رعب من حولي
الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

رعب من حولي

بقلم : لينا الجزائر - الجزائر

أسمع صوت كلام غير مفهوم وصوت كأن احدهم يمضغ الاكل

منذ مدة وأنا أمر بأحداث غريبة ولكنني لم أهتم لها كثيراً بالرغم من أن بعض المواقف مرعبة جدً وسأحاول مشاركتها معكم ، لكن الأن سأقص لكم ما حدث لي قبل أيام قليلة :

قبل مدة قصيرة تعرضت لحادث سير مما اضطرني الى المكوث بالبيت لمدة ، وكالعادة كنت مستلقية في فراشي بعد ذهاب أختي للدراسة وكنت مستيقظة حوالي الساعة السابعة والنصف صباحاً في انتظار أن أنعس مجدداً لأني لا أستطيع القيام بشيء بسبب الالم ، و ما أن أغمضت عيني حتى سمعت وشوشة بين أثنين بصوت منخفض في غرفتي التي كنت وحيدة فيها ، وقتها رفعت الغطاء عن وجهي و لم أجد أحد

 نسيت الأمر وغفوت وبعد لحظات نهضت على وقع صوت ارتطام الباب ، فنهضت منزعجة وذهبت لأمي سائلة اياها عن سبب أغلاقها للباب بهذه الطريقة ، فأقسمت أن أحداً لم يقرب الغرفة والباب لم يُمس ، عدت لغرفتي ووجدت رسوماتي التي احتفظ بها في درج المكتب موضوعة على سطحه وبعضها على الأرض ، خفت ولكني تشجعت وجمعتها وعدت للاستلقاء وكلما أغمض عيني أسمع صوت كلام غير مفهوم وصوت كأن احدهم يمضغ الاكل

 أكيد أحترتم لماذا لم ابتعد أو أخبر أحد ؟ لأنني مررت بما هو أرعب من هذا ، وأيضا تحدث دوماً أشياء غريبة فعندما نكون مجتمعين ويرغب أحدنا في أطفاء الضوء أو إشعاله بمجرد الوصول للقاطعة ودون الضغط عليها ينطفئ وحده ، وكذلك اذا قمنا لأغلاق الباب يغلق وحده ، ولكننا أعتدنا على هذه الاحداث .

وهناك موقف اخر في احد المرات كنت اعد طعام العشاء خرجت من المطبخ وتوجهت لغرفة اخي الكبير كان جالس يشاهد التلفاز فطلبت منه خفض الصوت لم يرد علي ولم يبدي اي اهتمام .وما ان خرجت من غرفته التي تقع في اخر الممر حتى وجدته يدخل من الخارج سعقت واخبرته كيف هذا فأقسم انه لم يدخل غرفته طوال اليوم.

تاريخ النشر : 2017-11-24

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر