الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

قصص واقعية من أرض فلسطين

بقلم :  المعتصم بالله - فلسطين

قصص واقعية من أرض فلسطين
رأى المرأة و قد اصبحت ملامح وجهها مرعبة

السلام عليكم أخواني الأعزاء رواد موقع كابوس ، بالرغم أني من أقدم رواد موقع كابوس الا أني كنت أكتفي فقط بقراءة ما يحتويه هذا الموقع من قصص و مقالات تنال فعلاً الاعجاب ، لذلك قبل أن أبدا بكتابة الموضوع أحببت أن أعرفكم على نفسي فأنا أدعى معتصم محمد الطحان من سكان ضواحي القدس ، أحمل درجة الماجستير في الكيمياء و أعمل مدرساً لها ، وقد أحببت بعد هذه المدة الطويلة من ارتياد موقع كابوس أن اشارككم ببعض هذه القصص التي حدثت و قد رواها لي بعض أفراد عائلتي وكذلك زملائي في العمل أو بعض الجيران فلنبدأ بعون الله :

القصة الاولى :

حدثت في بداية ثمانينات القرن الماضي وقد كنت وقتها في المرحلة الابتدائية أسهر الليل مع أفراد أسرتي و أراجع دروسي ، و كان بيتنا قريباً من مؤسسة تعليمية تقع وسط أحراش مخيفة وقد كان هناك غرفة حرس تابعة للمؤسسة ، و فجأة سمعنا صياح رجل قادم من وسط أحراش المؤسسة ، فهرع أبي رحمه الله وأخي الأكبر نحو مصدر الصوت على الفور وذهبا نحو الأحراش لمعرفة الأمر وقد غابا لساعة من الزمن انتابنا فيها القلق ..

وبعد ذلك عادا وقد بدت عليهما علامة الخوف ، فسالتهم أمي عن الأمر ، فقال أبي : أننا عندما وصلنا الى الأحراش وجدنا الحرس وقد احاطوا بزميل لهم فاقد الوعي يحاولون ايقاظه فلما أفاق كان الرجل يتصرف بشكل هستيري و بعد أن هدأ قليلاً سألوه عن الأمر و قد كانوا قلقين ، فأجابهم بصوت متلعثم : أنه أثناء قيامه بجوله تفقديه وعند اقترابه من مبنى تابع للمؤسسة ويقع بالقرب من مقبرة البلدة رأى رجل يسير ذهاباً واياباً على سور المبنى الذي يفصله عن المقبرة فحسبه الحارس أحد العابثين فنادى عليه وقال له : من أنت وما تريد ؟ فلم يرد عليه الرجل فأعاد الحارس عليه السؤال مرة أخرى فما كان من هذا الشخص الا أن أسرع في سيره ذهاباً وإياباً وأصبح يصدر صوت كخوار الثور و العجيب أن هذا الشخص كانت قامته أثناء سيره تقصر حتى اصبحت أقل من المتر الواحد

ثم أخذ الرجل يدور حول نفسه بسرعة عالية كانه خلاط كهربائي ، كل هذا و الحارس ينظر اليه و قد تملكه الهلع ثم فجأة قفز هذا الشخص الى عنان السماء و اختفى كأنه لم يكن موجود ، فما كان من الحارس الا أن صاح صيحة اهتزت منها مباني المؤسسة وأطلق ساقيه للريح وأخذ يجري بسرعة جنونيه فتعثر و كسرت يده ولم يصحو إلا و زملائه محيطين به يحاولون إيقاظه ، تعجب الحرس مما سمعوه وقد بدت عليهم علامه الرعب فاخذوا الرجل الى بيته واصابته الحمى مدة من الزمن و بعدما شفي ، و قدم استقالته من العمل ليعمل بقال في احد المحلات التجارية

 صدقوني وفي هذه الاثناء وانا اكتب لكم هذه القصة انظر الى ناحية المقبرة فعلاً أنه مكان مرعب.

القصة الثانية :

حدثت في أوج الانتفاضة الاولى حيث كان هناك رجل من مدينة رام الله يقود سيارته عائداً الى بيته ليلاً وكانت المواجهات ليلتها على أشدها فما كان منه إلا أن رأى شخصاً يمشي بترنح قادماً نحوه ، فأوقف الرجل سيارته ليعرف أن كان هذا الشخص يحتاج الى مساعده

وبالفعل فقد كان هذا الشخص جريحاً وينزف بشدة و قال للرجل : أنه اصيب اثناء المواجهات و أنه بحاجة للمساعدة ، فقام السائق بإدخاله الى السيارة و اجلسه على المقعد الخلفي و انطلق بسرعة البرق نحو المشفى ، وفي الطريق صار المصاب يتأوه بشده ولاحظ السائق المقعد الخلفي و قد غرق بالدماء فزاد السائق من سرعة السيارة ، وعندما وصل الى المشفى اندفع كالمجنون نحو قسم الطوارئ لإبلاغهم عن الجريح ، فهرع الأطباء و الممرضون نحو السيارة لإخراج الجريح و مداواته ، فحمد الله السائق على أنه أستطاع إيصال الجريح الى المشفى لإنقاذه

 و لكن مهلاً لماذا لم يخرج المسعفون المصاب ، و لماذا ينظرون نحوه باستغراب ! ؟ فقطع تساؤله صوت أحد المسعفين وقال له : تعال هنا نريدك ، و عندما ذهب إليهم قال له الطبيب : هل تناولت أم شربت شيئاً ، أم أنك تهزأ بنا ؟ قفال السائق مستغرباً : ما الذي تقوله أيها الطبيب ؟ فقال له الطبيب : انظر الى المقعد الخلفي لسيارتك ، أين هو المصاب ؟ فنظر الرجل داخل سيارته فلم يجد أحد ، حتى المقعد وجده نظيفاً لا تلطخه قطرة واحدة من الدماء ، فصدم الرجل واصبح يرتاد العيادات النفسية.

 

القصة الثالثة :

حدثني بها أحد الزملاء أثناء وجوده في المعتقل ، فقد شكى له بعض المعتقلين أنهم يتعرضون للضرب من أحد زملائهم في الزنزانة و أنه يتصرف بجنون مطلق ، وكان لهذا الزميل قريب له عرف عنه التقى و الورع فاخبره بالقصة فقال له الشيخ : تعال معي واحضر معك مجموعة من الشباب الأقوياء ، فلما وصلوا الى الزنزانة سمعوا زمجرة مرعبة تصدر منها فأصيب الشباب بالخوف الشديد ، ولكن الشيخ طمأنهم و قال : لا تخافوا لن يصيبنا شيء بأذن الله

 فقام الشيخ بفتح باب الزنزانة فوجد شاباً ضخماً يجلس على السرير و عيناه حمراوان كالجمر حتى أن حراس السجن اصيبوا بالهلع عند رؤيته و ، الغريب أنه حالما رأى الشيخ هرب نحو الفراش و غطى نفسه ، فأمر الشيخ بإخراج الشاب من فراشه و تبيثه جيداً و بعد جهد جهيد استطاعوا السيطرة عليه وتبيثه ، فأخذ الشيخ يقرأ عليه آيات من القران ، فصار الشاب يصرخ الى أن تكلم الجني بلسانه ، فقال له الشيخ: ما الذي تريده من هذا الرجل ؟ فقال الجني : لقد تلبست هذا الرجل انتقاماً منه فقد قتل أخي بحجر رماه عليه ، فقال له الشيخ : فهل قتل اخيك متعمداً ؟ فقال له الجني : لا ، و لكني أريد أن انتقم منه ، فقال له الشيخ : يكفيك ما الحقته به من عذاب هيا اخرج ، فقال له الجني : لا أريد ، فقال له الشيخ : إذاً احرقك و أنت الملام ، فقال له الجني : أرجوك لا سأخرج ، فقال له الشيخ : حسناً تفعل ، و لكن هل باستطاعتك أن تقدم لي خدمه ؟ فقال له الجني : ما هي ؟ قال : أن تتلبس "..." حتى تهلكه ، فقال له الجني : لا استطيع فنحن لسنا مسلطين على البشر إلا في بعض الحالات ، فقال له الشيخ : إذاً انصرف

وبعدها استفاق الشاب وقال : ما الذي حدث ؟ فقال له الشيخ : لما قتلت الجني بحجر فقد انتقم اخيه منك ، فقال الشاب مستغربا : متى قتلت جن ؟ ثم قال : أيعقل هذا ! فقال له الشيخ : ماذا ؟ تحدث فقال الشاب : كنت اعمل في بستان لنا فشاهدت فجأة قط اسود يقترب من صرة الطعام فالقيت عليه حجر ليبتعد ولكن جاء فيه فقتله ، فقال له الشيخ : فهذا هو الجني الذي قتلته ، ثم سأله : لماذا كنت تضرب زملاءك ؟ فقال له الشاب : عندما كانوا يقتربون مني كنت اشاهدهم مسوخاً برؤوس كلاب و مخالب يريدون افتراسي ، الحمد لله الشاب خرج من المعتقل و قد تزوج و هو يعيش حياة هانئة.

القصة الأخيرة :

رواها أبي رحمه الله عندما تصادف مع صاحبها في بلدة بيت ساحور في أربعينات القرن الماضي ، فقد روى هذا الرجل قصته لأبي وقد كان شيخاً طاعناً في السن ، وقد جاء فيها ما يلي : أنه في أوائل القرن العشرين كان هناك عرساً في قرية هذا الرجل و أن العريس كان أبنه فأراد الرجل الذهاب لمدينة بيت لحم لشراء جهاز عروس أبنه،  فامتطى جواده أخر النهار و قصد مدينة بيت لحم

وصل الرجل الى المدينة و اشترى الجهاز و تسوق بعض البضائع لبيته و مر على بعض الاصحاب ، ومن حيث لم يدري تأخر عليه الوقت فعرض عليه أحد اصحابه المبيت عنده و يسافر في الصباح فشكره الرجل و قال له : اخشى أن يقلق علي أهلي ، ولا تنسى أن لدي خيل و سلاح ، المهم ركب الرجل حصانه و عمر سلاحه وانطلق نحو قريته في ليلة مقمره كأنها النهار ، وعندما أبتعد الرجل عن المدينة و أصبح في أحد الوديان شاهد الرجل ظلاً فوق صخره فظنه ذئبا أو ضبعا ، فصوب الرجل بندقيته نحوه و أخذ يقترب بحذر شديد فانتفض هذا الشيء قائماً و قال له : لا يا اخي أجورك لا تقتلني ، فاذا هذا الشيء ما هو إلا امرأة عليها ثياب مزركشه

ذهل الرجل مما رأى وقال لها : ماذا تفعلين يا اختاه في هذا البر المقفر المليء بالوحوش الضارية ؟ فقالت له : أنا امرأة من البدو خرجت أنا وزوجي الى المدينة ، فقال لي : امكثي هنا و سآتي ببعض الحطب لإشعال النيران ولم يعد ، وأني اطلب منك ايها الكريم أن توصلني الى أهلي ليبحثوا عن زوجي ، فأنا اخشى أن يكون أصابه مكروه ، فقال لها الرجل : أين اهلك ؟ فقالت : خلف هذه الجبال ، فقال لها الرجل : لا أحد يسكن هناك ، فأنها برية خالية مرعبة ، فقالت له المرآه : قلت لك أننا بدو و قد نزلنا حديثاً في ذلك المكان ، فقال لها الرجل حسناً أركبي خلفي على الجهاز

 وفي سرعة البرق كانت المرأة خلفه على الجهاز فأستغرب الرجل من ذلك وقال : ما هذه المرآة ! و توجه بجواده نحو الجبال ، و أثناء المسير لاحظ الرجل بعض الاضطراب على جواده ثم أصبح يشعر باقتراب المرأة منه شيئاً فشيئاً وقد كان لها هرير كالقطط فشعر الرجل ببعض القلق خصوصاً بعد أن احس أن شيئاً صلباً يصطدم بقدمه ، فما كان من الرجل الا أن نظر الى قدمه ففجع مما رأى ، فقد كان ما يصدم قدمه هو قدم المرأة الشبيه بحافر الشاه و عندما نظر خلفه رأى المرأة و قد اصبحت ملامح وجهها مرعبة و عيناها كأنهما جمرتان ! 

كاد الرجل أن يغشى عليه من هول ما رأى ، ولكنه استجمع قوته و شجاعته وبحركة سريعة تقدم الرجل الى الامام بحيث أصبح يجلس أسفل عنق الحصان تاركاً المرأة على الجهاز ، ثم سحب خنجره و بحركة سريعة قطع حبل السرج فسقط السرج بما عليه من المرأة و الجهاز عن ظهر الجواد وتشبث بعنق الحصان و انطلق كالسهم فسمع خلفه صياح المرأة المرعب و كانت تخور كالثور الهائج ، وعندما التفت الرجل الى الخلف فوجئ بها تجري وراء الجواد وكادت أن تلحق به و تمسكه ، و لكن في نهاية المطاف استطاع الجواد أن يسبقها تاركاً أياها خلفه تعوي كالذئاب

 وما هي إلا مدة بسيطة حتى طلع الفجر ووصل الرجل الى قريته ، عندها استقبله اهله ولما راوه على هذه الحال جن جنونهم خاصة أن الجهاز مفقود و الخيل متعب، فقص الرجل عليهم قصته فصدم الرجال مما سمعوا و على الفور ركبوا خيولهم وتوجهوا نحو الوادي عاقدين العزم على الفتك بهذه الشيطانة ولما وصلوا الوادي بحثوا عن هذه المرأة و لكنهم لم يعثروا لها عن أثر فظنوا لوهله أن صاحبهم به مس من الجنون أو أن يتخيل ، ولكن حينما أرادوا مغادرة المكان كم كانت صدمتهم عندما راوا جهاز العروس قد مُزق و تحول الى قطع صغيره تذروها الرياح.

هذا ما كان في جعبتي من قصص هي واقعية و أصحابها لم يُعرف عنهم الكذب ، فأرجوا أن تنال أعجابكم و السلام عليكم.

تاريخ النشر : 2017-12-23

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (44)
2019-09-26 17:55:50
317513
44 -
ام انس
قصص مرعبة جدا والاكثر رعبا اني قراتها ليلا
2018-06-05 00:49:22
225631
43 -
لطفي كمال
اعشق هذا الموقع المتميز
دمتم رائعين
2018-05-21 11:13:41
222299
42 -
ابن الجزائر
تحياتي القلبية الحارة لكل رواد موقع كابوس الرائع
2018-05-07 11:08:33
219604
41 -
عبدالله
قصة مسلية ولكن الجن لايراه البشر
2018-01-18 18:13:17
198242
40 -
فيصل - لجازانا أرضاً و إنسانا
أفكر لو لم يستطع الخلاص من هذه الجنية
كيف كان سيصبح؟!
2018-01-01 12:03:23
194374
39 -
المخلب الذهبي
قصص غريبة
2017-12-27 16:08:18
193571
38 -
تاسيلي
قصصك مخيفة خصوصا الأخيرة،ذكرتني بما حدث لأمي و خالي قبل سنوات في ليلة عيد الفطر،عندما كانا في الطريق لبيتنا عند الساعة1فجرا رأى خالي إمراة جالسة بين الأشجار ترتدي رداء أبيض(تكمست بلغة الطوارق)فأوقف السيارة و كان يريد إعادتها للوراء،سألته أمي عن سبب إيقافه للسيارة،فأجابها بإنه رأى سيدة جالسة بين الأشجار....فصرخت بيه أمي اسرع بالسيارة بسرعة،فقاد بأقصى سرعة،بعدها مرض....تحكي جدتي كثير عن (تمضا أو تمظا)وتقول أن لها سبع أفواه و تظهر هذه الأفواه عندما تأكل،وتختفي عندما تشبع تعيش في الجبال(أدرار)فربما هي السعلاة أو السعلوة نفسها
2017-12-27 12:47:26
193535
37 -
مجهول
شكرا لكم على هذا الموقع المذهل أطيب الأمنيات لكم بالتوفيق أنشأء ألله
2017-12-27 12:47:26
193530
36 -
متمردة
قصص ممتعه للقرائة ذهبت بخيالي مع الكاتب و قد ابداع في كتابة القصص

أنتظر الجديد منك

.
2017-12-27 03:06:37
193464
35 -
رغد
اجل!قصص مشوقة!!!!!! بالنسبة لي تكون القصص مخيفة اذا أخافت قارئها!!!!!اذا هذه قصص مشوقة وليست مخيفة كما قال البعض!!!!!!!
2017-12-26 12:05:52
193377
34 -
--الله هو الحق المبين--الي--أ / ليجو--أ/ بيري--
--اللهم آمين --الشرف لنا--أ/ ليجو-- وتحت خدمتكم وخدمه من يطلب المساعده بما يرضي الله تعالي.
--ما شاء الله الكريم ابنتي--أ/ بيري تملكين الفراسه ربي يديمها لك وتحت خدمتك يا ابنتي.
2017-12-26 05:25:27
193336
33 -
بيري
الله هو الحق المبين

اهلا وسهلا ومرحبا بك أنرت الموقع بوجودك
كنت أذكرك منذ فترة وتوقعت وجودك ، ظننت ايضا موجود لكن تكتفي بالقراءة دون كتابة تعليقات


الغريب في هذه الفترة أني اذكر أشخاصا غائبين منذ فترة طويلة ، وكلما ذكرت أحدهم ظهر بعد مدة ، هذا جميل

لا تحرمنا وجودك الرائع والمميز وتعليقاتك الجميلة المفيدة

تحياتي اليك ..
2017-12-26 04:23:55
193308
32 -
ليجو إلى الله هو الحق المبين
اهﻻ بك مرة أخرى وارجو أن ﻻ تغيب عنا مرة أخرى هكذا. لقد شعرت باﻻنزعاج الشديد لغيابك واختفاءك فجأة من الموقع. ربما بسبب بعض الردود لكن بعضا منا نحتاج الى نصائحك المفيد ومن علومك. اسأل الله ان يحفظك ويرشدك الى كل مايحبه ويرضاه.
2017-12-25 20:42:33
193305
31 -
--الله هو الحق المبين--الي --ابنتي الكريمة--أ/ بيري
--ما شاء الله عليك يا ابنتي ربي يحفظك من العين نعم يا ابنتي ولكن احببت اسم (الله هو الحق المبين--)لانه اسم الله الاعظم الذي ذكر بالقرآن الكريم.والامر الاخر هناك من طلب مني الرجوع وهي عزيزة علينا ولم اخيب طلبها. فالحمدلله
2017-12-25 20:29:05
193299
30 -
بيري
الله هو الحق المبين

إن لم يخب ظني أنت الأستاذ والعم مرشد الظاهري .. أليس كذلك ؟
2017-12-25 20:29:05
193298
29 -
بيري
قصصك ممتعة وجميلة ومخيفة جدا جدا ، شكرا جزيلا لك

القصة الأولى أرعبتني كثيرا ، أنا اظن ان الجن عندما تخاف منا تقوم بفعل هذه الحركات لإخافتنا ، أو أنه كان يريد إخافة الرجل وتصريفه لكي يستطيع الاختفاء دون أن يراه هذا الإنسي

القصة الأخيرة مرعبة جدا ، لكن كيف للجنية لم تستطع اللحاق بالرجل رغم أن الجن سريعون كالبرق ؟ ، بصراحة لا اعلم لأنني قد سمعت أيضا أن العفاريت من الجن هم فقط الذين يتميزون بالسرعة الخاطفة ، مثلما ذكر في القرآز الكريم ( قال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك )
2017-12-25 20:33:09
193248
28 -
محترف
مجموعة قصص رائعة شكرا لك
2017-12-25 03:14:44
193124
27 -
--الله هو الحق المبين--
--يالها من قصص رائعه بحق --وقد سمعت القصه الاخيره صاحب جهاز العروس والمرأة الشيطانه ولكن احداثها الاخيره تختلف قليلا كما سمعتها من رجل صديق لنا من اهل الشام اخبرني بأنه سمعها من والده رحمه الله الذي عاش بفلسطين منذ زمن ,بأن الرجل الطيب تمكن منها اي المرأة واشعل النار فيها بعد ان قيدها بالقوه وهي تصرخ فطلبت الرحمه منه بقطع عنقها فلبي طلبها فقطع عنها فأبتعد الرأس عن الجسد وطار بعيداً عن النار, وظهرت بعدها بهئيه اخري ككلب مسعور --بمعني اخطي الرجل بقطع راسها, ونظر الي النار فوجد جسد قطه مكان جسد المرأة تحترق بعدها ركب خيله وفر بأسرع ما عنده فنجا ولله الحمد ولكن اتهموه اهله وجماعته بالجنون والكذب للاسف.
--نتظر المزيد من القصص المشوقه --أ/ المعتصم بالله--
2017-12-25 03:14:44
193121
26 -
سارا
شكرا القصص جميلة
2017-12-25 03:14:44
193120
25 -
مجدي
قصص جميله ليست مثل بعض القصص كلمتين وبدايتها مثل نهايتها
2017-12-24 18:55:33
193100
24 -
"مروه"
نادرآ ما اشعر بالرعب وهذا ما يجنني مني هههه ولكن هذه القصص اشعرتني قليلآ بالرعب اتحفنا بالمزيد...وليد الهاشمي سمعت عن هذه النكته لكنها كانت نمله موش نحله.والنمله مطلقه موش حامل هههههههاي
2017-12-24 15:07:40
193075
23 -
احساس
مجموعة قصص رووووووووعة بل قمة الابداع
في انتظار المزيد المزيد
تحياتي وتقديري
2017-12-24 15:07:40
193074
22 -
مغربي اندلسي
وليد الهاشمي فاكهة الموقع ابحث عن تعليقاتك في كل زاوية وركن

ازول فلاون
2017-12-24 13:01:29
193062
21 -
وليدالهاشمي
هههههه استغرب لمن يقول قصص مشوقه هههه هذه تسمى قصص مخيفه اشكر الكاتب وانتظر المزيد من المشاركات

واحد راح لعند مشعوذ علشان يخلصه من السحر ..فالمشعوذ قله:هات نمله عوراء ونحله حامل وديك يتيم فالراجل اتعصب وقال للمشعوذ:بذمتك مش ناقص اجيب لك ضفدعة غمارتين هههههه بيقولوا الجني اختنق وهو بيضحك ومات والراجل صار بخير هههههه
2017-12-24 12:11:27
193047
20 -
مغربي اندلسي
وااااو قصص رائعة من فلسطين الابية اريد المزيد
2017-12-24 12:11:27
193031
19 -
آمور سيرياك
ليش تتردد انت شخص متعلم و مثقف و معك ماجستير وتقوم باعطاء الطلاب وجها لوجه وهذا ما لا يستطيع الكثيرون التجرؤ على القيام به فلماذا تخاف من الكتابة من وراء الشاشات ارجو منك ان تكتب قصة عن الصراعات بين الجن الصهاينة و الجن الفلسطينيين وعندي سؤال هل هناك جن فلسطينيين يتلبسون الانس الفلسطينيين ام ان كل من يتلبس الفلسطينيين جن صهاينة شكرا لك وفقك الله
2017-12-24 12:04:46
193018
18 -
باسمه.الفراتي.
قصص.جميله.اخي.معتصم.عشت...................وعاشت.فلسطين.ياابن.القدس.الشريف
2017-12-24 08:02:27
192991
17 -
المعتصم بالله
بارك الله فيكم اخواني رواد موقع كابوس لقد ترددت كثيرا في كتابة هذه القصص مخافة الا تنال اعجابكم ولم اكن اتوقع ان تحوز على هذا القدر من الاعجاب وهذا يشجعني على كتابة ما تبقى لدي من القصص مع تحياتي لكم جميعا
2017-12-24 07:53:09
192982
16 -
موفق
لو شربو البحر او هدو السور لو سرقو الهوا او خنقو النور ما ببيعا لعكا بالدنيا كلها ما ببدل حارتي ولو بقصور
2017-12-24 04:03:05
192974
15 -
ليجو
قصص مخيفة ومرعبة حقا
اشكرك على مشاركة قصصك معنا . ننتظر منك المزيد
وفقك الله
2017-12-24 04:03:05
192969
14 -
البرنسN
ياساتر الموقف الاخير من اشد المواقف شكرا
2017-12-24 04:03:05
192960
13 -
کریمه...
اخي كان الله في عونكم مما تعانون من ظلم انه على كل شيئا قدير
قصص جميله ورائعه ونحن متشوقون للمزيد منها جزاك الله خيرا
2017-12-24 04:03:05
192956
12 -
احمد حسن
اصدقائى ذهبت لعدة مواقع مثل الناسه وموقع ضواهر غير طبيعيه لم تكن بمستوى مالدى مماشاهدت
2017-12-24 03:56:23
192944
11 -
رغد
اهلا بك اخي..فعلا قصصك جميلة جدا ومشوقة!لقد اعجبتني كثيرا^__^وننتظر منك مشاركات كثيرة!!
2017-12-24 03:56:23
192939
10 -
لينا الجزائر (تانيرت تايري)
اهلا بك وبأحباءنا الفلسطنيين وبأهل القدس الكرام حقيقة كل القصص مرعبة خاصة الاخيرة .شكرا لك على مشاركتك لنا بهم .في انتظار المزيد من القصص.
ادعو الله ان يفك كربتكم ويفرج همكم ويحميكم .تقبل تحياتي ودمت في رعاية الله و حفظه
2017-12-24 03:49:03
192915
9 -
sali
و الله قصص مخيفة خصوصا الاخيرة
2017-12-24 03:48:25
192914
8 -
sali
تحية لك من المغرب و لكل الشعب الفلسطيني
2017-12-24 03:48:25
192910
7 -
موفق
انا من فلسطين أيضا لاكن انا لست من الضفة الغربية انا من عرب 48 واتفاخر بنفسي بكوني عشت في احد بلاد الشام احب بلدي واعترف بكل الدول العربية خصوصا الجزائر والعراق وسوريا احبهم اكثر من غيرهم الجزائر لكونهم بطباعهم محبين لفلسطين العراق لكونهم أناسا اذكياء بجدارة وهي تعتبر اذكى الدول ليس فقط العربية بل الإسلامية وسوريا لكون جدي سوريا علق في داخل الخط الأخضر بعد حرب 48 والله ليس هناك ما هو اعز من كونك في هذه الأيام فلسطينيا
2017-12-23 16:14:13
192901
6 -
ام ريم
اهل بك اخي واهلا باهل فلسطين الكرماء اسال الله ان يفك كربتكم انه كل كل شئ قدير اعجبتني قصصك جدا وكم اتمنى ان تكتب منها المزيد
2017-12-23 15:32:10
192883
5 -
فراس عباس
السلام عليكم. انا استغرب كيف استطاع الحصان وصاحبة الخلاص من شيطانة. وهم يمتلكون سرعة البرق في حتى قيل تصل سرعتهم ٨٠٠كيلو في دقيقية واحدة. ثانيا هذة المراة هي سعلاوة في بلدي وهو نصنف من شياطين جدا شرس ومرعب
2017-12-23 15:32:10
192882
4 -
المعتصم بالله
اهلا بكم اخوتي و اخواتي الاعزاء رواد موقع كابوس سرني كثير اعجابكم بهذه الققص التي رواها لي بعض افراد عائلتي و زملائي وانشاء الله اذا توفر لي بعض الققص سارويها لكم بارك الله فيكم و على شعوركم الطيب تجاه قضيتنا و التي هي قضيتكم ايضا ايها الشرفاء الافاضل حماكم الله ووفقكم الى كل ما فيه خير وسعاده يا شعوبنا العربيه الاصيله
2017-12-23 13:35:22
192868
3 -
Ufo
القصة الاخيرة من اكثر القصص المرعبة الي قرأتها فالموقع

وبالنسبة لوصف المرأة فكثير من الناس حتى في بلادي شاهدوا مخلوقات بهذا الوصف
2017-12-23 13:09:33
192850
2 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
اهلا بك وباهل فلسطين اكيد قصك مشوقة ومثيرة واخرها اظن لنها تتعلق بالسعلاة الجنية التي تختطف الشخاص في الأماكن الخالية او اخت لها على كل حال ننتظر منك المزيد ان شاء الله حفظك الله وحفظ فلسطين واهلها
2017-12-23 13:09:33
192847
1 -
آمور سيرياك
أهلا و سهلا بك في الموقع شرفتنا وعلى راسي كل اهل فلسطين خصوصا اهالي القدس الشريف الطيبين المباركين

أخي الله يعينكم يعني انتو ترامب و اليهود حاطين دابهم بدابكم ناقصكم جني كمان يتخوت عليكم بالعبري حسبنا الله و نعم الوكيل
move
1
close