوه الحاضرين ، لم يكن لدى ذلك الذئب أدنى فكرة عما يحدث ، ولم يكن واع لما يدور حوله من مسرحية هزلية كان هو البطل فيها .

وبعد إدلاء المحامي بمرافعته وسماع شهادة الشهود ، وبعد عدة مناورات ومناوشات ، خيّم صمت مطبق على جو المحكمة لا يُسمع سوى تنفس الحاضرين الذين جلسوا وكلهم آذان صاغية لسماع النطق بالحكم ، دوى ذلك الصوت الجهوري للقاضي معلناً بأن المتهم مذنباً بإلتهامه الفتاتين الصغيرتين ، وبناء على ذلك وجب إنزال أقصى العقوبة عليه وهي الإعدام بالموت ، وينفذ الحكم في الساحة العامة على مرأى ومسمع من الجميع.

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
كانت هذه المحاكمات مشابهة لمحاكمة البشر من حيث القاضي والادعاء والمحامي والشهود

هذه ليست إحدى قصص ما قبل النوم التي تروى للأطفال عند المساء ، بل هي حادثة وقعت بالفعل في أوروبا في القرون الوسطى ، حيث كانت تنعقد جلسات في المحاكم يرأسها قاضي المحكمة ، لينظر في القضايا المرفوعة من قِبل الناس المتضررين لسبب أو لآخر من حيوان معين ، وكان يُوكّل محامي للدفاع عن الحيوان موضع الشبهة ، ويؤتى بشهود للإدلاء بشهادتهم ، وتنعقد هيئة محلفين للتشاور في ملابسات القضية ، تماماً كما يحدث في محاكمة الإنسان ، وقد يأمر القاضي بحبس الحيوان المتهم ، أو إعدامه أو قطع أجزاء من جسمه قبل إعدامه أو حرقه ، وينفذ حكم الإعدام في الساحات العامة يحضره مجموعة غفيرة من الناس ، وكانت قضايا الحيوانات الأليفة المنزلية مثل القطط والفئران والكلاب والخنازير والأبقار وغيرها من اختصاص المحاكم العادية ، أما الحيوانات المتوحشة مثل الذئاب والدببة والثعالب فكانت من اختصاص المحاكم الدينية التابعة للكنيسة .

هل من تفسير ؟

من طريف ما يذكر هنا أن من الأسباب التي تحمل الأوروبيين على رفع قضايا على الحيوانات هو تعديها على قوانين الطبيعة في نظرهم ، وليس هذا أمراً مستغرباً ، فقد كانت أوروبا في القرون الوسطى تعاني من الفقر وانتشار الأمراض والأوبئة ، وكان التخلف والجهل هو العنصر السائد في تلك الفترة الزمنية المظلمة من تاريخ أوروبا ، بالإضافة إلى ما أشار إليه العديد من المؤرخين إلى أن الناس كانوا يعيشون أوقاتاً عصيبة من إنعدام العدالة وعدم تطبيق القوانين وتفشي الظلم ، كل ذلك ساهم في تعزيز الشك وعدم اليقين في نفوسهم ، وأصبح الخوف وحده هو سيد الموقف والعامل المشترك بين شعوب أوروبا ، وكان خوفهم الأكبر ( حسب معتقداتهم آنذاك ) هو غياب المحاكم التي أرسلها الإله لتحقيق العدالة على وجه الأرض ، لذلك فإن السبب الرئيسي والأساسي لإقامة هذه النوعية من المحاكمات هو سبب نفسي بالدرجة الأولى ، ونتيجة لذلك كان لابد من تحقيق العدالة على وجه الأرض بأي شكل من الأشكال ، وتطبيق القانون على كل كائن حي بشراً كان أم حيوان ، بدليل على ما يرد على ألسنتهم عند تنفيذ الحكم على الحيوان " يحكم بإعدام الحيوان تحقيقاً للعدالة " أو " يقضى عليه بالشنق جزاء لما اقترفه من جرم وحشي فظيع " .

محاكمة الفئران

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
تعرضت المدينة إلى غزو غاشم من قبل الفئران

طبعاً لم تخلو تلك المحاكمات من مواقف طريفة من ضمنها عدم استجابة الحيوان المتهم للمثول أمام القاضي ، ففي إحدى القضايا الغريبة وهي قضية أخذت شهرة واسعة ، ففي عام 1521 كان أهالي بلدة أوتون الفرنسية يعيشون آمنين مطمئنين في بلدتهم لا يعكر صفو حياتهم شيء ، وفجأة وفي أحد الأيام تعرضت هذه البلدة الآمنة لغزو مجموعة كبيرة من الفئران رمادية اللون ، التي على ما يبدو سئمت من الجلوس في جحورها ففضلت التجول في شوارع البلدة ، وباتت تصول وتجول بحرية لا تجد من يردعها ، أما سكان البلدة فأرادوا تلقين هذه الفئران المشاكسة درساً لن تنساه ،وذلك باللجوء إلى القضاء ورفع قضية على هذه الفئران المزعجة ، وإتهامها بتخريب الممتلكات العامة والتجمهر بشكل مزعج ومقلق للراحة ، وتم تعيين المحامي ( بارثولوميو شاساني ) للدفاع عن الفئران ، طبعاً لم تحضر الفئران جلسة المحكمة ، وتم سؤال المحامي من قبل القاضي : لماذا لم تحضر الفئران في الموعد المحدد ؟ فأجاب المحامي : إن أمر الاستدعاء لم يكن مصاغاً بطريقة محددة ، وأنه كان يجب أن ينص بدقة على حضور جميع الفئران لكثرة عددها ، وفي الجلسة الثانية امتنعت الفئران عن الحضور ، فأخبر المحامي القاضي بأن الفئران لا تستطيع الحضور لأن بعضهم كبير بالسن والبعض الآخر عاجز عن المشي ، لذلك فإن ذهابهم إلى المحكمة يستدعي إجراءات خاصة لنقلهم ، وطالب المحامي بتأجيل الجلسة ، وفي الجلسة الثالثة كذلك لم تحضر الفئران ، وقال المحامي بأن الفئران مستعدة للحضور إذا تم احتجاز جميع القطط في المنازل ، وافقت المحكمة على طلب المحامي وأصدرت أمراً بمنع القطط والكلاب من التجول في الشوارع لتأمين سلامة الفئران عند ذهابها للمحكمة .

لكن أهالي البلدة امتنعوا عن حجز القطط والكلاب ، فاضطرت المحكمة للحكم ببراءة الفئران ، نظراً لأنها مُنعت من وسائل الحماية ، وبذلك ربح المحامي القضية الغريبة وأصبح بسببها ذائع الصيت واكتسب شهرة واسعة ، ولم يُعرف ان كانت الفئران قد دفعت له أتعابه أم لا ربما كانت أتعابه أن تتعهد له بعدم قرض كتبه وأوراقه !

محاكمة حشرات السوس

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
حشرة السوس .. هل يمكن محاكمتها ؟!

وما دمنا نتجول في فرنسا ما رأيك عزيزي القارئ لو نعرج إلى إحدى مزارع العنب في مقاطعة سان جوليان ، لنشهد قضية طريفة رفعها أصحاب هذه المزارع على حشرة السوس عام 1495 ، بتهمة أنها أتلفت كروم العنب وقضت على أشجارهم وهددت بكساد صناعتهم ، وقد قام إثنان من كبار المحامين في ذلك الوقت بالدفاع عن حشرات السوس ، ومابين تطويل وتأجيل بقيت هذه القضية أربعون عاماً في أروقة المحاكم بدون النطق بالحكم ، وفي نهاية المطاف سأم أصحاب هذه المزارع من هذا التأخير وقرروا فيما بينهم بعيداً عن المحكمة بإعطاء حشرات السوس قطعة أرض خاصة بها لتأكل منها ما تشاء من زروع وثمار .

محاكمة الخنازير

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
الخنزير يمثل امام العدالة!

لم تسلم الخنازير من الاقتياد إلى ساحات المحاكم والمثول أمام القضاة ، وتعتبر قضية إعدام خنزير عام 1266 في بلدة ( فونتيني أوكس روزس) الواقعة شمال فرنسا أقدم قضية مسجلة لمحاكمة حيوان في أوروبا .

وفي عام 1386 في بلدة فاليز النورماندية في فرنسا حوكم خنزير بالإعدام لقتله طفلاً ، وقبل تنفيذ حكم الإعدام ألبسوا الخنزير ملابس بشرية وضربوه بالسياط قبل أن يُحمل إلى المقصلة ليُقطع رأسه .

وفي علم 1457 حوكمت خنزيرة وصغارها الستة في إحدى قاعات محاكم فرنسا بتهمة قتل طفل ونهش أجزاء من جسده ، وحكم القاضي على الخنزيرة الأم بالإعدام ، أما الصغار الستة فتم إطلاق سراحها لعدم توفر الأدلة التي تدينهم .

ما قبل القرون الوسطى أعجب وأغرب

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
الثور الذي يدخل في الحقل الخطأ .. يقتل مع صاحبه!

لم تقتصر محاكمة الحيوان على فترة القرون الوسطى فحسب ، بل سبقتها قبل ذلك قرون عديدة تمتد إلى ما قبل الميلاد ، فلنسافر معاً إلى تلك الأزمنة الغابرة ، لنستكشف ما خبأته من أسرار وما حوته من غموض ساحر ، ونحط عند قدماء اليونان ونلتقي بالفيلسوف أفلاطون المعروف عنه تأثره بإعدام الظالم ، ولنطلع على ما سطرته يداه في كتاب القوانين بما يتعلق بمحاكمة الحيوان ، لنجد فيه أنه إذا قُتل إنسان من قبل حيوان فإن لأسرة القتيل الحق في إقامة دعوى ضد الحيوان أمام المحكمة ، وفي حالة ثبوت التهمة على الحيوان يُعدم وترمى جثته خارج البلاد .

وإذا نأتي إلى الجنايات الأخرى غير القتل ، فإن عض كلب إنسان وثبتت التهمة عليه ، وجب على صاحب الكلب أن يربط كلبه ويكممه ويشد وثاقه ويسلمه إلى المجني عليه يفعل به ما يشاء ، إما يعذبه أو يقتله.

أما عند قدماء الرومان فإن ما سطرته شرائعهم ليس بأقل غرابة من قدماء اليونان ، فمن ضمن القوانين لديهم الحكم بالإعدام على الثور وصاحبه إذا تجاوز الثور عند حرثه الحقل على الحقل المجاور .

وكذلك إذا رعت الحيوانات في عشب ليس مملوكاً لصاحبها توجب عليها عقوبة الإعدام .

حيوانات متهمة بالسحر

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
يتم حرق الحيوان في ميدان عام

لنرجع الآن إلى القرون الوسطى ولنستعرض نوع آخر من القضايا والتي لا تقل غرابة وطرافة عن غيرها ، وهي إتهام الحيوان بممارسة السحر ، وهي جريمة كان مرتكبوها يُعاقبون حرقاً بالنار ، وكانت المحكمة تقضي بإشعال النار وسط أحد الميادين من قبل الجلادين ، ثم يؤتى بالحيوان المحكوم عليه في قفص من حديد ، ويحضر عملية الإعدام بعض القساوسة ، ثم يأمر أحد الحكام برمي الحيوان في النار حتى يصبح رماد ، وتعتبر هذه العملية مناسبة للإحتفال يحضرها عدد كبير من الناس .

هذه الخرافات مازالت تمارس حتى الآن

ذكرت صحيفة الأندبندت البريطانية أن أحد المواطنين الهنود ويدعى سوريش ساكهاركاركان كان يمتلك ببغاء اسمه هاريال وقد كان الببغاء ذكياً جداً ، داوم سوريش على تدريب الببغاء لمدة سنتين كاملتين على تعلم الشتائم ، كان سوريش يكره زوجة أبيه ، وكان يريد توجيه هذه الشتائم إليها ، وعلى ما يبدو أن التدريب لم يذهب سدى ، فقد أصبح الببغاء قادراً على توجيه الشتائم للمرأة ، وكانت كلما تدخل الغرفة الموجود فيها قفص الببغاء يكيل إليها أبشع أنواع الشتائم ، ولم تستطع المرأة تحمل الببغاء وشتائمه الفظيعة ، فلجأت إلى مركز الشرطة لتقدم بلاغ ضد الببغاء ، وتتهمه بالقذف العلني ، الغريب أن رجال الشرطة أحضروا الببغاء المتهم وواجهوه بما اتهمته به المرأة ، لكن على ما يبدو أن الببغاء فضل الصمت المطبق هذه المرة .

الببغاء ولغز الجريمة

محاكمة الحيوان .. طرائف وغرائب القرون الوسطى
البغبغاء قام بحل لغز الجريمة !

مثلما تعرضت الحيوانات على مر التاريخ لمحاكمات هزلية ، كذلك كان لها دور فعال في الكشف عن المجرمين والقتلة ، ولنكشف الستار عن إحدى هذه القضايا التي كان للببغاء الفضل في اكتشاف الجاني عجزت الشرطة عن إيجاده .

في إحدى المساءات الإعتيادية في ولاية اتربراديش شمالي الهند لم يكن الصحفي "فيجاي شارما" دارٍ بما ينتظره من مشهد مرعب حدث في منزله عندما كان عائداً إليه بعد يوم طويل في العمل ، وصل فيجاي إلى باب المنزل وهو يتوقع أن زوجته تعد له طعام الغداء بانتظار عودته ، لكن ما أن فتح مزلاج الباب ودخل إلى المنزل حتى وقعت عيناه المرتعبتان على جثة زوجته نيلام شارما 45 عاماً ملقاة على الأرض ، وعلى بعد منها كانت هناك جثة كلبهم مسجاة بلا حراك ، لم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل سرعان ما اكتشف فيجاي تعرض منزله للسرقة ، سارع فيجاي بالإتصال بالشرطة ، سارعت الشرطة للحضور إلى موقع الجريمة وباشرت عملها من فحص الجثة وأخذ البصمات والتحقيق مع الزوج واستجواب الجيران وكل من له صلة بالجريمة.

لم تسفر تحقيقات الشرطة عن شيء لعدم توفر شهود عيان ، بدأ اليأس يتسلل إلى نفس فيجاي وفقد الأمل في اكتشاف الجاني ، لكن ما حدث بعد ذلك قلب كل الموازين عندما بدأ إبن شقيقه اشوتوش بزيارته إلى المنزل ، وما أن وطأ اشوتوش بقدمه عتبة المنزل حتى بدأ الببغاء الموجود في القفص يرفرف بجناحيه وينتفض ويصدر أصوات غريبة ، ولا يتوقف إلا عندما يخرج اشوتوش من المنزل ، بدأت الشكوك تحاصر فيجاي ودفعته إلى الإتصال بالشرطة ، وكانت الشرطة كلما تذكر اسم اشوتوش يبدأ الببغاء بالصراخ ، بناء على تلميحات الببغاء بدأت الشرطة التحقيق مع اشوتوش إلى أن اعترف بارتكابه الجريمة ، واعترف أنه توجه مع صديق له إلى منزل عمه فيجاي شارما بهدف سرقته ، وعندما كشفتهما زوجة عمه قاما بقتلها خشية أن تبلغ الشرطة ، وقاما بقتل الكلب كي لا يدل عليهما ، وتجاهلا الببغاء الذي لاذ بالصمت المطبق وقت ارتكاب الجريمة .

نال الببغاء بعد هذه الحادثة شهرة واسعة في الصحف الهندية ، حتى أنه أطلق عليه لقب (هركيول) أو (هرقل) نسبة إلى شخصية المحقق الشهير هركيول بوارو الذي ظهر في روايات أجاثا كريستي البوليسية .

مصادر :

- محاكمة الحيوان - ويكيبيديا

- كتاب من روائع حضارتنا - للدكتور مصطفى السباعي - فصل الرفق بالحيوان

- كتاب غرائب التاريخ - محاكمة الحيوانات

- أوروبا التي لاتعرفها محاكمات جنونية يصعب تصديقها وقعت في القرون الوسطى - موقع أراجيك

- Animal trial - Wikipedia

- The Truth and Myth Behind Animal Trials in the Middle Ages

- Fantastically Wrong: Europe’s Insane History of Putting Animals on Trial and Executing Them

ملاحظة :

لم آتي على ذكر إعدام الفيلة ماري لأن قصتها موجودة في قسم منوعات تحت عنوان " إعدام ماري "

تاريخ النشر : 2017-11-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
send
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
NANA HLAL - سوريا
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (52)
2020-03-01 12:11:21
339026
52 -
القلب الحزين
يمكن أن يتم إستخدام الحيوانات في الكشف عن جريمة مثلاً ولكن أن يتم إتهامها فهذا غباء مطلق.
2018-03-06 15:56:12
207813
51 -
العالم
بالنسبة للببغاء في جريدة الاندبندت فالشرطة قامت باحضاره لتستوثق من صحة الشكوى فقط فلو ان الببغاء انطلق بالشتائم عند دخول المرأة فهذا سيعتبر دليل قوي ضد ابن زوج المرأة وكان سيدفع ثمن هذه الشتائم بالتاكيد دون مس الببغاء فالببغاء في هذه الحالة مثل آلة التسجيل تماما
2018-02-23 17:09:40
205867
50 -
العالم
يا كنعان عائدة تعجبني

هذا النقد الذاتي يدل على رجاحة عقل

لو كان كل الناس مثلك لما سخر شعب من شعب او انسان من انسان

وأخيرا هم تركوا هذه التفاهات وأصبحوا الان ثقافة عالمية بينما شعوبنا لا تزال تتمسك بها وتعتبرها الحقيقة المطلقة التي لا شك فيها
2018-02-08 05:28:43
202633
49 -
مودي
أوروبا عانت طويلا من عصور مظلمه
كان السيد الإقطاعي يمتلك الأرض
بما عليها من حجر ودواب وبشر
والمضحك محاكمة الحيوان
ضحكت من القلب لمحاكمة الفئران والسوس
2018-01-28 08:36:55
200130
48 -
محمد بن حمودة
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وهل تمت محاكمة الضفادع؟ ههه
:)
2017-12-24 12:11:27
193035
47 -
آيات
قاتل الاساطير

هههههههه ديك يبيض ههههه مضحك حقا لكن كيف هذا ههههههه
حسنا والبيضة ماذنبها المسكينة ههههه خطأ ابويها هههههه


صاحب القصة
قصص طريفة اعجبتني ههه
2017-12-03 10:13:38
189132
46 -
قاتل الاساطير
موضوع مضحك وانا سمعت معلومة حول هذا الموضوع ففي سويسرا عام 1474 في مدينة بال يروى ان ديكا باض بيضة فتم الحكم على الديك واصدار قرار اعدام الديك حرقا لانه جاء بعمل مناف للطبيعة وطبعا احرقت البيضة كذلك
2017-12-02 11:41:00
188953
45 -
كنعان عائدة
عادي هاذ تخلف ولا يقتصر الأمر عليهم فنحن سبقناهم بقصة القردة التي ترجم قردة قد زنت و محاكمة الوزغ الذي نفخ على نار سيدنا إبراهيم وقصة قتل الكلب الأسود لأنه شيطان وقصة الحدأة و الغراب وووووو لأننا دائما في القمة ‏‎ ‎;-D‎
2017-11-26 13:45:21
187824
44 -
جوريات -السعودية
ههههههه مقال رائع ومضحك في نفس الوقت اكثر قضية اضحكتني قضيةالفيران ومحاميهم استفاد المحاميشهرة من حيله وتسويفه الى ان كسب القضية فعلا اوربافي العصور الوسطى العجب العجاب شكراااااا كاتب المقال شكراااا أ اياد
2017-11-24 06:57:09
187414
43 -
المخيفة الجبارة
هل كان القدماء جاهلين لهذه الدرجة
2017-11-21 11:41:53
186974
42 -
متابعة موقع كابوس
محمد سالم ... شكراً على المشاركة والتعليق
2017-11-21 08:19:56
186943
41 -
عاشق الرعب
العفوا متابعة موقع كابوس والشكر موصول لك ولجميع القراء والكتاب
2017-11-20 13:35:34
186776
40 -
متابعة موقع كابوس
بيري .. شكراً على المشاركة والتعليق .. طبعاً الرفق بالحيوان نابع من الرحمة والشفقة ولكن بعض الناس تبالغ بذلك كثيراً لدرجة لا توصف .. تحياتي لك

عمر العمودي .. شكراً على المشاركة وعلى المعلومات .. وقصة اعدام الديك أعتقد أنها قصة ملفقة للترويج عن السحر في ذلك الوقت .. تحياتي لك
2017-11-20 13:35:35
186757
39 -
محمد سالم
هذه القصة رواها الإمام البخاري (3849) عن عمرو بن ميمون قال : (رَأَيْتُ فِي الْجَاهِلِيَّةِ قِرْدَةً اجْتَمَعَ عَلَيْهَا قِرَدَةٌ ، قَدْ زَنَتْ ، فَرَجَمُوهَا ، فَرَجَمْتُهَا مَعَهُمْ) .

قال الحافظ ابن حجر رحمه الله :

"ساق الإسماعيلي هذه القصة من وجه آخر مطولة ، من طريق عيسى بن حطان ، عن عمرو بن ميمون قال :

كنت في اليمن في غنم لأهلي وأنا على شرف ، فجاء قرد من قردة فتوسد يدها ، فجاء قرد أصغر منه فغمزها ، فسلت يدها من تحت رأس القرد الأول سلا رفيقا وتبعته ، فوقع عليها وأنا أنظر ، ثم رجعت فجعلت تدخل يدها تحت خد الأول برفق ، فاستيقظ فزعا ، فشمها فصاح ، فاجتمعت القرود ، فجعل يصيح ويومئ إليها بيده ، فذهب القرود يمنة ويسرة ، فجاءوا بذلك القرد أعرفه ، فحفروا لهما حفرة فرجموهما ، فلقد رأيت الرجم في غير بني آدم"
2017-11-20 12:30:48
186748
38 -
عمر العمودي - [email protected]
• تحية للكاتبة وزوار الموقع الكرام..قد تعتبر محاكمة الحيوانات وإعدامها بمقاييس عصرنا فيه نوع من الجنون والحماقة..لكن لاتستغرب عزيزي القارئ فاوروبا العصور الوسطى المظلمة ليست بأوروبا اليوم الحالمة الجميلة..حيث تذكر المراجع ومذكرات من عاشوا في تلك الفترة إنها كانت دائمة الحدوث وعادة بالنسبة لهم حيث تذكر التقارير أن فرنسا لوحدها شهدت إثنان وتسعون محاكمة بين عامي 1120-1740
- في ألمانيا تم تأجيل محاكمة دب لعدم وجود أقرانه المحلفيين من الدببة في ساحة المحكمة عام 1499
- في إيطاليا جرت محاكمة مجموعة من البغال عام 1519
- في مدينة (بال) بسويسرا جرت محاكمة ديك عام 1474 وإعدأمه حرقا بتهمة وضع (بيضة) حيث كانوا يعتقدون أن الديك تعرض لمس شيطاني وأن البيضة يوجد بها ولد الشيطان!!
2017-11-20 12:18:15
186739
37 -
بيري
جميل ومميز هذا المقال .. سلمت يدا كاتبه


أمر مضحك جدا أن نعطي الحيوانات حجما أكبر من حجمها والله خلقها من تراب لتعود الى تراب يوم القيامة ، أهمية الحيوان في الحياة الدنيا فقط وذلك من أجلنا نحن لنستفيد وننتفع من لحومها وألبانها ومنتجاتها فقط لا لشيئ آخر ، أُمِرنا بالرفق بالحيوان ونُهينا عن تعذيبه ، لكن لا أن نسيّده ونعظمه الى درجة محاكمته كبشر !
يوجد من البشر من لديهم عقول أشد حيوانية من الحيوانات ، منهم من يعبد الحيوان ومنهم من يقدسه حد التبجيل ومنهم من ينصفه أكثر من انصافه للبشر مثله ومنهم من يستميت دفاعا ومحاماة عن كلب أو قطة! ، أظن أن هؤلاء حيوانات تماما كالأنعام طالما انهم يعادلونهم بأنفسهم ههههه
2017-11-20 11:47:48
186731
36 -
متابعة موقع كابوس
لينا .. قصة الديك الذي وضع بيضة وتم اعدامه حرقاٌ بصراحة أشك في صحتها وأجدها قصة مبالغ فيها كثيراً لذلك لم أذكرها .. تحياتي لكِ

آمور سيرياك .. شكراً لك .. وجميع الصور في المقال من اختيار الاستاذ اياد العطار .. تحياتي لك

كمين جزائري .. شكراً لك

المحامي .. شكراً لك .. أتفق معك أن الحيوانات أصبحت تتمتع بحقوق أكثر من بعض البشر وهذا واقع ملموس .. تحياتي لك
2017-11-20 08:18:36
186712
35 -
المحامى :)
ههههههه اضحكنى هذا المقال كثيرا
لكن كان هذا فى الماضى اما الان على ما اعتقد الحيوانات تمتاز بحقوق ليست عند البشر
للاسف استطاعت الحيوانات ان تثبت حقوقها افضل من البشر
2017-11-20 06:12:00
186708
34 -
كمين جزائري
جزاكم الله خير علي هذه القصص اعجبتني كثيرا مع تمنيات المزيد من العمل والجهد
2017-11-19 22:46:11
186684
33 -
آمور سيرياك
بالفعل موضوع رائع روعته في أن معلوماته جميلة أول مرة أسمع بها الله يعطيكي ألف عافية و خطر لي أثناء. ازقراءة كيف كان هؤلاء الأوروبيين ينطبق عليهم قول المتنبي يا أمة ضحكت من جهلها الأمم و كيف صاروا

والشكر لمن ركب الصورة في بداية الموضوع أظنه الأستاذ إياد ضليت أضحك عليها ساعة تركيب عبقري
2017-11-19 22:42:35
186670
32 -
بوشكين @@@ من صلالة
تهاني الخالصة لأهل مجان أهل السلم و الأخلاق و الأصالة و التاريخ بعيدكم الوطني 47 ، حفظكم الله و دمتم بألف خير .
2017-11-19 15:14:03
186658
31 -
متابعة موقع كابوس
khalid .. شكراً على التعليق

الفجر .. سوسن- امريكا .. شكراً على المشاركة

عصام -المغرب .. أضم صوتي لصوتك وأنا من المعجبين بتعليقات الأخت العزيزة بنت بحري تحياتي لها

القادم أجمل .. لينا الجزائر .. أم ريم .. شكراً لكم ، الحياة مليئة بالمفارقات والواقع مليء بقصص أغرب من الخيال

عاشق الرعب .. شكراً على المعلومة

زيدان .. المعتصم بالله .. شكراً على المشاركة

من صلالة .. ما أحوجنا للضحك وسط هموم ومشاغل الحياة .. الفئران لم تحضر في الموعد المحدد يمكن راحت عليها نومة .. تحياتي لك

كسارة البندق .. شكراً على المشاركة
2017-11-19 15:14:03
186649
30 -
لينا
نسيت حكاية الديك الذي اعدم لانه وضع بيضة وعصور الساحرات اللي قتلو فيها عجرات الاف الفتيات والنسوة بتهمة الشعوذة والسحر
2017-11-19 10:07:12
186620
29 -
كسارة البندق
اصحاب العجول ف راحة
2017-11-19 10:07:12
186619
28 -
من صلالة الى بوشكين
ههههههههههههه الفرنسيين بها الحركة قصدهم يخوفون الجزائيرين يعني لحد يحاول يقتل جندي فرنسي ...اذا صخرة واسرناها وعذبناها فأنتوا وش راح نسوي فيكم....شكراً معلومة غريبة وطريفة
2017-11-19 09:56:13
186618
27 -
من صلالة
لماذا لم تحضر الفئران في الوقت المحدد ههههههههههههههههههه الله يقطع بليسك القاضي مو صاحي....شكراً يزاك الله خير وسعت صدورنا مقال يضحك م قلب
2017-11-19 08:33:12
186605
26 -
المعتصم بالله
ولما العجب ان القضاء الحالي الذي اعطى الحرية للمراة التي تسببت بقتل العديد من الفتيات ومن بينهن اختها تلبية لرغبات زوجها المختل لهو اشد غرابة من قضاء العصور الوسطى الذي يحاكم الحيوانات و الامثلة كثيرة
2017-11-19 04:05:45
186582
25 -
زيدان
شكرا على هذا المقال الرائع
فعلا قمة السخافة
2017-11-19 04:05:45
186578
24 -
عاشق الرعب
بعد ان نعلم انه كان هناك مقاطعه في المانيا اسمها سكسونيا في القرون الوسطى تاتي بالمجرم المحكوم بالاعدام ويقطع راس ( ظله ) والجمهور المتفرج يصفق بشدة لتحقيق العدالة يزول استغرابنا من اناس تحاكم وتعدم حيوانات لاتفقه شيئا
2017-11-18 21:44:47
186558
23 -
ام ريم
ادهشني المقال جدا انه الجنون بعينه يحاكمون حيوانات لاعقل لها حتى تفهم مايقولون اظن انهم كانو مختلين تماما
2017-11-18 21:44:47
186544
22 -
لينا الجزائر
ههههه حقيقة ومن الغباء مايدهش ويضحك ههه
مقال جميل سلمت اناملك تقبلي تحياتي
2017-11-18 21:44:47
186542
21 -
القادم اجمل
مقال جميل ...لكن كلها اشاعات متنافلة بتواربخ والاعوام هذا رايي الشخصي
2017-11-18 21:44:47
186539
20 -
عصام - المغرب
أين أنت يابنت بحري لقد اشتقنا لكي ولتعليقاتك وخفة دمك . بصراحة الموقع من غيرك بدون طعم
2017-11-18 21:44:47
186536
19 -
سوسن - امريكا
الحمد لله على نعمة الإسلام
2017-11-18 21:40:23
186531
18 -
الفجر
استاذ اياد انا من أشد المعجبين بمقالاتك
2017-11-18 21:40:23
186530
17 -
متابعة موقع كابوس
أشكر جميع القراء الأعزاء على تعليقاتهم الجميلة والأكثر من رائعة وسعيدة جداً بها وهذه اول مشاركة لي في الموقع وتقبلوا تحياتي لكم جميعاً

تامر محمد .. أتمنى لك التوفيق في كتابة مقالك

سارة .. نسيم العراق .. ابن الليل .. ريان التونسي .. قاتل الأساطير .. شكراً لكم جميعاً

انستازيا .. تحية لكِ اختي العزيزة .. الطرافة في الموضوع هو ليس عن الحيوان وقتله وتعذيبه وأنا أتفق معكِ بأن هذا أمر شنيع .. الطرافة هنا هي عن الانسان وأفعاله التي تدعو إلى التعجب تصل الى درجة الضحك .. وكما يقول المثل شر البلية ما يضحك

[email protected] .. شكراً لك

وليد الهاشمي .. شكراً على المعلومة

ليث حسين شكراً لك .. اتفق معك بأن أفعال البشر أبشع من هذه الحيوانات .. والغريب أنهم يحاكمون حيوان بلا عقل على أنه مجرم متوحش .. وبعض الجرائم الوحشية التي يرتكبها انسان ذو عقل يُبرئ منها على انه مريض عقلي

بوشكين .. شكراً على المعلومات وقصة الصخرة اول مرة اسمع بها

بدر .. شكراً على المشاركة .. والمرأة التي سجنت بسبب دجاجة أعتقد أنها لن تأكل دجاج طيلة حياتها !
2017-11-18 21:39:38
186528
16 -
بوشكين §§ صخرة محكوم بالإعدام عليها !!!
للأخ بدر و الله قصة غريبة مضحكة ماتت دجاجة فسجنت صاحبة الكلب . للتوضيح مدينة الجلفة تقع بالجزائر و هذه الصخرة موجودة لغاية اليوم . تحية طيبة لصاحبة المقال .
2017-11-18 21:39:38
186526
15 -
Khalid
أوروبا ادمنت على القتل و إراقة الدماء و حتى الحيوانات لم تسلم منهم
2017-11-18 14:34:43
186506
14 -
بدر ....
مازلت اوروبا الي اليوم اغبياء في التعامل مع البشر اذكيا في التعامل مع الآلة ..اذكر قرأت في احد الاخبار انه حكم على مرأة بالسجن لمدة عام لان كلبها نبح على دجاجة جارتها فماتت الدجاجة .. طبعا بعد ان تقدمت العجوز صاحبة الدجاجة بقضية للمحكمة
2017-11-18 14:34:43
186500
13 -
بوشكين
صخرة يحكم عليها بالمؤبد فتكبل بالأغلال وتعذب من طرف الجنود....هل تصدقون ذلك؟؟؟؟
قد تبدو كأسطورة أو حكاية خرافية لكنها قصة حقيقية حدثت إبان فترة الإستعمار بولاية الجلفة إنها حكاية الصخرة الأسيرة، والمسماة الحجرة المباصية، التي لا تزال تنتظر من يفك قيدها بعد سنوات طويلة من الاستقلال، فالقصة أخذت طابع الحكاية عند سكان ولاية الجلفة لتعدد الروايات حولها·
غير أن أهم ما أشار إليه المؤرخون في كتاباتهم المدونة حول قصتها الغريبة، والتي تعود أحداثها إلى سنة 1852 أن صخرة أو حجرة كانت بأعالي الجبل الكائن بالمخرج الشمالي لمدينة الجلفة وهو المكان الذي كان يلجأ إليه سكان المنطقة أثناء الاستعمارالفرنسي للعمل في (الحجرة) أي تكسير الصخور ونزع الحجارة من الجبل لاستغلالها في عمليات البناء، حيث حدث أن سقطت حجرة من أعلى قمة الجبل فقتلت أحد ضباط الاستعمار يدعى ''ميشال'' فقتلته على الفور·

وأمام ما جرى لجأ الاستعمار إلى محاكمة الحجرة؛ حيث حكموا عليها بالإعدام أولا قبل أن يخفف الحكم ليتم معاقبتها بالأسر لمدة 35 سنة، انتقاما لما لحدث للجندي الفرنسي؛ حيث تم تقييدها بالأغلال ووضع أوتاد بمحيطها، لتتم معاقبتها في كل سنة مع تزامن تاريخ وموعد الحادثة حيث يقوم جنود الاستعمار بإطلاق النار عليها انتقاما لما تسببت فيه من جرم·
2017-11-18 14:34:43
186499
12 -
بوشكين
تحية عطرة لصاحبة المقال ، حقا هو الجنون و الخبل بعينه كقصة القرد الذي وصل لشواطئ فرنسا إبان الحرب مع إنجلترا فاتهم بالتجسس لصالح فرنسا و أعدم !!!! حقا عالم غريب .
2017-11-18 14:34:43
186492
11 -
ليث حسين
مقال متكامل وجميل..
وكمان ظريف
ومعلومات اول مره اسمع عنها
مشكورة الكاتبه ع المجهود .وسلمت اناملك

بتعرفي شى يا ريت ها لمحاكمات تكون للحيوانات البشرية
ها الأيام أفعالها ابشع وتصرفات الحيوان ارحم منهم
تحياتي الكاتبه وللموقع المتميز كابوووووووووس
2017-11-18 14:34:43
186489
10 -
وليدالهاشمي
هل تعلمون ان الغربان تحاكم الغراب الذي يعتدي على انثى غيره بان تتجمع الغربان وتقوم بقتل الغراب المذنب? هذه حقيقة
2017-11-18 14:31:11
186482
9 -
شكرًا على المقال الرائع والغريب هههههههههههههه
حتى الحيوانات ما سلمت من جهلهم هههههههههههههههههه
ما أقول إلا الحمد لله عى نعمة العقل والإسلام
ودمتم بخير :)
2017-11-18 14:31:11
186480
8 -
متابعة موقع كابوس
بداية أود أن أشكر الاستاذ اياد العطار على تحرير ونشر المقال .. وأود أن أنبه إلى أنني اعتمدت في كتابة هذا المقال على مصادر باللغة العربية فقط ، أما المصادر المذكورة باللغة الانكليزية فهي إضافة مميزة من الاستاذ اياد وأشكره جزيل الشكر والامتنان على هذه اللفتة الكريمة منه .
2017-11-18 12:53:05
186473
7 -
انستازيا
انا لا افهم ما هو الشيء الطريف في الامر حيوانات تقتل وتعذب بدون ذنب هذا امر شنيع
2017-11-18 12:53:05
186472
6 -
قاتل الاساطير
موضوع غريب مشكورة محاكمة الحيوانات هههه
2017-11-18 11:35:57
186447
5 -
ريان التونسي
هههههههههه امر مضحك للغاية،
سلمت يداك على المقال المميز
و عاشت ايديك استاذ إياد
2017-11-18 11:35:57
186444
4 -
ابن الليل
نعم..هذه هي اروبا الحضارة والتاريخ ،
والان يصدعونا رؤوسنا بثقافاتهم ونحن بكل بساطة نفتن بها.....
2017-11-18 11:35:57
186442
3 -
نسيم العراق
مقال ممتع وغريب
عرض المزيد ..
move
1
close