الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب من واقع الحياة

إنسانة .. بلا شخصية

بقلم : ليلى

إنسانة .. بلا شخصية
كنت أفضل اللعب بمفردي أنا و ألعابي

هذه أنا فتاةٌ شابةٌ في مقتبل العمر ، فتاةٌ لطالما تعودت منذ نعومة أظافرها على أن تكون راضخةً لأقوال الناس و آرائهم .. حتى أصبحت هذه الآراء تؤثر على قراراتها ، و توجهات حياتها طيلة السنوات الماضية من حياتي .. كنت مقيدةً بأحكام الناس من حولي ، و خاصةً الأقارب أصبحت مجرد آلة تقليد للآخرين بدون تفكير .. كل قرارات حياتي لم تكن تعبر عني أنا بل تعبر عما يراه الآخرون ، كنت أفقد نفسي رويداً رويداً دون أن أشعر ..

في المقابل كانت سنواتٌ من عمري تضيع و تمضي دون رجعة .. لم أستمتع حقيقةً بكل مرحلة من مراحل حياتي ، ففي الطفولة كنت أمضي معظم وقتي في البيت .. لا أثير ضجيجاً و لا شغباً كما يفعل معظم أقراني ، حافظت دوماً على هدوئي .. كنت أكره الخروج من المنزل للعب مع أقراني ، كنت أفضل اللعب بمفردي أنا و ألعابي فقط ..

كان تسجيلي بالمدرسة فرصتي الأولى لاكتشاف العالم من حولي ، و الاختلاط بالآخرين لكنني رغم ذلك لم أكن اجتماعية .. فقد كان لي عددٌ قليلٌ من الأصدقاء ، أصبحت المدرسة هي عالمي الثاني بعد البيت .. كنت أحب الدراسة و أكره العطل ، كنت أبذل ما بوسعي لأحصل على أعلى النتائج في كل موسمٍ دراسي .. كان مشواري الدراسي أهم بالنسبة لي من تطوير ذاتي ، و شخصيتي ففي الوقت الذي كان أقراني يمرحون .. و يقومون بزياراتٍ و نزهاتٍ خلال العطل ، كنت أقضي العطل و أنا حبيسة الأربعة جدران .. ضاعت سنوات حياتي بين جدران ذلك المنزل ، فضعفت شخصيتي ..

كنت أبحث عن هويتي فلا أجدها إلا و تحولت إلى تقليد من حولي ، لا أجد لنفسي هويةً كباقي الناس .. بالرغم من أن ما يناسب الناس قد لا يناسبني دائماً ، كنت غافلةً حين كان عقلي مغيباً .. كنت أقلد هذا و ذاك فقط لأرسم ملامح شخصيتي التي فقدتها ، سنين الماضي لن تعود و ما كُسِرَ قد لا نستطيع إصلاحه مجدداً .. و هذا ما حصل لي ، فأنا الآن إنسانةٌ أفاقت من سباتها أخيراً .. لكن للأسف بعد أن اتخذت العديد من القرارات بعضها أحياناً كان أكبر من سنها ، فحملت أكثر مما تطيق و ضيعت على نفسها الاستمتاع بأجمل أيامها .. لكم تمنيت أن تعود تلك الأيام حتى أصلح ما أفسدته ، و لكن ذلك مستحيل ..

أنا الآن إنسانةٌ تتصف بالخجل ، انطوائية لا تجيد المحافظة على علاقاتها .. أنا إنسانةٌ ما زالت تعاني من ويلات قراراتها ، أنا إنسانةٌ لها حرية الحركة .. و ليس لها حرية الاختيار ، أنا اليوم فتاةٌ لا تعرف من أزقة و شوارع مدينتها التي وُلِدَت و ترعرعت فيها إلا الشيء اليسير .. أنا فتاةٌ قد تمكن منها الرهاب الاجتماعي ، حتى أصبحت تكره الخروج بمفردها .. حول ذاك الرهاب الإجتماعي حياتي إلى جحيمٍ خالص ، فبسببه سأترك الدراسة بأحد المعاهد .. رغم حصولي على أعلى النتائج ، و ذلك لأن في هذا المعهد تكثر العروض التي على الطلبة تقديمها .. لكن لعنة الرهاب التي أعاني منها تلاحقني ..

فما أن أرى حشداً حتى يرتجف قلبي ، يداي ، و حتى صوتي .. لا أعلم ما الذي ارتكبته في حياتي حتى أستحق هذا الجزاء ، أنا الآن أرى مستقبلي يضيع من بين يدي .. و أنا مكتوفة الأيدي فما من وسيلةٍ عندي للعودة إلى الماضي ، و لا نقود عندي حتى أعالج بها نفسي .. و أتخلص من اضطراباتي النفسية ..

ضاع ماضيَّ و يضيع حاضري و ربما سيضيع مستقبلي ، توقف عقلي عن التفكير فلم أعد قادرةً على إكمال حياتي على هذا النحو .. صرت أخاف من كل يومٍ أعيشه ، أخاف من مستقبلي الغامض و ألعن ماضيَّ الكئيب .. لا أعلم ما الذي يجب علي أن أفعله ، و هل من حلٍّ لوضعي؟ نصيحةٌ لكل من قرأ هذه السطور .. كن أنت و لا تقلد الآخرين ، تمهل في قراراتك و فكر فيها جيداً .. عش حياتك و لا تحرق مراحل عمرك بتلك القرارات ، و لا تحمل نفسك ما لا تطيقه الجبال ..

تاريخ النشر : 2018-08-12

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (21)
2018-08-18 14:27:31
247121
21 -
cra
وكاني قرات قصة
طريقتك في الكتابة رائعة لم اشعر بالملل عند قرائتها
اتمنى لك الشفاء
2018-08-15 09:33:16
246240
20 -
اخت من اخوات الجن
ماتقوليه ليس مرض نفسي وإنما مرحلة يمر بها بعض الأشخاص ..تصدقي انني كنت اخاف من مقابلة الناس حتى اهلي كنت اختبئ منهم لدرجة ان البعض. من أقارب امي وابي لايعلمون بأن لهم ابنة حيث انني كنت الصغيرة مثلما يقولون آخر العنقود حتى عندما بدأ الشباب يخطبونني. لا أحد يعرف اسمي لأنني غير ظاهرة على الساحة دائما مختبئة ...رغم ان الكثير من الشباب حاول التقرب مني بعد دخولي للكلية وقد يكون خجلي مع تصرفاتي الطفولية اكثر ماكان يعجبهم بي ...حاولت كسر خجلي وانطوائي بأن أشارك في أمسيات شعرية بشكل متكرر اول مرة خرجت فالامسية كانت أطرافي ترتعش وبي برودة رغم دفء الجو حينها شيئا فشيئا تقوّت شخصيتي وأصبحت أقوى واتخذ قراراتي بنفسي ...لكن هناك من كان يحاول استغلالي بسبب هدوئي واحترامي
في مجال العمل فحاول البعض طلب امور كثيرة لا أستطيع تحملها بجانب عملي
إلى أن ضقت ذرعا واعلنت أنني لاأقوم بأي عمل زائد عن طاقتي حتى لو كان المدير هو من يطلبه ..طبعا أصبحت لا أنقاذ لأي أوامر من أحد فقط اعمل ماأشاء وأساعد برغبتي أنا لا بأمر من أحد ...ولكن أتعرفين تغيرت شخصيتي. كثيرا فقد أصبحت أقوى وأكثر جرأة ...
صدقيني تستطيعين فعل ماتريدين فقط اكسري القيود التي وضعتيها لذاتك فجري روحك المرحة الجريئة اطلقي لها العنان لتتحرك كيف تشاء وتفعل ماتشاء
2018-08-15 05:05:17
246165
19 -
نصيحة إليك أختي ليلى
حافظي على الصلوات الخمس في وقتها وحافظي على أذكار الصباح و المساء و النوم في وقتها وحاولي أن تحافظي على ختم القرآن الكريم في أقرب وقت ممكن حتى يأذن الله لك بِالشفاء إن شاء الله لست براقي ولست بداعية بل فقط مسلم عادي من المسلمين وهذه النصيحة أيضا لكل من يعاني من مايسمى الرهاب الإجتماعي أو ضعف الشخصية
2018-08-14 01:10:27
245872
18 -
ليلى
اسمك زي اسمي
2018-08-13 19:56:52
245842
17 -
نور)رابعه العدويه(
لاتتركي المعهد بسبب مشكله تستطيعين معالجتها يمكنكي التغلب علي الرهاب بكثره الاختلاط بالناس ستكون صعبه في البدايه ولكنكي ستنجحين ابحثي عن هواياتك انت ولا تقلدي الاخرين اخرجي وتعرفي علي ذلك العالم الخارجي وكوني العديد من الصداقات حتي لو صداقه واحده لاتضيعي عمرك وحاضرك بسبب الماضي حتي لاتندمين علي ذلك في مستقبلك
2018-08-13 16:38:44
245808
16 -
راوية
انا فتاة انطوائية في الاصل ، و اغلب ما كتبتيه ينطبق علي ، كنت اعيش حياتي بهذا الشكل لفترة ، الى ان شعرت بالملل ، و كنت قد آمنت بأن الحياة تعاش لمرة واحدة ، لذلك قررت التغير جذرياً ، اصبحت اكثر من القراءة يقال انها تقوي الشخصية و تصقلها ، اصبحت اكسر خجلي و اخرج من منطقة الراحة ، اعلم انني لن اتعلم الا بالتجربة ، و حتى وان بدى الامر مخيفاً كنت ادفع بنفسي، افكر فيما سأقوله و انطلق ، لم اكن اعرف الطريقة الامثل للتحدث الى الاخرين
و عرفت ان الطريقة المثلى في ذلك هو التدرب مع نفسي تمام المرآة، عندما اكثرت من قراءة المواضيع عن التواصل الاجتماعي اصبحت افضل ، اهم قرار اتخذته هو كسر خجلي و عدم جعل خجلي يكسرني ، الاوان لا يفوت الا عندما تقرر انت ذلك .
2018-08-13 14:24:33
245787
15 -
belle
اقترح عليك الذهاب لطبيب نفسي او عالجي نفسك بنفسك عن طريق التعلم و التسوق
اتخذي صديقة للخوج معها
اتجهي للمقهى و تفاعلي مع الاخرين و كوني صداقات
2018-08-13 12:03:30
245759
14 -
Strawberry
لا حول و لا قوة الا بالله
تبدين فتاة واعية فما هذه الدراما التي تعشين فيها ما الذي يمنعك للخروج و مخالطة الناس؟ هل يتطلب الامر ثروة لتتنزهي أو تجلسي في مقهى مع أقرانك و تجاذب أطراف الحديث؟ اذا كنت سليمة الصحة فلا أرى مانعا لتعيشي حياتك طبيعيا.. اذ كنت لا تملكين مالا كافيا لمعالجة نفسك فكوني طبيبة نفسك ثقي بنفسك تذكري نقاط قوتك هؤلاء الناس لا يزيدون عنك شيئا بل انت افضل من معظمهم اكيد فلم الرهبة ؟ الحل بيدك انت اختي باستطاعتك التغيير من نفسك انت فقط لو اضعتي. الماضي فلا تسمحي بتضيع المستقبل " قل اعملوا فسير الله عملكم " في تونس هناك مثل جميل جدا يقول: انت عليك بالحركة و ربي عليه بالبركة عزيزتي
2018-08-13 12:03:30
245758
13 -
"مروه"
رهاب اجتماعي.ممتاز انك تدركين حالتك وتريدين تغيرها للأفضل.اذهبي عند طبيب نفسي.
ويجب ان تساعدي نفسك ايضآ.إن الله لا يغير مابقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم.
أخرجي لحالك لمره واحده.انطلقي.اذهبي لكافيه واجلسي لحالك واطلبي مشروب وتسلي بمشاهده الناس.او احضري طلبات البيت من السوبر ماركت.اشغلي بالك بأي شئ.لتتحركي من الركود اللذي انتي فيه.
2018-08-13 08:30:08
245720
12 -
المسكين
حاسس فيكي اختي انا انطوائي مثلك وليس لدي اصدقاء واقضي وقتي في البيت ولا اريد ان اذهب للجامعة لان شخصيتي ضعيفة ووجهي بشع
2018-08-13 08:05:13
245711
11 -
مكتئبة
لا استطيع العيش كما اريد فانا اشعر انني الة في يد، اخي هو الدي يتخد القرارات بدلا عني انا مقيدة لست حرة اريد الموت سئمت من هده الحياة
2018-08-13 04:33:07
245632
10 -
ام ريم
انتي انسانه رائعه وجميلة ومثقفة لديك اسلوب مميز في الكتابة ووصف مشاعرك وحلك في يدك طبيب نفسي مع تدريبات تطوير الذات وان لم تجدي المال الكافي فهي متوفرة على الانترنت عزيزتي لم يفت الاوان ابدا على التغير والله عندما كنت صغيره كنت اعاني من الانطواء والخجل الزائد ولاكن بعد ان كبرت اختلطت مع من حولي وبذلت قصارى جهدي حتى اتخطى ماكنت فيه واستطعت دعي الماضي يذهب بكل ماحدث فهو لن يعود ولن يفيدك تذكره بل سيزيد ازمتك الان عليك بما هو بين يديك حاضرك ابدا بخطوة وستجدين الطريق سهل
2018-08-13 04:33:07
245631
9 -
سمسم
عزيزتى لن أطيل عليكى لا نستطيع أن نهزم ما يخيفنا ما لم نواجهه لابد لنا من مواجهة الحياه بكل صعابها بكل حلوها ومرها وقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنه فعلى الرغم من كل ما واجهه من إيذاء وتجريح ممن عارضوه فلم ييأس ومضى فى دعوته لله الواحد الأحد حتى النهايه فلا تيأسى فاليأس من النفس زوال الهمه واليأس من الوطن زوال الكرامه واليأس من روح الله الكفر الحل بيدك أنت والعلاج بيدك أنت انسى الماضى فقد ولى بلا عوده أنظرى لحاضرك ومستقبلك فالحياه قصيره فلا بد أن تأخذى نصيبك منها (ولا تنس نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك)قلبى ودعواتى معك وشكرا
2018-08-13 04:33:07
245625
8 -
JJO
ان تتخذ قرارات صعبه وتتحملها انت،اعتبرها درس ولا تعتبرها مهمه يجبب استكمالها،فيضيق خلقك وتحزن على نفسك..

من الجيد بأنك وعيت ذالك، واضح بإن مشكلتك اساسها الصغر ولذا يقال عن احد الاطباء النفسيين :اقلق على طفلك الهادئ لا على المشاغب ...

تعلمي لغه جديده وسهله ان كان يسعك ذالك ،او مثلاً ثقفي نفسك في مجال تحبينه وحتى وان لم يكن مجالك،او على الاقل كوني اكثر معرفه باللغه العربيه ومصطلحاتها ،فهذا الشيء يزيد من ثقتك،وتعودي ان تجالسي الناس فالحل بيدك،وانتبهي ان لايتطور الامر الى رهاب اجتماعي،وان اضطر ذالك الى طبيبه نفسيه فلا مشكله،الاهم هو ان تعيشي سعيدة في حياتك...
ولا تضغطي على نفسك فوق طاقتها،ولكن حافظي على دراستك
ولا تنسي بأنك في مقتبل العمر كما ذكرتي ،وامامك الكثير ولا يمكن ان تعيش كل حياتك هكذا ابداً.!
انتي شخصية طيبه فبرغم وقوع الضرر لم تتخلي عن نصح الآخرين.
وفقك الله ياعزيزتي وحفظك..
2018-08-13 04:27:33
245602
7 -
القطة الشقراء
اكسري حاجز الصمت لديك وواجهي مخاوفك. ولا تهربي منها حاولي بكل قوة
2018-08-12 17:23:02
245567
6 -
بيري الجميلة ❤
مشكلتك سهلة الحل لكن قبولك لها هو الصعب ، أنت تحتاجين مساعَدة مرشدة نفسية ومدربة في تطوير الذات لتهيئك وتمشي معك خطوة بخطوة ، ضروري جدا أن تلجئي لها لأنك رائعة وذكية ومثقفة وناجحة ولا ينقصك شيئ سوى الثقة بنفسك فقط ، تستطيعين مساعدة نفسك وتطويرها بنفسك بتمرينها والاختلاط الكثير بالمجتمع لأنك هذا ماتحتاجينه للوصول إلى هدفك ، لكن إن صعب عليك الأمر فالجئي لمرشدة

وفقك الله أختي
أكثري من الدعاء واطلبي دعوات والديك
2018-08-12 16:26:57
245552
5 -
هديل
لم تذكري لنا كم هو عمرك كي نعرف كيف نفيدك وهذا جد مهم.
ارى انك مثقفة وواعية.
لي عودة عندما تتفاعلين معنا لدي باذن الله العلاج الشافي بأذن الله.
2018-08-12 15:06:59
245507
4 -
شمشون
يتضح لي انكي مثقفه وذكيه ، كل ما يجب عليكي أن تفعيله هو التركيز والتعامل مع الناس بذكاء ، اهتمي بما يفيدكي واتركي تلك الهواجس الوهمية ، لا يوجد أحد افظل منكي ، الناس معظمها مظاهر كاذبه .
2018-08-12 13:35:25
245468
3 -
يوبين
و الله يا اختي انت تضيعين حياتك وفرصك بنفسك
تكتبين بطريقة راقية ومتسلسلة وحس جميل
انا متاكدة ان الحل في يدك ثقي في نفسك وقدمي عروضك في المعهد
تحدي نفسك لا تهتمي بنظرات الاخرين واجهي نفسك ورهابك
مودتي
2018-08-12 12:11:05
245437
2 -
شخصية مميزة الى ليلى
الامر ليس صعبا وانتي لا تعانين من شيء فقط تشجعي ولخرجي مع صديقاتكي وغيري الروتين الذي انتي فيه ولا تضيعي فرص نحاحكي بسبب الرهاب ولا تخافي من التجمعات احشري نفسكي فيها تأقلمي واجبري نفسكي على ابتكيف او اذهبي تلى طبيبة نفسية تساعدكي في تخطي هذه المشكلة
2018-08-12 12:05:55
245426
1 -
مجهولة دائما
لا تخافي تغلبي على كل شيء كوني قوية الانسان الذي يتوقف تتوقف حياته ايضا
انتي لديكي شخصيتكي لا تتعلقي باحكام الناس انتي هي انتي لستي شخصا اخر ولن تصبحي شخصا اخر
تغلبي على خوفكي انتي انسانة قوية من داخلك ولكنكي لا تدرين ذلك
لا تقلدي احدا كوني نفسكي لان الحياة هي رحلة طويلة
ستتحسنين مع الايام
move
1
close