الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أنا وأخي

بقلم : الحزين - الجزائر

أنا وأخي
لقد عشت عشرين سنة دون أخوة وهو السبب الذي جعلني أتعلق به

 لدي أخ من أبي فقط ، وأمي وأبي منفصلان منذ ثلاثين سنة وهو يعيش معه ولم أعرفه إلا منذ سبع سنوات وأنا أعيش مع أمي وأحبه كثيراً وأسعى دائماً لإرضائه بكل الطرق وتوفير كل حاجياته من ملابس ومصروف ونزهات وهو يصغرني بسبع سنوات وأخي الوحيد ، إلا أنه يعاملني بجفاء شديد ولا يقابلني إلا إذا احتاج إلى نقود أو ملابس وهو ما جعلني أغير معاملتي معه ..

لم أعد أعطيه أية نقود فهجرني تماماً ولم نعد نتقابل منذ ستة أشهر بعد أن طلب مني هاتفاً جديداً فرفضت طلبه ، ثم طلب مني نقود و رفضت ، فقاطعني تماماً ولم يعد يقابلني أبداً وكل ما أتصلت به يحدثني بفظاظة ويقول لي : أنه لا يملك وقتاً ، علماً أنه في المنزل لا يدرس ولا يشتغل وحتى على الفيس بوك لا يجيب عن رسائلي إلا بعد مدة طويلة بل وصل به الأمر أن قال لي في الهاتف : لماذا تتصل بي ؟ أنا لا أملك الوقت لأحدثك الأن ، وأغلق السماعة في وجهي

وما يؤلمني أنه يجلس في نفس المقهى التي أجلس فيها مع أصدقائه يضحك ويلعب ويراني ولا يكلمني وكأني قد اقترفت في حقه جريمة ، أنا قد عشت عشرين سنة دون أخوة وهو السبب الذي جعلني أتعلق به بشدة إلا أنه لم يعاملني يوما كأخ بل يراني مجرد إوزة تبيض ذهباً ، انصحوني ماذا يمكن أن أفعل ؟.

تاريخ النشر : 2018-07-21

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر