الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

كائن في زيارتي

بقلم : فيصل أردني - الأردن
للتواصل : ​​​​​​​ [email protected]

وإذا بكائن أبيض مشع ذو هالة ضبابية أو دخانية ويطفو عن الأرض

أحببت أن أشرككم تجربتي والتي حصلت لي قبل عامين تقريباً وجعلتني أدخل في دوامة من التفكر ومراجعة الأمور فأنا في مرحلة ما في حياتي لم أؤمن بالأرواح والجن والخوارق , وما جعلني أذكر لكم القصة أن أخي قد رأى ما رأيت قبل أسبوع من الآن


بينما كنت جالس في سريري أتصفح الهاتف انتابني النعاس الشديد فأغلقت هاتفي وخلدت إلى النوم , صحوت فجأة تقريباً بعد منتصف الليل و كل مشاعري وأحاسيسي ينتابها شعور غريب ، كنت نائم على جنبي اليمين يقابلني الحائط وكل الأحاسيس التي شعرت بها تؤشر خلفي على الطرف الثاني من شدة الإحساس الذي لم أتمكن من وصفه , التفت بسرعة وإذا بكائن أبيض مشع ذو هالة ضبابية أو دخانية ويطفو عن الأرض يقف بجانبي تماماً ينظر إلي ، و تقابلت عينه بعيني ، أحسست أنه تفاجأ بأني أراه ، التفت بسرعة وخرج من باب الغرفة في حركة متقطعة وأنا قفزت من سريري وخرجت إلى الصالة ولم أجد شيئاً .


جلست بجانب أخي النائم وأنا غارق في دوامة من مراجعة الأمور ، لم أستوعب شيء ، بقيت أفكر ولم يقطع تفكيري سوى صوت أذان الفجر ..

وفاجأني أخي اليوم عندما قال لي أنه كان جالساً لوحده في المنزل و رأى جسماً أبيض التفت إليه من الممر المؤدي إلى غرفتي وقال أنه تخشب من الخوف وخرج فزعاً ولم يخبر أحد لمخافته من خوف أسرتي 


ولكن أنا عندما حدثت معي هذه الحادثة كان إحساسي غير إحساس أخي ، لم أشعر بشي فقط كنت منذهل ، و حقيقةً لم أعلم لماذا لم أخف أو أشعر بشيء ! 
قصة أخي أكدت لي أن ما حدث معي حقيقة ، لأني كنت مشتت بين أن ما رأيت ما هو إلا خيال 

هذه قصتي أتمنى من الجميع المشاركة ..
 

تاريخ النشر : 2018-03-15

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر