قليل فقط و أصبح مجنوناً
الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

قليل فقط و أصبح مجنوناً

بقلم : Vile Lancer - الجزائر

ثقتي بنفسي هي تحت الصفر

مرحبًا موقع كابوس .. أنا شاب من الجزائر عمري 19 سنة أتابع هذا الموقع منذ مدة طويلة و أحبه لمواضيعه الممتعة ، لكن اليوم سأقص لكم مشكلتي والتي جعلتني في وضع لا أحسد عليه أبداً ، فمن فضلكم أنتم هي آخر يد ستقودني لبر الأمان فلا تبخلوا علي بالمساعدة .


مشكلتي هي الوسواس الذي حول حياتي لكابوس كل يوم أسوأ من سابقه حيث أصبحت أشك في كل الأشخاص خاصةً في الشارع ، عندما أخرج أشعر بالناس يراقبونني ويضحكون علي كأني قمت بشيء طريف رغم أني أمشي فقط و أعني به كل الناس حتى الأولاد الابتدائي !
أحس أن الناس تقول انظر له كيف يمشي لا شك أنه مرض أو مختل ! حتى أبي يقول لي أنت تمشي كالرجل الآلي مع أني أمشي بطريقة طبيعية أو هذا ما جعلوني أشكك به .


ثانياً ثقتي بنفسي هي تحت الصفر ، باختصار أكره نفسي ودائماً ما أستحقر ذاتي ، بصراحة أصبحت أخاف من الخروج حتى للسوق لشراء الأغراض حتى شعري صار يسقط وتراجع عن جبهتي !
دائماً ما تقول لي أمي حاول بكل جهدك أن تقتل هذا الوسواس لأنه لو استمر الحال هكذا فلن تحقق شيئاً في حياتك ، ورغم ذلك فشلت .. أشعر بالخوف الشديد ليس من الناس بل من نظراتهم وأحياناً يكون الأمر مجرد وهم ، ورغم ذلك أشعر بهم يضحكون و يقولون مختل !


أنا في السنة الثانية من الجامعة ورغم أن مستواي جيد إلا أن هذا الوضع لا يحتمل وبقي لي أيام قليلة إما أن أصاب بالجنون من كل هذه الشكوك و الظنون وإما أن أصاب بجلطة دماغية من كثرة التفكير وتحليل هذه المواقف ..
فبالله عليكم أنجدوني إلى الخلاص !


ملاحظة : أنا أمارس العادة السرية يوماً كل ثلاثة أيام وأشك في أنها جزء من المشكلة .
 

تاريخ النشر : 2018-02-12

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر