الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص من واقع الحياة

حساسيتي الشديدة

بقلم : راحيل

دائمًا ما أتهم بالبرود واللامبالاة، وأنني لا أقدر الصداقة والعشرة


مرحبًا بالجميع ..
أنا متابعة للموقع منذ بداياته وحتى الآن، منذ أكثر من ٥ سنوات.
واستمتعت بالكثير من المقالات الموجودة هنا وشكلت لدي مهربًا آمنًا من مشاكل الحياة -صدقوا أو لا تصدقوا-
عمري الآن ٢١ سنة ، منذ طفولتي وأنا أملك بوادر قيادية وشخصية متماسكة نفسيًا، بارعة في التعامل مع الناس بمختلف أعمارهم وعقلياتهم. إلا أنني لم أحظ بأي أصدقاء، مطلقًا.
أصدقاء في المدرسة فقط، أصدقاء في الجامعة فقط، معارف وزملاء من هنا وهناك نضحك ونتحدث سويًا من آن لآخر، لكن قلة قليلة فقط تعرف عني أكثر من الباقين، وتقريبًا لا أحد يعرفني تمامًا. دائمًا ما أتهم بالبرود واللامبالاة، وأنني لا أقدر الصداقة والعشرة، بالأنانية أيضًا.


أعرف أنني لا أدعي الغموض، على الأقل، فلا أقابل أحدًا بوجه متجهم أبدًا، مهما بدت ملامحي غاضبة، وأظل أفكر كيف أسعد فلانًا الحزين وأصنع له يومه، ابتسامة تكفيه ملء يومه حتى ينتهي على خير.
شخصيتي غريبة، أنتحب على جملة قلتها لإحداهن في الابتدائية جعلتها تبكي، بينما لا أبكي على مشاهد الدم والقتل، لا أستقذر العمليات الجراحية، ولا أملك معظم أنواع الفوبيا التي يملكها الآخرون.
أصبح من حولي في الآونة الأخيرة يؤمنون أنني أمثل جدارًا خامسًا في أي مكان أذهب إليه من فرط برودي ولا مبالاتي، بينما ينفجر قلبي غيضًا وتنفجر عيناي دمعًا أنني لست كذلك، لكن لا أشعر بالرغبة في تعديل تلك الفكرة، على أي حال.


أؤمن بأن كل شخص يستحق المساعدة، وبكامل الاستعداد أن أقدمها لمن يحتاج، لكن ما عداي، لا أحبذ أن ينتبه لي أحدهم وأنا أبكي، فضلًا عن فكرة أن يُنظر لي بنظرة العالة، ضعيفة الشخصية التي تبكي بسبب إحدى فتيات الابتدائية التي ربما لا تتذكرها الآن أو أيًا مما حصل، والتي تهدم جدارها الخامس.


بالنظر إلى ما أنا عليه فقد شككت أنها من أعراض الاكتئاب؛ فقدان الاستمتاع بالنشاطات المختلفة، فقدان شهية، أقاتل كي أحتفظ بتركيزي بين الفينة والأخرى، في ظل توتر عصبي أفقدني القدرة على النطق مرة.
كل هذا ولا أرى الفائدة من الذهاب إلى طبيب نفسي، عن الفائدة المرجوة لي أتحدث، إن لم يعطني أدوية تجعلني أمارس نشاطات حياتي اليومية بنفس عهدي السابق فستجعل وجهي يستمر جامدًا، لا يشعر بأي شيء. في أحسن الظروف قد يحول الطبيب حالتي إلى علاج سلوكي، الذي بلا شك أستطيع القيام بها في المنزل لو أردت بوجود العديد من الفيديوهات الإلهامية على الإنترنت.


برجاء ، ألا يخبرني أحدكم أني متعنتة وذات كبرياء عالٍ، لأن الإنسان ليس إله، ولا مخلوقًا ذا جبروت، لكنني أؤمن أني هكذا منذ الأزل واستيقظت لتوي، وأن رغم بكائي اليومي الغير مفهوم، يوجد العديد من المشاكل الحقيقية الفعلية التي يعاني منها الناس وتحتاج إلى حل.


تاريخ النشر : 2018-09-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

ما التفسير ؟
تعبت !
Zooz❣️ - لبنان
يمنعني من الزواج
كاميليا - الجزائر
قصة شاب عاركته الحياة
الأسد الجريح
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

هاينة وأخوها مع الغولة
Sokina Zar - المغرب
أمي بلا تعليم
سينا - مصر
الغيبة
ليان ♡ - العراق
حلمي المتكرر
يحيى السيد - اليمن
طفلة ولكن!
بدور - العراق
وجوه مُسودّة - قصص قصيرة - الجزء الأول
روح الجميلة - أرض الأحلام
العشق المجنون : قصص  أشخاص حولوا أنفسم إلى حيوانات
علاقتي بوالدي
عبير - تركيا
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (17)
2020-04-18 18:21:51
346999
user
17 -
Roro
أنت تتقبلين نفسك ولديك ثقة عالية بنفسك وهذا رائع فعلا،أما عن كون الآخرين يتهمونك بالبرود فلا تهتمي، هذا أفضل من أن يروك ضعيفة،بيننا تشابه كبير فأنا بلا أصدقاء أيضا وشخصيتي رقيقة ولكن لا أحد يرى هذا وربما يظنوني مغرورة مع أني لست كذلك أنا فقط غير معتادة أن أكون اجتماعية،لذا لاأحد يعرف كم أتألم لكوني وحيدة ولكني تأقلمت...
أتعرفين اسمي راحيل أيضا ! من الجميل أن تجدي أحدا بنفس اسمك،خصوصا إذا كان نادرا، وأريد سؤالك هل واجهتكي مشاكل بسببه؟ (كما واجهتني؟)
2018-09-15 10:21:27
254419
user
16 -
Dark side
لم أفهم????????!!!!!!!!!!!
لكن إستنتاجي هو أنه أنتي تكبتين مشاعركي ولا تفصحين عما بداخلك لكن الجميل أنكي على الأقل واتقة في نفسك حافضي على هده التقة and good luck
2018-09-11 10:46:05
253493
user
15 -
"مروه"
لماذا مشاعرك جوانيه هكذا.اي داخلك.أطلقيها للعنان قليلآ.لماذا حابسه نفسك داخل نفسك.هذا خطأ.لا تكبتي مشاعرك ابدآ.وأيضآ بإعتدال.بمعني ليس أمام كل من هب ودب تتكلمي.إنما أمام من تثقي بهم فقط.جربي هذا ولن تحتاجي لطبيب نفسي ولاهم يحزنون.
مثلآ أنا من شده الدلال والدلع صرت أتمني أن أكون ضابطه لأفعل ما أنا لست معتاده عليه.من إتكاليه ودلع والله ماسخ وعدم تحمل مسؤوليه.رغم أنني مسؤوله ولكن لا أحتمل الضغط.عكس ما كان تعبان وشقيان طول حياته فيتمني الراحه والدلال ويذكرهم كثيرآ لأنه مفتقدهم.
أنا الان أعتمد علي نفسي وأحاول بدون مساعده أحد من أهلي قدر الامكان لأستطيع أن اكون ربه بيت مسؤوله.لهذا أطلق لنفسي العنان وأطلق مشاعري وأكون مقدامه في اي شئ.أحاول الاعتماد علي نفسي لأكون فخر لأولادي بإذن الله:)
وأنتي كذلك أخرجي من لامبالاتك الظاهره وأطلقي لقلبك ولمشاعرك الحقيقيه الحريه.وتكلمي بود.ومثل ماتحبي مساعده الناس اجعليهم يساعدوكي.المحبه آخذ وعطاء.قلبك سيصدأ
هذا الكتمان سيضرك أنتي حاولي وأنطلقي*-
2018-09-11 08:24:27
253481
user
14 -
وردة
لاتقلقي عزيزة انا مثلكي لكن مرحة جدا وارى اي شخص جميل الا نفسي لا اعلم لماذا
2018-09-11 04:13:27
253445
user
13 -
بيري الجميلة ❤
بالعكس أنت رائعة ، يجب ان تكوني واثقة من نفسك طالما أنت الأدرى بداخلك وقلبك ، أما رأي الناس وظنونهم فاتركيها لهم كلن يظن ويحكم حسب طبعه ، المهم أن تكوني أنت راضية عن ذاتك
2018-09-11 00:05:39
253433
user
12 -
رحاب
احس كلامك كله فضفضه لعدم ثقتك بالناس ومشاعرك ملبده فعلا انصحك بالطبيب النفسي لاضير من طلب المساعده فهذا ليس ضعف او قله حيله عليكي مساعده نفسك عزيزتي
تحياتي
2018-09-11 00:05:39
253427
user
11 -
سمسم
صديقتى قلت أنك ذات شخصيه قياديه هل أفهم من كلامك هذا أنك تحبين السلطه والسيطره على من حولك؟لو كلامى صحيح فمعظم القاده على مر التاريخ الا وهم قساة القلوب متبلدى المشاعر والأحاسيس وقد يكون(إذا صح تفكيرى)هو سبب نفور الناس منك قد تكون بعض تصرفاتك فيها نسبة كبرياء وبالطبع الناس لا تحب من يتكبر عليها حتى لو لم تكونى تقصدى هذا ولكن الطبع يغلب الطابع وعامل الناس بما تحب أن يعاملوك به الحل فى يدك أنت وليس فى يد الطبيب التغيير يأتى من الداخل وليس من الخارج وبلادة المشاعر والقسوه نحن الذين نزرعها فى نفوسنا واتمنى أن أكون مخطئ فى تفسيرى هذاوفقك الله وهداك إلى الصواب
2018-09-10 23:45:31
253400
user
10 -
Guy
غريب جدا اعرف عدة اشخاص يعانون نفس المشكله والغريب انهم لا يملكون اصدقاء حقيقيون ليسوا من الاشخاص الذين لديهم مرونه في التعامل، السؤال هل تعاملهم ام شخصيتهم هيه السبب؟؟
2018-09-10 23:45:31
253395
user
9 -
هديل
لو تعرفيني كم اعجبت بأسلوب سردك وقوة ثقتك بنفسك هذا لا يسمى كبرياء بل ثقة بالنفس انت لست بلا احاسيس انت عقلانية لم اجد بك اي شيئ يدعو للنصيحة بكل صراحة أعجبتني شخصيتك انت تساعدين الأخرين دون ان تتباهي وهذا جيد ان تنزعجين من اجل الحزين وايضا" جيد ينعتونك بالباردة وانت لست كذلك قلبك ابيض لم تكوني صدقات لأنك لم تصادفي الصديق الوفي هذا رأي.
2018-09-10 23:45:31
253393
user
8 -
فطوم
لا تريدين تغيير نظرة الناس عنك : على راحت الناس عمرها ما رضيت حتى لو فعلت ما يريدون سيجدون ما يتكلمون و لست مطالبة دوما بتقديم التبريرات و الأعذار ، إذا أردت التغيير فليكن إرضاء لله و لأجلك ، أنا مثلاً خجولة قليلة الكلام و لا أحب تغيير هذه الصورة عن نفسي هذه طبيعتي .

لن تخسري شيئاً من الذهاب للطبيب النفسي و استفيدي أيضًا من الإنترنت .
أعتقد أن بكاءك نتيجة الحزن و المشاعر السلبية و الضغوط النفسية هذا إذا لم يكن اكتئابا لذا حاولي دوما إفراغ ضغوطك و مشاعرك السلبية بالفضفضة ، الكتابة ، ضرب الوسادة ، الأنشطة الممتعة ، الرياضة ...الخ
2018-09-10 23:45:31
253387
user
7 -
فطوم
تذكري دوما أن رضا الناس غاية لا تدرك .
تقريباً لا أحد يعرف عنك تماماً : هذا هو الصحيح فليس حسنا أن تكوني كتابا مفتوحا .
متهمة بالبرودة و اللامبالاة و عدم تقدير الصداقة و الأنانية : أنت أدرى من الناس بنفسك و لكل منا شخصيته التي ليس شرطا أن يحبها الكل أو يتقبلوها أو يفهموها على الأقل ناهيك عن الحسد و العداوة و رؤية عيوب الغير و الثرثرة ، فإذا و جدت فيك هذه الصفات فحاولي أن تتخلصي منها (لكل صفة أدلة سلوكية عليها) ، و إذا لم تجدي فلا تهتمي .
مثلا علامات الغير مبالي : اللامبالاة حسب علم النفس هي حالة وجدانية سلوكية، معناها أن يتصرف المرء بلا اهتمام في شؤون حياته أو حتى الأحداث العامة وإن كان هذا في غير صالحه مع عدم توفر الإرادة على الفعل ، أو هي قمع الاحاسيس ، فاللامبالي هو فرد لا يهتم بالنواحي العاطفية أو الاجتماعية أو الاقتصادية وكذلك قد يبدي الكسل وعدم الحساسية. وقد يكون هذا التصرف جراء عدم قدرة المرء على حل المشكلات التي تواجهه أو ضعفه أمام التحديات. إضافة إلى استخفافه بمشاعر الاخرين أو باهتماماتهم الثانوية كالطموح والامال والهوايات الفردية أو المشاعر العاطفية المختلفة كالحب والكراهية والخصام والحسد وغيرها إذ أن لايجد اي فرق بين كل تلك المشاعر وان لم يبد هذا الامر صراحة امام الاخرين .
عدم البكاء على مشاهد القتل و الدم : لو كانت البكاء دليلاً على الرحمة و العطف لكانت التماسيح أرق المخلوقات ، و لكان إخوة يوسف أحن إخوة ليوسف ، العطف و الرحمة يختلف إظهارها من شخص لآخر ، هناك من يبكي هناك يفعل شيئاً هناك يستنكر علنا أو في نفسه...الخ لا تقلقي كثيرا من عدم البكاء إلا لو كانت بسبب قسوة القلب أو أنك راضية عن القتل .

لا تستقذرين العمليات الجراحية و لا تملكين معظم أنواع الفوبيا التي يملكها الآخرون : الله خلق الناس مختلفين و ليس مطلوبا أن تكوني نسخة مكررة عن غيرك ، إن الاختلاف رحمة و نعمة فمثلاً الأشخاص الذين لا يستقذرون العمليات يستطيعون تحمل العمل ، أيضاً أذكر أن بعض زميلات الدراسة كن يعملن من تنظيف الدجاج و اللحوم بينما أجد الأمر غير مخيف .
2018-09-10 23:38:11
253369
user
6 -
قهوى
لم افهم شيء لا تحزني من ولكن حقيقه مافهمت؟!
ممكن تشرحيلي؟؟
واسفة"
2018-09-10 14:41:41
253296
user
5 -
أنجي
صديقتي كانت تعاني من نفس الشيء فرأت طبيب نفسي و اتضح انها مصابة باضطراب ثنائي و من مصاعفاته مرض آخر أسمه تبلد المشاعر فلا يهمك اي شيء
تخيلوا أن أختها توفيت و لم تذرف ولا دمعة و حتى لم تحزن نهائيا

عليك زيارة طبيب نفسي قبل ان تتفاقم حالتك
2018-09-10 14:38:05
253282
user
4 -
شخصية مميزة الى راحيل
يبدو انكي تستكيعين حل مشكلتكي لوحدكي ولستي بخاحة لاحد فقط اردتي ان تفضفصي وتعرفين جيدا ما تريدين حاولي تغير سلوككي وتحسن مشاعركي وتعاملي مع الناس كما يتعاملون معكي ببساطة ولا دعي لتضخيم الامور عليكي فليس لكي مشكلة حقيقية هي شخصيتكي فقط هكذا يمكنكي ان تتغيري قليلا فقط وتتكيفي مع كل من حولكي بسهولة
2018-09-10 13:11:04
253272
user
3 -
بنت الضباب
صديقتي..بالنسبة الغموض في شخصيتك فربما يكون نوع حماية للنفس..احيانا نلجأ الى إخفاء ما بداخلنا حتى لأنكون كتابا مفتوح و مقروء للجميع...لأننا كثير من الاوقات نندم على معلومات أعطيناها للاخرين وقاموا باستغلالها وايذاءنا..واما البرود اتفق معكي انه بسبب الاكتئاب وارى انه معكي حق فأنت تحتاجين الصداقات الحقيقية ولا تجدينها
2018-09-10 13:11:04
253271
user
2 -
يوبين
في بعض الاحيان الانسان الحساس والمرهف يحاول أن يخفي ضعفه من خلال صناعة ذلك الوجه البارد و اللامبالي بالاخرين خاصة أمام أصدقائه وأهله ربما خوفا من الخدلان ، أتفهمك عزيزتي.
2018-09-10 13:11:04
253266
user
1 -
army
كلام الناس هو من جعلك هكذا
أنا مررت بفترة شعرت فيها بالإكتآب و الحزن و الرغبة في الإنتحار... و لكن حين فكرت في الأمر عرفت أن كلام الناس هو السبب فالناس كانو يستمرون بإلقاء كلمات جارحة لي و التقليل من شأني فتداركت الأمر و غيرت شخصيتي و لم أعد أهتم لكلام الناس و أصبحت أفضل بكثير
فقط لا تهتمي بكلام الناس و سترين كيف ستتغير حياتك
move
1