الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص من واقع الحياة

حياتي اختياري

بقلم : خالد الإسكندراني - مصر
للتواصل : [email protected]

حياتي اختياري
أصبحت عاطل عن العمل في نظر المجتمع

 السلام عليكم ، أولاً أعرفكم بنفسي ، أنا خالد ، شاب مصري و عمرى 24 عاماً ، قضيت طفولتي في أسرة متوسطة الحال ، كنت طفل محبوب في صغري ، خاصة أني أول مولود لأبى وامي ، عندما بدأت في دراستي في مدرستي الابتدائية كنت متفوقاً إلى حد كبير و كانت معلمتي تحبني لأني متميز في دراستي 

لكن مع مرور الأيام ومع تقدمي في الدراسة ظهر جشع المعلمين الذين يريدوني أن أنضم إلى المجموعة المدرسية أو كما يقولون (دروس خصوصية) ، لم أكن احتاج لهذه الدروس الخصوصية ، و بدأت المعاناة و الضرب ، كان المعلم يضربني حتى تتورم قدماي ، كنت أعود إلى مقعدي و قدمي لا تستطيع حملي ، كان المعلم يستهزئ بي أمام زملائي

 بدأت أهمل دراستي و تبدل حالي من التفوق إلى الانحدار ، انتهت المرحلة الابتدائية وتخطيت هذه المرحلة لتبدأ المرحلة الإعدادية و هي الأصعب في تعامل المدرسين ، أنها ليست مدرسة لكنها أشبه بالمعتقل أو السجن في تعامل المعلمين فيها ، فقد كانوا أشد قسوة من المرحلة الابتدائية

سأذكر لكم مشهد من هذه المرحلة الأليمة في حياتي ، معلم الرياضيات وجد كراستي ليست كاملة أو هذا ما أتذكره ، و جعل أحد زملائي يمسك بي لكي لا أتحرك وأخذ يضربني بالعصى حتى تورم جسدي ، وعندما شكوت إلى أبي وجاء ليفهم من المعلم ما حدث ، قال : أني لم اكمل كراستي وأني مهمل أو شيء من هذا الكلام ، وقال لأبي : هل تريدني أن أتركه ولا أهتم به ؟ ، رد عليه أبي وقال : لا ، أضربه حتى يتعلم ، أو شيء من هذا

عندما سمعت هذا الكلام ادركت أن الشكوى لأهلي ليست مجديه ولن يستطيعوا حمايتي و علمت أن علي التصرف بنفسي ، كنت أهرب من المدرسة عندما أعرف أن هناك تفتيش كي أهرب من هذا العذاب ، كنت أحلم في صغري أن اصبح عالم أثار وكنت مهتماً بالتاريخ والحضارات القديمة ، لكن بعد كل ما حدث لي أصبحت فقط أريد النجاة بنفسي من هذا العذاب

 تجاوزت المرحلة الإعدادية لكن بدرجات ضعيفة ، كان أمامي أن أدخل مدرسة ثانوي صناعي أو تجارى ، لم يكن هذا في طموحاتي أبداً ، لكنى كنت أحب الرسم والفن ، تذكرت وقتها معلمي فى المرحلة الإعدادية و كان معلم الخط العربي و ذكر في يوم أن هناك مدرسة لتعليم الخط العربي ، كان هذا الاختيار افضل من الأخرين وبالفعل أخبرت أبي والتحقت بمدرسة الخط العربي ودرست فيها أربع سنوات و كانوا الأفضل في مرحلة تعليمي


كنت أريد الالتحاق بكلية الفنون الجميلة لكن هذا لم يحدث ، أكملت المرحلة وحصلت على دبلوم الخط العربي وعملت أثناء وبعد الدراسة الثانوية لكني لم اجد نفسي في أي عمل من هذه الأعمال التي كانت بالنسبة لي أعمالاً احتياطية لوقت قصير

 والأن بعد نهاية دراستي وتجربتي لبعض الأعمال مثل : النقاشة وسوبر ماركت ومخزن دواء ومخزن للبويات وأدوات الدهان وغيره من الأعمال الشاقة ، علمت أن هذا لا يجدي فأنا أريد أن أعتمد على نفسي و لا أريد أن يتحكم بي أصحاب الأعمال لساعات طويلة في العمل ، ومجهود كبير ولا يوجد إلا الفتات ، لن استطيع أن أكمل هكذا

 الأن أصبح عمري أربعة وعشرين عام ، أبي وأمي يريدون أن يرون أبنهم يبني حياته ومستقبله ويتزوج ، لكن كيف يا أبي ، كيف يا أمي ؟ عندي طموح أن أصبح رجل أعمال و لم تحقق لي الوظيفة أو العمل مع الانتهازيين وأصحاب الأعمال الجشعين ، الآن أنا اكتب لكم من أمام جهاز الكمبيوتر الخاص بي والذي اشتريته بعملي وأحبه كثيراً واقضي أمامه ساعات طويلة

 لكني حتى الأن لم أحقق ما أريده و لم أصبح غني ولا رجل أعمال ولا فنان ولا عالم أثار ، أصبحت عاطل عن العمل في نظر المجتمع ، أبى يعطيني بعض المال لكني أحاول زيادته ببيع الحمام الذى يفرخ عندي لأني أحب تربيته والناتج أبيعه في السوق ،

آسف على الإطالة وأسف على أي خطأ لغوي ، لكني كنت بحاجة لكتابة كل هذه الكلمات ، و السلام عليكم.

تاريخ النشر : 2018-06-11

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

تعيس
Bruno
نوبات الهلع
سمية - تونس
ألم نفسي وخوف
Tob - الرياض
ما بين الحياة و الموت
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

هاينة وأخوها مع الغولة
Sokina Zar - المغرب
أمي بلا تعليم
سينا - مصر
الغيبة
ليان ♡ - العراق
حلمي المتكرر
يحيى السيد - اليمن
طفلة ولكن!
بدور - العراق
وجوه مُسودّة - قصص قصيرة - الجزء الأول
روح الجميلة - أرض الأحلام
العشق المجنون : قصص  أشخاص حولوا أنفسم إلى حيوانات
علاقتي بوالدي
عبير - تركيا
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (16)
2018-06-21 13:10:43
230113
user
16 -
خالد الاسكندرانى (كاتب المقال)
اشكر كل من تفاعل مع قصتى وكل من قدم لى النصائح الغالية حقا اسعتونى كثيرًا من التعليق رقم واحد حتى الخامس عشر اشكركم كثيرًا بارك الله فيكم :)
2018-06-13 11:10:32
227994
user
15 -
غدير لصاحب المقال
طالما عوقبت بالضرب في جميع مراحل دراستي .و كانت يداي وظهري تتغير الوانهما من الضرب ولكني لم أضعف يوما .كانت معظم عقوباتي بسبب خطي غير المنظم والسيء لم يتحسن خطي إطلاقا رغم محاولاتي ولكنني تحسنت كثيرا إذ أصبحت الآن على أعتاب الجامعة بالرغم من أن اقراني الذين كانو يضربون معي تركو الدراسة أما أنا فلن أتركها ما حييت . لا أدري لماذا شدني مقالك هكذا ولكنني أحسست أنك ضحية تشبهني تماما .استمر ولا تتوقف أبدا .ابحث عن مستقبل جديد وناضل وكافح
2018-06-13 11:10:32
227989
user
14 -
غدير
أنت في مقتبل العمر وامامك وقت طويل لتحقق نجاحاتك وأحلامك .فقط سأقول لك وأكرر ايضا انسى الماضي وابدأ من جديد وأنت شخص صبور جدا على ما يبدو وهذه هي صفة الانسان الناجح . تنقل من عمل لآخر حتى تجد عملا جيدا وفي هذا الحين ارجع لدراسة الآثار فأنت لن تجد السعادة الا فيما تحب.
كن بخير
2018-06-13 10:31:07
227953
user
13 -
"مروه"
أسمحلي ان اتخذ من قصتك عبره لكل الصغار اللذين يقرأوون قصتك ويستفادوا منها ويعلموا ان التعليم مهم وهو المستقبل والمركز والضمان.حتي لو واجهوا بعض الافراد الجشعيين لا تستغنوا عن احلامكم وتضعفوا وتكون مهزوزين ضعفاء لهؤلاء الاشخاص بل اجتهدو وادرسوا لتكونوا فخر لأنفسكم.هذه القصه عبره ودفعه لكم للأمام..
.شخصيآ لا انسي معلمين مدرستي المحترمين مسيو محمد ومستر محمد محرم ومستر حسام ومستر انور حبيبي مدرس التاريخ والله ماشوفت منهم الا كل خير وحب ومنهم من يلقي محاضرات في التلفاز الان
احبهم ولا انساهم وافخر بهم..
اما انت ياصاحب القصه لا تيأس لدي ابن عمي غير متعلم وهو رجل اعمال بمعني الكلمه وهو من احضر شغل لأخواته الاربع..ويوجد نموذج آخر.تقدم لي منذ اسبوعين تقريبآ دكتور في وزاره التربيه والتعليم يعمل بالماجستير لأنه مازال سنه صغير مع الوقت يترقي ويعمل بالدكتراه ولكن بعد سنين.يقبض في الشهر مبلغ قليل:\
طبعآ هذه ليست قاعده ابن عمي محظوظ ماشاء الله ممكن غيره لا.اقصد ان الانسان يأخذ بالأسباب اي يتم تعليمه ثم يشغل مخه حتي لا يكون ناقصه شئ..حاول والله معك حكيت لك نماذج كثيره..
فكر في مشروع..هناك مشاريع كثيرآ للشباب ناجحه فقط استعن بالله وابدأ:)
2018-06-13 04:26:29
227934
user
12 -
سلوى
انت فعلا مسكين لماذا لاتجرب تقدم بكالوريا وتدخل جامعه او معهد بسبب المعلمين صارت نفسيتك مدمره لاتهتم لكلام الناس واكثر من الاستغفار والصلاة على النبي وعلق قلبك بالله بإذن الله تفرج عنك
2018-06-13 04:22:43
227904
user
11 -
بيري الجميلة ❤
آلمني بشدة ما مررت به في صغرك ، أحزنني أنك كنت موهوب ومتفوق وهؤلاء الظالمين خمدوا شعلتك ، كل هذا من أجل أن تدفع الأموال للدروس الخصوصية ماهذا الجشع والطمع ، ماذا لو كان الطفل فقيرا ليس من حقه ان يتفوق إلا بدفع المال ! ، هل أصبح التفوق والذكاء الرباني مقابل المال ؟! ، هؤلاء يفسدون المجتمع ، قهرني كثيرا تصرفهم

لا عليك لا يكتب الله لك شيئا ولا يؤخر عنك أمرا ولا يبطل حاجة إلا لحكمة منه وخيرة لك ، إنه قادر على تعويضك بأكثر وأجمل مما فاتك ، وواضح أنك شخص ذكي وذو همة ومسؤولية ، معناها لا خوف عليك ، ولكن يبدو ان الماض مؤثر عليك وعقلك يربطه بنجاحك الآتي ، انسى ذلك الماضي واهتم بحاضرك واعمل وكد واجتهد بقدر ما تقوى والله سيوفقك ، لا تتردد حقق كل ما في بالك غامر وجازف وجرب حتى تنجح ، أنا واثقة أن الله سيكافئك ويساعدك

أتمنى لك العوض والتوفيق والنجاح
2018-06-12 13:10:18
227758
user
10 -
Marwa
انت فاقد الأمل كده ليه انت لسه قدامك اشتغل واجتهد فى اللى متوفر ودور على فرص تانيه لتحقيق احلامك ربنا يوفقك
2018-06-11 20:31:31
227594
user
9 -
آنجي
أشعر بأنك تملك الكثير من الخبرة والتفوق في عدة مجالات وتعاملت مع العديد من المشاكل والتغييرات، وهذا بالطبع يؤهلك لتكون رجل اعمال ناجح! يمكن ان تجمع كل مهاراتك وتفتح مشروعا صغيرا كبداية، مثلا انت تجيد فن الخط العربي وتميل للتاريخ فمارأيك بصنع لوحات تجمع التاريخ والخط العربي ثم اعرضها على حسابك في الانستقرام وطبعا اعمل اعلانات لحسابك عند بعض المشاهير مقابل المال طبعا، ويمكنك ان تثقف نفسك عن الاثار اكثر واكثر واعمل في مجال السياحة، افتح مكتبا او فندقا..اوف لا اعلم مخي تلخبط المهم امامك الكثير من الخيارات.
2018-06-11 18:52:13
227581
user
8 -
Venus ❤
يا لطيف هل هذه مدارس ام معتقلات وسجون! عزيزي لا تحزن أن شاء الله ستحقق كل أمنياتك وتجعل أسرتك فخورين بك أحببت أن اعلمك اني ايضا رسامه وأحب أن اتعلم الخط العربي وأن أصبح مترجمة فأنا شاطرة باللغة الإنكليزية لأني من الصغر أتابع افلام ومسلسلات وبرامج وأغاني اجنبيه واريد أن أصبح مصممة أزياء وخياطة وأن أسافر لجميع الدول فأتمنى من الله أن يحقق أحلامي واحلامك فقط أصبر وتوكل على الله
2018-06-11 17:41:27
227563
user
7 -
strawberry
كنت انا ايضا أتعرض للمضايقات من المعلمين لاني لا اخذ دروس خصوصية احدهم قال لي مرة : مهما كان والديك مثقفان فلن يفيدوك مثلي انا ..انا لدي الخبرة في التعامل مع الاطفال و انا علي اطلاع ببرنامج السنة افضل منهما.. لكن لم تصل هذه المضايقات للعنف لاني متميزة و متخلقة دائما .. أحيانا يضطر المعلمين لضرب التلميذ لاجل مصلحته لان الطفل لا يعرف مصلحته و لا يفهم حينما تكمله بالحسنى فتضطر لتخويفه قليلا حتى تضعه في الطريق المستقيم مع تجنب العنف الشديد طبعا..
2018-06-11 16:56:26
227541
user
6 -
هديل
ما حل بك صعب ولكن هذا ماضي وانت مشتت لماذا لا تشتغل بشهادتك فقط والدرج يصعد درجة درجة وليس بالأحلام يعني ابدأ من الصفر وكون لنفسك عمل حر خاص بك
بالتوفيق
2018-06-11 16:20:37
227526
user
5 -
999
كم أكره المعلم الذي يضرب ضربا زائدا عن الحد.

لن أنسى ذلك اليوم عندما كنت في المرحلة الرابعة الابتدائية حينما قمت بمذاكرة اختبار مادة (القواعد) من الساعة الثانية ليلا خوفا من المعلم!!!.


لم يكن يمر يوم إلا وأنا أتمنى الموت بسبب قسوة أحد المعلمين!!!.

ولن أنسى إحدى قريباتي التي تركت الدراسة في المرحلة الثالثة الابتدائية بسبب قسوة إحدى المعلمات وهي الآن الأن متزوجة وابنتها في المرحلة الابتدائية!!!

ولذلك أنا الآن مؤيد أشد التأييد لنظام منع ضرب الطلاب في المدارس .





*عموما أخي / توكل على الله واستمر بالكفاح والعمل وتذكر (الكلام لا يزرع شجرا ولا يقطف ثمرا)
ومهما كان وضعك الآن فأنا موقن بأن والديك فخوران بك ما دمت تكافح وتعمل .

يسر الله لك أمرك وأعانك وسددك .
2018-06-11 14:23:09
227491
user
4 -
إنسان ميت
أتفق مع التعليق رقم 3
2018-06-11 13:56:26
227484
user
3 -
ملك clach royale
سافر إلى بلد أجنبي و حقق أحلامك
2018-06-11 13:24:38
227454
user
2 -
حطام
أخي الكريم
ما مررت به صعب للغاية،،العنف في المدارس على الأطفال شيء بشع،يظنون أنهم يبنون جيلا فيم هم يحطمونه..يدمرون نفسيته ويئدون أحلامه،،وللأسف بعض الأولياء تبارك هذا الفعل الذي أعتبره إجراميا باعتباره سيربيهم ويحسن سلوكه،بصراحة أجد مبررا كبيرا لأفعالك كالخوف من الضرب والهرب من المدرسة..
أخي بغض النظر عما درست وآسفة حقا لأنك لم تحقق أحلامك فحلمك كان جميلا وهادفا ولكن حالك كحال الملايين من الشباب العاطل عن العمل،صدقني كل من حولي عاطل ويتنقل من عمل لآخر مثلك،،الصبر,,الصبر.إن الله مع الصابرين..حاول واجتهد واسلك الطريق القويم وأعرف أن الأمر صعب ولكن لا تيأس وتترك القنوط يتملكك..

تحياتي لك أخي وفرج الله عنك:)
2018-06-11 12:59:49
227433
user
1 -
شخصية مميزة الى خالد المصري
لا تلم نفسك على هذا الوضع ولا تندم ان كانت الظروف جائت ضدك وضد طموحاتك اعلم انه ليس كل ما يتمناه المرأ يدركه واتي الرياح بما لا تشتهي الشفن وهذا وضعك لكن على الأقل فقد كنت تخاول ان تفعل شيءا ولم تبقى عاطلا كما تعتقد طالما لديك حرفة ما وخبرة في بعض العمال لا تخف وليس شرطا ان تصبح رجل اعمال بالتفوق في المدرسة يوجد معاهد تعلم هنالك اكيد يوجد ما يمنحك الفرصة لتبدا من جديد طالما لازلت في العشرينات كل الفرص متوفرة فلا تفوتها ولا باس ان عملت بعض الأعمال الشاقة لبعض الوقت لتوفر مصروف دراستك في معهد لعام حتى تحصل على دبلوم مثل ابحث ولا بقى امام الكمبيوتر او استغل النت في بحث عن عمل او تعلم شيء عوض التحسر على الماضي والأحلام الضائعة انت في الحاضر اغتنم مافي يديك وابدا من جديد كنت مثلك لدي احلامي رغم انني لم احققها وايضا تمنيت دخول معهد الفنون لكن لم استطع بسبب الواسطة والنتهازيين لكنني ام اتوقف يوما عن العمل وتحقيق ولو قليلا مما ارده والحمد لله انا في عمل مستقر ومضمون في مؤسسة كبيرة وبراتب ولازلت اتمنى ان افعل الكثير لو توفرت لي فرص
move
1