الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

وجه الخير

بقلم : مالك - السودان

يرافقني النحس فكيف أتخلص منه؟

اهلا بكم جميعا موضوعي ارقني كثيرا وفكرت في النشر وترددت كثيرا اما الان فقد صممت على كتابة قصتي بإيجاز.

انا انسان بسيط الحال وكانت عندي ظروف والحمد لله اشتغلت , مشكلتي هي وجهي خير على الناس ونحس على نفسي .
طبعا  انا لا اعترض على قضاء الله و قدره و لكن احاول ان انفس عن ضيقي الشديد من احوالي .

اخواني انا اعمل بجد واجتهد ولكن الترقيات لا تأتيني تأتي للموظفين جميعهم الا انا الحمد لله علاقتي مع الزملاء والموظفين والمسؤولين ممتازه لكن هذا النصيب .
كلما اذهب إلى مكان ما أو أقابل أناسا إلا و يصيبهم الخير لان وجهي خير عليهم وربنا يزيدهم اما انا لا وطبعا  ليس حسدا و لكن غبطه.

اتمني ان يرزقني الله كما رزقهم وان يديم عليهم نعمته اخواني  تعبت من وضعي لماذا انا وجهي نحس على نفسي وخير على الناس ... اي مكان اذهب اليه يأتيه الخير.
اخواني قد حدثت بعض المواقف وتكررت كثيرا مثلا ذهبت للبقاله و اشتريت  لبنا  ثم عدت في يوم اخر قال لي صاحب البقاله" ارجوك اريدك ان تأتي كل يوم فالبقاله كانت تعاني الركود لاكثر من شهر وعندما اتيت حضر زبائن كثر".

احب كل الناس ولا احسد اي شخص رزقه الله لكن انا متضايق من وضعي ونفسيتي تزداد سوء لماذا وجهي خير على الناس ونحس على ارجو منكم ان تعطوني ارائكم

تاريخ النشر : 2018-07-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تاليا الجراح
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر