الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لا أعلم لماذا

بقلم : المهمومة - الجزائر

لا أعلم  لماذا
كلما أتذكر ما مررت به في طفولتي أبكي بحرقة

أحييكم بتحية الإسلام المعهودة ، و هي السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته ..

هذه ثاني مرة لي أشارك في موقعي المحبب "كابوس" ..

مشكلتي أنني مكروهة من قبل الجميع حتى من أهلي ، و الله لا أعلم لماذا حتى أنني لاحظت أن جميع الناس يحبون أخي .. و لا أدري لِمَ هل لأنه جميلٌ و لا يشبهني أبداً؟! أم لأنه يدرس بالخارج ..

هل تصدقون أنه عندما حانت لحظة خروجي للدنيا ، و عِلْم أبي بأن أمي وضعتني و أنا بنت هرب و تركها في المستشفى؟! هل تعلمون منذ أن وُلِدت .. لم يأخذوا لي صوراً تذكارية؟ لا هم و لا أخوالي و لا أعمامي ، و عندما وُلِدَ أخي أخذوه إلى أجمل المناطق .. و أخذوا له صوراً تذكارية أما أنا فلا و عندما سألت أمي ، قالت إن أبي لم يكن يحب أن يتصور و أنها تعبت من المشاجرة معه .. فلم يتصورا معي عندما كنت طفلة و لا حتى عندما كبرت ..

كلما أتذكر ما مررت به في طفولتي أبكي بحرقة ، فهم لا يتذكرون عيد ميلادي حتى! و الله أكتب لكم و أبكي لقد تعبت نفسيتي و غدر بي الجميع .. أقسم لكم بالله أنني تعبت و كرهت الحياة لم أعد أريد العيش رغم أنني في عمر الزهور ، لا أحد أحبني أقسم بالله لا أحد يحبني و الله لم أمسسهم بسوءٍ يوماً .. و لكن كلهم آذوني و الأذى النفسي كان شديداً عليّ ، كلما أثق في شخصٍ ما يخدعني و يبرهن لي أن الجميع سواسية في البغضاء و اللامبالاة ..

هذا العام قامت زميلتي بالتعدي عليَّ جسدياً ، فاشتكيتها إلى الإدارة ثم قامت الإدارة بفصلها بعد التحقيقات و اكتشافهم أنني مظلومة .. و منذ ذلك الحين لم تكلمني أي فتاةٍ من القسم ، و تركوني وحيدة لكن الله عز وجل لم يتركني و أنصفني .. ثقتي بالله أكبر و أملي بربي في ازدياد لكن جميع من حولي يبتعدون عني فجأة ، و لا أدري ماذا فعلت و دائماً ما يغدرون بي ..

لذا نصيحتي لكم أيها الكابوسيون أن تتعلقوا برب الناس فقط ، و لا تفشوا أسراركم إلا عندما تسجدون .. فالله تعالى يسمع و يرى و لا تجعلوا أشخاصاً يعلمون ما تخفي صدوركم ، أقسم بالله العظيم أنكم ستعطونهم سهماً .. يرمونكم به في يومٍ من الأيام ..

دمتم في رعاية الله ..

تاريخ النشر : 2018-07-31

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر