الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

خجولة حقاً !!!

بقلم : نكرة - الأرض

أنا لا أستطيع وضع عيني في عين أي رجل أحدثه

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، أسعد الله مساءكم زوار موقع كابوس وبعد ..


مشكلتي ليست بكبيرة حقاً ولكن نسبة لعمري فمن الأفضل حلها الآن حتى لا يتفاقم الأمر
خجل ... أجل هذي مشكلتي الغريبة !!!
بدايةً انا حقاً لست بفتاة خجولة ، عادةً ما أضحك وأمرح و ألعب مع صديقاتي وبنات جنسي ولكن حين يتعلق الأمر بالجنس الآخر هنا تبدأ مشكلتي !
أنا لا أستطيع وضع عيني في عين أي رجل أحدثه حتى عندما أتحدث مع الفتيان أجد بأن جسدي قد أصبح بارداً للغاية !!! بل حتى أبي و أخواني و مدرسيني لا أستطيع النظر بأعينهم إلا بعد أن لا ينظروا لي ..


ذات مرة ذهبت لأحد الاساتذة ليشرح لي درس ما ، أذكر بأنه قد قال لي بأني لا أركز لأني لا أنظر إلى عينيه أبداً ، وحتى عندما أتحدث مع أبي أو أساتذتي دائماً ما أتلعثم وأتكلم بسرعة الضوء !!!! ناهيكم عن يدي اللتان لا تتوقفا عن الحركة عند حديثي حتى أن أحد الأساتذة عندما تحدثت معه عن درس معين ما إن أنهيت كلامي حتى ضحك علي ضحكة عفوية ونظر للأستاذ الذي بقربه وقد قال له (ترجم لي كلامها) ، لا أنكر كم شعرت بالحرج وقتها ، أسرعت بأخذ كتابي وذهبت ولكنه جاء فيما بعد واعتذر إن كنت انزعجت وأنه لا يقصد شيء كما نصحني بأن لا أتوتر وأخجل لهذه الدرجة .
يا رب !!! كيف لاحظ ذلك وهل الجميع قد لاحظوه أيضاً !!!


بيئة الثانوية جديدة علي بحكم أن المدرسة التي درستها بها كانت للبنات فقط وبها معلمات فقط عدا أستاذ واحد ونادراً ما أتعامل معه ، حتى أبي في البيت أشعر وكأنه غريب لا أتحدث معه كثيراً لا سلام ولا سؤال عن حال ، حتى كفه لا أستطيع لمسه سوى بالأعياد (أقصد المصاحفة)


إذاً .. أنا فعلًا خجولة للغاية أعلم بأن خجل الفتاة جمال ولكن هذا أكثر من اللازم ، فبسببه أكون انطوائية أحياناً حتى أتجنب الإحراج والقليل من الدروس لا أفهمها بسبب خجلي الذي يجعلني دائماً أنظر للأسفل لا على السبورة ولا عيني أساتذتي .. وأنا عمري 15
أرجو أن تمدوني ببعض النصح وأعتذر على الإطالة
 

تاريخ النشر : 2018-02-04

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر