الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

لما أنا ؟

بقلم : تائهة

لما أنا ؟
حياتي جحيم و ماضيا مؤلم و مستقبلي أكثر منه

 في حياتي لم أجد أحداً يساندني ، بدأ الأمر عندما أدمنت أحلام اليقظة حيث كنت أتخيل أني في عالم أخر لعائلة أخرى ، حتى أنني أقوم بتغيير شكلي و شخصيتي ، أحلم أن لي أم مختلفة تحتضنني في صدرها و لي إخوة يحبونني ولي أصدقاء ، لكن سرعان ما يصفعني الواقع عندها أعرف أن لا شيء سيحدث من هذا حتى و إن أردت ذلك فقد فات الأوان

 هل تصدقون أني لم أنعم بحضن منذ ولادتي ، فأنا اشمئز من عائلتي ، نعم أنها الحقيقة ، أشعر بأنني كنت غلطة لا أكثر يقومون بإنجاب الأطفال و هم يعرفون أنها روح تحس و تتألم و تواجه أشياء لم تكن تريدها بسببكم ، أرجوكم يا عالم فكروا قبل أن تنجبوا ، أن طفلكم سيتعرض لأشياء مقززة ، أنه إنسان لا يستحق هذا ، أرجوكم لا تقعوا في غلطة والدي اللذين ولدوا جسداً بدون روح


تفككت عبر تجارب مؤلمة و أصبحت يدي و رجلي كلها جروح لأني أقوم بتقطيعها بشفرة فقد أدمنت ذلك ، أضطر كل يوم للبس قناع أخفي فيه حزني ، أنا لا أقف ضد القدر فقد قدر الله وما شاء فعل و أطلب من الله أن يسامحني على ما أقوله ، أنا لا أستطيع إصلاح شيئاً الأن لا أستطيع التعايش مع فكرة أني سأبقى باسمي طوال حياتي ، أعيش أغلب أوقاتي و أنا في فيلم أو أغنية في خيالي ، لا أعلم أنا تائهة ، حتى و لو أردت الموت فإنني أخشى ما بعده لا أعلم ماذا حل بي أتمنى لو أني أموت و اصبح غير موجودة ،

حتى في الحياة الثانية كأني لم أكن و لم يكن لي وجود قط ، كم أتمنى هذا لماذا الواقع مؤلم لماذا ، يجب علي التعايش مع أناس لا أطيقهم ؟ ليس هناك حل فأنا عالقة في عالم بدون رحمة فقط تعرضت لجميع أشكال السخرية في مدرستي و كان الكل ينظر إلي كحشرة ربما بسبب شكلي البشع ، أرجوكم قولوا لي أنني أحلم و أنني لم أولد في هذا العالم ، ما السبيل لما أنا أحارب العالم ؟ هم انجبوني و يعرفون أن هذا العالم موحش ، أنا لم أكن في الوجود فجأة وجدت نفسي هنا

أرجو أن تفهموني أنا لست قادرة على فعل شيء و حياتي عذاب ، حتى لو أردت حضن أخواتي أو أهلي فقد فات الأوان ، أنا أصلاً لم أعد أريد ذلك لأنني أصبحت حاقدة و لم أحظى بالحنان و الحب في صغري فقد كان ملك لإخوتي ،

أتذكر عندما كان أبن عمي يمارس علي الجنس في كل مرة أتي عنده عندما كان يتركنا أبي وحدنا في محله ظناً منه أنه تركني في إيدي أمينة و هذا أسوأ شيء حصل لي ، لا أنفك أنسى ذلك المنظر البشع عندما كان يدخلني عنده ، أمي لم تكن مقربة أبداً و لم أشعر ليوم أنني أملك أم ، كان كل همها أن تنحب ولد لذلك لم أستطع قول هذا الشيء لاحد و ظننت أنه شيئاً عادي فبربكم كنت صغيرة جداً

 لكن عندما كبرت و عرفت معنى ذلك و أنه سيؤدي إلى أشياء كبيرة و مشاكل فالتزمت الصمت ، هذه الحقيقة لطالما كنت وحيدة منذ صغري ، حسناً حياتي جحيم و ماضي مؤلم و مستقبلي أكثر منه ، كل مرة أحاول أن أبدا صفحة بيضاء و لا أنفك عن التفكير بماضي الأسود و واقعي المؤلم ، ما الحل ؟ لا أستطيع تقبل شيء في حياتي لا عائلتي و لا واقعي.

تاريخ النشر : 2018-06-17

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
فرح - الأردن
براءة روح - أرض الله الواسعة
ابنة ادم
امرأة من هذا الزمان - سوريا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (18)
2018-07-06 08:32:27
234699
18 -
غالية
الله ينتقم من ابن عمك أشد الانتقام
2018-07-06 08:32:27
234697
17 -
غالية
على فكرة هذه أكثر قصة تأثرت بها هي قصتك أنتي، خاصة حينما قلتي أن ابن عمك قد كان يمارس الجنس معك حينما كنتِ طفلة، صدقيني كدتُ أبكي من ذلك المنظر وتقلبت مزاجيتي على غير عادتي، وصرت أتخيل ذلك الموقف البشع طوال اليوم حتى الآن، لا أعرف ماذا أقول، هل الحياة فيها بشاعة وجحيم إلى هذه الدرجة.
يا ليتني كنت أعرفك إذاً لاحتويتك وضممتك بحنان،
2018-06-23 20:28:41
230877
16 -
منال
لسلام عليكم اختي من الاخر ار انك مخطاء تماما اولا الماضي ماضي قد حدت ومر ولبس لك ذنب فيه وعليك التوقف عن تذكره لانك تفغلين هدا عمدا لتعيشي ماساة احلامك تانبا حياتك ليست ملكك لتعدبيها هي ملك الله وقد اهدها لك لتحفظ عليها و تفعلي ما امرك بعبادته والا يعذبك بها بالوسواس والجنون انت من وضع نفسه في قوقعة و قرر العبش في قصة حزن حشاه الله ان يخلقنا ليعذبنا فهو يحبنا اكثر من انفسنا وهو بدعونا لتفاؤل و الحب والعيش والسعادة القران كله يدعو للخير والتفاؤل ويتهى عن التشاؤم و السخط فقراء القران و تدبريه وسجد لله وشكي له وحده يعلم الحل ويتجيك من كل كرب واحبي الله يحببك و لجاء اليه يضمك ويصلحك و والديك و ينشر الحب بينكم ولاتكره وتمل ونتظر الخير الانه سياتي الله اكبر و اعظم من كل بلاء
2018-06-21 07:50:24
230048
15 -
هالة
هدا الله والداك، لا اعلم لم بعضهم لايزال يفرق بين البنات والاولاد في هذه الامور امك تريد الولد والولد والولد،، ابن عمك لاتسكتي واخبري والدك يجب ان توقفي الصبية المستهترين بالفتيات عند حدهم، ربما اغتصبك ولم يخشى لانه يعلم انك ستسكتين فارجوكي اخبري والداكي
2018-06-20 04:19:53
229703
14 -
بيث
انا لا اعلم ماذا أقول او ماذا افعل لو انني في مكانك لكن انا ايضا مثلك حينما كنت صغيره تم الاعتداء علي وانا ايضا اتعرض لتوبيخ وانا لا اجد الحنان وانا خائفه جدا وشخصيتي أصبحت عدوانية منذ ان كنت طفله ولكن انا مازلت طفله عمري ١٤ الا يخجلون من أنفسهم حينما يوبخونني انا لست لهاذا العالم انا لست له انا خزينه لكن من اخبر...انا خائفه ولكن من اخبرً...هل انا ابنتهم حقا.؟...لماذا يعاملون اخوتي غير معاملتهم معي.؟..لماذا انا من بين اخوتي؟..... لكن قدر الله وما شاء فعل....!
2018-06-19 10:32:14
229456
13 -
هيرلين
عندما يفض غشاء البكاره للطفله فأنه ينمو من جديد كأي جرح اخر ، لذا حلت المشكله من هنا انتي تستطيعين الزواج إن اردتِ ذلك ، وبالنسبه لشكلكِ انتِ لستِ بشعه انتِ فحسب لا تعرفين كيف تظهرين جمالك ، انظري حولكِ فحسب ستجدين فتيات ابشع منك ولكن لإنهم يرتدون افضل الملابس ويتأنقون فالباقين من عبيد المظهر يتجمعون حولهم كالحشرات التي تجتمع على القمامة ، كل ماعليك هو وضع القليل من المكياج واتباع الموضه وشاهدي النتيجه فحسب ، و عليك استيعاب ان قطع يديكِ وقدميكِ لن يحل المشكله ولن يغير الماضي ، ابن عمك الله سيعاقبه ولو بعد حين ثقي بالله ، مشكلتكِ هي انكِ حاصرتي نفسكِ بالذكريات وبالآلم التي مررتِ بها ، انا ايضاً افهم شعوركِ ولو قليلاً بالنسبه اليّ انا ضحيه زواج فاشل ، ولم اعرف يوماً شعور العائله وكنتُ في طفولتي ابكي كثيراً لأنه لم يكن هناك ايّ شخص يحبني او يعانقني ، لكني مع الوقت ادركت ان انتظاري لذلك الشخص ليس له فائده وان تعلقي بالماضي هو بسبب كوني اخاف المستقبل ، واعتقد ان هذا هو الأمر بالنسبه لكِ ، لذا يجب عليكِ ان تكوني انانيه ، انتِ لا تحتاجين سوا نفسكِ إن اردتي ان يأخذ احد بيدكِ كل ما عليك هو الامساك بيدكِ الاخرى ، عليكِ ان تصبحي قويه لتعيشي في هذا العالم ، توقفي عن التعلق بنفسك القديمه وعن جلب كل هذا الحزن لنفسكِ ، ليذهب ابن عمكِ للجحيم ! لديكِ حياه كامله عيشيها وتوقفي عن انتظار احد ما ليغيرك لأنهُ لن يأتي ، سعادتكِ بيدكِ فقط انتِ من يوجدها وانتِ من يخفيها ، وليست بيد ابيك او امك ! او بعناق احد ما لك !

:)
2018-06-18 17:34:09
229285
12 -
Venus ❤
أنتي فعلا مجنونه وشخصيتكي ضعيفه ومستهتره في أمر دينك ودنياكي ما ذنب يدكي وساقكي في ما تمرين به لكي تجرحيهما بالشفره حقا انكي لا تستحقين هذا الجسد الذي تمتلكينه اشكري الله فغيركي أعرج او بلا قدمين او يدين. ولماذا لا تشتكين على ابن عمك هذا ماذا تنتظرين أيتها الخرقاء ان تنفضحي بين الخلق والعالم او ان تظلي عزباء إلى الأبد. وعن مسألة انكي بشعه والله ان لدي طالبات في الكلية تشمئز نفسي عندما أرى وجوههم لأنهم بشعات للغايه ولكني لا أبين هذا طبعا واعاملهم أفضل معاملة لأنهم طيبون فما ذنبهم أنهم خلقوا بشعات وأيضا أنهم يرون أنفسهم أنهم ملكات جمال والكل يراهم جميلات لأنهم واثقين من أنفسهم وهمهم الدراسه فحسب ولا يفكرون بأشياء تافهة. أما انكي تظنين ان عائلتكي والناس من حولك كلهم اعدائكي ويظلمونكي فأنا أقول لكي انكي انتي فقط عدوة نفسكي :"وما ظلمناهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون".
2018-06-18 14:07:42
229230
11 -
mark
ابن همك هذا مجرم وان كان ما فعله يتعدى التحسس او النظر
اي فض بكارتك او جامعك فعليك فضحه لانه سيؤذي طغلا اخر غيرك ان لم يكن سبق وفعل !
واتركي هذه الذكرى فلا ذنب لكي بها واظن انك كبرتي وتعرفين ذلك مسبقا
اما عن عدم تعبير اهلك عن المشاعر فهذه مشكلة كثيرا ما تحدث وحاولي ان تتواصلي معهم اكثر وتتركي افتراضاتك المسبقة
2018-06-18 09:20:08
229177
10 -
belle
اختي انا محللة نفسية بامكاني مساعدتك
2018-06-17 21:43:53
229081
9 -
هديل
لماذا كل هذه السوداوية في كلامك لماذا لا تحاولي ان تخرجي من الدائرة التي صنعتيها لنفسك حبي نفسك اولا وبعدها سترين ان الكل يحبك.
ليس سهل الذي مررتي به ولكن يجب ان تتخطي هذا الأمر.
انت لم تذكري ما هو عمرك?
ولا كيف اهلك يعاملونك فقط ذكرتي انهم لا يهتمو بك.
2018-06-17 18:15:25
229047
8 -
بيري الجميلة ❤
معك حق في الاعتراض على عدم حب واهتمام والديك ، لكن لم ارى في شكواك تعذيبا منهما ، ربما هما جاهلان ومنشغلان وهذا خطأ كبير منهما ، لكن ليس بالضرورة أن يكونا يكرهانك ، لماذا لك تشتكي لهما ربما يفيقان من غفلتهما فأنت ابنتهما ولا يمكن أن يكرهانك ، لكنك تظنين ذلك حتى أن تعتقدين أنك منبوذة من الجميع وهذا يبين أنك مخطئة التفكير ، لا يمكن ان الجميع يكرهك أنت مخطئة هذه مجرد ظنون سيئة تستحوذ على عقلك ، أنت تأثرت من مشكلتك مع إبن عمك وبدل من حلها لجأت إلى عالم خيالي أذيت نفسك به ، هل تظنين أن للآخرين غيرك لم يمروا بمشاكل في الحياة مثل مشكلتك وهناك من هم أسوأ ، لكنهم بحثوا عن الحلول واهتموا بأنفسهم بدل اللجوء إلى الخيال والوهم ، وأقرب مثال لك هم إخوتك أنا متأكدة أنهم لم يفعلوا مثلك وأنك الوحيدة اللتي ظلمت نفسك ، نعم ظلمت نفسك بنفسك حتى وإن مانا والداك مقصران في حقك لا يحق لك قمع نفسك وإيذائها ، لا بأس مافات قد مات هيا انهضي الآن وانظري لنفسك واصلحي ما يمكن إصلاحه ورممي ما يمكن ترميمه ، وأول شيئ تفعليه هو مصارحة والديك بما فعله ابن عمك ليجدوا لك حلا فإما ان يتزوجك وإما أن يعاهد ويثبت اغتصابه لك لتتم تبرئتك والله المعوض ، إلى متى هذا الصمت والسكوت المؤذي ؟ هل تنتقمين من نفسك ؟!

ساعدك الله وكتب لك التوفيق ، إنه قادر على إصلاح كل شيئ يا عزيزتي لا تيأسي ، إلجئي إليه في كل وقت وحين حتى يستجيب لك

أكثري من ترديد دعاء نبينا صلى الله عليه وسلم :
( يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ، ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين لا إله إلا أنت )

ومن دعاء يونس عليه السلام :
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
2018-06-17 16:28:53
229034
7 -
هيثم
والله يا اختي بلاءك كبير .. اكيد هذا مأثر على شخصيتك ونفسيتك بشكل كبير و لكن مجاوزته ممكن .. صحيح الحاجة الى الحب من اهم الاحتياجات البشرية و لكن للأسف قد يجبر الانسان ان يبحث عنه بنفسه اذا لم يجده في اهله و عائلته كأن يجدها في الأصدقاء في المدرسة و غالبا أيضا لا نجدها في المدرسة لذا الجامعة التي هي البيت الثاني و المكان الأفضل كما اعتقد هي أيضا تزودنا بالحب بالاصدقاء الحنونين ... و الزوج المستقبلي و الأطفال كل هذا بدائل نستطيع من خلالها مبادلة الحب .. بصراحة اخيتي غالبيتنا مشاكلنا واحدة و هي مشاكل الحب و العلاقات العائلية و غيرها من هذا القبيل و هي مؤقتة و لكن بنفس الوقت دائمة يعني اننا اذا وجدنا الحل و البديل نتقل الى حالة من الاطمئنان و لكن سرعان ما ننتقل الى مشكلة جديدة و هكذا .. اسمعيني اخيتي لكي كل المجال للتغيير من وضعكي الان اذا كنتي ما زلتي تدرسين فالتفوق او على الأقل التخصص المناسب و التخرج يعد خطوة هائلة نحو التغيير فلن يتغير شيئ لو انك لم تغيري شيئ من وضعكي انتي بنفسك .. تحتلجين في هذه الفترة الى طبيب نفسي و ان لم تجدي المال لذلك فانصحك بالمشاركة في وسائل التواصل كالفيس بوك و تكوين الأصدقاء لكي تكوني مطمئنة نفسيا و كذلك كروبات التشجيع و المساندة المنتشرة في فيسبوك و هناك فيها الكثير الكثير من يعانون و عانو مثلك ... حددي هدفك و انطلقي في الحياة فلو بقيت هكذا سيضيع حياتك بالمعاناة .. و ستندمين بعدها لانكي بقيت تلومين نفسكي على شي انتي لستي المذنبة فيه ... خذي كلامي بجدية كبيرة .. و لا تعتبريه كلام عابر خذي له صورة و احتفضي به .. فهذه حياتك فرصة لن تتكرر حياة واحدة فقط سواء صرفتيه للاخرة و اخذتي نصيبك الدنيوي في الحلال و كنتي رمزا للانسانة المؤمنة الصابرة .. او صرفتيه للدنيا و للإنسانية بأن تكويني رمزا للشجاعة ... على الأقل لا تقضي حياتك بالهم فالهم موجود لكل انسان في هذا الكوكب و على مدار 24 ساعة في اليوم و لكنه جزءا لا يتجزأ منه .. مثل ما قلت لكي مع تحياتي لما تحمليه من الم .. منتظر ردك
2018-06-17 15:23:46
229017
6 -
ملكة زماني ...
حاولي ان تغيري من نفسك ... اسلوبك اشمأزازك عدم حضن اخوتك حاوري ان تري الشيئ الايجابي في هذي حياة و بالنسبه لشكلك هذي خلقت الله ولا يمكن تغييرها
2018-06-17 14:17:11
229004
5 -
سامي عبد الرحيم
قصدتكي حزينه جدآ وتأثرت بهذه القصة...أدعوا لكي بالخير...ابتعدي عن هذا الحقير التي تسميه إبن عمكي هذا لايستحق السلام ...ليس لديه شي أخر سوى الدعاء لكي
2018-06-17 13:02:21
228977
4 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
اعانكي الله صراحة على ما مررتي به كل ما عليكي هو تصبري وتفوضي امركي لله وتبتعدي عن هذا الحقير ابن عمكي وغيره وان تنسي الماضي وتعيشي حياتكي فقد اتيتي للدنيا فهذه ارادة الله وليس ارادتهم لذلك ادرسي جيدا وجدي عملا عيشي حياتكي منه وانسي ما حصل ولا تبقي متشائمة على مافات بل انطلقي لللأمام
2018-06-17 13:00:33
228976
3 -
توته
لقد بكيت عندما قرئت قصتك ، ما هذه القصص اليوم ، العديد من الأهالي بدون مشاعر وكئنهم وحوش لا الوحوش ارحم ، أقسم رئيت أهالي بعيني تصل عندهم يحاولون قتل أبنائهم عندما يغضبون ، ولا يوجد عندهم حنان ولا رحمه لا أعرف ما هائولاء البشر ، مهما يعبر الابن لهم عن أذاهم له يبقون بدون مشاعر ويهزئون به ، العنه على هكذا نوع من البشر أقسم الجحيم قليل عليهم ، لا أعرف ما الحل هكذا بشر لا يوجد حل لهم
2018-06-17 13:00:33
228967
2 -
Bamsi
واشتكى لوالدك قولى له ابن عمى يفعل كذا وكذا ولا تخجلى انتى صغيرة وابوك سيتفهم
واذا اقترب منك ابن عمك مرة أخرى اصفعيه بقوة واصرخى حتى يسمع كل الخلق
2018-06-17 13:00:33
228964
1 -
Bamsi
يا الله ! ..حياتك فعلا جحيم
لكن أنصحك بالزواج حتى تتغير حياتك الى الأفضل إن شاء الله
لكن ان كنتى صغيرة فيجب أن تحترسى مثل أغلب الفتيات احترسى من كل شئ واى شئ ولا تعطى أمان لأحد ابدا حتى أقرب الناس
وما كان قد كان انسى الماضى ورتبى للمستقبل
move
1
close