الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

فضفضة

بقلم : ملاك الليل - مصر

أنا دائماً تائهة أحياناً أشك بزوجي أنه يخونني

مرحباً رواد موقع كابوس ، اليوم لا أريد الشكوى من شي أو من أحد ، فقط أريد أن أفضفض مع أحد .. فأنا مثلي مثل حال كل الناس هنا في الموقع ، ليس لدي أحد أتحدث معه

 لقد حكيت لكم عن أبي و زوجته ، حسناً لقد انتهت القصة فقد مات والدي في شهر رمضان 2017 ، حسناً لم أحزن عليه هذا ما أقوله ، لكنني بكيت مرة أو مرتين عليه أو بالأحرى بسببه ، تعلمون لقد عذبني كل شيء سيئ مررت به كان بسببه ، أنا أدعو عليه دائماً بأن يعذب لأني أكرهه ، هل تصدقون عندما توفي لم يخبرني أحد من أعمامي أو عماتي لم يتصلوا بي لم يخبروني ، وعرفت عن طريق قريبة والدتي ، هي أخبرتني ، اتصلت بي وقالت لي ربما توفي والدك أو شيء من هذا القبيل ، اتصلي بعمتك وتأكدي ، وعندما اتصلت تشاجرت معي وكأنني قتلته ، رغم أنه توفي في العمل ، يعني أنني لم أقترب منه ، حتى لم يكونوا يريدونني أن أحضر جنازته قالوا لي أنه طلب منهم أن لا أمشي في جنازته لكنني لا أصدقهم فهو توفي في العمل ، أعني أنه لم يكن مريضاً وقال لهم هذا كوصية لكنهم قالوا لي هذا لأنهم يريدون أن يبرروا عدم إخبارهم لي بوفاته .


لم أهتم بالأمر وهذا ما أزعجهم ، وعندما طلبت منهم أن آخذ أختي لتعيش معي رفضوا تماماً وتشاجروا معي و أرادوا طردي من منزل جدتي ، لكنني غضبت بشدة و لم أسكت ، فأنا لست من هذا النوع ، فهم ورغم كل شيء ورغم أنني لم أؤذيهم من قريب أو بعيد إلا أنهم عاملوني معاملة سيئة جداً ، وكما قلت لم أسكت ، حسناً ربما تقولون عني قليلة أدب لكنني كنت سأضرب عمتي وتشاجرت مع ابنها البالغ من العمر 17 عاماً وهو سمين يشبه الدب ، قالوا لي لا تأتي إلى هنا مرة أخرى ولن ترى أختك .

 قلت لهم :
أنا : لماذا أريد أن آخذها لتعيش معي ، ما الخطأ في هذا ؟
هم : لا لن تعيش معك ستعيش معنا
أنا : لمَ ؟ ألست أختها ! أنا لست أختها فحسب بل إنني أمها لقد ربيتها
هم : أين كنت عندما تركتها وهربتِ وتزوجتِ ؟ لقد تركتها
أنا : حقاً هل تمزحون معي ، هل تصدقون ما تقولونه ؟!لقد تركت منزل أبي لأنه كان بمثابة مستنقع وليس منزل ، زوجته كانت تخونه وهو كان يشاهدها بكل سرور وأنتم بدلاً من محاسباتها على فعلتها تركتموه ، بل عاملتموها على أنها واحدة منكم رغم أن من كانت تخونه هو أخوكم   فلو كنتم حقاً تحبونه وتحزنون لأجله لحاسبتموها على أفعالها القذرة والحقيرة ، لن أسمح لكم أنت أو أي أحد أن يتحدث معي وكأنني مذنبة ، حاسبوا أنفسكم أولاً .


( ذلك اليوم كنت أريد أخذ أختي لأشترى لها حذاء لأنني اشتريت لها ثياب لكنهم لم يسمحوا لي باصطحابها إلى السوق حتى أنني طلبت منهم أن يأتي أحد منهم معي لكنهم لم يوافقوا ، وكان زوجى سيوصلنا إلى السوق ويعيدنا مرة أخرى لكنهم لم يوافقوا فحدث ما حكيته )


هم أرادوا إبعادي عنها لكن زوجي غضب جداً وتشاجر معهم و "أراهم العين الحمراء وفهمكم كفاية.. وبعد كم ساعة صعدت إلى المنزل وعاملوني هذه المرة معاملة جيدة ، لقد تحدثوا مع زوجي وبعض الرجال الكبار في السن الذين لهم احترامهم وقد وضعوا الحق عليهم خصوصاً لأنني لم أخطئ وهم من اضطروني لهذا ، و عندما سألوهم ماذا تريدون قال عمي الأصغر لا أريد أن تأتي هذه الفتاة إلى هنا مرة أخرى ، فقال له زوجي ماذا يعني هذا ؟ هي لا تأتي إلى هنا كى تطعمها هي لا تشحذ منكم ، هي تريد رؤية أختها ..

وبعد أخذ ورد وافقوا أن آتي لرؤيتها لكني غير مسموح لي بأن اصطحبها إلى نزهة أو أن تبيت عندي في الصيف أو الإجازة .


إنها تعيش مع عمي الأصغر لأنه ليس لديه أولاد ، هو لا ينجب و زوجته طيبة أنا أحبها إنها امرأة صالحة وأنا منذ ذلك اليوم لم أذهب إلى هناك لكنني أتصل بها ، هذا ما أستطيع فعله ..


ما جعلني أتحدث معكم اليوم ليس هذا الموضوع ، لقد عرفت أن جدتي توفيت ، لقد حزنت من أجلها ، أنا لم أحزن على أبي مثل ما حزنت عليها ، لقد توفيت منذ أسبوع وكالمرة السابقة لم يتصلوا بى أو يخبروني كأنني لست ابنتهم ، يعاملونني معاملة سيئة وبدون سبب يطهدونني ويريدون مني أن أصمت ولا أنطق بكلمة .

حسناً اتركونا منهم.. بالمناسبة لي لا أعرف أنا دائماً تائهة أحياناً أشك بزوجي أنه يخونني مع أنه لا يوجد شيء يدعو إلى هذا ، و أحياناً أخاف عليه بشدة أن يحدث له مكروه وتأتي برأسي الكثير من الأفكار السوداء السلبية ، وأحياناً أكرهه وأريد تركه والرحيل بعيداً ثم أعود وأنسى الأمر ..


حسناً أنا أعاني من أحلام اليقظة ، لدي الكثير من القصص الواقعية الممزوجة بالحب والدراما والأكشن ، أستطيع صنع مشاهد داخل رأسي والعيش بداخلها ، هي من تهون علي أي شيء سيئ أعاني منه ، وأسوأ ما أعاني منه هو محادثة غريبة تدور بينى وبين صوت داخل رأسي يحرضني على زوجي ، يطلب مني تركه وترك ابني والرحيل بعيداً ، إلى أين لا أعرف ! لكنه يحرضني ..

 لن أكذب إذا قلت لكم أنه يجعلني أرى الحياة سوداء بحق ، يجعلني أكره حتى نفسي ، أنا لا أعلم متى يأتي ذلك الصوت ، فليس له وقت معين لكنه يجعلني أفقد السيطرة على نفسي كأنه يتملكني ويحركني ، وأخاف كثيراً من نفسي وأحياناً أتشاجر مع ذلك الصوت وأقول له أني لن أترك حياتي و أذهب إلى أي مكان مهما حدث ، لكن لا فائدة .. ثم بعد ذلك اعود إلى رشدي وأعود إلى أحلام اليقظة خاصتي وإلى قصصي وعالمي الآخر إنه عالم جيد يلهيني .


أنا لدي فيّ فولدر الأغاني خاصتي ، الكثير من الأغاني الغير مرتبطة ببعضها ، أغاني تركية وأغاني لاتينية و عربية و هندية وأغاني أجنبية ، إنه فولدر غريب مثل صاحبته ههههه ، ما سأقوله ليس غرور ، أنا لدى شخصية (ملخبطة )تعطيني سحر خاص يسمونني ذات السبع ألسن ههههههه ، أحياناً عاقلة و أحيناً حزينة ، أحياناً مجنونة وأحياناً شيء غير متوقع ، لكنني عرفت أن جميع النساء هكذا ودائماً لا يعرفن ماذا يردن ، أما الرجل فيعرف دائماً ماذا يريد ، ليتني كنت رجل ، أنا أمزح ، رغم كل هذا لا أريد أن أكون رجلاً ، أنا امرأة وهذا يعجبني


ملاحظة : لا تقولوا عني شيء سيئ أرجوكم ولا تجرحوني ، أنا فقط لم أجد فرصة لا في تعليم و لا في حياة ولا أي شيء لكنني أحمد الله على زوجي وابني فهم حياتي الآن .
جدتي التي توفيت هي أم أبي ، كانت طيبة وذلك اليوم كانت حزينة لما حدث ، كنت أعلم أنها ستموت لأنها كانت تحب والدي بشدة وحزنت عليه كثيراً فهو الكبير .


 

 

تاريخ النشر : 2018-02-17

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (26)
2018-03-05 22:39:39
207640
26 -
الوفية لكابوس _أم أحمد سابقا
عزيزتي أنت الأجمل واسمك هو الآخر أجمل،الحمد لله على ردك والحمد لله ثانية على أنك بخير، حقا قلقت عليك خاصة بعدما قرأت في مقالاتك السابقة انك تريدين الانتحار،اياك واياك أن تفكري بذلك بل فكري في ابنك وماذا سيحصل له من بعدك طبعا سيعيد التاريخ نفسه معه لاقدر الله،ثم إني كل يوم أتفقد فضفضاتك فلا تتوقفي عن الكتابة ،علما انك تكتبين بلغة سليمة وأسلوب سلس والله من غير مجاملة اعتقدت أنك خريجة جامعة واستغربت ان صاحبتها لم تكمل تعليمها،حتى أن بعض خريجي الجامعات اليوم لايتقن حتى كتابة جملة صحيحة باللغة العربية،من يعلم ربما تصبحين يوما كاتبة عصامية.دمت أختي الغالية في رعاية الله وحفظه.
2018-03-01 09:39:28
206857
25 -
ملاك الليل الى ام احمد
سيدتى الجميلة معكى حق نحن نشبه بعضنا جدا وانا اسفة لان ردى عليكى تأخر فكالعادة لهتنى الحياة قليلا ولم افتح الموقع منذ فترة اتمنى ان ترى تعليقى وشكرا لكى ولكل من نصحنى انتم حقا رائعون وشكرا لكى يااختاه
2018-02-25 03:24:17
206101
24 -
ام احمد _ الجزائر تكملة التعليق السابق
تكملة
المهم أختي أن حياتنا أصبحت كابوسا ،وحتى اليوم بعد أن تزوجت وانجبت واكملت تعليمي وبلغت أو أكاد مراتب عليا في التعليم،وابتعدت بعيدا عنهم ،فمنذ سبعة أشهر تقريبا هاجرت لألتحق بزوجي الذي سبقنا الى بلد أوروبي،حيث لا يوجد غيري انا وهو واولادي،وكما قلت لكم مسبقا فأنا أبدأ حياة جديدة هنا وأتمنى من الله أن تكون احسن من حياتي السابقة،رغم كل هذا انا لا أحس بالسعادة ولا بالحب تجاه زوجي ولا تجاه أي أحد غير اولادي طبعا ،حبي للانطوائية يزداد يوما بعد يوما،وثقتي تقريبا انعدمت في الناس حتى في زوجي ،الذي خانني أكثر من مرة في وسائل التواصل وفي الواقع،أميل للحزن في كل شيء ،عصبية في أغلب الأوقات...بعض الأطباء في الجزائر شخص حالتي باني مصابة بالإكتئاب واني يلزم أن أخذ دواء مضاد له مدى الحياة،طبعا لم أفعل فأنا المتمردة دوما لا أقبل بأن أصير عبدة عقار يتحكم في مزاجي وحياتي،واحاول ان أعالج نفسي بنفسي بسماع القرآن وسماع الرقية الشرعية والأذكار والتعوذ والاستغفار ....قصة بل رواية طويلة عريضة وعدتكم اكثر من مرة بأن اقصها عليكم كما وعدت بها إحدى أخواتي في الموقع وهي الأخت فايزة،والتي لا أعرف لماذا انقطت عنا وما أخبارها،ياريت فقط تكون بخير؟ وانا الان احاول لملمة شتاتي والتصالح مع نفسي ومع من آذوني،نعم أنا أحاول أن اسامح وان أنسى لكي اعيش حياة سليمة متزنة ومستقرة نفسيا وأمضي قدما،وعليك ذلك ياأختاه،فلن تؤذ غير نفسك بالكراهية وحب الانتقام،لأن الشمعة تحرق نفسها اولا وتذوب وتضمحل شيئا فشيئا قبل أن تحرق غيرها،وفي الأخير كلي آذان صاغية للمزيد من فضفضاتك فقد ذكرتني بنفسي،وماعم خف.
2018-02-25 03:23:49
206098
23 -
ام احمد _ الجزائر تكملة
تكملة التعليق السابق
والسبب أن جمالي كان يؤذيهم ففي تلك الفترة -كحال أغلب الفتيات في سن المراهقه- كان جمالي يزداد يوما بعد يوما وخاصة زوجة أبي التي لم تؤت حظا منه وأنا كنت شديدة الشبه بأمي التي أحبها أبي وعشقها حتى الجنون يوما،وما زادها احتقانا وكرها لي هو تفوقي في الدراسة فقد كنت تلميذة متفوقة وشديدة الذكاء وسريعة الحفظ فقد كانت لي ذاكرة قوية جدا وأحفظ بسرعة البرق،حتى اني كنت أحفظ الدروس في البيت قبل أن يلقيها الأستاذ في القسم ،فكنت مصدر اعجاب أساتذتي بي ،ومع ذلك لم يكن أبي يفخر بي ولا يأبه لأمري،بل
كان يغضب مني لان أولاده يعني اخوتي لابي نتائجهم ضعيفة بسبب انني انا أختهم الكبرى أنانية ولا أدرسهم ولا أعتبرهم إخوتي حسب زعمه، رغم اني كنت أبذل مجهودا معهم،أما اليوم فأنا أعاني من شدة النسيان ،حتى خلت أني سأصاب بالزهايمر قريبا وراجعت طبيبا،ولكنه طمأنني والله أعلم ماهو السبب!!... يتبع
2018-02-24 16:59:37
206042
22 -
ام احمد _ الجزائر
سبحان الله شخصيتك تشبه شخصيتي تماما متمردة دائما وغير راضخة اضافة الى ذلك الصوت في رأسي الذي يكلمني دائما واتشاجر معه ويؤلبني على زوجي ....يبدو أن الظروف التي عشناها سببت لنا وسواسا قهريا او هو المس لا أعلم أو هو السحر لا سامحهم الله،الفرق بيني وبينك اختي أني بحمد الله ثم بفضل اصراري ووقوف جدتي لابي بجانبي فيما يخص التعليم، أكملت تعليمي وقد ساعدني ذلك كثيرا وأمدني بقوة الشخصية والاستقلالية،وانصحك بمواصلته ايضا سيفيدك ذلك كثيرا ناهيك عن أنه سشغل فراغك باشياء مفيدة بدل تذكر ماجرى لك والمشاجرات مع أقاربك،قلت تشبهينني لانني كذلك عشت مع زوجة الأب وقبلها مع زوج الأم ،إلا انها كانت أكثر مكرا وخبثا منه،وهو الأن أي زوج أمي متوفى وقبل موته بفترة طلب من أمي أن تطلب مني أن أسامحه،لا أدري إن سامحته أو لا ،فقد تسبب لي بألم كبير وجرح أدمى قلبي سنين طويلة وشقلب حياتي رأسا على عقب،لقد أخذ أمي بعيدا عني الى دولة أخرى وأرسلوني لأعيش مع أبي الذي لم أتربى عنده ولم أتعود عليه يوما ولا على زوجته وبعد ان صار عمري 14 سنة،ولم أعد أرى أمي لسنين طويلة وصلت في إحدى المرات لسبع سنوات متواصلة،ولم يكن بينا غير الرسائل في ذلك الوقت فلم يكن هناك نت في بداية التسعينات ولم لم تكن خطوط الهواتف رقمية كما اليوم،يعني كنت تقعد ساعة تشكل في الرقم وتعيد والاتصال مايحكمش (مابجمعش) وكانت المكالمات غالية جدا جدا،ولم تكن هناك هواتف محمولة،طبعا كانت معاناة والمواساة الوحيدة لي كانت الرسائل التي كنت أكتبها لها أو تردني منها،لكنها كانت الأخرى تستغرق اسابيع واحيانا تفوق الشهر اوتصل لشهرين،كنت أظل أبكي وأبكي كالطفلة الصغيرة التي فقدت أمها،كنت كل ليلة لا أنام الا على وسادة مبللة،كنت لاأغني ولا أسمع أغاني الحب كرفيقاتي في ذالك السن سن المراهقة إلا لأصف حال فراقي لأمي،سنين من المعاناة الطويلة لم أجد غير الله سندا لي بكل ماأتيت الكلمة من معنى وبما سخر لي من عباد وقفوا بجانبي احيانا وأخرون دائما، ناهيك عن أني لم أتعود على الحياة مع أبي الذين لم يكن يريدني أن آتي عنده لا هو ولا زوجته التي اقتحمت حياتها كدخيلة غير مرغوب فيها،معاملة أبي لي كانت مثالا في القسوة ،لائحة من الممنوعات والمحرمات التي لا أول لها ولا أخر....حتى أنه كاد أن يحرم ماأحل الله لي،أما عن زوجته فالحديث عنها طويل يحتاج لمجلدات ومجلدات،تتجلى فيها كل أنواع الحيل وخبث النساء وكيدهن،صراحة لم اكن اتعرض للضرب إلا مرة أو اثنين وكانت صفعتان من قبل أبي لا لشيء إلا لأن أبي كان رجلا مثقفا أو كما يدعي وناشطا سياسيا في حزب يدعي الدبلوماسية ومحاربة الناس بالحب الذي لم أرتشف منه ولا القليل، زد على ذلك مايقابله من جفاء ونبذ ومخاصمات ومشاجرات وتفضيل إخوتي من أبي عليا في كل شيء وتكليفي بأعباء وواجبات منزلية تفوق ماتقوم به زوجة أبي نفسها الماكثة بالبيت وانا التي كنت ادرس......زد على ذلك استغلال بعض اقاربي من أعمام وحتى بعض أقارب أمي لظروفي -بعد امي عني- ليمارس كل واحد فيهم الوصاية علي ليس في الأمور المادية طبعا كأن يصرف علي أحدهم أو الإيجابية كأن يحنو علي أو ينصح أبي بمعاملتي جيدا وعدم السماع لزوجته، بل في التحكم وإضافة بعض اللوائح في قائمة الممنوعات والمحرمات والكلام علي وقذفي أحيانا واتهامي احيانا اخرى ،والسبب أن جمالي...
2018-02-22 04:16:39
205639
21 -
☆ blue ☆
راقت لي تلقائيتك في الكلام
وبعدك عن التصنع هذا جميل
بالنسبة لأختك أبقي دائما على تواصل معها وإن كانت قد بلغت السن القانوني فأظن ان القانون يسمح لها ان تقرر مع من تعيش ..
اما احلام اليقظة فهي متنفس يهرب له الكثير من الناس الغير راضين عن واقعهم ليرسموا في تلك الاحلام الواقع الذي يريدونه الامر عادي جدا لكن احذري ان يتطور ويصل لمرحلة الهوس فيأخذك من واقعك بشكل تام اندمجي مع عائلتك بشكل اكبر مارسي نشاطات مع طفلك فالصوت الذي تسمعينه وتتشاجرين معه لا ينذر بخير فهو يدل على انك تعيشين احلام اليقظة بشكل مفرط .. اما بخصوص والدك فهو الان بين يدي ربه ومهما فعل يبقى والدك فإن لم يحالفك الحظ بأن تكوني بارة به وهو حي فأفعلي ذلك وهو ميت أستبدلي دعائك عليه بالدعاء له إن لم يكن لأجله فلأجلك أنت فأنت ام لا تجعلي طفلك يشعر بكراهيتك لوالدك فيزرع هذا الشيء في قلبه ويكبر معه وتجدين نفسك امام أبن بعيد عن البر بك ..
كوني دائما بخير عزيزتي
2018-02-21 16:06:04
205542
20 -
ام ريم
فضفضي متى ماأردتي عزيزتي !!فكلنا في هاذا الموقع نستمع الى مشاكل وهموم بعضنا ونحاول ان نجد لها الحلول اعانك الله عزيزتي على جميع ماحدث ويحدث في حياتك واختك سوف تتزوج باذن الله وعندها يمكنك التواصل معها براحه ..من الجميل انك وجدتي شيئا يسليك ولاكن لو كان واقعيا سيكون اجمل مثلا ان يكون لك صديقات تتحدثون وتقضون الوقت الصوت اللذي تسمعينه وسواس قهري ناتج عن كم الضغوط والمعاناة اللتي مررتي بها ويجب عليك استشارة طبيب حتى يساعدك واستعيني بخالقك وإيمانك فكلما تقربتي لله اكثر كلما وجدتي الراحه والسلام
2018-02-21 13:04:31
205450
19 -
دمعه
السلام عليكم.
لا اعلم ماذا اقول و كيف انصح و اتصرف!
فقط عودي الى الله و ستجدين الهدوء و راحة بال و حب حياة و طمانينة و...... عودي الى ربيكي و الى خالق كون هو لذي يعلم ما وراء كل تلك مصائب التي مررتي بها و تمرين بها. قال في كتابه كريم : وعسى ان تكرهوا شيئا و هو خير لكم و عسى ان تحبوا شيئا وهو شرلكم و الله يعلم و انتم لا تعلمون. سورة البقره آيه 216.
فما يصيبكي احمدي ربكي عليه فربما هو خير و انتي تحسبينه شر.
و قال في نفس سورة آيه 156 : الذين اذآ اصابتهم مصيبة قالوا إنا لله و إنا إليه راجعون.
الحمدلله على كل حال. اصبري لقد مررتي بالكثير لكنكي صبرتي اعلم ستقولين لصبر حدود و مللت صبر لكن هذه مرة اصبري و صابري و استعيني بالله و اقرئي القران و خذي منه صبر و حين تشعرين بالحزن اقرئي سورة يوسف بالمعنا و ليس قرائة فقط و ستشعرين ان شاء الله بالراح.
ليكون امانكي بالله واضحا في اقوالك و افعالك و الاهم ليكون مثبة في قلبك.
و سلاحكي القران و السنة فستعيني بهما وقت الحاجة.
و مارامك الجنة و رئية الله عز و جل ان شاء الله. و نجتمع معا في جنات لا يمكن وصفها.
و الحمدلله.


اسفه لا اقدر على تكلم عن ما انتي عليه و عن ما مررتي به فقط ليكون الله بعونك. اترك لكم با رواد موقع و ارجو منكم مساعدة ماكنا و اسفه من جديد و شكرا.
2018-02-20 03:11:07
205226
18 -
هديل الى صاحبة المقال
ننتظر مزيدك لا تخافي لن نمل منك اعاننا الله على مساعدتك ولو بالكلمة الطيبة.
2018-02-19 16:28:33
205190
17 -
شخصية مميزة الى ملاك الليل
لا شكر على واجب نحن بأنتظار موضوعكي القادم فضفضي يابنت قدرما تشائن وعلى راحتكي سنقرأ على مهلنا ولن نمل منكي اذكري تفاصيل الحدجاث التي تحدث معكي
2018-02-19 12:00:18
205133
16 -
بيري الجميلة ❤
لا تقلقي بشأن أختك ، فهي إن تزوجت ستتحرر مما هي فيه وتأتي بنفسها لزيارتك إن كانت حقا تشعر بالأخوة تجاهك
انتظريها حتى تتزوج وتتغير حياتها مثلك
2018-02-19 11:50:27
205122
15 -
من ملاك الليل الى رواد موقع كابوس
اولا اود ان اشكركم على سعة صدركم وادبكم واحترامكم لى حقا انكم ونعم الناس ولقد تعلمت من هذا الموقع الكثير والكثير واصبحت حقا مختلفة جدا تعلمت اشياء كثيرة ونظرتى للحياة تغيرت واصبحت اشعر وكأننى حاصلة على دكتوراة ههههههههههه
حقا ان العلم نور وليس فقط مجرد القراءةوفهم مايدور حولنا
وكما قالت الاخت هديل فعلا انا لاازور احد ولااحد يزورنى وشكرا لكم على كل تلك النصائح الرائعة انا فعلا اوحاول نسيان كل شئ حدث معى وان اركز على حياتى
وعندما اقول شكرا فانا اشكر كل انسان قطع من وقته الثمين وقراءة موضوعى وكتب لى تعليق يحمل كل ذالك الاحترام والنصائح اشكركم جميعا واحد وواحدة ولكن هنالك موضوع اخر انشاء الله سانشره وهو يتحدث عن بعض الاشياء الغريبة التى تحدث معى وكنت قد انتهيت من كتابته وكنت سانشره ولكن جهاز الحاسوب فصل بدون سبب واشتغل مرة اخرى وعندما وجدت الموضوع كما هو انقطع الاتصل بالانترنت ساوحاول نشره امل الا تكونى قد مللتم منى ملاك الليل
2018-02-19 01:25:30
205070
14 -
رغد
لا بأس عزيزتي لن نجرحك أبدا!!من الجيد أنكي وجدتي شيئا يسليكي ويبعدكي عن الأحزان والهموم..لكن من السيئ ان تشككي بزوجك قد يكون رجلا صالحا إن كنتي خائفة عليه فلابأس هذه حال الكثير من النساء..لكن لا تفكري أن تتركيه وتتركي إنكي مهما كانت الأسباب..وما حدث معكي كان محزن جدا!!المهم أن تركزي على حياتك الله يوفقك يارب..
2018-02-18 23:22:57
205046
13 -
هديل
قرأت كل مقالتك السابقة. ما هذا الذي عشتيه انتي تحيين بين عقارب لا أقارب.
ولكن انتي متمردة وكأنك تفتعلين المشاكل مع اقاربك لتنتقمي أتركيهم لهم رب يحاسبهم. فكري بداخل بيتك فقط. بزوجك وابنك فقط لا غير. انتي تخبين زوجك بجدارة. فلماذا لا تجعلي هذا الحب يسمو بعيدا عن المشاكل. نصيحتي لك اهتمي بنفسك اكثر ثقفيها عبي اوقات فراغك بالمعرفة والأطلاع والرياضة. فهذا بدون شك يبعد عنك الوسواس.
2018-02-18 12:32:10
204946
12 -
Arwa
المشكله الوحيده اللي معاكي هي الصوت اللي براسك هو بالغالب شي عادي وانا اوقات يحصل لي اما انه يتحكم بشكل كامل بتصرفاتك ويغير نظرتك للحياه فهذا شي غير طبيعي ويلزمك استشارة لإخصائي الاغاني المختلفه شيء عادي جدا يتغير الذوق مع المزاج من ساعه لساعه ،،
2018-02-18 07:32:53
204914
11 -
Azainall2020
أظن أن لديك الوسواس القهري -والله أعلم-
..
..
ملاحظة: تم تغيير الاسم السابق ([email protected]) إلى الاسم الحالي (Azainall2020)
ودمتم بخير :)
2018-02-18 03:13:54
204869
10 -
"مروه"
فضفضي ياحبيبتي كلنا اذان صاغيه ولايهمك:)
انا صراحه لااذكر قصصك السابقه لكن خلال اطلاعي علي قصتك هذه اري بين سطورك راحه ماشاء الله اذن امورك تمشي في مسارها الصحيح
ثانيآ لماذا تشكين في زوجك؟ هل خانك؟ خطب لاقدر الله؟ اقدم علي فعل فتخافين تكراره.انها وساوس الشيطان حبيبتي لا تلقي لها بال إن لم يحدث شئ واقعي يجعلك تشكين.
بالنسبه للتعليم يمكنكي ان تعوضي تواضع تعليمك في ابنك دعيه يدرس ويتخرج من الجامعه وتفتخري به لنفسه ولكي ايضآ
اما الاغاني ههههههههه فأنتي لو اطلعتي علي جهازي سترين العجب من صور لي لدي اكثر من ألفي صوره في عام واحد منهم ثلاثمائه صوره من خطوبتي فقط جعلتهم يصوروني من مختلف الاتجاهات ههههههه وافلام قديمه لصوفيا لورين واغاني حدث ولا حرج لا صله ببعضها البعض ابدآ.عادي:)
لا تشغلي بالك وتمسكي بالنعم التي لديكي ادامها الله لك وحفظ احبابك من كل شر وعين
2018-02-17 18:03:24
204846
9 -
ايات
ههههههههههههه بتعرفي انو انتي نسخة مني بالضبط سبحان الله بس الفرق أنا عزباء و أدرس و بتعرفي ليش انتي احيانا بدك تتركي كلشي وراكي لأن انتي بطبيعتك استقلالية و تحبين تعيشين حرة و من دون قيود و طبعا هاي صفات ذكورية
2018-02-17 18:03:24
204832
8 -
بيري الجميلة ❤
مشكلتك مع أهل والدك رحمه الله لا أستطيع الحكم فيها لأنني لا أعرف من المخطئ بينكما ربما هم وربما أنت والله أعلم ، لكن أنصحك بالإستمرار في محاولة الصلح لأن صلة الأرحام واجبة وفيها منافع عظيمة منها البركة في العمر والرزق بإذن الله كما اخبرنا رسولنا الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم ..
وأكثري من الإستغفار والدعاء وعمل الصدقات لأجل أبيكِ مهما كان بينكما فانت قطعة من جسده

أما عن علاقتك بزوجك وابنك فهناك اسباب عديدة ربما كانت بسبب تأثرك نفسيا بما حلّ لك من مشاكل مع أسرة أبيك أو بفعل سحر أو عين أو اي مرض روحي ..

قد كنت مثلك في السابق بدايات زواجي أكره الزواج وأحاول بكل الطرق أن أعود للعيش عند أهلي لا ادري لماذا ممكن لأنني لم احتمل مسؤولياته فقد كنت مدللة كثيرا في بيت أهلي وصغيرة السن فلم أعتاد على التغيّر المفاجئ في حياتي ودخول اشخاص جدد إليها وبطبائع مختلفة لكنني أقرّ وأعترف بأن الخطأ مني والحمدلله أني عدت إلى صوابي قبل فوات الأوان ..

لذا انصحك أن تتعقّلي وألا تهدمي بيتك بيدك ولا تظني بزوجك ظن السوء لأن الله نهانا عن الظن السيئ بالآخرين مالم نملك دليلًا وبرهانًا فبعض الظن إثم لأن فيه ظلمًا للآخرين ، احمدي الله واشكريه وحافظي على عائلتك إنها هبة جميلة من الله يتمناها من افتقدها ..

قال تعالى
《 ولئن شكرتم لأزيدنّكم ولئن كفرتم إن عذابي لشديد 》
《 وأما بنعمة ربّك فحدّث 》
حافظي على ذكر النعم اللتي تحظين بها كلما استيقظتِ أو آويتِ إلى فراشك لتذكرك بحمد الله وشكره ..

حل كل هذه المشاكل هو اللجوء إلى الله وحده وبالتقرب منه بالدعاء والرجاء والصلوات والسنن والنوافل وكثرة الإستغفار وعمل الصدقات ، وبالإبتعاد عن المنكرات لأنها تعيق القيام بفعل الخير
ومهم جدا جدا ان تحافظي على أذكارك وتحصيناتك اليومية خاصة بعد صلاتيّ الفجر والمغرب ، وكذلك قبل النوم ، وبعد كل صلاة إلزمي قراءة "آية الكرسي" لحمايتك بإذن الله من شر الإنس والجن

أما العلم فلا يوجد أحد في زماننا لا يستطيع التعلّم ، طالما لديك المقدرة على القراءة والكتابة واستخدام الإنترنت فباستطاعتك تثقيف نفسك عن طريق الإطّلاع على المواضيع اللتي تنقصك الثقافة فيها وبإمكانك الإشتراك في الدورات التثقيفية اللتي تحتاجينها

وفقك الله وحفظ لك عائلتك الجميلة وبارك حياتكم ..
رددي هذا الدعاء الجميل دوما :
《 اللهم ألّف بين قلوبنا وأصلح ذات بيننا واهدنا سُبُل السلام 》
2018-02-17 18:03:24
204831
7 -
ميليسا جفيرسون
ببساطة اعمامك لا يريدون ان تعيش ابنتهم مع شخص غريب اقصد زوجك يعني و ها انت الان اصبح بإمكانك رؤية اختك و التحدث معها بين الحين و الاخر هذا افضل من ان لا تريها ابدا لا سمح الله و بالنسبة لا عائلة والدك تجاهليهم تماما تجنبا للمشاكل انت امرأة متزوجة و لديك حياتك الخاصة و لا داعي لتقحمي نفسك في مشاكل انت بغنى عنها اعجبني ان لديك مخيلة خصبة جدا يمكنك ان تشاركينا قصصك في ادب الرعب و العام
2018-02-17 18:01:05
204824
6 -
هديل
يا الهي ما هذا فعلا انك بسبع السن ههههههه احببت طريقة كتابتك عفوية صادقة وكأنك معزولة عن البشر فما ان سنحت لكي الفرصة حتى بدأتي بالكلام واخبرتينا شي مئة قصة وقصة. الواضح انك لا تزورين احد او ان احد يزورك. اولا بخصوص والدك لا يجوز أن تدعي عليه.
ثانيا أختك اعتقد أن عمك الذي يرعها افضل انسان لها
وسواسك هذا من الوحدة والشيطان. أملئي وقت فراغك بأي هواية حاولي ان تمارسي الرياضة اي شيئ عبي وقت فراغك لا تسمحي لهذا الوسواس ان يدمر حياتك كلما وسوس لك استعيذي بالله.
لا اعرف ما سبب ذكر الأغاني بمقالك? ????
يمكن حكيت اكتر منك
تقبلي مروري
2018-02-17 17:45:35
204803
5 -
آمور سيرياك
رحم الله كل اقربائكي لكن بالنسبة للأب سامحيه و تجاوزي عنه لأنه ابوكي و يجب عليكي بره

بالنسبة للخنايق الله يفرج عنكي اتمنى ان تحل جميعها

بالنسبة لهذا الصوت الذي في رأسكي و يحضكي على السوء و الشر هذا هو صوت الشيطان و لن يذهب إلا إن كان طموحكي عالي و انشغلتي بالأمور الهامة بالتوفيق
2018-02-17 15:55:44
204776
4 -
، the evil the dark
استغفري ولا تتركي طفلك هو مهم اسفه هذا مااستطيع قوله
2018-02-17 15:55:44
204775
3 -
Bamsi beyrek
بلا شك هذا اكثر مقال احببته فى الموقع ،من الطبيعى ان تشعر الزوجة بان زوجها يخونها وهذا لانها تحبه
هذا الصوت هو صوت القرين دائما يريد لك المشاكل ويوسوس لك باشياء غبية تدمر حياتك فتجاهليها واقراى القران والتزمى بالعبادة وتقربى من رب العالمين
اما عن اختك فلست اعلم بمن له حق الوصاية عليها لكن هى اختك ومن الافضل ان تكون مع من سيرعاها افضل ويربيها افضل
اذا اردت يمكن ان تتوجهى الى القضاء لحل هذه المسألة
اتمنى لكى السلامة ‎‎^‎‎^‎
2018-02-17 15:55:44
204773
2 -
شخصية مميزة الى ملاك الليل
رحم الله جدتكي انتي قلتي انها فضفضة وقد فضفضتي وبردتي قلبكي كما نقول نحن واخرجت ما فيه اعانكي الله وصبركي فلستي الوحيدة التي تريد ان تفضفض او فضفضت بل الكثيرون مثلكي بل نحن نفسنا من نرد عليكي في تعاليقنا نفضفض بطرق غير مباشرة فكلنا لدينا ظروفنا ولكننا صابرون ونحمد الله على كل حال لذلك عيشي حياتكي وتكيفي معها وفقط واستعيذي بالله حين تشعرين بشيء سيء نحو زوجكي وتفائلي على الأقل لديكي زوج وحياة ايا كانت اوستعيني بالله وتوكلي عليه
2018-02-17 15:55:44
204767
1 -
إنسان ميت
ليس من حقهم ان يحرموكي من اختكي
ارفعي عليهم قضية افعلي اي شيء و خذي اختكي فهم لم و لن يكونو أحنّ عليها منكِ
move
1
close