الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص واقعية غريبة

أكثر التجارب التي سمعتها من بعض الأشخاص إخافة 6

بقلم : المتجدد - المغرب

قرروا لعب الويجا

الجزء السادس :

القصة الأولى

القصة أخبرني بها صديق عن مغامرةٍ قرر القيام بها ، حيث تشجع هو و ابن عمه على استكشاف منزل مهجور .. و انتظرا يوم سفر أهلهما ثم خرجا ليلاً و قصدا ذلك المكان ، كانت الأمور تبدو على ما يرام .. فقط صوت وقع أقدامهما على الأرضية المليئة بالجليد المتحطم ، لكن عندها بَدَآ بسماع خطوات أقدام لشخصٍ في الطابق العلوي .. ثم قاما بالنداء قائلين "هل هناك شخصٌ ما؟" لكن لا جواب ، استمرا في الاستكشاف دون تردد .. و قالا أن رائحة النار كانت في بقعةٍ مظلمةٍ من البيت و لم تكن هناك أي نار ، ثم استسلما حتى اللحظة التي تطاير فيها كرسي متحطم ، و أصاب أحدهما و خرجا من المنزل .. رغم ما حدث قررا القيام بمغامرةٍ أخرى في المرة القادمة ..

القصة الثانية

هذه القصة لصديقٍ آخر و هي عن عمه أو خاله أو أحد أفراد عائلته ، حدثت في القرن الماضي حيث قرر الذهاب لحمام عمومي قديم جداً .. و كان بمدينة مكناس إذ خرج في الصباح الباكر قاصداً الحمام ، لكن منعه الحارس من الدخول بمفرده و طلب منه أن ينتظر حضور شخصٍ آخر .. لكنه لم يهتم فدخل و كان هناك رجلٌ آخرٌ يستحم ، عندها بدأ يشعر بالغرابة منه حيث رأى أن ذلك الرجل يتحدث لوحده .. و عندما سأله لم يرد ثم رأى أن أظافره كانت طويلة بطول الأصابع ..

و أما ما جعله يرتجف و يخاف أكثر هو أن الرجل حمل أغراضه ، و دخل في الحائط ثم اختفى لم يستطع السيد تحمل الرعب .. و خرج من الحمام و لم يعد يذهب إليه ، و قال أنه لا زال يحلم بالحادثة رغم كل هذه السنين ..

القصة الثالثة

حدثت لي قبل سنوات حيث كنت أتجول في حيٍّ قديم و مررت قرب منزلٍ مهجور ، فسمعت منه صوت صراخٍ خافت كأن أحداً يعتدى عليه .. و لم أكن خائفاً حينها لأنني كنت غاضباً جداً فدخلت إلى المنزل ، و أضأت مصباح الهاتف ثم ركلت باب الغرفة التي سمعت منها الصراخ .. لكن لم يكن هناك شيء ، عندئذٍ بدأت أسمع أشخاصاً يتهامسون ، و رغم ذلك لم أخف كثيراً بسبب غضبي لحظتها ثم قررت الرحيل .. و عند خروجي شعرت بشيءٍ دفعني بقوة إلى أن سقطت فنهضت ، و عرفت أن ذلك كان تصرفاً من الجن لكنني غضبت أكثر .. و عاودت الدخول إلى المنزل لكن لم أتعمق فيه ، و صرخت قائلاً "ادفعوني مجدداً" و لم يحدث شيء ثم قلت "لم يتجرأوا حتى!" .. ثم خرجت و عدت إلى المنزل ..

القصة الرابعة

حكاها لي الشيخ الذي تحدثت عنه في القصة الأولى بالجزء الخامس ، عندما أخبرني أن في منطقةٍ ما بالريف كانت تظهر تحت إحدى الأشجار .. فتاةٌ شابةٌ في غاية الجمال و تمشط شعرها ، كان السكان يظنون أنها مجنونة .. لكن كيف لفاتنةٍ مثلها أن تكون مجنونة ؟ الغريب هو أنه عندما يقترب أحد منها سواء رجل أو امرأة كانت تختفي ، إلى أن جاء ذلك اليوم لشاب تعيس الحظ قاده صوت غناءٍ جميل إلى المكان .. و كانت الساعة تشير إلى منتصف الليل و بدأ يتبع ذلك الصوت العذب ، ثم وصل إلى الشجرة عندها أطلق صرخة رعب مدوية ارتجت لها زوايا هذا المكان ..

في الصباح وجدوه في المكان و هو يصرخ بمفرده و يتخبط في الأرض ، فقاموا بصعوبة بضبطه و أخذه إلى معالج راقي بعد أن أُصِيبَ بالمس .. و قرر شقيق الشاب الانتقام من هذه الجنية و وضع حد لخداعها ، فخرج في ساعةٍ متأخرةٍ من الليل و أخذ معه منشاراً كهربائياً .. ثم اتجه إلى المكان و بدأ يسمع صوت الغناء العذب ، بعد ذلك شعر و كأنه يقع في الحب لكن تشجع و ذهب إليها .. و شغل المنشار ثم قال "هذه لأخي" ..

و عندها سقط أرضاً و في الصباح عُثِرَ عليه فاقداً للوعي ، و منشاره لا زال يعمل ثم قال لهم عندما استفاق .. أنه أراد قتل الجنية لكنه شعر و كأن صخرةً سقطت على رأسه ، و أراد السكان وضع حدٍّ لها و إنهاء هذه المهزلة على الفور .. كي لا يتعرض شخصٌ آخرٌ للأذية فبدأوا يترددون على ذلك المكان يومياً ، و يقرأون القرآن الكريم كسورة "البقرة" و المعوذتين .. و بصوتٍ عالٍ إلى أن اختفت الفتاة ..

القصة الخامسة

حدثت هذه القصة لثلاثة أشخاص ، واحدٌ منهم رواها لي حيث قرروا لعب الويجا في مكانٍ نائٍ .. فتجهزوا و تشجعوا ثم بدأوا بطرح سؤالٍ عن وجود أحدٍ ما معهم ، لكن لم يكن هناك جواب و أعادوا الأمر عدة مرات لكن لا جواب .. و بعد عشر دقائق تحرك المؤشر إلى جهة "نعم" ، فشعروا بالخوف لكن تابعوا اللعب و طرح الأسئلة ..

بدأت أصوات خطوات تُسْمَع لكن لم يكن هناك أحدٌ غيرهم ، و بعدها توجه سهم المؤشر إلى جهة معينة .. و عندما استداروا لتلك الجهة لاحظوا شيئاً يختلس النظر من خلف إحدى الأشجار ، فشعروا ببعض التوتر و نادوا عليه لكن لم يجب و تطاير المؤشر .. و خاف الفتيان ثم هربوا من المكان و بعد ذلك عادوا في الصباح ، و وجدوا اللوح و المؤشر في نفس المكان و أخذوه و بعدئذٍ عادوا إلى منازلهم ..

القصة السادسة

القصة أخبرني بها زميلٌ سابقٌ لي و هي لعمه و زوجته و أبناؤهما ، حيث استأجر عمه شقة في مبنى تدور عنه الشائعات بأنه خطير و مسكون .. لكن بالرغم من ذلك استأجر الشقة و كان سيستعملها كمكتب له منذ اليوم الأول ، ثم بدأت تحدث أموراً غريبة مثل أصوات أناس تتحدث في إحدى الغرف .. و أبواب تُفْتََح و تُغْلَق بمفردها و حتى التلفاز يعمل من تلقاء نفسه ، و ذات يوم سمع العم زوجته تنادي عليه من المطبخ فذهب إليها .. و لم يجدها ثم تذكر أنه بمفرده في المكان فارتعب و خرج من هناك ، بعد ذلك حكى ما حدث معه ..

أما أكثر شيءٍ مخيف هو أنه ذات ليلة ذهب إلى المكتب لإحضار شيءٍ ما ، و كانت الكهرباء مقطوعة فقام شيءٌ خفي بحمله من عنقه .. و طرده من المكتب و إغلاق الباب عليه .. لم يتحمل العم صدمة ما حدث له و رحل من هناك ..

تاريخ النشر : 2018-07-28

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

قصة معاناة فتاة مع الجن
العائلة
تجربة الموت بسبب الحسد
من هي ؟!!
Léa - الجزائر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (15)
2018-07-29 19:10:11
241395
user
15 -
بيري الجميلة ❤
جميلة قصصك روعة كلها ممتعة ومخيفة

بالنسبة سماع الأصوات من البيوت المهجورة يجب التحقق أولا إن كانوا بشر ، لأن المختطففين واللصوص والسحرة ايضا يختارون الأماكن المهجورة لمزاولة ممنوعاتهم ، فلنتأكد اولا ثم نشك بالجن ، لأن البعض إذا سمع اي صوت من مكان مهجور مشبوه أول ما يتبادر إلى ذهنه انهم جن ، لكن الصحيح أن يشك بالبشر أولا ثم الجن
2018-07-29 19:08:10
241387
user
14 -
القطة
قصص مخيفة حقا لطالما تمنيت ان ادخل لبيت مسكون طبعا ليس لوحدي لكن مثل هذه المغامرات قد تنتهي بكارثة. شكرا لك ع مشاركتنا قصصك
2018-07-29 16:49:16
241348
user
13 -
نينون .. محاربة الزمن
المتجدد لا شيء يستحق ان تعكر مزاجك من أجله أسعدك الله وأراح بالك... حسنا صديقي سننتظرك وقصصك بفارغ الصبر مع السلامه.
2018-07-29 15:02:28
241309
user
12 -
المتجدد
نينون لم أقل أنها مجنونة السكان من قالوا ذلك ، القراء شكرا للإطراء
هذه المشاركة الآخيرة للصيف فقط لست للأبد .
سأعود في سبتمبر إلى حين تحسن مزاجي لقد كان عكرا بسبب أمور شخصية
2018-07-29 05:57:02
241174
user
11 -
ام جابر
نعم صدقت اخي المتجدد قصة الفتاة التي تمشط شعرها تحت الشجرة سمعت بها وانا صغيرة في بلدي الام
2018-07-29 05:41:02
241136
user
10 -
Daisy
أروع قصة قصة الحمام
2018-07-29 05:41:02
241133
user
9 -
JJO
اتمنى ان لا تكون هذه المشاركه الاخيره،لا تحرمنا من قلمك، ولو كان القصص خياليه
2018-07-29 05:41:02
241132
user
8 -
من شموخ الى المتجدد
لو اللي في القصه الثالثه انت
ياقوة قلبك يا اخي انا لو مكانك بيغمى علي من لما اكتشفت ان مافي احد في الغرفه
2018-07-29 05:41:02
241131
user
7 -
أبو جاسم
قرأت كل قصصك ولكن أكثر شيء أفزعني قصتك الرابع هو أكثر قصه أفزعني
2018-07-28 16:28:05
241076
user
6 -
نينون .. محاربة الزمن
شخصية مميزة شكرا لك أخي انت حقا شخص مميز.
2018-07-28 16:09:53
241056
user
5 -
شخصية مميزة الى نينون
بعد الزوال تعني بعد الظهر الظهيرة يعني
2018-07-28 14:39:37
241041
user
4 -
إيمان
رائع
قصص محمسة و اكثر ما ارعبني هي القصة الاخيرة
شكرا لك
2018-07-28 13:57:46
241033
user
3 -
نينون .. محاربة الزمن
1- أخي المتجدد انت قلت عن الجنية كيف لفتاة فاتنة مثلها ان تكون مجنونة؟! هل تظن أن البشعات هم فقط مجنونات ؟! عادي انا فاتنة والكثير قالوا لي أنني مجنونة ههههههع.

2- ماذا يعني بأنها تظهر بعد الزوال ؟.

3- قصصك جميلة ومخيفه بحق خاصه المقطع الأخير كان الأكثر رعبا.

4- لماذا أنت عكر المزاج وتريد أن ترحل عن الموقع هل ازعجك هنا شخص ما ؟ أعتذر عن فضولي.

5- أتمنى ان لا تكون هذه مشاركتك الأخيرة فأنت تمتعنا بقصصك الرائعه والمرعبه دوما.
2018-07-28 13:48:05
241024
user
2 -
شخصية مميزة الى المتجدد
ارجو ان تكون بخير وعافية وان يتحسن مزاجك لاحقا وربما تغير رأيك وترسل لنا احداثا جديدة فقصص مثيرة وحميلة وهي سائة في كل الازمنة والامكنة ومتداولة واحسن شيء هو التحصن جيدا والاستعاذة بالله منهم خاصة في الاماكن الخالية والابتعاد عن مثل هذه المغامرات التي تضر اكثر مما تنفع والتبتعاد عن الفضول الذي يقتل صاحبه كهذين ااذين كانا يتطفلان على الحنية فلربما لو تجاهلاها لما تأذى احد ولو فعل اهل القرية ما فعله من البدية لانتهى الامر بذهابها من دون ان يتأذى احد
2018-07-28 13:12:44
241014
user
1 -
المتجدد
نسيت إضافة بعض الملاحظات :
القصة التي حدثت لي سمعت أصوات بعد دخولي مجددا للمنزل لكن لم يحدث أي ضرر .
القصة الرابعة كانت تلك الجنية تظهر بعد الزوال
القصة الخامسة لا أعرف هل حدث شيء للشباب لأن من حكاها لي لم يكمل القصة

في الآخير يمكنكم التصديق أو التكذيب و كتبت القصة و أنا بمزاج عكر و لا أزال بنفس المزاج .
و ستكون هذه المشاركة الآخيرة لي
move
1