الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

حذرتكِ من قبل!

بقلم : A.B.B - الارض

لقد حذرتكِ منذ شهرين إن لم تتركي بيتي فسوف أؤذي إبنتكِ


- كان يجب أن تشاهديه يا ماري ! لقد كان فستاناً عجيباً!
- حسناً ولماذا لم تشتريه لكِ أمك؟!
- إنه باهظ الثمن ! ولا أعلم حتى إلا ما سألبسه!
- وكيف هو بيتكم الجديد؟
- جميل ، ولكن صدقاً أحياناً أشعر بأنه مسكون بالجن...
آه يا ماري! لم أنتبه إلى أنها الساعة الـ3:00 فجراً! عليّ الذهاب الآن والخلود للنوم أراكِ غداً في المدرسة!
- ولكن يا إيلين غداً ليس هناك...


وأغلقت إيلين هاتفها قبل أن تُكمل ماري رسالتها وخلدت للنوم لتستيقظ في وقت متأخر صباحاً

- آه يا إلهي إنها الساعة الـ7:40 ! أمامي فقط 20 دقيقة لأجهز نفسي! (قالت إيلين بفزع قبل أن تقوم من سريرها وتجهز نفسها على عجلة وتنزل من غرفتها جرياً الى الطابق السفلي حيث تجهز أمها الفطور)!
- صباح الخير أمي! أنا ذاهبةً للمدرسة سأفطر هناك ، أحبك!
- إيلين إنتظري...


وخرجت إيلين تجري مارةً من حديقة منزلها الجديد (الذي سكنته قبل شهرين مع أمها) الى المدرسة التي تقع بالجوار ، وأجرت مع نفسها حواراً وهي تجري في الطريق:
- كم أنا غبية! هذه أول مرة سأتأخر فيها عن الحصة الأولى! ، دعنا نرى كم الساعة الآن!

رائع! رائع حقاً ! لقد مرت ثلاث دقائق على الحصة الأولى! يا لحظي البائس كيف سأدخل للصف؟!


وأخيراً وصلت إيلين للمدرسة وألقت التحية على الحارس الذي لم تلحظه هنا من قبل والذي بدوره بادلها بنظرات غريبة ومريبة:
- ما بال هذا الحارس؟! ولمَ لم يرد التحية ! لا يهم عليّ الإسراع إلى صفي!

وأثناء سير إيلين في ممر المدرسة الداخلي لاحظت عدم وجود أي أحد في المدرسة!
وحينما وصلت لصفها الذي يقع عند بداية أول منعطف في الممر تفاجأت بعدم وجود أي أحد!
- ما هذا ؟! أين الجميع ؟! هل هناك عطلةٌ ما وأنا لا أعلم ؟! (قالت إيلين قبل تستدرك شيئاً)
- آه !! يا لغبائي المُفرط ! اليوم يوم الجمعة كيف نسيت ذلك ؟!! (قالت قبل أن تلاحظ وجود يد على كتفها من الخلف أفزعتها بقوة ! )
- أ.. أأ.. أيها الحارس ماذا تفعل هنا؟!
- ماذا أفعل هنا؟! ماذا تفعلين أنتِ هنا؟! اليوم يوم الجمعة! (قالها الحارس وهو يتقدم بخطوات متثاقلة ومريبة نحو إيلين والتي بدورها تراجعت إلى الخلف)
- آآآه! نعم صحيح لقد نسيت! فقد نمت في وقتٍ متأخر لذلـ...
- الحارس (مقاطعاً إيلين وواضعٌ يده على رقبتها): ولماذا نمتِ في وقتٍ متأخر أيتها الجميلة؟!


وبدون تفكير قامت إيلين بتوجيه صفعة قوية للحارس ودفعته إلى الخلف ليسقُط أرضاً !
توجهت مسرعةً نحو الباب الأمامي للمدرسة لتتمكن من الهروب ، وحالما وصلت للباب وجدته مُقفلاً!
- لا تستطيعين الخروج من هنا أيتها البشرية اللعينة! (قالها الحارس الذي حاصرها عند الباب وأخذها من يدها وأطاح بها أرضا ليقوم بخنقها)
ورغم عدم قدرة إيلين على استنشاق الهواء قامت بردة فعل عنيفة ، فقد غرزت اثنين من أصابعها بقوة على عيني الحارس الذي بدوره سقط أرضاً واضعاً يديه على عينيه يصرخ من الألم !
فنهضت إيلين وأخذت المفتاح من جيبه لتفتح به الباب ، وفتحته بالفعل وجرت نحو الخارج مسرعة قبل أن تصطدم بأحد عناصر الشرطة الذي كان يقف أمام الباب

- إبنتي إيلين!! أنتِ بخير..
- أمي؟! أمي!!! (صرخت إيلين قبل أن تقوم والدتها باحتضانها بقوة)
- الحمد لله أنك بخير ، لقد خفت عليكِ كثيراً بعدما لحقت بك إلى هنا ولكن فزعت بعد أن رأيت باب المدرسة مغلق! (قالت الأم مدمعة العينين)
- أنا آسفة جداً لإخافتكِ يا أمي!
- الأم: الحمد لله أن تلك الجني..
- إيلين: ماذا ؟! لم أفهم ما تقولين يا أمي
- الأم (متوترةً): لا شيء يا عزيزتي لا تهتمي..


أحد عناصر الشرطة (مقاطعاً): أخبرينا يا فتاة ما الذي جرى في الداخل؟
- إيلين: لقد قام حارس المدرسة بمهاجمتي بعد أن أغلق الباب!
- الشرطي: حارس؟! أي حارس ؟! لا وجود لأي حارس هنا!!
- إيلين: إنه هنا الا تراه...!!!
إلى أين ذهب؟!! (قالت إيلين بعد أن رأت غياب الحارس الذي كان هنا لتوه)
- الشرطي: حسناً إذن ، انتظرانا أنتما هنا و نحن سندخل إلى المدرسة لنرى ما يمكننا إيجاده!
فأومأت الأم وابنتها برأسيهما إيجاباً ودخل الشرطيان إلى المدرسة!
وبعد وقتٍ من البحث خرج الشرطيان بدون أي شيء


الشرطي: لا وجود لأي أحد داخل المدرسة!!
إيلين: مستحيل!! لقد كان هنا وحاول قتلي حتى أن مفتاحه هاهنا معي ، تفضل خذ
الشرطي: حسناً! أعتقد أنه سيساعدنا ، أخبريني الآن هل تعرفين اسم هذا الحارس؟
إيلين: كلا! فأنا لم أره من قبل ، فهو ليس الحارس الذي أراه كل يوم!
الشرطي: فهمت! ستأتيان معنا إلى قسم الشرطة وسنتواصل مع مدير المدرسة


في قسم الشرطة:
المدير: إيلين!! هل أنتِ بخير؟!
إيلين: نعم حضرة المدير أنا بخير!
المدير: ما الذي جرى ؟! ولماذا ذهبتِ للمدرسة أصلاً فاليوم جمعة؟!
المحقق: تفضل بالجلوس يا سيد..؟
المدير: جوزيف
المحقق: تفضل إذن بالجلوس سيد جوزيف وسنخبرك بكل شيء


وبعد أن جلس المدير طلب المحقق من إيلين أن تقُص ما حصل معها له !
وبعد أن انتهت إيلين تنهد المدير بضيق وقال: لا أصدق أن كل هذا وقع في مدرستي!!
المحقق: إذن سيد جوزيف أخبرنا من هو هذا الحارس؟
المدير: أنا لا أعلم! فالمدرسة لا تملك الا حارساً واحداً وهو اليوم في عطلة!
المحقق: وكيف تُفسر وصول مفتاح المدرسة إلى هذا الحارس المجهول؟!
المدير: هذا ليس مفتاح المدرسة!!
المحقق: فكيف أذن استطاع هذا الحارس المجهول الدخول للمدرسة من خلاله ؟!!
المدير (وهو في حيرةٍ من أمره): أنا حقاً لا أعلم!


وأثناء استمرار التحقيق مع مدير المدرسة لاحظت إيلين شرود أمها وعدم إصدارها لأي صوت!!
إيلين (بصوت خافت): أُمي؟!
الأم: ...
إيلين (واضعةٌ يدها على كتف والدتها): أمي ما بالُك؟!
الأم: آه عزيزتي! لا شيء أنا فقط...
المحقق (مقاطعاً الأم وابنتها وإلى جانبه المدير): حسناً أيتها السيدتان يبدو أننا أمام طريق مسدود!
المدير: لا وجود لأي شخص أشك به قد يفعل هذا!
الأم (تهمس في نفسها): ولكني أفعل!
المحقق: ماذا قلتِ يا سيدتي؟
الأم: آه! لا شيء سيدي المحقق!
المحقق: على كل حال يبدو أننا سنغلق القضية و...
إيلين (مقاطعةً المحقق وهي تصرخ بغضب): كيف تغلق القضية؟! الذي حاول قتلي الآن يصول ويجول وأنتم لم...
الأم (مقاطعةً ابنتها): اهدئي يا إيلين ودعينا نذهب الآن!
إيلين: ولكن يا أمي..



وبعد أن انتهى الحوار في قسم الشرطة وتم اغلاق القضية قام المدير بطمأنة الأم بأنه سيضع كاميرات مراقبة في المدرسة .

عادت الأم المرهقة وابنتها الخائفة الى البيت ..

إيلين سأعد لكِ شيئاً تأكلينه فأنتِ لم تفطري!
إيلين: شكراً أمي أنا لا أحتاج طعام ، أنا أحتاجكِ أنتِ فقط!
- لا بأس يا عزيزتي سيكون كل شيء على ما يرام أنتِ بخير الآن (قالت الأم بعد أن جلست على الأريكة وضمت إيلين إلى صدرها) !

إيلين (بصوت عجوز صدّر منها): كلا هي لن تكون بخير!

- يا إلهي إبنتي إيلين ما الذي حدث لكِ (صرخت الأم بفزع ورعب شديدين بعد أن رأت عيني إيلين قد تحولتا إلى اللون الأحمر وصوتها تحول إلى صوت عجوز مرعبة)!
- أنا لست إيلين يا غبية! لقد حذرتكِ منذ شهرين إن لم تتركي بيتي فسوف أؤذي إبنتكِ أو أتلبسها!!! والآن ودعي ابنتكِ!

- إيلين !! إيليييييييييين!!


* النهاية *


تاريخ النشر : 2018-06-24

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
send
Marwa Elhousein - egypt
Nana Hlal - سوريا
نجلاء عزت (الأم لولو) - مصر
NANA HLAL - سوريا
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (41)
2020-04-25 19:37:22
348382
41 -
القلب الحزين
قصة لا بأس بها.
2018-08-29 14:28:59
250105
40 -
blue bird
سيئة جدا جدا جدا الحوارات ضعيفة ايظا كثرة المقاطعة فيها ملاحظه العطلة عند الغرب يوم الاحد و ليس الجمعه
2018-07-06 11:32:48
234743
39 -
مصطفى جمال
كما ان القصة قصيرة و غير مشوقة و خاتمتها ضعيفة
2018-07-06 11:32:48
234742
38 -
مصطفى جمال
لم تعجبني القصة سيئة فالحوارات مبتذلة و ضعيفة و الاسلوب ركيك كما ان الحبكة مكشوفة و ضعيفة و السرد مفكك و ضعيف و الفكرة قديمة و لا جديد فيها اعتذر منك لكنها حقا ضعيفة جدا تحياتي لك
2018-07-04 09:01:05
233981
37 -
لينا اللطيفة
لم افهم النهاية (و ما حدث قبل تلبس ابنتها بثواني)
لكن القصة رائعة
2018-07-02 18:34:22
233452
36 -
ملك
تحفه تحفه بس لو اطول ❤️
2018-07-02 16:57:03
233422
35 -
بسمة TM
واو القصة حلوا
2018-07-02 16:13:25
233421
34 -
الباحث
رووعة حقيقة أستمتعت لاكن تمنيت لو كانت اطول
2018-06-29 23:07:15
232612
33 -
إسراء ..
مخييفة
2018-06-29 17:06:21
232570
32 -
لينارا
قصة جميلة واسلوب السرد رائع مع ان النهاية كانت قصيرة و غير متوقعة
2018-06-28 09:38:29
232119
31 -
strawberry
قصة جميلة جدّا و مشوّقة جدّا جدّا استمتعت ليتها كانت أطول
2018-06-27 23:30:24
232024
30 -
Grass
هما الأجانب عندهم الجمعه اجازه زي العرب
2018-06-27 13:12:23
231841
29 -
اروى الى صاحب المقال
يووووووهوووووو اني والدراسة اعز اصدقاء هههه
2018-06-26 04:19:57
231478
28 -
حنيـن
قصة لا بأس بها ، لكنها قصيرة و أسلوبها غير مشوق
تحياتي

ملاحظة : تم تغيير الأسم من ( نيفـين ) الى ( حنيـن )
2018-06-25 15:34:32
231386
27 -
احمد الى صاحبة القصة
اهلا اختي الصورة ارعب من القصة انا لا اركز على الاسماء او المكان دول غربية او عربية قدر ما اريد ان اتوه مع القصة التي جدبني اليها العنوان او السؤال لكن القصة مع احترامي زي دراجة او سيارة تظنها ستقلع وبعد شوي تسكت مع اني اظن انك او انكي يمكن ان تاتي بافضل من هذه القصة اولا عليك ان تتذكري تجربة واقعية حدثت لكي او بحظورك ومن بعد اطلقي العنان لخيالك و قلمك اقصد احرف هاتفك و انا متاكد انك ستبدع للقراء الكابوسيين ما دمت دخلت ف الكتابة للموقع وهو ينشر لك على فكرة هذا الكلام ليس نقد فانا مجرد قارىء يطمح للكتابة يوما
2018-06-25 00:16:17
231234
26 -
‏عبد الله المغيصيب
‏أختي الكريمة العزيزة لميس
‏تراني ارسلت تعليق من جزء أين على سؤال الأسبوع وهو بس عشان التأكيد عن اجمل المواضيع في كابوس
‏وسلامتك بالتوفيق يا رب
2018-06-25 00:16:17
231233
25 -
رحاب
قصه جيده قصيره بس لابأس بها استمتعت بها انتظر الافضل منك بالتوفيق
2018-06-25 00:16:17
231230
24 -
معلقة
الفكرة جيدة والحوارات لا باس بها
لكن النهاية منفصلة عن النقصة وقالب القصة كله بحاجة حبكة اكثر

بداية جيدة عموما ، بانتظار محاولات اخرى ، بالتوفيق
2018-06-25 00:16:17
231221
23 -
A.B.B
لميس
لا أرى في ذلك أي مشكلة ولا يستوجب الإعتذار أبداً (:
تحياتي لكِ.
2018-06-25 00:16:17
231220
22 -
‏عبد الله المغيصيب
‏حاضر على امرك ‏أختي الكريمة لميس أبشري على راسي
‏إن شاء الله بس ما اتلخبطت بين قضية الأسبوع وسؤال الأسبوع الحين أشوفها
2018-06-24 19:59:18
231197
21 -
لميس
عبد الله المغيصب
اود ان اعرف اجابتك على سؤال الاسبوع رجاء اخي الكبير اذا كان لديك وقت ادخل واجب
A.B.B
اسفة جدا لانني لخبطت باسمك اعتبرني عجوز ختيارة خرفانة ولا تنزعج مني
2018-06-24 19:39:28
231178
20 -
A.B.B
شكراً لكل الإخوة والأخوات الذين إنتقدوا قصتي فأنا أحتاج لهذا فعلا لأني ما زلت في البداية
وأعدكم بتقديم الأفضل في الأيام القادمة بإذن الله
كذلك الإخوة الذين أعجبتهم القصة شكراً لكم من القلب وسأبذل قصارى جهدي في الأيام القادمة إن شاء الله
تحياتي للجميع.
2018-06-24 16:52:42
231148
19 -
ستيلا *الوردة الزرقاء
قصة جميلة جدا ..تحياتي ❤❤^_^
2018-06-24 16:12:46
231133
18 -
لميس
m.j.k
يي لخبطت بالاسامي الظاهر اني خرفت ههههههههههه
2018-06-24 15:52:11
231130
17 -
m.j.k الى لميس
لست انا كاتب القصة يا صديقتي

انا علقت عليها فقط
2018-06-24 15:32:47
231121
16 -
‏عبد الله المغيصيب
‏أختي العزيزة الكريمة لميس
اوه ‏والله ‏جدا زعلت احنا الحين في منتصف الصيف
‏متى راح تنبسطي ‏في العطلة الصيفية
‏الله يقويك يا رب الله يقويك أنا بس اسمع كلمة دراسة على طول يجيني الغثيان و ‏يجيني تشنج عصبي
‏أنا والدراسة مو اصحاب أبدا
‏دعواتي دعواتي أختي الكريمة لميس إن شاء الله بشاير النجاح قريبا
‏وعلى الجميع التحية والتوفيق أيضا يا رب
2018-06-24 14:55:17
231105
15 -
حطام
قصة جيدة ولا بأس بها باستثناء النهاية لم تعجبني،،

لا أحبذ وصف حالة المتكلم بالحوار بين الأقواس..لو جاءت عن طريق السرد العادي أفضل،،

تحياتي لك:)..
2018-06-24 14:55:17
231104
14 -
لميس
اخي الكبير عبد الله
جيد انك فهمت ضوابط الموقع وحاول تضبط نفسك قد ما فيك
اختك الصغيرة عندها امتحانات لذلك لا تكتب حاليا
اعلم انك تخطط لتعليق او بالاحرى قصف لكن ان شاء الله كون قدها
2018-06-24 14:35:34
231097
13 -
إنسان ميت
القصة قصيرة جداً جداً و مختصرة للغاية و تفتقد للدراما و التشويق
2018-06-24 14:24:25
231091
12 -
إبن الــــــ(أمازيغ)ـــــجزائر
السلام عليكم معشر الكابوسيين والكابوسيات
قصة مقبولة الأحداث عموما لولا أنه هناك نقطة أراها غير واقعية وهي كون القصة والأحداث من خلال أسماء الشخصيات وقعت في بلد غربي ومعلوم عن الغرب أن عطلتهم الأسبوعية تطون الأحد وليس الجمعة التي هي عطلة المسلمين
وشكرا
2018-06-24 14:24:25
231087
11 -
‏عبد الله المغيصيب
‏الأخت الكريمة العزيزة لميس
‏أكيد أكيد أختي الكريمة الغالية فهمت عليك بس كنت فقط أمزح مع حضرتك
‏والله قاعد ابذل ‏المقدور عليه
‏بس طبعن طبيعة النقاش تستدعي أحيانا شوي من الصوت العالي ‏ومن دون أكيد أي خدش في الخلق والأدب والاحترام
‏أختي الكريمة لميس تريدين الصراحة والله النقاش هنا مهما يكون مهما يكون هو أرقى نقاش وتسعة وتسعين 0.99 هو مجرد نقاش مهما كان الصوت ‏فيه عالي والدفاع عن النفس والله يبقى شكله راقي ومحترم ومن النادر جدا جدا في تجريح
‏أكيد أختي لميس تشوفين التعليقات على اليوتيوب وعلى المواقع الثانية والله العظيم ما في تعليق كلا سبب في اقدس اقدس المقدسات الإنسان من ‏الشرف الى ٠٠٠٠٠
‏والله جدا مشكورين الادارة والأخ إياد العطار على بعض الضوابط صحيح أحيانا أن تأخذ وقت في الردود لكن أحسن من المباشرة ‏والتعصب والشتائم
‏وتحياتي لكي أختي العزيزة لميس ‏موافقة ولا تتأخري في الجديد من القصص ‏لأني محمي الشوكه والسكين
2018-06-24 13:42:35
231081
10 -
لميس
الاخ عبد الله المغيصب
الله يبارك فيك اخي
قصدت انو اذا حصدت نخالفات كثير ما عاد رح ينشروا تعليقاتك او يتم حضرك لذلك مو لازم تتورط بمخالفات
2018-06-24 12:59:54
231061
9 -
‏عبد الله المغيصيب
‏الأخت الكريمة توتة
‏لا لا لا أنا قصدي الجن ‏بس هي تأتي أحيانا بلفظ الجنه بكسرالجيم
‏اعتذر والله المفروض كنت إني وضحت أنا قصدي فعلا الجن
‏بالتأكيد هم يؤمنون بالجنة والنار زي ما قلتي حضرتك النعيم والعذاب وهكذا
‏بس الأخت الكاتبة قالت الجن ‏وهذه ليست نفس المفهوم عندنا مختلف هم أرواح أشباح الشياطين على كذا
‏لك مني كل التحية شكرا
‏الأخت العزيزة الغالية لميس
‏اعوذ بالله مستحيل أغادر لانه واسطتي ‏هي انت لأنك أول من اكتشفني هنا
‏وما شاء الله تبارك الله الجميع هنا يحبونك عندك شعبية كبيرة
‏عشان هكذا أنا مطمئن لكن المخالفات ما أتوقع أنها راح تتوقف قريب
الله يلين ‏نفوس الادارة علينا
2018-06-24 12:33:51
231053
8 -
اروى
الصورة جنن
2018-06-24 12:33:51
231050
7 -
توته إلى عبد الله المغيصب الرياض السعوديه
كلامك صح لكن للتوضيح الغرب يوئمنون (بالجنه) ودائما يسمونها النعيم و (جهنم) يسمونها الجحيم

تحياتي لك
2018-06-24 12:11:45
231045
6 -
لميس
اخي الكبير عبد الله المغيصب
تحسن ملحوظ في النقد هكذا حنى لاتتورط في مخالفة اخرى اسمع كلام اختك الصغيرة ولا تتورط في مخالفة ثانية هههههههههه
لعلمك الشخص اللي يسجل عدد كبير من المخالفات يتم حضره اي لا يمكنه التعليق مجددا
وانا ما ابغى اخويا الكبير يروح من هنا
2018-06-24 12:11:45
231043
5 -
علي الوهراني
أسلوب ممل و غير مشوق بتاتا
2018-06-24 12:03:55
231042
4 -
لميس
m.j.k
قصة جيدة اعجبتني الحوارات و النهاية كانت غير متوقعة ولكنها ىكانت قصيرة حزنت لانها انتهت بسرعة حقا استمتعت بقرائتها انت فعلا موهوب (ة)
2018-06-24 12:03:55
231039
3 -
توته
اسلوبك في الكتابه ضعيف ، ولم تبدئي بالمقدمات حتى ، لم استطيع ان افهم القصه ، لم استطيع ان اتخيل القصه ، القصه جميله لكن أصبحت سيئه بسبب اسلوبك في الكتابه لأنك لم تبدئي في المقدمات او الكثير من الشياء التي تحتاجها القصه لكي تصبح قصه مشوقه ، يجب أن تطوير من نفسك أكثر واكثر
2018-06-24 11:45:34
231021
2 -
‏عبدالله المغيصيب ‏الرياض السعودية
‏مساء الخير على الاخ او الأخت من كتب هذه القصة
‏بصراحة عندي مليون ‏ملاحظة لكن نزولا عند كلام الأخت نوار ‏وأيضا بعض الإخوان انه خلينا شوي شوي على الأخوة الذين يتلمسون طريقهم
‏وأيضا القصة على أساس أنها رعب او تخويف دعنا لا نحملها اكثر ‏مع انه أنا من مدرسة مختلفة بس يالله على راسي
‏بس في كم ملاحظة ‏هذه ‏عاد تقنية وليست التقديرية
‏منها القصة على أساس أنها في مجتمع غربي والغرب على خبري عطلتهم يوم الاحد مو يوم الجمعة
‏والكاتب ما قال انه يوم عيد يوم دراسي عادي عشان ما نقول يوم الجمعة العظيمة في عيد الفصح
‏ثاني شي ما في عند الغرب أو الثقافة الشعبية هناك مسمىالجن ‏الجنة هذه عند العرب والمسلمين نقلا طبعا عن القرآن الكريم ‏إلى آخره
‏هنالك مفهوم أرواح او شياطين فقط
‏ثالث شي وأخيرا أنا ‏بعطيي ‏جائزة لمن يكمل ‏القصة إلى نهايتها او على الاقل يضع خاتمة غير عادافهموها انتو
‏وسلامة الجميع
2018-06-24 11:45:34
231019
1 -
m.j.k
صديقي A.B.B
تمتلك فكرا رائعا وافكار نيرة اعتقد انها البدايات اليس كذلك؟؟
عموما شكرا لك
ننتظر منك الافضل والاجمل
move
1
close