الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أبي وجدي مع الجن*الأرياف*!!

بقلم :  body elsaied - مصر
للتواصل : [email protected]

عندما يذكر الريف من 50 عام فاعلم أنه بيت للجن


في البداية أود إرسال شكر خاص لنوار ..

القصص سأرويها كما سمعتها بدون زيادة أو نقصان .. عندما يذكر الريف حالياً يأتي في خاطرك الخضرة والطبيعة والزرع ، وعائلتي كما قرأتم في قصتي الأولى والحمد لله لا تخاف أبداً الجن لأني جريت خلف المرأة رغم إيقاني أنها جنية ، لكن عندما يذكر الريف من 50 عام فاعلم أنه بيت للجن من بعد صلاة المغرب ، وهنا سأسرد لكم قصة أبي وقصة جدي مع الجن

 
يقول أبي : كان جدك من حوالي 50 عام يسقي الزرع في الساعة 11:00 أو بعد ذلك - لا يعرف بدقة نظراً لعدم توافر الساعات - و كان قد رأى في اليوم الذي يسبقه جنياً ..

وبينما هو في الأرض لوحده إذا به يري شخصاً غريباً جداً عن المنطقة (كان يوجد حوالي بيتين أصلاً في المنطقه كلها)
فجلس الشخص مع جدي بعضاً من الوقت يتحدثون حتى قال جدي : كنت أعمل بالأمس ورأيت جنياً برجل ماعز ، فإذا بالرجل يرفع جلبابه ويقول : مثل هذه؟ وكانت قدمه قدم ماعز ، لم يهرب جدي ! نعم لم يهرب بل حمل الفأس وأخذ يجري بها خلف الجني (ويشتمه) حتى اختفي فجأة أمامه


قصة أبي :

كان وصديقه عائدين من العمل في الأرض ومروا على المجري المائي (الترعة بالمصري) وطبيعي أن تجد فيها ماء لكن أرانب ؟!
نعم : أرانب .. وجدوا فيها أرانب وطبعاً أخذوا يمسكون بها وكانت كثيرة جداً ويضعونها في الجلباب وكانت ثقيلة بطريقة غريبة .
 
وعندما وصلوا البيت وأفرغوا ما في الجلباب كانت المفاجأة .. كان فارغاً برغم ثقله وعلموا أنه جن لكثرة مشاهدة الجن في ذلك الوقت .

قصص ابن عمتي لا تقل غرابة بل إنها أعجب وأرعب و سأرويها إن شاء الله قريباً


*النهاية*


تاريخ النشر : 2018-04-05

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر