الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الغش والظلم

بقلم : نجمة السماء

الغش والظلم
ليست من صفاتي الغش فمجهود الأنسان افضل من خداع النفس

 السلام عليكم ورحمه الله و بركاته ، سأبدأ بسرد الموضوع .

سؤال أريد الإجابة عنه وآرائكم  تهمني لحياتي ، بالمدرسة دائماً ما تجلس طالبات خلفي وقت الامتحان و يبدأن بإزعاجي و يريدونني أن أغششهن ، ليست من صفاتي الغش ولا أحبه فمجهود الأنسان افضل من خداع النفس ، و كثيراً من الأوقات يزعجنني بالقول : أطلعيني عن الإجابة ، ساعدينا ، أذهبي إلى هناك و بدلي لي المكان ، طبعاً هذا الكلام مرفوض و يزعجني.

و أنا أحب نظافة كتبي و كراساتي و يقولون لي : أنت مهتمة جداً بكتبك و تبالغين ، و هذا ليست مبالغة ، لو ترون كتبهم أو كلامهم بنصف الحصة كل المعلمات تشكي منهم ولو قلت لهم : لا أريد ، يبدأون بفعل أفعال مشينة ، و حديثهم أحياناً على أشياء لا استطيع القول بها و هم يتذكروني فقط وقت المصلحة ، اسألهم : لماذا لا تدرسون ؟ فيقولون : درسنا و لكن نسينا و نريد منك مساعدة فقط ، و عندما أطلب منهم شيء كاستعارة قلم أو ما شابه يقولون : أنك لا تساعدينا

 أتمنى منكم مساعدتي في هذا الأمر ، قد تعتقدون أنه ليس مهم لكنه يهمني كثيراً ، ماذا افعل لهم و كيف أبعدهم من حياتي؟

تاريخ النشر : 2018-05-17

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر