الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

صحراء مسكونة

بقلم : الاسطورة كول - السودان

صحراء مسكونة
صحراء قاحلة كل من يمر عبرها يرى غرائب وعجائب

كما هو معروف للجميع أن المناطق الخالية دائماً ما تكون مسكونة ، وإن كثير من الناس يمرون بتجارب غريبة في الصحراء .
هذه قصة عن صحراء قاحلة كل من يمر عبرها يرى غرائب وعجائب ، هذه الصحراء في الجزء الشمالي من السودان مر بها الكثير من الناس وقصوا عجائب ما شاهدوه ..

رجل الشجرة :

رجل يجلس تحت شجرة يشاهده المارة لكن عند الاقتراب منه يختفي ، كان جد أمي رحمه الله ماراً بهذه الصحراء براحلته وقد اشتد عليه الحر وانهكه طول الطريق ، فاستوقفه رجل يجلس تحت شجرة و بجواره راحلته ونار قد أوقدها ، أراد جدي الذهاب إلى ذلك الرجل ليستريح قليلاً ويشرب كوباً من الشاي ، وعند اقترابه منه فجاءة اختفى الرجل و راحلته ولا يوجد أي أثر له .

المضلل :

يظهر هذا في شكل نار في الماضي ليتجه إليها الناس ، وبعد وصولهم لا يجدو شيئاً .

سيارات وقطارات :

قبل زمن بعيد لم يكن هناك سيارات حديثة بإمكانها المرور في الصحراء ، في الماضي رأى الكثير من الناس عند مرورهم بهذه الصحراء سيارت تمر متتابعة في شكل طريق عام للسيارات وقطارات تمر في غير الطريق المخصص لها .


هناك من شاهد حفلات في الصحراء القاحلة ..

قص رجل قصته فقد كان ماراً بهذه الصحراء فرأى حفل كبير أناس يغنون وبعضهم يرقصون ، دخل ذلك الرجل عله يستريح قليلاً فقد لاقى نصب وعناء من رحلته الطويلة ، جلس وذكر اسم الله فوجد نفسه جالس على صخرة و لا أحد حوله
 

تاريخ النشر : 2018-01-27

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : nawarr
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر