الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : اساطير وخرافات

منادية الليل .. من التراث الشعبي الأردني

بقلم : عماد العيسه - الاردن
للتواصل : [email protected]

تحولت إلى روح منتقمة تستدرج ضحيتها



أشعلت جدتي غليونها ونظرت إلى الجميع في تلك الليلة الصيفية من عام 1984، وبعد أن ساد الصمت ، قالت :


كان في الجبل المقابل لقريتنا قبر ، لا يعرف سوى قلائل لماذا صاحبته لم تدفن في مقبرة القرية و دفنت فيه ، هي امرأة أتت غريبة الى القرية وتزوجت ابن شيخها بسبب جمالها ، ولكنها لم تنجب أبداً، فقام أهله رغم حبه لها بتزويجه من سيده أخرى ..

والدة زوجها حاولت بكل الطرق دفع ابنها لطلاق (الغريبة) ولكنها لم تنجح ، فقامت باتهامها بالزنا ، فقام رجال القرية بجرها ورجمها ، ثم دفنوها بعيداً عن القرية ...


ولكن و بعد سنوات من موتها ، وجد الناس أم الزوج مخنوقة في فراشها، وأقسمت كل نساء البيت أنهن سمعن الغريبة وهي تنادي على القتيلة التي لم تدافع عن نفسها، وبعد أشهر وجدت زوجة زوجها قتيلة بالخنق ، وقد سمعت أخت الزوج منادية الليل وهي تنادي على المرأة .
وتوالت حوادث القتل في القرية ،حتى شملت كل من شهد على الغريبة بالزنا ، وفي ما بعد شملت كل أطفال زوجها ومن كل النساء التي تزوج بهن.


و ماتزال منادية الليل تخرج في الليل تبحث عن امرأة حامل لتجهضها ، أو رجل ظالم لتقتله ، وبنفس الطريقة ، تنادي وتنادي حتى يذهب الشخص المطلوب إليها بقدميه !
والطريقة الوحيدة لمنعها من السيطرة عليك ، هي أن تنادي : بجاه سيدنا محمد ، أن تنقذنا يا سيدي الخضر الأخضر بجناحك .


* قصة سمعتها من جدتي ، ودونتها كما سمعتها

تاريخ النشر : 2018-09-05

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : nawarr
أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

الكائن المنبوذ : غرانق البحر
النساء ذوات وجه الخنزير
أساطير .. من الفلكور الشعبي اليمني
يعقوب السفياني - اليمن
المعلمة الطيبة و شبح الغراب
حسين سالم عبشل - اليمن
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (15)
2020-06-15 20:33:04
357736
user
15 -
القلب الحزين
تشبه قصة النداهة في الريف المصر.
2020-06-13 13:15:11
357302
user
14 -
سناء فيريس.
قصة حلوة و لذيذة.تحياتي لك.انها شبيهة بالنداهة في بلد مصر.
2020-01-03 17:47:46
331100
user
13 -
محمد
احنه في العراق الحمدلله عدنه السعلاه والطنطل وام المساحي والدريبيع والواوي
2019-09-23 01:19:17
316756
user
12 -
Sufian
انا اردني بس اول مرة اسمع بالقصة
2018-10-09 15:15:18
260054
user
11 -
هشام نور
قصه جميله
2018-09-08 03:34:33
252662
user
10 -
رحاب
قصه جميله ذكرتني بالنداهه عندنا بمصر مع اني لاااؤمن اطلاقا بها والعلم عندالله اذا يوجد ذلك شكرا لك
2018-09-06 08:45:28
252146
user
9 -
Lost soul
ان جداتنا هن قدوة و مثال على الخبرة بتجارب الحياة الكثيرة هن جعبة لا تكتمل من القصص الجميله و المخيفه طبعا ..لقد نشرت جزئين من قصص جدتي ولا ازال اكتب لكم عن ما مرت به جدتي من قصص واقعيه مرت بها او سمعت عنها من اشخاص اخرين
2018-09-06 06:30:39
252122
user
8 -
هدوء الغدير - مشرفة -
قصة جميلة لكن بالتاكيد هي اسطورة .ارواح الموتى لا تعود مجددا الى الحياة ،حتى ان وجب القصاص من الظلم يكون بمصائب تحل عليهم تباعا تشير الى غضب ونقمة حلت بهم وليس بعودة الميت للانتقام.
2018-09-06 06:02:10
252101
user
7 -
عربية وافتخر
اعتقد ان جداتنا كن يخترعن تلك القصص كنوع من التربية والتقويم للابناء فنسج قصة عن نهاية الظلمة والمفترين والناس اللذين اباحوا دماء اامستضعفين وعودة هؤلاء الى الحياة بعد الموت بغرض الانتقام كان اجتهادا وجهدا يستحق رفع القبعة من طرف جداتنا حتى يرتدع الاطفال وتتكون لديهم فكرة عن نهاية الظالمين .وبمرور السنين اصبحت تلك القصص يقال لها اساطير .الله يرحم جداتنا ويحسن مثواهم كن أميات لا يحسن القراءة ولا الكتابة لكنهم عظيمات انجبن اجيالا لن تتكرر عكس امهات هذا الزمان حدث ولا حرج جيل الفايسبوك والكيراتين والاقراط في السرة والاذنين !!!!رحماك يا الله
2018-09-06 06:02:10
252098
user
6 -
ااردنيه ربداويه.
قصه جميله جدأ اخي عماد واول مره اسمعها اظنها حصلت.في متاطق الجنوب احسنت تابع اخي في تراثنا الاردني قصص جميله ومخيفه.ايضا مثل قصه الغوله مشقوقه العيون اظنك سمعت بها
سمعتها من.جدتي رحمها الله ولكن بدون الغليون ههه تحياتي لك اخي
2018-09-06 05:56:28
252090
user
5 -
شمس الى عماد
اخي قصتك حصلت في الواقع .. الظالم عاقبته و خيمه ومن يرمي المحصنات الغافلات له عذاب من الله في الدنيا و له عذاب في الاخرة ، روح الغريبة بتقتص حقها من الي قتلها ، بس لمنعها استعن بالله ما في داعي للشرك . الله يوفقك.
2018-09-06 01:46:58
252074
user
4 -
بيري الجميلة ❤
قصة مخيفة أتوقع ان تكون حقيقية وظننتها كذلك إلا عندما وصلت للجزء الأخير من القصة وهو طريقة التخلص منها بالمناداة بجاه سيدنا محمد فهذا غير صحيح لأن الله هو الحافظ وليس الرسول الكريم فهو بشر مثلنا وميت ، صلوات الله وسلامه عليه ، جميلة القصة
2018-09-06 00:03:04
252046
user
3 -
خد الورد
اظنها قصة قديمه تحث سامعها على الإستعاذة بالجن خاصه في عبارة ( الطريقه الوحيدة لمنعها من السيطرة عليك هي ان تنادي بجاه سيدنا محمد ....ان تنقذنا يا سيدي الخضر الأخضر بجناحك )
2018-09-06 00:03:04
252036
user
2 -
هديل
قصة جميلة فعلا"
هل تقصد بالدعاء بجاه اي بمعزة وبمحبة الرسول عند الله. أعتقد هذا المقصود بكلمة بجاه وليس الأستعانة بالرسول فمن المعروف ان رسول الله محمد صل الله عليه وسلم أحب الخلق الى الله عز وجل والدعاء لله بمحبته لرسوله لكي ينجيهم لا اعتقد فيها حرمة.
قصة رائعة شكرا" لمشاركتك لنا هذه القصة
2018-09-05 15:22:14
251939
user
1 -
Arwa
قصة جميله جدا ويستحق الانتقام كل من ظلمها لكن المقولة الأخيره لإبعاد المناديه شرك لأنها من الاستعانة والتوسل بغير الله ،،
move
1