الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

صابون من العالم الآخر!

بقلم : اميرة احمد - مصر

صابون من العالم الآخر!
رأت امرأةً ترتدي ثوباً أسود اللون

أهلاً بكم أصدقائي محبي القصص المرعبة و الغامضة ..

سأتلو عليكم بعض القصص التى سمعتها من بعض أقاربى ، هي ممتعة و مخيفة في ذات الوقت .. خصوصاً عندما يحل سواد الليل ..

إليكم القصة الأولى :

حكت لي جدتي أنها عندما كانت صغيرة ، كانت معتادة على أن تذهب إلى أرضٍ زراعية "غيط" لكى تلهو فيها .. و ذات ليلة ذهبت جدتي إلى تلك الأرض لتقضي حاجتها ، لأنه فى تلك البلدة لم تكن توجد حمامات .. و بعد أن قضت حاجتها همت بالرحيل ، ثم رأت امرأةً ترتدى ثوباً أسود اللون و تحمل فى يدها صابوناً .. فنادت جدتي على تلك المرأة لعلها تعرفها أو حتى تسألها عن الصابون الذى تحمله فى يديها ، فلم تلتفت إليها و لم ترد فخافت جدتي كثيراً ثم ذهبت لأمها حتى تحكي لها ما حدث .. فنهرتها أمها بشدة ثم نظرت إلى السماء لكي ترى النجوم لأنه فى ذلك الوقت لم تكن لديهم ساعة ، ثم عرفت أن الساعة الثالثة بعد منتصف الليل فعلمت أن تلك المرأة جنية .. ثم قالت لها لا تذهبي إلى هناك مرةً أخرى ..

القصة الثانية :

هذه القصة روتها لي أمي و تلك القصة حدثت فى نفس المكان التى حدثت فيه القصة الأولى ، عندما كانت أمي صغيرة ذهبت هي و خالي و خالتي -و كانا صغيرين أيضاً- إلى تلك الأرض ليلعبوا فيها .. و عندما حان وقت الرحيل -كان ذلك بالقرب من وقت الغروب- رأوا رجلاً عجوزاً يعرفونه فنادوه و لكنه لم يرد عليهم ، فحزنت أمى كثيراً لأنه لم يستجب لهم كما أنه يعتبر ضمن قائمة أقربائهم! ..

فذهبوا ليحكوا ما حدث لجدتي فارتابت و شكت فى أمر هذا الرجل ، ثم عزمت على أن تذهب إليه بنفسها و بالفعل ذهبت و سألته قائلةً "هل ذهبت إلى تلك الأرض؟ لأن أبنائى رأوك تتجول هناك" فأقسم أنه لم يتحرك من مكانه .. و لم يذهب إلى أي مكان فصدقته جدتي لأنه رجلٌ صادق ، و عرفت أن من رأوه أبناؤها هو -أعوذ بالله- جنى ..

القصة الثالثة :

حدثت تلك القصة فى نفس البلدة التى تعيش فيها جدتي و أخوالي ، حيث يحكي خالي و يقول أنه عند ذهابه إلى العمل بالسيارة .. رأى مشهداً غريباً للكثير و الكثير من الحمير واقفة بشكلٍ عجيب ، و كأنها تنظر إليه فعلم أنها أعوذ بالله -أظن أنكم عرفتم ما كنهها - ..

القصة الرابعة :

تحكي جدتي و تقول أن أمها كانت تربي الكثير من الطيور و ذات يوم ، و بينما هي تطعم الطيور إذا بديكٍ يجرى مسرعاً .. فجرت كالعادة وراءه لكي تمسك به فنطق الديك و قال "لن تمسكي بي يا امرأة" ..

جدتي تفسر كل تلك القصص على أن أرضهم كانت مسكونة منذ زمنٍ بعيد ، و لكن عندما عمرها الناس بالحياة و بالمنازل لم يعد يوجد هناك شيءٌ غامض ..

تلك القصص أمتعتني كثيراً و لكنها أرعبتني للغاية ، خصوصاً أنها قصص قديمة جداً حدثت منذ أكثر من ثلاثين سنة ..

أنتظر تفسيراتكم لتلك القصص ، و هل فعلاً الجن يهجرون البيوت المسكونة بالبشر أم لا؟

في النهاية أسألكم هل أخافتكم تلك القصص؟ عن نفسى لقد خِفْتُ حتى و أنا أكتبها ..

تاريخ النشر : 2018-07-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

زواج من جنية أم ماذا؟
الغزأل - الاردن
حدث غريب يحدث في حياتي
ماريا - الجزائر
تكرار الأرقام
سنا - السعودية
بنات البحر
محمد الشريف العلاوي - الجزائر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

سايكوباثية ؟
ايرمينا
لغز ضائع
Asraa - الأردن
قصص مرعبة في منزل صديقي
فهد - المنطقة الشرقية - السعودية
حلم طفل
رحمة
التعاسة أو الموت
عين - السعودية
تجارة الأجنة البشرية المحمصة!
روح الجميلة - أرض الأحلام
لقاح كورونا !!
جبل الكرمل - شمال إفريقيا
مانسا موسى : أغنى رجل في التاريخ
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (32)
2018-07-25 13:49:23
240188
user
32 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
صراحة الجن الان متواجدون في كل مكان واحسن الشيىء هو الحذر والتحصن طول الوقت خاصة في القرى والاماكن الخالية كالصحاري والطرق الطويلة بين الحبال والمقابر وما شابه وقرآة القرآن طول الوقت
2018-07-25 11:25:39
240113
user
31 -
الشيماء الى وليد
ههههههههههههههههههههه حرام عليك
وايه الست العجيبة دي
2018-07-25 05:55:23
240052
user
30 -
JJOإلى وليد
لو كنت كاتب حقاً ،لأرتفعت اسعار مبيعاتك:)
2018-07-25 05:54:42
240044
user
29 -
JJO
عن نفسي لم اخف،نعم يتضح بأنك خائف من كلمه "اعوذب بالله"عند كل قصه،،،كتابتك تشدنا لقرآءة المزيد..
2018-07-24 13:24:02
239940
user
28 -
اخت من اخوات الجن الى وليد الهاشمي
هناك جزء مفقود في قصتك الجزء الأخير من هي العجوزالتي كانت تقودها جدتك
وكيف انتقمت صياد من جدتك ..
وضح فأنا اكتب القصص الخيالية وأرى قصتك ينقص جزء منها
ابحث عنه واكتبه بسرعة
2018-07-24 12:11:28
239930
user
27 -
وليد الهاشمي …
آسف على التأخير الشبكه ضعيفه
4 النهايه
_______
صعدت جدتي درجات السلم كان الوقت يمر بطيئا"وجدتي تتخيل ما ينتظرها ..دخلت غرفتها وهي تقتاد تلك العجوز او ربما العجوز هي من تقودها ..وما ان توسطتا الغرفه حتى هوت العجوز على الفراش وغطت بنوم عميق آممممممخ آمممخخخ آآممممممخ آآمممممخخخخ آاممممخخخ آآممممممخخخ آآمممممممخخخخ آآممممممخخخ آآمممممخخخ آآممممممخخخ آآمممم بخخخ آآمممممبخخ آآممممبيخخخ آوممممبخخخ آومممممبخخخخخ آآممممممبييخخخخ....

المزيد من الآمبيييخ في الجزء الثاني ..وآي حد ح يغلط راح اشتكيه للإداره ..ياخوفي لتكون المديره اول واحده ساخطه عليا ههههههه
2018-07-24 05:48:13
239816
user
26 -
اخت من اخوات الجن لوليد الهاشمي
قصتك رائعة أكملها فأنا اترقب القراءة ...وأول مرة اعرف صياد هذه ...
وليس لي الشرف بمعرفتها ...ههههه
2018-07-23 15:42:49
239702
user
25 -
بيري الجميلة ❤
فعلا العنوان جذاب شدني للقراءة لكنه بعيد عن القصص ، يبدو انها جنية قرفانة هههههه
2018-07-23 15:28:08
239696
user
24 -
هدوء الغدير - مشرفة -
وليد الهاشمي
اظن في النهاية ان الجنية ستنتقم من الجدة وتتلبس في الحفيد'وليد'،،،
2018-07-23 14:06:53
239657
user
23 -
وليد الهاشمي …
هدوء الغدير
هههههههه بالطبع ستكون النهاية مرعبة بكل ما تعنية كلمة رعب من معنى ..اراهن ان هوليود وبوليود لم ينتجوا فلم رعب كهذه النهايه..

كل من يطلب النهايه يعمل لايك هعهعهع احيانا بكون ثقيل دم بشكلللللللل ..ههههه
2018-07-23 12:52:29
239638
user
22 -
وليد الهاشمي …
4
كان الشيخ يتلو فوق جدتي وحينها صرجت (صياد)على لسان جدتي قائلا":يكفي ياشيخ النحس دعك مما تقرأه فانت ابن عاق اما تذكر كيف كنت تعامل والدتك في شبابك ?لم ينفعك شئ ..امك ماتت بسببك ايها الاخرق.....حاولت الجنيه ان تلهى الشيخ عن القراءه وتقيض عزيمته لكن الشيخ استمر بالقراءه وحينها صرخت الجنية :هذا يكفي لا احد سينقذها مني لقد قتلت صغيري ..وصارت تنتحب وتبكي ..فسئلها الشيخ:وكيف قتلت ابنك?فقالت:لقد تلصصت علي وانا احميه اررريييد ابنييي..ثم امسكت الشيخ من لحيتيه وهمست بأذنه..ولكن الشيخ قال لها:ان لم تخرجي فسأحرقك باذن الله والله عوني ...استمر الشيخ بححاورتها وتهديدها حتى اذعنت وعاهدته بالخروج من جسد جدتي ..وجعلها الشيخ تقسم من عدم التعرض لجدتي واذيتها فأقيمت ولكنها استثنت ;إلا اذا دعتني.

قبل الشيخ ظنا"منه ان ذلك مجرد مواساة لها على فقدانها لطفلها وقام بتحذير جدتي واوصاها من عدم الخروج ليلا"فالليل هو مرتع صياد وحذرها من التحدث مع الغرباء..

مرت الايام والسنوات وتزوجت جدتي ولم ترى شيئا"حتى تناست الامر كليا"ولم تكن تعلم ان صياد كانت تراقبها عن كثب ولم تكن تريد سوى انتقام من جنس العمل ولن ترضى سوى باحب الابناء الى جدتي وان تجعل جدتي تشرب من نفس الكأس الذي تجرعته هي قبل اربعون عاما"فوجدت فرصتها بتلك الليلة المشؤمه ...
يتبع
2018-07-23 12:06:24
239632
user
21 -
هدوء الغدير - مشرفة -
مقال لطيف سلمت اناملك


وليد الهاشمي
متى تنهي القصة اطول من المسلسلات الهندية ،،،،هل تعلم ان قصتك اطول من المقال نفسه ههههه
2018-07-23 11:53:54
239627
user
20 -
وليد الهاشمي …
3
كنت ارتجف بشدة ..كانت تلك الخلوقة تبكي بحرقة شديده وتحتضن طفلها نحو ضرعيها..وعندما كانت تصرخ كان جسمها وكانها تملؤه بالهواء يتضخم حتى يتشقق ويسيل من دم كنت اراه اسود كالقطران ..كان موقعي يسمح لي برؤيتها بوضوح فقد كنت اسفل منها وكانت هي مقابل شفق السماء ..كانت تنتحب على صغيرها وتنظر بغيظ نحو مكاني فادركت انها تعلم بمكاني ولكني كنت متسمره ارتجف ولا اعلم ما افعل ..وفجأه بدأت السماء تمطر وتوقفت تلك العفريتة عن النواح وصارت تقلب ننظر نحو السماء وقد بدا عليها الهلع ..وثم ومض البرق فازداد هلعها ونظرت نحوي بغضب وحنق كبيرين واخذت الخروف واختفت مع صغيرها خلف الشلال..
خرجت من مخبئي واطلقت سيقاني للريح مستغلة وميض البرق لارى طريقي انطلقت بكل قوتي وما زال صراخ (صياد)يصم آذاني ..اقتربت من القريه اسمع نداء ابي..لقد جاء للبحث عني وما ان رأيت ابي حتى ارتميت بحضنه وفقدت الوعي...
اخبروني اني ظللت فاقدة للوعي حتى عصر اليم التالي مااذكره اني استيقظت على الم شئ يلسع رأسي كانت نساء القرية حولي وامرأة امامها موقد نار عليها سيخ من الحديد كانت تكوي به راسي حتى شممت رائحه شواء لحم رأسي ..وكنت اسمع صوت تلاوة القرآن في الغرفة الاخرى ..اخبروا ابي انني استيقظت فجاء وكان يقتاد شيخا"طاعنا"بالسن يبدوا عليه الوقار بلحية بيضاء ووجه وضئ ..القى السلام واقترب مني وبدأ يتلو القرآن وفجأة هبت عاصفة هوجاء وصارت الابواب والشباليك تفتح وتغلق من تلقاء نفسها ..هربت النسوه وهن يصرخن مرعوبات عمت الفوضى المكان وارتفع صوت ذلك الشيخ:الله اكبر الله اكبر ..امنعك بحاميم الدخان ..تحصنا بلا اله الا الله ..المدد المدد ياعالم الغيب والشهاده..انت القاهر فوق عبادك ..باسمك العظيم الاعظم نستعيذ بك من جميع المؤذيات الخارجة من الارض والنازلة من السماء انت لها انت لها ولكل ضيق ..وقفوهم انهم مسئولون..والله من ورائهم محيط..وحفظا من كل شيطان مارد..ان الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم ولهم عذاب الحريق3....وظل يتلوا ويهدد وستنجد بالله قائلا":المد المد ..ولم ادرك ما حصل بعدها ..ولكن اخبروني اني كنت اتكلم بغير صوتي....
يتبع
2018-07-23 11:14:02
239623
user
19 -
القطة
المناطق الريفية غالبا ما تكون مسكونة لا اعلم لماذا ربما لأنها مفتوحة وواسعة لكنها مناطق مخيفة فعلا
لقد جربت زيارة ريف بغداد و كان مخيف ليلا بسبب ان الكهرباء تقطع ليلا في الغالب لهذا المنظر يكون مخيف جدا فلا يوجد حولك غير الظلام و من هذا الشجاع الذي يستطيع الخروج ليلا بمثل هذه الأماكن
2018-07-23 10:33:23
239618
user
18 -
وليد الهاشمي …
.2
كانت جدتي ترتجف لقد عرفت من تكون هذه المخلوقه ..وايقنت جدتي انها هالكه لا محاله ..وحينها تذكرت جدتي انها مكنت هذه المخلوقه منها والتي كانت تتربص بجدتي منذ اربعين عاما ولقد كانت هذه الشيطانه قد تلبست بجدتي في طفولتها بغرض الانتقام..
واليكم القصة على لسان جدتي:
عندما كنت بالعاشرة من عمري كنت ارعى الاغنام وفي احد الايام وعند اذان المغرب وانا عائدة بالاغنام لاحظت ان هناك خروفا"مفقودا"وكنت اعلم ان زوجة ابي ستتخذ ذلك ذريعة لضربي وستتهمني انني اعطيته للصبي الذي كانت دائما تتهمني به وتتخذه ذريعة كلما ارادت معاقبتي ..عدت ادراجي وسرت بين الاحراش وبدأ الظلام يكسو المكان بسواده كنت خائفة جدا فالاساطير في ذلك الزمان كانت تعشعش في رؤس الجميع ..حكايات عن النمر الذي اكل بائع التوابل المتجول.. واسد الجبل الذي اكل عسكر الامام.. و(صياد)الجنيه ذات الضروع الكبيره آكلة الاطفال ..خلعت حذائي لاتمكن من زيادة سرعتي وحينها سمعت صوت الخروف ولكنه بالعمق ..توجهت نحو مصدر الصوت ..منعني خوفي من مناداته فنحن الرعاة ننادي حيواناتنا وهي تفهم وتميز اصواتنا ..وكلما اقتربت من مصدر الصوت كان الخروف يبتعد وعندما اتوقف وادرك انني قد توغلت كثيرا"وانه يجب عليا العوده اسمع الخروف قريبا"فاقول لنفسي :لم يتبقى سوى القليل ثم اتابع البحث وحينها وصلت الى ذلك المكان والذي دائما"ما تدور الاساطير والحكاوي انه الشلال الذي كثرت فيه مشاهدات صياد ..تسمرت بمكاني ..لم اصدق ما تراه عيني ..امرأة عاريه تستحم بالشلال وتحمم طفلها ..كان الخروف هناك ..لقد وصل للتو رأته تلك المرأه وصمتت فلقد كانت تغني لطفلها وهي تحميه وهو يضحك وفجأه كان بل حراك جثة هامده فصرخت المرأة بكل قوة حتي شعرت ان اذناي تفجرت ..كانت تبكي بحرقة ثم بدأت تتشمم الهواء واستدارت نحو المكان الذي اختبئ فيه...
يتبع
2018-07-23 09:57:44
239608
user
17 -
✲حنان ✲
قصص جميلة
2018-07-23 07:40:28
239584
user
16 -
"مروه"
هذه القصص منعشه يكفي ذكر الصابون ههههههه
المفروض جدتك كانت اعطت لهذه العفريته"صابونه." بعني تزحلقلها تكبر دماغها منها" بتعبيرنا المصري العامي..
لكن الظاهر جدتك كانت صغيره نسبيآ لهذا اثرت باقي القصص عليها.
قصه الديك حلوه انا احب الديك.واعشق صياحه.وهو يري الملائكه..قال رسول الله:
صلى الله عليه وسلم: "لا تسبوا الديك؛ فإنه يوقظ للصلاة"
الحمدلله انه ديك وليس حمار لأن الحمار يري الشياطين..
القصه القادمه ديتول من العالم الاخر هههه يالهم من عفاريت نظاف.امزح حبي:)
قصص مشوقه إلينا بالمزيد
2018-07-23 05:33:01
239563
user
15 -
نينون .. محاربة الزمن
أنا متأكدة أن المحرر تامر محمد هو الذي إختار عنوان المقال لأن العنوان لا يمت للقصص بصله هههه قال صابون من العالم الآخر!! أصلا لا يوجد صابون في العالم الآخر ههع.
2018-07-23 03:07:04
239536
user
14 -
كاتبة المقال" اميرة احمد " إلى اعزائى القراء
هذه القصص التى ذكرتها فى المقال لم تحدث لى شخصيا ولكن حدثت لاقربائى لذلك لا اعلم مدى مصداقيتها ولكن إذا حدثت لى شخصيا فساكون على يقين ان ما رايته بعينى حقيقى
وانا اسفة إن لم تعجبكم القصص واعدكم بان اكتب قصص افضل بكثير من تلك وشيقة وممتعة
2018-07-23 03:07:04
239535
user
13 -
اميرة احمد إلى تامر محمد
شكرا جزيلا على كلامك الطيب واعدك بكتابة قصص جميلة وممتعة
2018-07-23 03:04:14
239518
user
12 -
بيري الجميلة ❤
طبعا قصص مخيفة وصادقة ، لم اتشكك في اي واحدة منها ، تبدو حقيقية وواقعية وليس بها أية مبالغة ، طبعا الأراضي الزراعية الطبيعية خاصة المزارع والترع تعج بالجن ، وبالفعل المناطق السكنية والطرق الحديثة يهجرها الجن لأنها مأهولة ومزدحمة بالسكان ، الجن يفضلون الأماكن الطبيعية الهادئة وخاصة النائية منها ، يسكنون الجبال والأودية أكثر شيئ ، لذا كانت القصص عديدة في قديم الزمان

لو تحتفظين بغيرها من القصص فلا تبخلي بمشاركتنا بها ⚘
2018-07-23 03:04:14
239501
user
11 -
نينون .. محاربة الزمن
تامر خخخ حسنا نجحت في اغاضتي لكني طلبت منك هديه بسيطه وانت قمت بكتابة شيء طويل لا أدري هل هو شعر ام إنشاء ام جريدة !! ههههع.
2018-07-22 17:32:04
239494
user
10 -
تامر محمد
نينون .. محاربة الزمن .. هههههههههههههه .. حسناً .. عندما عانقتي جدران كوكبنا "كابوس" .. حل علينا عطور قدومك .. ثم زخرفتي أقسامه بأروع تعليقات المودة و الإخلاص و الإخوة .. أيدينا ممدودة ليديكِ .. لكي نخضبها أجمعين .. بالتعاون في طريق زرع بذور الأخلاق الحسنى .. و لا نلبث أن نحصد منها إن شاء الله سوى الثمار الصالحة .. و نشارك بعضنا بعضاً كالكتلة الواحدة .. حتى نرى نور العلم الذي كنا نتغنى به منذ الصغر ..

هههه .. قصدت استخدام كوكب .. حتى أغيظك .. ههههه ..
أتمنى لكي قضاء أجمل الأوقات معنا يا عزيزتي ..
2018-07-22 17:10:11
239490
user
9 -
نينون .. محاربة الزمن
تامر محمد خخخ لا أريد أي تحيات لقد شبعت منها اعطني شيئا آخر بدل تحياتك الرقيقه هههع.
2018-07-22 17:02:59
239488
user
8 -
تامر محمد
نينون .. محاربة الزمن .. ههههههههههههههههههههههه .. كنت أنتظر تعليقك .. لأنكي لا تتركينني إلا و تحاربينني أنا و الزمن! .. هههه أمزح بالطبع ..هذا نوعٌ من المديح على المقال حتى لا يطال اليأس كاتبة المقال .. بخصوص بعض التعليقات الناقدة نقداً لازعاً ..

لكي مني صندوقٌ من الهدايا ملتصقاً به ورقة صغيرة .. تقول تحياتي و تقديري لكي يا أختي العزيزة ..
2018-07-22 16:37:40
239483
user
7 -
نينون .. محاربة الزمن
تامر محمد هل لي ان أعرف لما تشكر نفسك ؟! ههههع.
2018-07-22 16:37:40
239480
user
6 -
نينون .. محاربة الزمن
وأنا اقرء قصصك عزيزتي بصراحه لم تخفني وهذا شيء نادر وعجيب لأني عادة أخاف من كل شيء هههه لكن لأني قرأت قصصا اكثر رعبا منها لهذا لم أخف هذا كل ما في الأمر لكن شكرا لكي لانكي بذلتي جهدا في كتابتها لنتمتع بقراءتها.
2018-07-22 16:04:23
239469
user
5 -
وليد الهاشمي …
يا اماااااه انا شعر راسي وقف والقشعريره بجسمي و..بسم الله الرحمن الرحيم ..ما تتكلموش عن الللجججننن اششش بسم الله بسم الله اشششش بيسمعونا ...

جدتي مره شافت عجوزه بعد المغرب وافتكرتها واحده متسوله فنادت عليها والعجوزه ماردتش وفضلت تمشي افتكرتها جدتي انها طرشا ما بتسمعتش فخرجت ولحقتها وتقول لها :غلسي عندنا ياحجه ..يعني باتي عندنا والعجوزه تمشي فراحت جدتي ومسكتها كانت بارده جدا"ولم تنظر جدتي لوجهها فقد كان الظلام دامس وكانت العجوز تحمل خرقه بداخلها على ما يبدو ملابس ولكن رائحتهن مقرفه وكذلك رائحة العجوز ..ادخلتها جدتي الى منزلها ولم يكن هناك احد غيرها بالمنزل والذي يبعد عن اقرب منزل بحوالي كيلو متر ..ادخلتها جدتي واغلقت الباب ولم يكن هناك ضوء ولمصباح الذي يعمل بالجاز او الكيروسين كان بالطابق الاعلى وكانت جدتي تمسك العجوز بيد وتتحسس السلالم وهي تقود العجوز وشعرت جدتي وكأن هناك عاصفة وشعرت وكأن العجوز تطير واحست بشعركثيف يلفح وجهها وريح بارده مع صوت صفير الريح يصم اذانها واصبحت العجوز تضغط بقوه على يد جدتي حت احست ان عظامها تتكسر و....
=>>>>>>
2018-07-22 15:30:52
239463
user
4 -
ساري محمود علو
بصراحة لم افتهم شيئا من قصتك...أرجو أن
تكتبي قصص أفضل...بصراحة لم تكن مخيفة
ولكن تحياتي لك ولاتزعلي من صراحتي ياطيبة
2018-07-22 15:05:05
239443
user
3 -
بين الحقيقة والخيال الى اميرة احمد
لا يوجد دليل واحد على ماقلتيه يخص الجن الا القصة الأخيرة . والغريب ان كل القصص جدتك طرف فيها .يعنى ربما جدتك تبالغ بعض الشى او تخيفكم حتى لاتتمادوا بالتاخير او اللعب خارج نطاق المنزل خوفا عليكم من المجهول وهذا حق مشروع للابوين . كل ماقلتيه فهو يعتبر رجما بالظن سواء قد يكون جن والاقرب انهم من الانس الا كلام الديك فما عندى له تفسير ولكن الحق يقال ان القصص روعه وشيقة يتخللها عنصر الغموض .تقبلى مرورى بارك الله فيك
2018-07-22 14:29:18
239427
user
2 -
تامر محمد
تحية طيبة إلى بنت بلادي الحبيبة أميرة .. قصص في غاية الروعة .. و ما أكثر ما جذبني هو عنوان المقال "صابون من العالم الآخر!" .. أريد أن أشكر الأخ تامر محمد على تحرير .. و نشر هذا الموضوع المميز! أحييه بحرارة! ..

تحياتي لكي ..
2018-07-22 14:03:17
239424
user
1 -
أسير الروح
السلام عليكم
قصص ضعيفة بعض الشيئ ومختصرة لم ترعبني أو تثير حماستي ، مع اشد احترامي إلى كاتبة القصص
أتمنى لك الأفضل في المستقبل
تحياتي
move
1