الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس
ملاحظة مهمة : اعتبارا من تاريخ 1 - 8 - 2019 سيعاود الموقع التحديث واستقبال المواضيع والمقالات والتعليقات

I am legend

بقلم : عمرو الجمل - مصر
للتواصل : [email protected]

ماذا لو بقيت وحيدا في هذا العالم ؟

نستيقظ كلنا في الصباح لكي يذهب كل منا الي عمله او جامعته او مدرسته و يبدأ عقلنا بعد الاستيقاظ مباشرة بالتفكير ماذا سنفعل اليوم في العمل او الجامعة و اذا كانت هناك مشاكل كيف سنقوم بحلها و اذا كانت هناك مقابلة او هناك اجتماع ماذا سنقول و هل نحن مستعدون لهذا الاجتماع ؟ ..
لكن هل فكرت لو استيقظت في الصباح و يبدأ عقلك بعد الاستيقاظ مباشرة بالتفكير كيف ستحمي نفسك من الموت او كيف ستحضر طَعَامِك لانه ليس هناك أي موارد او كيف ستتحمل عدم النطق بكلمة مع اي شخص لانه ببساطة ليس هناك غيرك علي وجه الأرض .

I am legend
انتهى العالم الذي تعرفه .. جميعهم ماتوا .. الشوارع خالية .. لم يبق سواك!

هذا ما تقوم عليه قصة فيلم I am legend للنجم وَيْل سميث ، و بالرغم ان الخطوط العريضة للفيلم تقوم علي الإثارة و التشويق و قليل من الرعب الا انه لم يخل من مجموعة من الأحاسيس تجعلك تتأمل و تفكر و تشعرك بالألم .

تدور احداث فيلم I am legend عن الدكتور روبرت نيڤيل الذي اصبح وحيدا في العالم بعد فناء البشرية بعد قيام مجموعة من العلماء بتجارب قبلها بسنوات للوصول لعلاج مرض السرطان و أصبح المركب الكيميائي المعالج لمرض السرطان كارثة اذ تحور و اصبح فيروس قضي علي الكوكب إما بموت البشر او تحولهم لكائنات ليلية مفترسة .

I am legend
الليل يعج بكائنات مفترسة متوحشة
تلك القصة قدمت في افلام كثيرة كل منها بحبكة مختلفة و لكن يبقي الموضوع الرئيسي ثابت فيها و مكرر لكن ما جعلني أكتب عن I am legend هو تفرده و اختلافه عن بقية الأفلام التي قدمت تلك النوعية و هو ما سأوضحه في السطور التالية

اولا و اسمحوا لي فأنا من المعجبين بالنجم وَيْل سميث و هذا سبب كافي بالنسبة لي ليكون فيلم I am legend مختلف عن اي فيلم قدم تلك النوعية من الأفلام و إعجابي لا يأتي من فراغ و لكن يتميز وَيْل سميث بحضور قوي و كاريزما غير طبيعية علي الشاشة فا يكفي وجود اسم وَيْل سميث لكي يكون شهادة ضمان نجاح لأي فيلم ، حتي اذا شارك وَيْل سميث في فيلم قصته او حبكته غير جيدة فأداء وَيْل سميث المميز يملأ هذا الفراغ .

" أرجوكي قولي لي مرحبا "
" أرجوكي قولي لي مرحبا "

جملة رددها وَيْل سميث و عينيه مليئة بالدموع و هو يوجه حديثه لمانيكان ملابس كان يضعهم في المحلات و يقوم بالحديث معهم في حياته اليومية من كثرة شوقه للحديث إليّ اي شخص و عندما ساءت الأمور انفجر من شعوره بالوحدة و أخذ يترجي المانيكان بالرد عليه هذه المرة في مشهد أقل ما يوصف أنه مشهد مؤثر جدا ، هذه النقطة الثانية التي يتفرد بها فيلم I am legend الاهتمام بالصعيد النفسي في مشاهد مؤثرة و مبكية مع قمة في الأداء من وَيْل سميث و عديد من المشاهد ستضعك في تلك الحالة.

I am legend
Please say hello to me

معظم تلك النوعية من الأفلام أهتمت بالتشويق و الإثارة علي حساب العامل النفسي مثل أفلام dawn of the dead , resident evil علي عكس فيلم I am legend و أكثر فيلمين اقتربوا من فيلم I am legend و اهتموا بالجانب النفسي كان world war Z و 28 weeks later .

هناك حالة منفردة واستثنائية لتلك النوعية من الأفلام هو فيلم Maggie لارنولد شوارزنجر و لكن هذا الفيلم اهتم بالجانب النفسي لنسبة تصل الي ٩٨٪؜ و كان هذا لا يكفي لنجاحه اذ لابد من عامل الإثارة و التشويق حتي يكفل للنجاح التجاري و تلك الخلطة الناجحة و الموازنة الذي استطاع فيلم I am legend ان يصنعها .

I am legend
الكارثة حولت بعض البشر الى مسوخ متوحشة ومفترسة

شعور لا يوصف بعد حياتك الصاخبة و اهتمامتنا التافهة في الدنيا و وجود كل شيء حولنا بسهولة فجأة لا نجد أي شيء من هذا و يصبح كل محور حياتنا و هدفنا أن نجد طعام او ماء ليوم واحد أو شخص واحد يرد علينا التحية .
تستلقي كالطفل في الليل و أنت خائف و مرعوب و انت تسمع حولك صريخ الكائنات المفترسة لتستيقظ في الصباح وحدك دائما و ابدا تبحث عن طَعَامِك و تبحث عن حلول .
أدخلنا فيلم I am legend في تلك المعادلة و هي معادلة صعبة لم يتطرق لها احد من قبل . فإبداع فيلم I am legend يأتي من بساطته فقد ذكر لك الكارثة و ها انت تعيش فيها يوما بيوم ببساطته و لكن بصعوبة العيش فيه في نفس الوقت و لكن مع تلك البساطة كان لابد من مزج التشويق و الإثارة بمعدل معقول و هو ما نجح فيه ببراعة .

I am legend
تعودنا ان تكون الشوارع مكتظة وكل شيء جاهز .. لعل اجمل ما في الفيلم هو انه يصور لك العكس تماما ..

عدم إدراكنا لما حولنا في حياتنا العادية لإنها أشياء متوفرة بالرغم من أنها أشياء أساسية لحياتنا ، فطبق طعام أو كوب ماء الذي لا يشغل بالنا في حياتنا العادية ممكن أن يكون أقصي أمانينا في ذلك الوضع أو تلك الحالة ، شعرت بهذا الإحساس في I am legend و إن يصبح أقصي أمانيك أيضا أن تجد شخصا آخر تتكلم معه و تناول تلك النقطة بالتحديد الفيلم الرائع cast away للنجم توم هانكس و الذي سيكون له مقال ان شاء الله ان أحببتم .

المقطع الترويجي الرسمي للفيلم

أخر مميزات فيلم I am legend انه ينفرد بأنه يملك نهايتين ، فعلا هذا صحيح هذا ليس بخطأ مطبعي فأنه يملك نهايتين و حقيقة لا أدري الأسباب وراء ذلك أو لماذا و لكن هناك نهاية هي التي في النسخة الأصلية من الفيلم و التي ستجدونها في اي نسخة تقومون بشراءها و هناك نهاية أخري لو بحثتم عنها في الانترنت ستجدونها فقط اكتبوا " النهاية الآخري لفيلم I am legend “ و أعتقد ان هناك نهاية عن الأخري ستروق البعض و لن أقوم هنا بحرق الأحداث او بحرق النهايتين بكلتا الأحوال و لكم حرية الرأي .
و لكن سواء كانت أي نهاية من النهايتين فأنه عمل رائع و محترم و يجعلك تفكر و تتأمل و تشعر بما حولك و تغير طريقة تفكيرك في النظرة التي تنظرها لهذا العالم.

تاريخ النشر : 2018-08-07

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار

التعليق مغلق لهذا الموضوع.