الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

المتكلمون ( 2 )

بقلم : غاده شايق - السودان

المتكلمون ( 2 )
وجدتها تئن و تتوجع و عندها نسوة يؤازرنها و يخففن عنها

سأختار أسماء حركية لخصوصية أصحابها ، هذه الأحداث و المواقف حدثت حقيقة و قد رواها أشخاص يشهد لهم بالصدق و الأمانة و العهدة على الراوي ، سأسردها في حلقات منفصلة كل على حدة .

طرق على الباب يدل على أن صاحبه في عجلة من أمره و لحوح في طلبه و حاجته ، كان ذلك في إحدى الليالي الباردة في قرية من قرى الشمال السوداني .
و من عادة السودانيين النوم في الفناء فلا يهنأ لهم جفن إلا عند رؤية وجه السماء بنجومه ، و يُرغمون لولوج الغرف عند تقلب الجو أو برد قد حل و أشتد .

البيت عظيم و هائل ، و رغم ذلك سمعت آمنة طرق الباب المتلاحق و فزعت من نومها و سارت مترنحة تتخبط يميناً و يساراً من أثر النعاس و هجمة طرق الباب .
فتحت الباب الحديدي الصدئ فتلقاها رجل وقور يبدو على سيماه التوتر و الانزعاج الشديدين وقد بادرها بقوله : 
- سيدتي لقد سألت في الأرجاء و قيل لي أنكِ ( داية ) ماهرة لا يشق لكِ غبار فقصدتكِ ، و إمرأتي في حالة ولادة و حصل أنها متعسرة ، أرجو أن تُسرعي سيدتي فليس هنالك وقت .
- حسناً يا ولدي انتظرني ريثما ألبس ثوبي و أجلب معداتي .
قاطعها بنبرة حادة و جادة : 
- أسرعي سيدتي .. أسرعي .. أسرعي


أسرعت آمنة إلى الداخل و إلحاح الرجل يلاحقها ، حاولت إخبار زوجها و لكن شخيره يُعلن عن فشلها و إخفاقها ، حملت أدواتها على عجل و لبست ثوبها ( الثوب السوداني ) و تُسرع إلى الرجل و ثوبها يجر أرضاً من إلحاحه و توسلاته.

دلفت إلى سيارته التي قادها بين طرقات القرية.
قالت آمنة و الحديث لها : 
- ولجنا دروب لم أعهدها من قبل ، نطوي المنازل و نقطع الخلاء و الخرابات ، و الظلام الحالك يتحدى نور القمر فلم أعرف وجهتنا حتى وقفنا إزاء بيت يعج بساكنيه و يضج بعامريه من أثر جلبة آتية منه و صادرة عنه ، دلفت إلى داخله و هالني ما رأيت من كثرة الخلق ، فالكل واقف مترقب قلق متوسل ، و لاحت مني التفاتة فبصرت أرجلهم فوجدت لها حوافر ، بهت و تسمرت قدماي فأصفر لوني و أمتقع وجهي و ضاقت علي الأرض بما رحبت حتى خنقتني العبرة ، يا إلهي ما هؤلاء القوم !!!!!

وقف الرجل الوقور إزائي و بادرني بالحديث قائلاً بعد أن رآني متغيرة و قد أحس بما وقع في قلبي
- سيدتي عهد علي أن أعيدك سالمة غانمة آمنة ، يد مُدت إليكِ فلا ترديها .

قطعت كلماته صرخة إمرأة شقت عنان السماء ، قالت لم أحس بشئ سوى أنني وجدتُ نفسي أهرول إلى حيث صراخ المرأة و عويلها و وجدتها تئن و تتوجع و عندها نسوة يؤازرنها و يخففن عنها ، تناسيت كل شيء و بصوت حاد أمرت كل النسوة بالخروج ماعدا اثنتين ليقمن بمساعدتي .

خبرتي كلها تجلت أمامي حتى وضعت مولودها بعون الله ، تعالت الزغاريد ، و ضج البيت بأصوات التهنئة و الفرح ، و خرجت من الغرفة بعد أن أتممت عملي .
جاءني الرجل الوقور متهللاً مستبشراً و قال لي : 
- هيا سيدتي سأعيدك من حيث جئنا ، و لكِ عندي يد و لن أنساه لكِ معروفاً

 
ركبنا السيارة و عدنا أدراجنا ، تنفست الصعداء حين لاح لي الباب الصدئ ، فتحته على عجل ، أما الرجل الوقور فقد شكرني مرة أخرى و دلف إلى الفناء و مال على الحائط و وضع حقيبة سوداء و لم يزد على ذلك و ركب سيارته ورحل
أما أنا فقد أقفلت الباب و غطيت في نوم عميق و قد تقارب الصبح .

لم يؤكد روايتي لزوجي إلاّ الحقيبة السوداء ، وجدنا بداخلها مال كثير ، و من خوفي و وجلي لم ألمس ذلك المال زمناً حتى اطمأن قلبي و صرفته عند الحاجة .
و مازلت ممتنة لذلك الرجل الوقور ، و مازلنا في رغد و يسار إلى اليوم .

 

تاريخ النشر : 2018-02-20

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

تجارب واقعية من أرض فلسطين 5
المعتصم بالله - فلسطين
أصوات مخيفة في تويتر
صالح عبدالله - المملكة العربية السعودية
مواقف لا تنسى (1)
ح. - غير متاح
مواقف مرعبة
افروديت هاني - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

مفارقات الحياة : لماذا ينتحر الاغنياء والمشاهير؟
الصديقة الطفيلية
ألماسة نورسين - الجزائر
لا أدري ماذا أفعل
طفل الجن والإنس
قانون الجذب
مدحت - سوريا
حلمين غريبين
رهام - تونس
كتب محو الأمية
كافية - الجزائر
سأهرب من وطني
مرام علي - سوريا
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (32)
2018-03-03 12:33:52
207183
user
32 -
الى الاخت غاده شايق
كل معلقين يدرو انه كل قصص خرافات ونادرن ماتحصل قصه جن. خلي كل واحد هو ورايه لاادافعي علا قصه . في اسباب كثير تخلي لواحد يصدق ويكذب بنفس لوقت بالخير
2018-02-27 11:52:57
206561
user
31 -
Azainall2020
جيدة
..
..
ملاحظة: تم تغيير الاسم السابق ([email protected]) إلى الاسم الحالي (Azainall2020)
ودمتم بخير :)
2018-02-25 05:37:56
206135
user
30 -
غاده شايق
الأخ الكريم ليجو
شكرا لمرورك الرائع و أسعدتني كلمات التشجيع .
تحياتي ..
2018-02-25 03:44:07
206119
user
29 -
ليجو
قصصك رائعة وبانتظار المزيد من قصصك اﻷخرى المشوقة
2018-02-24 17:02:29
206062
user
28 -
غاده شايق
الأخ الكريم سوداني ضد الوهن
القصة حقيقية حسب قائلها ، و كان يمكنني ان أذكر أسمها و مكان القرية و لكني لم أستأذنها .
2018-02-23 16:21:23
205841
user
27 -
سوداني ضد الوهن
قصة توليد الداية الانسية للمرأة الجنية قصة مشهورة في بلادناا السودان لكن ما معروف اين ومتي حدثت......لكن الله اعلم بمدي صحتها....وقد تكون خرافة او من الخيال الشعبي..
2018-02-23 01:42:14
205765
user
26 -
آمور سيرياك إلى الأسطورة
أنا أخوك و حتى لو كان يقطع مسافات ضخمة بسهولة فلماذا يبحث عن انسية تولد له زوجته بدلا من جنية شكرا على التفاعل بالتوفيق
2018-02-23 01:22:27
205753
user
25 -
غاده شايق
الى الأخ Sudan
هل انت الذي شهدت ؟؟؟!!!
شكرا لك و لمرورك الكريم
2018-02-23 01:22:27
205752
user
24 -
غاده شايق
الى الأخ مشكك
هههههههه الى الآن انت مازلت مشككا .
أولا مهنة الطب و مهنة القابلة او الداية من المهن السامية ليس لها وقت محدد و نحن السودانيون بطبعنا لا نشك في من يطلب منا مساعدة و خاصة أهل الريف و لم يحدث ان سمعنا بأمر جلل حدث لأحداهن .
و الزوج يعلم مهنة زوجه و يثق بها و قبلها أهل منطقته و ناسه .
أما رقم ( 2 ) الله أعلم فقد نقلت الحدث بأمانة كما قيل لي

الى الأخ سفاح شات المحبين
شكرا لك و لمرورك الرائع

الى الأخت بيري الجميلة
و جميل مرورك
شكرا لكِ
2018-02-23 01:20:48
205749
user
23 -
غاده شايق
الى الأخ أ / ابو سلطان
كنت ابتسم و أنا أقرأ تعليقك ، ذكريات جميلة لا تُنسى .
سبحان الله ، لكن هل يخطف السحرة وليد الجن ؟؟؟!!!
شكرا لكلماتك الرائعة و معلوماتك القيمة
أسعدني مرورك

الى الأخت رغد
مرحبا بكِ ، أتمنى ان تسعدي دائما و ابدا
شكرا لكِ ، مروركِ أسعدني

الى الأخ الأسطورة
أسعدتني كلماتك للغاية و مداخلتك الكريمة
شكرا لك

الى الأخت أم ريم
فعلا انتِ على حق
شكرا لكِ و مرورك الرائع
2018-02-23 01:20:48
205746
user
22 -
غاده شايق
الى الأخ آمور سيرياك
الله أعلم ، هناك أشياء كثيرة في هذا العالم لا تفسير لها و لو وُجِد تفسير فلا علم لي .
لو صادفت شخصا تثق في أمانته و أقسم لك بوقائع شهدها فلا يسعك سوى ان تقول سبحان الله .
أسعدني مرورك

الى الأخت بنت سلطنة عمان
سبحان الله ، قصة غريبة
أسعدني مرورك

الى الأخت أم جابر
تفسير منطقي ، شكرا لكلماتك الرائعة
أسعدني مرورك
2018-02-23 01:20:48
205744
user
21 -
غاده شايق
الى الأخت هديل
الله أعلم ، هناك أشياء غريبة لا تفسير لها
شكرا لكِ

الى الأخت ياسمينة
انا كتبت فقط ما سمعته بأمانة متناهية ، و لا علم لي بما كتبه الغير .
شكرا لمرورك

الى الأخ صلاح
جميل مرورك .. شكرا لك
2018-02-23 01:19:56
205743
user
20 -
غاده شايق
الى الأخ سرمد
الله أعلم فأنا لست صاحبة التجربة و ان قابلتها حتما سأستفسر منها .
شكرا لمرورك

الى الأخت فاطمة الزهراء
شكرا لكِ
أسعدني مرورك

الى الأخ فراس عباس
لم أقرأ قصة ميار على ، و عرفت من الأخوة أن هناك أحداث مماثلة وقعت ، و عندما سمعتها استغربت كثيرا و ظننت انه لا مثيل لها .
شكرا لمرورك
2018-02-23 01:19:56
205740
user
19 -
غاده شايق
الى الأخ شخصية مميزة
سبحان الله .. شئ غريب
أسعدتني مداخلتك الكريمة
2018-02-22 09:22:49
205664
user
18 -
Sudan
شهدت حادثة مماثلة لي الارجل زو الحوافر و نفس المكان الشمايلة
2018-02-22 02:03:36
205595
user
17 -
بيري الجميلة ❤
من أجمل القصص .. أحببتها كثيرا بغض النظر عن مدى مصداقيتها .. قد نسمع الكثير من هذا النوع من القصص ولا نعلم إن كانت حقيقية ام لا
2018-02-22 02:03:36
205586
user
16 -
سفاح شات المحبين
قصة حقيقية ١٠٠٪
واي شخص من السودان الشمالي يعرفها
2018-02-21 16:11:59
205554
user
15 -
مشكك
العبر المستخلصة من القصة
1- الزوج علم في ما بعد ان زوجته غادرت بيت الزوجية في الليل والركوب مع شخص غريب في السيارة ومع ذلك لم يصدر عنه اي رد فعل اظن ان لهذا الزوج وصف دقيق في اللغة العربية لا داعي لقوله
2- ليس في مملكة الجن اي طبيب او مولدة فاستعانوا بالانس بعد ان مللنا من قصص الجن العاشق ها هو الان ظهر لنا الجن المريض.
3- حتى الجن يتوفرون على رخصة سياقة.
2018-02-21 13:22:34
205536
user
14 -
ام ريم
كثيرا ماسمعت قصصا عن نساء يقمن بتوليد نساء الجن ولاكني لااعلم مدى صدقها قصه جميله
2018-02-21 13:20:04
205511
user
13 -
الاسطوره
الى امور سيرياك,اخي الجن مافي عندهم شي يسمى بقطع مسافات لان عندهم قدره عظيمع على التنقل بلمحه البصر فسبحان الله الذي خلقهم والدنيا ليست محدوده ومليئه بالعجائب.. ورأيك احترمه ولاكنه لفت نظري نحياتي اخي مدري اختي*_^

الى صاحب القصه القصه جميله جدا واستمتعت بقرائتها وكانني معهم حقا .. كم احب القصص اللتي مثل هذه وشكرا على المجهود الحلو .

سلملي
2018-02-21 13:12:35
205508
user
12 -
رغد
مرحبا غادة!!قصة جميلة جدا..شكرا جزيلا لكي وننتظر كل جديد منكي..
‏#يشعر_بالسعادة

دمتي بخير..
2018-02-21 13:04:31
205456
user
11 -
--ابوسلطان--
--ابنتي الطيبة--أ/ غادة شايق
-ما أجمل حياة الناس الطيبين اهل السودان العريق المعروف بكرمه وبساطة الحياة بلا تكلف,فقد عشت ذلك الزمن الذي كنا ننام بالحوش اي ساحه (الفناء)المنزل الداخلية لنرى النجوم المضيئة ونسرح بخيالنا عندما كنا صغار .تحية خاصة لأهل السودان المشهور بطيبة قلبة وحسن معاملته للجميع بلا تكلف.
-بخصوص قصة المرأة (الداية-التي تلد النساء) فعلاً تحدث لأغلب الأحيان وسمعت قصص كثيرة عنهم وعن الأطباء البشر من يذهبون لعلاج أحد معاشر الجن, حتى المغسلين لموتاهم مثلما قالت --أ/ بنت سلطنة عمان.
-من الطبيعي جدا أن الجن يتعاملون مع البشر بود واحترام عند الحاجة بما يخص الحياة بكافة أشكالها منها الولادة والذي لا يعلمه اغلب الناس أن الجن أي المرأة لا تلد مثل البشر بل تلد مثل الخيول والقطط بالوضع الجانبي الأيسر عكس المرأة من البشر وهي مستلقية بالظهر.فيبدو أن الجن استعانت بالمرأة السودانية بالقصة لخطورة الولادة لأنه إذا لم يخرج الجنين تموت أمه فورا معه.وتظهر آثارها بنزيف بالعين والفم بالنسبة للمرأة الحامل من الجن.فالمرأة السودانية مثل كل النساء تحن لمن هي مثلها وعندما سمعت صراخها أي المرأة الجنية اتت مسرعه ولم تبالي بمن هم همها الوحيد هي ولادتها فقط لترتاح الام ووجدتها بالوضع الغير طبيعي بالنسبة لنا البشر بالولادة فكان بالجانب الايسر مثل الحيوانات.فقامت بقلبها مستلقية على ظهرها لتتم الولادة ولله الحمد.
-ملاحظة:عند الولادة لمعشر الجن تتشكل الامهات الجنيات بهيئة البشر وبعد الولادة ترجع لحالتها الطبيعية التي كانت عليها لذا تجدون أغلب معشرهم محيطين بها لحمايتها لانها هي ووليده في حاله يستطيع احد رؤيتهما وايضا خطفهما من السحرة عليهم لعنة الله.
-السعادة لقلبكِ يا ابنتي الطيبة--أ/ غادة شايق.--ونتظر المزيد والمزيد من قصص اهل السودان الحبيب والكريم.
------------------
--ملاحظة: تم تغير اللقب السابق --اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ--الي اللقب الحالي(ابوسلطان).
2018-02-21 13:04:31
205451
user
10 -
ام جابر
نعم استاذه غاده اصدق القصه ، القصه حقيقيه لان المرأه اللتي كانت تلد انسيه ومتزوجة من جني ،ومن اجل ذلك جاؤو ب دايه انسيه لان الجنيات لم يفهموا كيفيه توليدها .
وننتظر منك مزيد من القصص الشيقه وشكرا .
2018-02-21 03:22:43
205444
user
9 -
بنت سلطنة عمان
في بلادي امرأة ذهبت لتكفن الجن، وقد وصفت الميت بدقه والحمدلله أعطوها اوراق شجر، لكن عندما استيقظت وجدت الأوراق وقد تحول ذهبا، وسبحان الله تزوج أبناءها وبنوا البيوت من ذلك الذهب الذي بلغ آلاف الريالات
2018-02-21 03:20:34
205427
user
8 -
آمور سيرياك
طبعا هذا الكلام ليس عليكي لكن على الراوي الذي نقل لكي هذه القصة

عجبي و الله يعني تريد اقناعي أن أمم الجن بأجمعها ليس لديها و لا جنية تعرف كيف تولد حنى يضطر واحد من الجن لقطع مسافات طويلة ويدق باب على انسية و يقبل قدميها و يترجاها كي تولد له زوجته مجنون يحكي و عاقل يسمع
2018-02-21 03:15:25
205394
user
7 -
صلاح
جميل...
2018-02-20 17:24:29
205363
user
6 -
ياسمينة ‎
القصة دة متقرر ثلاثة مرات فى الموقع بيكفى ملل
2018-02-20 17:24:29
205361
user
5 -
هديل
كل شيئ يجوز يا هل ترى ألا يوجد عندهم داية.
ولكن حقا قصة جميلة سلمت يداكي غادة.
تقبلي مروري.
2018-02-20 17:23:46
205358
user
4 -
فراس عباس
سلام عليكم. نفس. قصة الاخت ميار علي وان صاحبة القصة هي جدتها. وقد اخذتها جنية الى عالم الجن. حتى تولد امراة حامل
2018-02-20 17:20:00
205318
user
3 -
فاطمة الزهراء
أنها قصة رائعة حقا
2018-02-20 17:16:51
205306
user
2 -
سرمد
ممكن. نعرف. من صاحبة التجربة كيف كان شكل الطفال. وهل هولاء القوم. يشبهون البشر ولكن ارجلهم ارجل الماعز وهل وكيف اشكالهم. وهل هم مسلمون. او غير مسلمون
2018-02-20 17:16:51
205302
user
1 -
شخصية مميزة الى غادة الشايق السودانية
امي كانت تحكي عن نفس القصة لقريبتهم في البادية منذ زمن وقامت بنفس الشيء وكافأها الجن بنوع من الحجارة الكريمة في اكياس لكن لشدة خوفها وانا اقول لأن الفقر يحبها كثيرا لم تاخذ شيءا كل شخص وحظه في الدنيا فالفرص تأتي مرة واحدة في العمر فمن احسن التصرف غنم ومن اساء اصابه الهم بقية عمره
move
1